التشخيص

لتحديد أنسب علاج لسكتة دماغية، يحتاج فريق الطوارئ إلى تقييم نوع السكتة الدماغية التي تشعر بها والمناطق المصابة بالسكتة الدماغية. كما أنهم يحتاجون أيضًا إلى استبعاد الأسباب المحتملة الأخرى للأعراض، مثل وجود ورم في الدماغ أو رد فعل لأحد العقاقير. قد يَستخدم طبيبك العديد من الاختبارات لتحديد خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، ويشمل ذلك:

استشارة لسكتة دماغية استشارة لسكتة دماغية

استشارة حالات السكتة الدماغية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

  • الفحص البدني. سيسألك الطبيب أو سيسأل أحد أفراد عائلتك عن ماهية الأعراض التي كنت تختبرها وقت بدئها وما كنت تفعله عند ظهورها. ثم سيُقيِّم طبيبك ما إذا كانت هذه الأعراض ما زالت موجودة أم لا.

    سيرغب طبيبك في معرفة الأدوية التي كنتَ تتناولها، وما إذا كنتَ قد تعرَّضت لأي إصابات في الرأس. سيسألك عن تاريخك الشخصي وتاريخ عائلتك فيما يتعلق بأمراض القلب، والنوبة الإقفارية العابرة، والسكتات.

    سيفحص طبيبك ضغط الدم وسيستخدم السماعة لسماع دقات قلبك ولسماع صوت أزيز (لغط) على شرايين رقبتك (السباتي)، الذي قد يُشير إلى تصلُّب عصيدي. قد يستخدم طبيبك أيضًا منظار العين لفحص أي علامات لبلورات الكوليسترول الدقيقة أو لتجلُّطات في الأوعية الدمية خلف العينين.

  • اختبارات الدم. قد تحتاج إلى إجراء عدة اختبارات الدم، والتي قد تُحدِّد لفريق العناية سرعةَ تجلُّط الدم، أو إذا كان سكر الدم لديك مرتفعًا أو منخفضًا على نحوٍ شاذ، أو إذا كانت المواد الكيميائية الحَرِجة في الدم غير متوازنة، أو إذا كانت لديك عدوى. إدارة توقيت تجلُّط الدم ومستويات السكر والمواد الكيميائية الأساسية ستكون جزءًا من طريق العناية بالسكتات.
  • مَسْح التصوير المقطعي المحوسب. يَستخدم مسح التصوير المقطعي المحوسب مجموعاتٍ من الأشعة السينية لتكوين صورة مُفصَّلة للمخ. يستطيع مسح التصوير المقطعي المحوسب إظهارَ النزيف، والأورام، والسكتة، والحالات الأخرى. قد يحقن الأطباء صبغةً في مجرى الدم لرؤية الأوعية الدموية في العنق والمخ بصورة أكثر تفصيلًا (تصوير الأوعية المقطعي المحوسب). هناك أنواع مختلفة من مسح بالتصوير المقطعي المحوسب الذي قد يستخدمه طبيبك بناءً على موقفك.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي. يستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي موجاتٍ راديوية ومغناطيسية قوية لتكوين رؤية مُفصَّلة للمخ. يستطيع التصوير بالرنين المغناطيسي الكشفَ عن أنسجة المخ المتضررة بسبب سكتة إقفارية ونزف داخل الدماغ. قد يحقن طبيبك صبغةً في مجرى الدم لرؤية الشرايين والأوردة وللتركيز على تدفق الدم (تصوير الأوعية بالرنين المغناطيسي، أو تصوير الوريد بالرنين المغناطيسي).
  • الموجات فوق الصوتية (الألتراساوند) السباتية. في هذا الاختبار، تُنشِئ الموجات الصوتية صورًا مُفصَّلة لبطن الشرايين السباتية في العنق. يُظهِر هذا الاختبار زيادة تراكُم الشحوم (اللويحات) وتدفُّق الدم في الشرايين السباتية.
  • صورة وعائية دماغية. في هذا الاختبار، يغرز الطبيب أنبوبًا رفيعًا لينًا (قسطرة) من خلال شق صغير - عادةً ما يكون في الأربية - ويُوجِّهه عبر الشرايين الرئيسية إلى الشريان السباتي أو الشريان الفقري. ثم يحقن الطبيب صبغةً في الأوعية الدموية حتى تكون ظاهرة تحت التصوير بالأشعة السينية. تمنح هذه العملية رؤية مُفصَّلة للشرايين في المخ والعنق.
  • مخطَّط صدى القلب. يستخدم مخطَّط صدى القلب الموجات الصوتية لتكوين صورة مفصلة لقلبك. يستطيع مخطَّط صدى القلب إيجاد مصدر للجلطات في قلبك، التي قد تكون انتقلت من قلبك حتى دماغك وتسبَّبت في حدوث سكتة.

    قد تُجرِي مخطَّطًا لصدى القلب عبر المريء. يُدخِل طبيبك، في هذا الاختبار، أنبوبًا مرِنًا يحمل جهازًا صغيرًا (محوِّل الطاقة) ملتصقًا بحلقك من الداخل، ويمر عبر الأنبوب الذي يربط خلفية فمك بمعدتك (المريء). ولأن المريء يقع خلف قلبك مباشَرة، يستطيع مخطَّط صدى القلب عبر المريء تكوين صورة واضحة، مفصَّلة بالموجات فوق الصوتية (الألتراساوند) لقلبك وأي جلطات دموية.

العلاج

يعتمد العلاج الطارئ للسكتة على ما إذا كنت مصابًا بسكتة دماغية إقفارية تسد أحد الشرايين — وهو النوع الأكثر شيوعًا — أو سكتة دماغية نزفية تتضمن نزيفًا في الدماغ.

السكتة الدماغية الإقفارية

لعلاج السكتة الدماغية الإقفارية، ينبغي أن يستعيد الأطباء تدفق الدم للمخ سريعًا.

علاج حالات الطوارئ بالأدوية. يجب أن يبدأ العلاج باستخدام أدوية تفتيت الجلطات خلال 4 إلى 5 ساعات في حالة حقنها في الوريد، وكلما كان الوقت مبكرًا كان أفضل. لا يعمل العلاج السريع على تحسين فرصك في النجاة فحسب، لكنه قد يقلل أيضًا من حدوث مضاعفات. قد يُعطى لك ما يلي:

  • حَقن منشط البلازمينوجين النسيجي (TPA) في الوريد. إن حقن منشط البلازمينوجين النسيجي المأشوب (TPA)، والمعروف أيضًا باسم ألتيبلاز، هو العلاج الذهبي الرئيسي للسكتة الدماغية الإقفارية. تُعطى حُقن منشط البلازمينوجين النسيجي عادةً عبر الوريد في الذراع. إن من الأفضل حَقن هذا الدواء المُذيب للجلطات القوي خلال 3 ساعات. وفي بعض الحالات، يُمكن حَقن منشط البلازمينوجين النسيجي خلال 4-5 ساعات من بدء ظهور أعراض السكتة الدماغية.

    يُعيد هذا الدواء تدفق الدم إلى وضعه الطبيعي من خلال إذابة الجلطة الدموية المسبِّبة للسكتة، وقد يساعد الأشخاص المصابين بالسكتات الدماغية على الشفاء بالكامل. سيضع طبيبك في حسبانه مخاطر معينة مثل النزيف المحتمل في الدماغ لتحديد ما إذا كان منشط البلازمينوجين النسيجي ملائمًا لك أم لا.

إجراءات العلاج الداخلي للأوعية الدموية الطارئة. أحيانًا يعالج الأطباء السكتات الدماغية الإقفارية بإجراءات تتم مباشرةً داخل الوعاء الدموي المسدود. هذه الإجراءات يجب فعلها في أسرع وقتٍ ممكن، حسب خواص الجلطة الدموية:

  • توجيه الأدوية مباشرةً إلى المخ. قد يُدخل الأطباء أنبوبًا طويلًا رفيعًا (قسطرة) عبر أحد الشرايين في الإربة ويُوصِّله للمخ، ومن ثم يُطلق منشط البلازمينوجين النسيجي مباشرةً إلى داخل المنطقة التي توجد فيها السكتة. ويُعرف هذا بانحلال الجلطة داخل الشريان. الإطار الزمني لهذا العلاج أطول إلى حدٍ ما من حقن منشط البلازمينوجين النسيجي في الوريد، لكنه لا يزال محددًا.
  • إزالة الجلطات باستخدام الدعامة المُسْتَخْرِجَة للجلطات. قد يستخدم الأطباء القسطرة لإدخال جهاز صغير داخل الوعاء الدموي المسدود في المخ لفصل وإزالة الجلطة. ويُعد هذا الإجراء مفيدًا على وجه الخصوص للأفراد الذين لديهم جلطات دموية كبيرة يصعب إذابتها كليةً بمنشط البلازمينوجين النسيجي؛ لذلك يُنفذ هذا الإجراء مع الحَقن الوريدي لمنشط البلازمينوجين النسيجي.

يفترض العديد من الدراسات الحديثة والكبيرة وفقًا لموقع الجلطة وعوامل أخرى أن العلاج الداخلي للأوعية الدموية هو العلاج الأكثر فعالية. لقد أثبت العلاج الداخلي للأوعية الدموية تحسُّنًا ملحوظًا في النتائج، وقلل فترة الإعاقة الطويلة التي تعقب حدوث السكتة الدماغية الإقفارية.

إجراءات أخرى. للتقليل من مخاطر تعرضك لسكتة أخرى أو لنوبة إقفارية عابرة، قد يوصي طبيبك بإجراءٍ لفتح الشريان الذي ضيقته اللويحات. قد يوصي الأطباء في بعض الأحيان بالإجراءات التالية لمنع حدوث السكتة الدماغية. ستتنوع الخيارات وفقًا لحالتك:

  • استئصال بطانة الشريان السباتى. عند استئصال بطانة الشريان السباتى، يزيل الجراح اللويحات من الشرايين التي تجري في كل جانب من جانبي عنقك إلى المخ (الشرايين السباتية). في هذا الإجراء، يُجري الجراح شقًّا بطول الجانب الأمامي من العنق، ويفتح الشريان السباتي ويزيل اللويحات التي تسده.

    ومن ثم يُصلح الجراح الشريان بغرز أو رُقعة مقتطعة من وريد أو مادة صناعية (رقعة). قد يُقلل هذا الإجراء مخاطر حدوث سكتة دماغية إقفارية. إلا أن استئصال بطانة الشريان السباتى ينطوي على مخاطر، لا سيما لدى الأشخاص المصابين بمرض القلب أو لديهم حالات طبية أخرى.

  • رأب الأوعية والدعامات. في الرأب الوعائي، غالبًا ما يصل الجراح إلى الشرايين السباتية عبر أحد الشرايين الموجودة في الفخذ. وفي هذا الإجراء، يمكن للجراح الوصول برفق وأمان إلى الشرايين السباتية في الرقبة. وغالبًا ما يُستخدَم بالون لتوسيع الشريان الضيق. ويُمكن بعد ذلك تركيب دعامة لدعم الشريان المفتوح.

السكتة الدماغية النزفية

ويُركِّز العلاج في حالات الطوارئ في السكتة الدماغية النزفية على السيطرة على النزيف، وتخفيف الضغط في الدماغ. قد تحتاج أيضًا إلى عملية جراحية؛ للمساعدة في تقليل المخاطر المستقبلية.

التدابير الطارئة. إذا كنتَ تتناوَل الوارفارين (كومادين، وغانتوفين)، أو الأدوية المضادة لتكدُّس الصفائح الدموية مثل كلوبيدوجريل (بلافيكس) لمنع تكوُّن جلطات الدم، فربما تُعْطَى أدوية أو يُنْقَل لكَ منتجات الدم لمقاومة هذه التأثيرات المخففة للدم. ربما تُعطَى أيضًا أدوية لتخفيض الضغط في دماغكَ (الضغط داخل الجمجمة)، أو لتخفيض ضغط الدم لديكَ، أو لمنع التشنُّج الوعائي، أو منع وقوع النوبات.

بمجرَّد توقُّف النزيف في دماغكَ، يشمَل العلاج عادةً الرعاية الطبية الداعمة، بينما يمتصُّ جسمكَ الدم. وتُشبِه عملية الشفاء ما يحدث عندما تختفي كدمة سيئة. إذا كانت مِنطقة النزيف كبيرة الحجم، فقد يُقرِّر طبيبكَ إجراء عملية جراحية لإزالة الدم من دماغكَ، ولتخفيف الضغط فيه.

الإصلاح الجراحي للأوعية الدموية. قد تُستخدَم العملية الجراحية لإصلاح تشوُّهات الأوعية الدموية المصاحبة للسكتات الدماغية النزفية. قد ينصحكَ طبيبكَ بالقيام بأحد الإجراءات التالية بعد الإصابة بسكتة دماغية نزفية إذا كان سبب حدوثها تمدُّد الأوعية الدموية، أو التشوهات الوريدية الشريانية (AVM)، أو نوع آخر من تشوُّهات الأوعية الدموية:

  • جراحة القص. يضع الجراح مِشبكًا صغيرًا في قاعدة الوعاء الدموي المتمدِّد؛ لمنع تدفُّق الدم إليه. يستطيع هذا المِشبك مَنْع انفجار الوعاء الدموي المتمدِّد، ويُمكِنه مَنْع عودة النزيف إلى الوعاء الدموي المتمدِّد النازف منذ فترة قريبة.
  • وضع الشائع (انصمام الأوردة الداخلية). يُدخِل الجرَّاح قسطرة في الشريان الموجود في فخذك، ثم يتجه بها نحو دماغكَ باستخدام صور الأشعة السينية. الملفَّات المعدنية المرئية هي دليل على وجود تمدُّد الأوعية الدموية (وضع الشائع داخل الأوعية الدموية المتمدِّدة). سوف تَملأ لفائف الشائع الوعاء الدموي المتمدِّد؛ مما يمنع تدفُّق الدم نحو الوعاء الدموي المتمدِّد، ويجعل الدم يتجلَّط.
  • الإزالة الجراحية للتشوُّهات الوريدية الشريانية (AVM). قد يستطيع الجرَّاحون إزالة تشوُّه وريدي شرياني صغير إذا كان موجودًا في مكان يسهل الوصول إليه في دماغكَ؛ بِهَدَف إزالة خطر التمزُّق، وتقليل خطر التعرُّض لسكتة دماغية نزفية. ولكن ليس من المُمكِن دائمًا إزالة التشوُّه الوريدي الشرياني إذا كانت إزالته ستتسبَّب في نقص كبير في وظيفة الدماغ، أو إذا كان كبير الحجم، أو موجودًا في مِنطقة عميقة داخل دماغك.
  • الجِراحة الإشعاعية التجسيمية. تَعمَل الجراحة الإشعاعية التجسيمية عبر استخدام عدة حُزَم من الأشعة عالية التركيز، وهي علاج متقدِّم أقل غزوًا يُستَخْدَم في إصلاح تشوُّهات الأوعية الدموية.

التعافي من السكتة الدماغية وإعادة التأهيل

بعد تَلَقِّي العلاج الطارئ، تُركِّز رعاية السكتة الدماغية على مساعدتكَ على استعادة قواكَ، واستعادة وظائفكَ قدر الإمكان، والعودة للحياة باستقلالية. تأثير السكتة الدماغية عليكَ يتوقَّف على مِنطقة المخ التي أُصيبتْ ومقدار الأنسجة التي دُمِّرَتْ.

إذا أَصَابَت السكتة الدماغية الجانب الأيمن من مخكَ، فقد يتأثَّر كلٌّ من الحركة والإحساس في الجانب الأيسر من جسدك. إذا دَمَّرَت السكتة الدماغية نسيج المخ في الجانب الأيسر من مخكَ، فقد يتأثَّر كلٌّ من الحركة والإحساس في الجانب الأيسر من جسدكَ. قد يُسبِّب تدمير المخ في الجانب الأيسر من مخكَ اضطرابًا في الكلام واللغة.

بالإضافة إلى ذلك، قد يكون لديكَ مشاكل في التنفُّس، والبَلْع، والتوازُن والرؤية، إذا سبق وأُصِبْتَ بسكتةٍ دماغية.

يتلقَّى أغلب الناجين من السكتات الدماغية علاجًا ضمن برنامج تأهيلي. سيُوصِي طبيبكَ باتباع برنامج علاجي صارم يُمكِنكَ التأقلُم معه استنادًا إلى سنكَ وصحتكَ العامة، ودرجة إعاقتكَ الناتجة عن السكتة الدماغية. سيَأخُذ طبيبكَ في الاعتبار نمط حياتكَ واهتماماتكَ وأولوياتكَ، ومدى توفُّر أفراد العائلة أو مقدِّمي العناية.

قد يبدأ برنامج إعادة تأهيلك قبل مغادرتكَ المستشفى. قد تَستكمِل برنامج التأهيل في وحدة تأهيل متخصِّصة في المستشفى نفسها، وذلك بعد الخروج، أو في وحدة تأهيل أخرى، أو في مؤسسة تمريض مؤهَّلة، أو في وحدة طبية خارجية، أو في منزلكَ.

يَختلِف التعافي من السكتة الدماغية من شخصٍ لآخر. بِناءً على حالتك، قد يشمل فريق علاجكَ الآتي:

  • طبيبًا تمَّ تدريبه في حالات الدماغ المرضية (طبيب أعصاب)
  • طبيب إعادة التأهيل (اختصاصي علاج نفسي)
  • ممرِّضة
  • اختصاصي النُّظم الغذائية
  • اختصاصي علاج طبيعي
  • اختصاصيًّا مهنيًّا
  • اختصاصي العلاج الترفيهي
  • اختصاصي الباثولوجيا
  • الموظَّف الاجتماعي
  • مدير إدارة الحالات
  • اختصاصي علاج نفسي أو طبيبًا نفسيًّا
  • رجل دين
جلسة علاج التخاطب

يكون علاج التخاطب غالبًا جزءًا من إعادة التأهيل بعد السكتة الدماغية.

نتائج العلاج

وتُعد طريقة النظر في النسبة المئوية لدى المرضى الذين يتلقون تدابير الرعاية الفعالة والملائمة من حيث توقيتها، هي الطريقة الوحيدة لتقييم رعاية المرضى المشخصين بالسكتة الدماغية. الهدف هو 100%.

تعرض الرسوم البيانية أدناه النسبة المئوية لمرضى Mayo Clinic المؤهلين الذين شُخِّصوا بالسكتة الدماغية، وهم يتلقون جميع تدابير الرعاية المناسبة.

المقياس الأساسي للسكتة الدماغية

انظر الشكل الملحق.

معدل وفيات استئصال بطانة الشريان السباتي

انظر الشكل الملحق.

معدل الوفيات الناجم عن دعم الشريان السباتي

انظر الشكل الملحق.

الدليل الشامل للتعامل مع السكتة الدماغية

انظر الشكل الملحق.

السكتة العامة – من وقت الوصول إلى خرق الجلد

انظر الشكل الملحق.

السكتة الدماغية الشاملة هي معدَّل إعادة التجلُّط بعد التخثُّر

انظر الشكل الملحق.

السكتة الدماغية الشاملة – التوقيت المناسب للعلاج IV t-PA

انظر الشكل الملحق.

لمزيد من المعلومات والبيانات يمكنك زيارة Medicare Hospital Compare.

For additional information about quality at Mayo Clinic visit Quality Measures.

التأقلم والدعم

السكتة الدماغية هي حَدَث يُغَيِّر مجرى الحياة، ويُمكِن أن تُؤثِّر على السلامة العاطفية بقدر تأثيرها على الوظيفة الجسدية. قد تَشعُر بالعجز، والإحباط، والاكتئاب، واللامبالاة. كما قد يكون لديكَ أيضًا تغيُّرات في المِزاج، وانخفاض في الرغبة الجنسيَّة.

الحفاظ على احترام الذات، والاتصال بالآخرين، والشغف بالعالم هي أجزاء أساسية من رحلة التَّعافِي. تشمل الطرُق العديدة التي قد تساعدكَ أنتَ ومُقدِّمي الرعاية الصحية ما يلي:

  • لا تقسُ على نفسكَ. تقبَّل أنَّ التعافي الجسديَّ والعاطفيَّ سينطوي على مهمة صعبة، كما أنه سوف يَستغرِق وقتًا. اجْعَلْ هدفكَ الوصول إلى "الوضع الطبيعي الجديد"، واحتفل بتقدُّمكَ. خُذْ وقتكَ في الراحة.
  • اخْرُجْ من المنزل حتى ولو كان ذلك صعبًا. حاوِلْ ألا تُحْبَط، أو تشعر بالخجل إذا كنتَ تتحرَّك ببطء، وتحتاج إلى عكاز، أو مشاية أو كرسيٍّ متحرِّك للتنزُّه. فالخروج جيِّد لك.
  • انضمَّ إلى إحدى مجموعات الدعم. يُمكِنكَ الاجتماع مع الآخرين الذين يتأقلمون مع السكتة الدماغية والخروج معهم، وتبادُل الخبرات، وتبادُل المعلومات، وبِناء صداقات جديدة.
  • اسمَحْ لأصدقائكَ وعائلتكَ بمعرفة ما تحتاجه. قد يرغب الأشخاص في المساعدة، ولكن قد لا يعرفون ما عليهم فعله. اسمَحْ لهم بمعرفة كيفية المساعدة، مثل جلب وجبة، والبقاء لتناوُل الطعام معكَ، و الحديث، أو حضور المناسبات الاجتماعية أو الأنشطة الدينية.
  • اعلَمْ أنكَ لستَ وحدك. حيث يُصاب ما يقرب من 800,000 أمريكي بالسكتة الدماغية كل عام. ويُصاب شخص بالسكتة الدماغية كل 40 ثانية تقريبًا في الولايات المتحدة.

تحديات التواصل.

من أكثر نتائج السكتة الدماغية إحباطًا هو أنها يُمكن أن تؤثر على الكلام واللغة. إليك بعض النصائح لمساعدتك ومساعدة القائمين على رعايتك في التعامل مع تحديات التواصل:

  • الممارسة مفيدة. حاول إجراء محادثه مرة واحدة يوميًّا على الأقل. سيُساعدك ذلك على معرفة الأفضل لك، ويُعزز التواصل ويُعيد بناء الثقة بالنفس.
  • استرخِ وخذ وقتًا كافيًا. قد يَكون التحدث أسهل وأكثر متعة في وضع الاسترخاء عندما لا تَكون في عجلة من أمرك. يَجد بعض الناجيين من السكتة الدماغية أن بعد العشاء هو الوقت المناسب.
  • تَحدث بطريقتك المعتادة. قد تَحتاج أثناء التعافي من السكتة الدماغية إلى استخدام عدد كلمات أقل، أو الاعتماد على الإشارات، أو استخدام نغمة الصوت للتواصل.
  • استخدم الدعائم ووسائل الاتصال. قد تَجد أنه من المفيد استخدام بطاقات مصورة تُظهر الكلمات المستخدمة بشكل متكرر أو صور من الأصدقاء المقربين وأفراد الأسرة، والعرض التلفزيوني المفضل، ودورة المياه أو غيرها من المتطلبات والاحتياجات المتكررة.

التحضير من أجل موعدك الطبي

تُشخص السكتة الدماغية الحديثة في معظم الأحيان في المستشفى. إذا كنت مصابًا بسكتة دماغية، سوف تركز الرعاية الطبية العاجلة على الحد من تلف الدماغ. إذا لم تُصبْ بالسكتة الدماغية من قبل، ولكنك تَشعر بالقليل من مخاطر التعرض المستقبلية، يُمكنك مناقشة مخاوفك مع طبيبك في موعدك المحدد القادم.

ما يمكن أن يقوم به الطبيب

في غرفة الطوارئ، قد يقوم بفحصك اختصاصي طب الطوارئ أو طبيب متدرِّب في أمراض الدماغ (اختصاصي طب الأعصاب)، فضلًا عن الممرضات والفنيين الطبيين.

ستتمثَّل أولى أولويات فريق الطوارئ المعالِج لك في العمل على منع تفاقم أعراضك والحالة الطبية بشكل عام. سوف يقوم الفريق بعد ذلك بتحديد إذا ما كنت مصابًا بسكتة دماغية أو لا. سيسعى الأطباء إلى الوقوف على سبب إصابتك بالسكتة الدماغية لتحديد العلاج الأنسب لك.

إذا طلبتَ نصيحة طبيبك خلال الموعد الطبي المحدد لك، فسوف يقوم طبيبك بتقييم عوامل خطر إصابتك بالسكتة الدماغية ومرض القلب. سوف تركِّز مناقشتك على تجنُّب الإصابة بعوامل الخطر هذه، مثل عدم التدخين أو تعاطي المخدرات غير المشروعة. سوف يناقش طبيبك أيضًا استراتيجيات نمط الحياة أو أدوية للسيطرة على ضغط الدم المرتفع، والكوليستيرول وعوامل الخطر الأخرى للإصابة بالسكتة الدماغية.

في بعض الحالات، قد يُوصي طبيبك بإجراء بعض الاختبارات والإجراءات. سوف تساعد هذه الأشياء طبيبك على تكوين فَهْم أفضل لخطر إصابتك بالسكتة الدماغية. قد تساعد أيضًا على معالجة الحالات المستبطنة التي من الممكن أن تزيد من خطر إصابتك.

السكتة الدماغية - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

11/06/2019
References
  1. Stroke: Hope through research. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. http://www.ninds.nih.gov/disorders/stroke/stroke.htm. Accessed Oct. 3, 2017.
  2. Oliveira-Filho J. Initial assessment and management of acute stroke. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 3, 2017.
  3. Know stroke brochure. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. http://stroke.nih.gov/materials/actintime.htm. Accessed Oct. 3, 2017.
  4. Benjamin EJ, et al. Heart disease and stroke statistics — 2017 update: A report from the American Heart Association. Circulation. 2017;135:e146.
  5. Warning signs of a stroke. National Stroke Association. http://www.stroke.org/site/PageServer?pagename=SYMP. Accessed Oct. 3, 2017.
  6. Caplan LR. Overview of the evaluation of stroke. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 3, 2017.
  7. Caplan LR. Etiology, classification and epidemiology of stroke. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 3, 2017.
  8. Ischemic strokes (clots). American Stroke Association. http://www.strokeassociation.org/STROKEORG/AboutStroke/TypesofStroke/IschemicClots/Ischemic-Strokes-Clots_UCM_310939_Article.jsp#.WdOnBmeGNaQ. Accessed Oct. 3, 2017.
  9. Cerebral aneurysms fact sheet. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. http://www.ninds.nih.gov/disorders/cerebral_aneurysm/cerebral_aneurysms.htm. Accessed Oct. 3, 2017.
  10. Furie KL, et al. Definition, etiology and clinical manifestations of transient ischemic attack. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 3, 2017.
  11. Hemiparesis. National Stroke Association. http://www.stroke.org/we-can-help/survivors/stroke-recovery/post-stroke-conditions/physical/hemiparesis. Accessed Oct. 4, 2017.
  12. Neurological diagnostic tests and procedures fact sheet. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. https://www.ninds.nih.gov/Disorders/Patient-Caregiver-Education/Fact-Sheets/Neurological-Diagnostic-Tests-and-Procedures-Fact. Accessed Oct. 4, 2017.
  13. What is echocardiography? National Heart, Lung, and Blood Institute. http://www.nhlbi.nih.gov/health/health-topics/topics/echo/. Accessed Oct. 4, 2017.
  14. Oliveira-Filho J, et al. Intravenous fibrinolytic (thrombolytic) therapy in acute ischemic stroke: Therapeutic use. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 4, 2017.
  15. Oliveira-Filho J, et al. Reperfusion therapy for acute ischemic stroke. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 4, 2017.
  16. Cucchiara BL, et al. Antiplatelet therapy for secondary prevention of stroke. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 4, 2017.
  17. Questions and answers about carotid endarterectomy. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. https://www.ninds.nih.gov/Disorders/Patient-Caregiver-Education/Hope-Through-Research/Stroke-Hope-Through-Research/Questions-Answers-Carotid-Endarterectomy. Accessed Oct. 6, 2017.
  18. Fairman RM, et al. Carotid endarterectomy. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 6, 2017.
  19. Fairman RM, et al. Carotid artery stenting and its complications. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 6, 2017.
  20. Rordorf G, et al. Spontaneous intracerebral hemorrhage: Treatment and prognosis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 6, 2017.
  21. Arteriovenous malformations and other vascular lesions of the central nervous system fact sheet. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. http://www.ninds.nih.gov/disorders/avms/avms.htm. Accessed Oct. 6, 2017.
  22. Rehabilitation therapy after a stroke. National Stroke Association. http://www.stroke.org/we-can-help/stroke-survivors/just-experienced-stroke/rehab?pagename=REHABT. Accessed Oct. 6, 2017.
  23. Recovery after stroke — Coping with emotions. National Stroke Association. http://www.stroke.org/stroke-resources/resource-library/fact-sheets?fulltext=recovery&pagename=Recov_factsheets. Accessed Oct. 6, 2017.
  24. Recovery after stroke — Social support. National Stroke Association. http://www.stroke.org/stroke-resources/resource-library/fact-sheets?fulltext=recovery&pagename=Recov_factsheets&page=1. Accessed Oct. 6, 2017.
  25. Recovery after stroke — Thinking and cognition. National Stroke Association. http://www.stroke.org/stroke-resources/resource-library/fact-sheets?fulltext=recovery&pagename=Recov_factsheets&page=1. Accessed Oct. 6, 2017.
  26. Preventing a stroke — Medical risk factors. National Stroke Association. http://www.stroke.org/understand-stroke/preventing-stroke/medical-risk-factors?pagename=HighBloodPressure. Accessed Oct. 6, 2017.
  27. Preventing another stroke. National Stroke Association. http://www.stroke.org/we-can-help/survivors/stroke-recovery/first-steps-recovery/preventing-another-stroke?pagename=STARS. Accessed Oct. 6, 2017.
  28. Diet and nutrition. National Stroke Association. http://www.stroke.org/we-can-help/stroke-survivors/living-stroke/rehabilitation/diet-and-nutrition?pagename=eathealthy. Accessed Oct. 6, 2017.
  29. Furie KL, et al. Overview of secondary prevention of ischemic stroke. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 6, 2017.
  30. Ban SP, et al. Bypass surgery for complex intracranial aneurysms: 15 years of experience at a single institution and review of pertinent literature. Operative Neurosurgery. 2017;13:679.
  31. Klaas JP. Mayo Clinic, Rochester, Minn. Nov. 3, 2017.
  32. Singer RJ, et al. Treatment of aneurysmal subarachnoid hemorrhage. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 6, 2017.
  33. Spence JD. Recent advances in preventing stroke recurrence. F1000 Research. 2017;6:1017.
  34. Act FAST. National Stroke Association. http://www.stroke.org/understand-stroke/recognizing-stroke/act-fast. Accessed Oct. 3, 2017.
  35. Stroke. National Heart, Lung, and Blood Institute. https://www.nhlbi.nih.gov/health/health-topics/topics/stroke#. Accessed Oct. 3, 2017.
  36. Howard VJ, et al. Physical activity in primary stroke prevention. Stroke. 2015;46:1735.
  37. Powers WJ, et al. 2015 American Heart Association/American Stroke Association focused update of the 2013 guidelines for the early management of patients with acute ischemic stroke regarding endovascular treatment. Stroke. 2015;46:3024.
  38. Post-stroke rehabilitation fact sheet. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. http://stroke.nih.gov/materials/rehabilitation.htm. Accessed Oct. 4, 2017.
  39. Saver JL, et al. Stent-retriever thrombectomy after intravenous t-PA vs t-PA alone in stroke. New England Journal of Medicine. 2015;372:2285.
  40. Ferri FF. Stroke. In: Ferri's Clinical Advisor 2018. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2018. https://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 3, 2017.
  41. Berkhemer OA, et al. A randomized trial of intraarterial treatment for acute ischemic stroke. New England Journal of Medicine. 2015;372:11.
  42. Daroff RB, et al. Principles of neurointerventional therapy. In: Bradley's Neurology in Clinical Practice. 7th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2016. https://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 6, 2017.
  43. Rordorf G, et al. Spontaneous intracerebral hemorrhage: Pathogenesis, clinical features and diagnosis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Jan. 15, 2018.
  44. Jauch EC, et al. Guidelines for the early management of patients with acute ischemic stroke: A guideline for healthcare professionals from the American Heart Association/American Stroke Association. Stroke. 2013;44:870.
  45. Estruch R, et al. Primary prevention of cardiovascular disease with a Mediterranean diet. New England Journal of Medicine. 2013;368:1279.
  46. Goyal M, et al. Randomized assessment of rapid endovascular treatment of ischemic stroke. New England Journal of Medicine. 2015;372:1019.
  47. Campbell BCV, et al. Endovascular therapy for ischemic stroke with perfusion-imaging selection. New England Journal of Medicine. 2015;372:1009.
  48. Jovin TG, et al. Thrombectomy within 8 hours after symptom onset in ischemic stroke. New England Journal of Medicine. 2015;372:2296.
  49. Singer RJ. Treatment of cerebral aneurysms. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 6, 2017.
  50. Attig JM. Allscripts EPSI. Mayo Clinic, Rochester, Minn. Dec. 27, 2017.
  51. Cook M (expert opinion). American Heart Association, Edina, Minn. May 15, 2017.
  52. Lifestyle risk factors. National Stroke Association. http://www.stroke.org/understand-stroke/preventing-stroke/lifestyle-risk-factors?pagename=alcohol. Assessed Oct. 6, 2017.
  53. Stroke treatments. American Stroke Association. http://www.strokeassociation.org/STROKEORG/AboutStroke/Treatment/Stroke-Treatments_UCM_310892_Article.jsp. Accessed Oct. 6, 2017.
  54. Dysphagia. National Stroke Association. http://www.stroke.org/we-can-help/survivors/stroke-recovery/post-stroke-conditions/physical/dysphagia. Accessed Oct. 4, 2017.
  55. Central pain syndrome. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. https://www.ninds.nih.gov/Disorders/All-Disorders/Central-Pain-Syndrome-Information-Page. Accessed Oct. 4, 2017.
  56. Quality check. The Joint Commission. https://www.qualitycheck.org/search/?keyword=mayo clinic#keyword=mayo clinic&advancedcertification=Advanced Comprehensive Stroke Center,Primary Stroke Center. Accessed Oct. 12, 2017.
  57. Riggin EA. Allscripts EPSI. Mayo Clinic, Rochester, Minn. July 20, 2017.
  58. Know before you go. American Heart Association. http://hospitalmaps.heart.org/AHAMAP/map/qimap.jsp#. Accessed Dec. 28, 2017.