إذا تمزقت غرسات السيليكون بالثدي، فما المضاعفات المحتملة؟

إجابة من سانديا بروثي، (دكتور في الطب)

قد يسبب تمزق غرسة السيليكون بالثدي ألمًا بالثدي أو تغيرات في قوام الثدي أو شكله. ومع ذلك، لا يُعتقد أن تمزق غرسة السيليكون بالثدي يسبب سرطان الثدي أو مشكلات التكاثر أو مرض النسيج الضام مثل التهاب المفاصل الروماتويدي.

عند تمزق غرسة السيليكون بالثدي، فقد لا تُلاحَظ لأن السيليكون الخارج عادة ما يبقى عالقًا في الأنسجة المحيطة. وهو ما يُعرف باسم التمزق الصامت.

ومع ذلك، يمكن أن يتهيج النسيج ويصبح ملتهبًا. كما قد يتكون تندب بالنسيج. يمكن أن يسبب ذلك مشاكل في الثدي، ومنها:

  • ألم أو قُرح أو تورم
  • تغير في الحجم أو الشكل
  • نتوء
  • تصلب

إذا كانت لديكِ غرسة سيليكون بالثدي وتشكين أن الغرسة قد تكون ممزقة، فتحدثي إلى جراح التجميل. يمكن أن يُظهر اختبار التصوير بالأشعة؛ كالتصوير بالرنين المغناطيسي أو الموجات فوق الصوتية؛ ما إذا كانت الغرسات قد تمزقت.

إذا أُصبت بالتمزق الصامت — وهو الذي لا يسبب علامات وأعراضًا، — فسيوضح لكِ جراح التجميل الخيارات العلاجية الممكنة. تتبع بعض النساء أسلوب الترقب والملاحظة، وتفضّل أخريات استئصال الغرسة الممزقة أو استبدالها. اطلبي المساعدة من الجراح للمقارنة بين المميزات والعيوب.

إذا أُصبت بتمزق غرسة السيليكون التي تسبب علامات أو أعراض، فمن المحتمل أن يوصي الجراح بالاستئصال الجراحي. وبإمكانك عادةً، إذا رغبتِ في ذلك، إدخال غرسة جديدة في الوقت ذاته. إذا كنتِ لا تريدين غرسة الثدي بعد الآن؛ فقد تحتاجين إلى عملية رفع الثدي أو غيرها من الجراحات التصحيحية.

وتذكري أن غرسات الثدي لا يُضمن بقاؤها طوال الحياة. واصلي إجراء فحوصات الثدي السريرية لدى طبيبك. في حال وجود تغييرات، توجهي إلى جراح تجميل للمتابعة ومعرفة خيارات العلاج.

11/06/2019 See more Expert Answers