صحة الثدي

By Mayo Clinic Staff

أول خطوة للعناية بصحة الثدي هي معرفة الحالة الطبيعية لثدييك (التوعية حول حالات الثدي). للحفاظ على صحة الثديين، ننصحك بإجراء فحوصات ذاتية دورية لهما. مع الممارسة، سوف تكتشفين نمط التغيرات التي يمر بها ثدياك من حيث الحساسية والملمس في أوقات مختلفة خلال الدورة الشهرية.

بالنسبة لكثير من النساء، تشمل مسألة صحة الثدي المخاوف بشأن كتل الثدي، أو آلام الثدي، أو إفرازات الحلمة. اعرفي الحالات الطبيعية — والحالات التي تستلزم استشارة طبيبك. من المهم أيضاً فهم الفحوصات التشخيصية الشائعة لصحة الثدي، مثل فحوصات الثدي السريرية، وتصوير الثدي بالأشعة (الماموجرام)، وتصوير الثدي بالموجات فوق الصوتية.

إذا كنت تفكرين في تكبير الثدي أو تصغيره، فينبغي أن تفهمي طبيعة العملية الجراحية — بما في ذلك مدى ملاءمتها لحالتك، والنتائج المتوقعة، والمضاعفات المحتملة.

21/08/2019