نظرة عامة

ألم الإباضة هو ألم في الجزء الأسفل من البطن من جانب واحد ومرتبط بالتبويض. يشير المصطلح الألماني "mittelschmerz" إلى "الألم الأوسط"، حيث يحدث ألم الإباضة في منتصف دورة الطمث — حوالي 14 يومًا قبل دورة الطمث التالية.

في معظم الحالات، لا يحتاج ألم الإباضة إلى علاج محدد. بالنسبة لألم الإباضة البسيط والمزعج، غالبًا ما تكون مسكنات الألم التي تُصرف دون وصفة طبية والعلاجات المنزلية فعالة. إذا كان ألم الإباضة مزعجًا، فقد يصف لك طبيبك وسيلة منع حمل فموية لوقف التبويض والوقاية من ألم وقت التبويض (منتصف دورة الطمث).

الأعراض

يستمر ألم الإباضة من عدة دقائق إلى عدة ساعات، وقد يستمر ليوم أو يومين. وقد يكون ألم الإباضة:

  • في أحد جانبي الجزء السفلي من بطنك
  • مزعجًا ويشبه تقلصات الحيض المؤلمة
  • شديدًا ومفاجئًا
  • مصحوبًا بنزيف مهبلي خفيف أو إفرازات
  • في حالات نادرة، شديدًا

يحدث ألم الإباضة في الجانب الذي يوجد فيه المبيض الذي يخرج البويضة (الإباضة). وقد يتبدل الألم بين الجانبين كل شهرين، أو ربما تشعرين بالألم في نفس الجانب لعدة أشهر.

راقبي دورة الحيض الشهرية لعدة أشهر ولاحظي متى تشعرين بألم في أسفل البطن. وإذا حدث هذا الألم في منتصف الدورة واختفى دون علاج، فهذا هو ألم الإباضة على الأرجح.

متى يجب زيارة الطبيب

نادرًا ما يتطلب ألم الإباضة (ألم ما بين الحيضتين) التدخل الطبي. غير أنه يتوجب عليكِ الاتصال بطبيبكِ في حال زيادة حدة ألم الحوض الذي ظهر مؤخرًا، أو إذا كان الألم مصحوبًا بالغثيان أو الحُمَّى، أو في حال استمراريته، فأي من هذه الأعراض تدل على أنكِ لا تعانين من ألم الإباضة بل مما هو أخطر من ذلك، كالتهاب الزائدة أو التهاب الحوض أو ربما الحمل خارج الرحم.

الأسباب

يحدث ألم الإباضة أثناء الإباضة، عندما يتمزق الجُريب ويطلق البويضة. تعاني بعض النساء من ألم الإباضة كل شهر، وبعضهن لا يشعرن بهذا الألم إلا بين حين وآخر.

السبب الدقيق لحدوث ألم التبويض غير معروف، لكن الأسباب المحتملة للألم تشمل ما يلي:

  • قبل إطلاق البويضة مباشرةً في مرحلة التبويض، يتسبب نمو الجُريب في تمدد سطح المبيض؛ مما يسبب الألم.
  • يؤدي خروج الدم أو السائل من الجُريب الممزق إلى تهيج بطانة البطن (الصفاق)، ومن ثم الشعور بالألم.

لا يكون الألم الذي تشعرين به في أي مرحلة أخرى من دورتك الشهرية ألم الإباضة. فقد يكون ناجمًا عن تقلصات الدورة الشهرية الطبيعية (عسر الطمث) إذا حدث أثناء الدورة الشهرية، أو قد يكون بسبب مشاكل أخرى في البطن أو الحوض. إذا كنتِ تعانين من ألم شديد، فاستشيري الطبيب.

فيديو: الإباضة

الإباضة هي انطلاق البُوَيضة من أحد الـمِبيَضين. ويحدث ذلك عادة في منتصف دَورة الحيض، لكن التوقيت الدقيق قد يتفاوت.

وتزداد سماكة بطانة الرحم (الغشاء المبطّن للرحم) استعداداً للإباضة. تـُحفِّز الغدة النخامية الموجودة في الدماغ أحد الـمِبيَضين على إطلاق بُوَيضة. ثم ينفتح جدار الجُرَيْب الـمِبيَضي الموجود على سطح المِبيَض. فيتم إطلاق البُوَيضة.

تقوم أجسام تسمى الأهداب بدفع البُويضة إلى داخل أنبوب فالوب. تسير البويضة خلال أنبوب فالوب مَدفوعةً جزئيًا بتقلصات جدرانه. وأثناء وجود البويضة في أنبوب فالوب، قد يخصّبها حيوان منوي.

إذا تم تخصيب البُوَيضة، فإنها تتحد مع الحيوان المنوي لتشكيل كيان واحد يُسمى اللاقِحة (الزيجوت). وخلال نزول اللاقِحة من خلال أنبوب فالوب نحو الرحم، تبدأ بالانقسام بسرعة مُشَكِّلَةً عنقود خلايا يُسمى الكِيسة الأُرَيْميّة، وهي تشبه حبة التوت الصغيرة. عندما تصل الكِيسة الأُرَيْميّة إلى الرحم، فإنها تنغرس في بطانته ويبدأ الحمل.

إذا لم تُخصّب البُوَيضة، سيمتصها الجسم ببساطة – ربما حتى قبل أن تصل إلى الرحم. بعد أسبوعين تقريبًا، تُطرَح بِطانة الرحم من خلال المهبل. ويُعرف ذلك بالحيض.

25/09/2020
  1. Sharp HT. Evaluation and management of ruptured ovarian cyst. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Sept. 2, 2020.
  2. Cameron P, et al., eds. Pelvic pain. In: Textbook of Adult Emergency Medicine. 5th ed. Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed Sept. 2, 2020.
  3. Won HA, et al. Optimal management of chronic cyclic pelvic pain: An evidence-based and pragmatic approach. International Journal of Women's Health. 2010; doi:10.2147/IJWH.S7991.
  4. Jameson JL, et al., eds. Disorders of the female reproductive system. In: Harrison's Manual of Medicine. 20th ed. McGraw Hill; 2020. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed Sept. 2, 2020.