التشخيص

سوف تتحرك الأمور بسرعة بمجرد وصولك إلى المستشفى، حيث يحاول فريق الطوارئ الخاص بك تحديد نوع السكتة الدماغية التي تواجهها. وهذا يعني أنك ستخضع لفحص التصوير المقطعي المحوسب أو اختبار تصوير آخر بعد الوصول مباشرةً. يحتاج الأطباء أيضًا إلى استبعاد الأسباب المحتملة الأخرى للأعراض الخاصة بك، مثل ورم دماغي أو تفاعل دوائي.

وتتضمَّن بعض الاختبارات التي يمكن خضوعك لها ما يلي:

استشارة لسكتة دماغية استشارة لسكتة دماغية

استشارة حالات السكتة الدماغية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

  • الفحص البدني. سيُجري الطبيب عددًا من الاختبارات المألوفة لك، مثل الاستماع إلى قلبك وقياس ضغط دمك. سيكون عليك أيضًا الخضوع لفحص عصبي لمعرفة مدى تأثير السكتة الدماغية المحتمَلة على جهازك العصبي.
  • اختبارات الدم. قد تخضع للعديد من اختبارات الدم، منها اختبارات فحص مدى سرعة تجلط الدم لديك، وما إذا كان سكر الدم لديك مرتفعًا أم منخفضًا للغاية، وما إذا كنت مصابًا بعدوى أم لا.
  • الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب. يستخدم الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب الأشعة السينية لتكوين صورة مُفصَّلة للدماغ لديك. قد يُظهر الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب نزيفًا في الدماغ أو سكتة دماغية إقفارية أو ورمًا أو حالات طبية أخرى. قد يحقن الأطباء صبغةً في مجرى الدم لرؤية الأوعية الدموية في العنق والمخ بصورة أكثر تفصيلًا (تصوير الأوعية المقطعي المحوسب).
  • التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI). يَستخدِم التصوير بالرنين المغناطيسي موجاتٍ راديوية ومغناطيسية قوية لتكوين رؤية مُفصَّلة للمخ. يستطيع التصوير بالرنين المغناطيسي الكشفَ عن أنسجة المخ المتضررة بسبب السكتة الإقفارية والنزف داخل الدماغ. قد يحقن طبيبك صبغةً في الأوعية الدموية لرؤية الشرايين والأوردة وللتركيز على تدفق الدم (تصوير الأوعية بالرنين المغناطيسي، أو تصوير الوريد بالرنين المغناطيسي).
  • الموجات فوق الصوتية للشريان السباتي. في هذا الاختبار، تُقدم الموجات الصوتية صورًا مُفصَّلة لبطن الشرايين السباتية في العنق. يُظهِر هذا الاختبار زيادة تراكُم الشحوم (اللويحات) وتدفُّق الدم في الشرايين السباتية.
  • صورة وعائية دماغية. في هذا الاختبار المُستخدم بصورة غير شائعة، يغرز الطبيب أنبوبًا رفيعًا لينًا (قسطرة) من خلال شق صغير - عادةً ما يكون في الأربية - ويُوجِّهه عبر الشرايين الرئيسة إلى الشريان السباتي أو الشريان الفقري. ثم يحقن الطبيب صبغةً في الأوعية الدموية حتى تكون ظاهرة تحت التصوير بالأشعة السينية. تمنح هذه العملية رؤية مُفصَّلة للشرايين في المخ والعنق.
  • مُخطَّط صدى القلب. يستخدم مخطط صدى القلب الموجات الصوتية لتكوين صورة مفصَّلة لقلبك. يستطيع مخطط صدى القلب إيجاد مصدر الجلطات في قلبك، التي ربما انتقلت من قلبك إلى دماغك وتسبَّبت في حدوث سكتة دماغية.

دقيقة مع Mayo Clinic: ما تحتاج معرفته حول السكتة الدماغية.

السكتة الدماغية – فكر بها كانقطاع في تدفق الدم إلى الدماغ، فإما أنه لا يوجد ما يكفي من الدم المتدفق نحو الدماغ، أو أن هناك هنالك الكثير من الدم.

تَحْدُث أكثر أنواع السكتة الدماغية شيوعًا – الإقفارية – عند نشوء انسداد في الأوعية الدموية فلا يتدفق دم كافٍ إلى المخ.

"يمكن أن تحدث السكتة الدماغية لأي شخص في أي مكان وفي أي وقت."

التعرف على الأعراض والتصرف بسرعة أمران جوهريان. إذا تدلى وجه شخص ما فجأة، وحصل لديه ضعف في الذراع أو فَقَدَ الشعور في جانب واحد من الجسم، أو صار كلامه متداخلًا أو وجد صعوبة في إيجاد الكلمات المناسبة...

"لا تتردد. اتصل ب 911 أو رقم الطوارئ في بلدك."

تقول الدكتورة كارا ساندز إن أهم شيء هو ...

"الإسراع قدر الإمكان في التعرف على مرضى السكتة الدماغية وتقييمهم وعلاجهم."

يمكن منع 80% من السكتات الدماغية من خلال تغييرات نمط الحياة. ضع عوامل المخاطر في اعتبارك.

"ضغط الدم غير المنضبط، والسكري، وارتفاع الكوليسترول، والتدخين، وانقطاع النفس الانسدادي النومي."

"يمكن الوقاية من السكتات الدماغية والتغلب عليها شريطة التفكير بسرعة."

العلاج

يعتمد العلاج الطارئ للسكتة الدماغية على ما إذا كنتَ مصابًا بسكتة دماغية إقفارية، أو سكتة دماغية تتضمن نزيفًا في الدماغ (نزفية).

السكتة الدماغية الإقفارية

لعلاج السكتة الدماغية الإقفارية، ينبغي أن يستعيد الأطباء تدفق الدم للمخ سريعًا. ويمكن تنفيذ ذلك عن طريق:

  • أدوية الحقن من خلال الوريد في حالات الطوارئ. يجب أن يبدأ العلاج باستخدام أدوية تفتيت الجلطات خلال 4 إلى 5 ساعات من ظهور الأعراض في حالة حقنها في الوريد. وكلما كان الوقت مبكرًا كان أفضل. لا يعمل العلاج السريع على تحسين فرصك في النجاة فحسب، لكنه قد يقلل أيضًا من حدوث مضاعفات.

    الحقن من خلال الوريد لمنشط البلازمينوجين النسيجي المأشوب (TPA)، — والمعروف أيضًا باسم ألتيبلاز(Activase) — هو العلاج الذهبي الرئيس للسكتة الدماغية الإقفارية. تُعطى حُقن منشط البلازمينوجين النسيجي عادةً عبر الوريد في الذراع خلال الثلاث ساعات الأولى. وفي بعض الحالات، يُمكن حَقن منشط البلازمينوجين النسيجي خلال 4.5 ساعات من بدء ظهور أعراض السكتة الدماغية.

    يُعيد هذا الدواء تدفُّق الدم عن طريق إذابة الجلطة الدموية المسبِّبة للسكتة الدماغية. وقد يساعد الأشخاص المصابين بالسكتات الدماغية على الشفاء بالكامل، عن طريق إزالة سبب السكتة الدماغية بسرعة. سيضع طبيبك في حسبانه مخاطر معينة مثل النزيف المحتمل في الدماغ لتحديد ما إذا كان منشط البلازمينوجين النسيجي ملائمًا لك أم لا.

  • إجراءات العلاج داخل الأوعية الدموية الطارئة. أحيانًا يعالج الأطباء السكتات الدماغية الإقفارية بإجراءات تتم مباشرةً داخل الوعاء الدموي المسدود. لقد أظهر العلاج داخل الأوعية الدموية تحسُّنًا ملحوظًا في النتائج، وقلل فترة الإعاقة الطويلة التي تعقب حدوث السكتة الدماغية الإقفارية. يجب تنفيذ هذه الإجراءات في أسرع وقتٍ ممكن:
    • توصيل الأدوية مباشرةً إلى المخ. قد يُدخل الأطباء أنبوبًا طويلًا رفيعًا (قِسطارًا) عبر أحد الشرايين في الإربية إلى الدماغ، لتوصيل منشط البلازمينوجين النسيجي مباشرةً إلى موقع حدوث السكتة الدماغية. يُعَد الإطار الزمني لهذا العلاج أطول إلى حد ما من حقن منشط البلازمينوجين النسيجي، لكنه ما يزال محدودًا.
    • إزالة الجلطات باستخدام الدعامة المستخرِجة للجلطات. قد يستخدم الأطباء جهازًا متصلًا بالقِسطار لإزالة الجلطة مباشرةً من الوعاء الدموي المسدود في الدماغ. ويُعد هذا الإجراء مفيدًا على وجه الخصوص للأفراد الذين لديهم جلطات دموية كبيرة يصعب إذابتها كليةً بمنشط البلازمينوجين النسيجي. لذلك يُنفذ هذا الإجراء مع حَقن منشط البلازمينوجين النسيجي.

تم توسيع الإطار الزمني الذي يمكن فيه النظر في هذه الإجراءات؛ نظرًا لتوفر تكنولوجيا التصوير الأحدث. قد يطلب الطبيب فحوصات التصوير الإروائية (تُجرى مع التصوير المقطعي المحوسب (CT) أو التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)) للمساعدة في تحديد مدى استفادة الشخص من العلاج داخل الأوعية.

إجراءات أخرى

للتقليل من مخاطر تعرضك لسكتة دماغية أخرى أو لنوبة إقفارية عابرة، قد يوصي طبيبك بإجراءٍ لتوسيع الشريان الذي ضيَّقته اللويحات. ستتنوع الخيارات وفقًا لحالتك وقد تتضمن ما يلي:

  • استئصال باطنة الشريان السباتي الشريانان السباتيان هما الوعاءان الدمويان اللذان يجريان على جانبي العنق، ويزودان الدماغ بالإمداد الدموي. في هذا الجراحة، تُزال اللويحات التي تسد الشريان السباتي، وقد تقلل خطورة إصابتك بالسكتة الدماغية. إلا أن استئصال بطانة الشريان السباتى ينطوي على مخاطر، ولا سيما لدى الأشخاص المصابين بمرض القلب أو لديهم حالات طبية أخرى.
  • الرأب الوعائي والدعامات. في الرأب الوعائي، غالبًا ما يصل الجراح إلى الشرايين السباتية بقسطار عبر أحد الشرايين الموجودة في الأربية. وغالبًا ما يُستخدَم بالون لتوسيع الشريان الضيق. ويُمكن بعد ذلك تركيب دعامة لدعم الشريان الذي تم توسيعه.

السكتة الدماغية النزفية

يركز العلاج الطارئ للسكتة الدماغية النزفية على التحكم في النزيف وتقليل الضغط في دماغك الناجم عن السوائل الزائدة. تتضمن خيارات العلاج:

  • التدابير الطارئة. إذا كنت تتناول أدوية مميعة للدم لمنع تجلط الدم، فقد يتم إعطاؤك أدوية أو نقلات من منتجات الدم لمواجهة آثار سيولة الدم. قد تُعطَى أيضًا أدوية لتقليل الضغط في دماغك (الضغط داخل الجمجمة)، وخفض ضغط الدم، ومنع التشنُّجات في الأوعية الدموية ومنع النوبات الـمَرَضية.
  • الجراحة. إذا كانت منطقة النزيف كبيرة الحجم، فقد يُقرِّر طبيبكَ إجراء عملية جراحية لإزالة الدم من دماغكَ، ولتخفيف الضغط فيه. يمكن أيضًا استخدام الجراحة لإصلاح مشاكل الأوعية الدموية المرتبطة بالسكتات الدماغية النزفية. قد يوصي طبيبك بأحد هذه الإجراءات بعد حدوث السكتة الدماغية، أو إذا تسبَّب تمدُّد الأوعية الدموية أو التشوهات الشريانية الوريدية (AVM) أو أي نوع آخر من مشاكل الأوعية الدموية في حدوث السكتة الدماغية النزفية:
  • جراحة القص. يضع الجراح مِشبكًا صغيرًا في قاعدة الوعاء الدموي المتمدِّد؛ لمنع تدفُّق الدم إليه. يحفظ هذا المشبك الأوعية الدموية المتمدِّدة من الانهيار، أو يمكن أن يمنع تمدُّد الأوعية الدموية الذي نزف مؤخرًا من النزيف مرة أخرى.
  • وضع الشائع (انصِمَام الأوردة الداخلية). باستخدام قِسطار يُدخَل في شريان في فخِذك ويُوجَّه إلى مخك، سيضع جراحك لفائف صغيرة قابلة للفصل في تمدد الأوعية الدموية لمَلْئِه. هذا يمنع تدفُّق الدم إلى الأوعية الدموية المتمدِّدة ويسبب تجلط الدم.
  • الإزالةالجراحية للتشوُّهات الشريانية الوريدية (AVM). قد يزيل الجراحون تشوُّهات شريانية وريدية أصغر إذا كانت موجودة في منطقة يمكن الوصول إليها من مخك. هذا يلغي خطر التمزُّق ويقلِّل من خطورة الإصابة بالجلطة النزفية. ومع ذلك، ليس من الممكن دائمًا إزالة التشوُّهات الشريانية الوريدية إذا كانت موجودة بعمق داخل المخ، أو أنه كبير، أو ستؤدي إزالته إلى حدوث الكثير من التأثير على وظيفة الدماغ.
  • الجِراحة الإشعاعية باستخدام التوجيه التجسيمي. باستخدام أشعة متعدِّدة من الإشعاع شديد التركيز، تعد الجراحة الإشعاعية باستخدام التوجيه التجسيمي علاجًا متقدمًا طفيف التوغل يُستخدَم لإصلاح تشوهات الأوعية الدموية.

التعافي من السكتة الدماغية وإعادة التأهيل

بعد العلاج في حالات الطوارئ، ستُراقَب عن كثَب لمدة يوم على الأقل. بعد ذلك، تركِّز العناية بالسكتة الدماغية على مساعدتك على استعادة أكبر قدر ممكن من الوظائف والعودة إلى عيش حياة مستقلة. تأثير السكتة الدماغية عليكَ يتوقَّف على مِنطقة المخ التي أُصيبتْ ومقدار الأنسجة التي دُمِّرَتْ.

إذا أَصَابَت السكتة الدماغية الجانب الأيمن من مخكَ، فقد يتأثَّر كلٌّ من الحركة والإحساس في الجانب الأيسر من جسدك. إذا دَمَّرَت السكتة الدماغية نسيج المخ في الجانب الأيسر من مخكَ، فقد يتأثَّر كلٌّ من الحركة والإحساس في الجانب الأيسر من جسدكَ. قد يُسبِّب تدمير المخ في الجانب الأيسر من مخكَ اضطرابًا في الكلام واللغة.

يذهب معظم الناجين من السكتة الدماغية إلى برنامج إعادة التأهيل. سيُوصِي طبيبكَ باتباع برنامج علاجي صارم يُمكِنكَ التأقلُم معه؛ استنادًا إلى سنكَ وصحتكَ العامة، ودرجة إعاقتكَ الناتجة عن السكتة الدماغية. سيَأخُذ طبيبكَ في الاعتبار نمط حياتكَ واهتماماتكَ وأولوياتكَ، ومدى توفُّر أفراد العائلة أو مقدِّمي الرعاية.

قد تبدأ إعادة التأهيل قبل مغادرة المستشفى. بعد الخروج من المستشفى، يمكنك متابعة البرنامج في وحدة إعادة التأهيل في المستشفى نفسه، أو وحدة إعادة تأهيل أخرى أو مرفق تمريض ماهر، كمريض خارجي، أو في المنزل.

يَختلِف التعافي من السكتة الدماغية من شخصٍ لآخر. بِناءً على حالتك، قد يشمل فريق علاجكَ الآتي:

  • طبيبًا مدرَّبًا على حالات الدماغ المرَضية (طبيب أعصاب)
  • طبيب إعادة التأهيل (اختصاصي علاج نفسي)
  • ممرِّضة إعادة التأهيل
  • اختصاصي النُّظم الغذائية
  • اختصاصي علاج طبيعي
  • اختصاصيًّا مهنيًّا
  • اختصاصي العلاج الترفيهي
  • اختصاصي أمراض النطق
  • اختصاصيًّا اجتماعيًّا أو مدير حالة
  • اختصاصي علاج نفسي أو طبيبًا نفسيًّا
  • رجل دين
جلسة علاج التخاطب

يكون علاج التخاطب غالبًا جزءًا من إعادة التأهيل بعد السكتة الدماغية.

نتائج العلاج

وتُعد طريقة النظر في النسبة المئوية لدى المرضى الذين يتلقون تدابير الرعاية الفعالة والملائمة من حيث توقيتها، هي الطريقة الوحيدة لتقييم رعاية المرضى المشخصين بالسكتة الدماغية. الهدف هو 100%.

تعرض الرسوم البيانية أدناه النسبة المئوية لمرضى Mayo Clinic المؤهلين الذين شُخِّصوا بالسكتة الدماغية، وهم يتلقون جميع تدابير الرعاية المناسبة.

المقياس الأساسي للسكتة الدماغية

انظر الشكل الملحق.

معدل وفيات استئصال بطانة الشريان السباتي

انظر الشكل الملحق.

معدل الوفيات الناجم عن دعم الشريان السباتي

انظر الشكل الملحق.

الدليل الشامل للتعامل مع السكتة الدماغية

انظر الشكل الملحق.

السكتة العامة – من وقت الوصول إلى خرق الجلد

انظر الشكل الملحق.

السكتة الدماغية الشاملة هي معدَّل إعادة التجلُّط بعد التخثُّر

انظر الشكل الملحق.

السكتة الدماغية الشاملة – التوقيت المناسب للعلاج IV t-PA

انظر الشكل الملحق.

لمزيد من المعلومات والبيانات يمكنك زيارة Medicare Hospital Compare.

For additional information about quality at Mayo Clinic visit Quality Measures.

التجارب السريرية

اطلع على الدراسات التي تجريها Mayo Clinic لاختبار العلاجات والتدخلات الطبية والفحوصات الجديدة كوسائل للوقاية من هذا المرض أو تشخيصه أو علاجه أو السيطرة عليه.

التأقلم والدعم

السكتة الدماغية هي حَدَث يُغَيِّر مجرى الحياة، ويُمكِن أن تُؤثِّر على السلامة العاطفية بقدر تأثيرها على الوظيفة الجسدية. قد تشعر أحيانًا بالعجز والإحباط والاكتئاب وعدم الاكتراث. كما قد يكون لديكَ أيضًا تغيُّرات في المِزاج، وانخفاض في الرغبة الجنسيَّة.

الحفاظ على احترام الذات، والاتصال بالآخرين، والشغف بالعالم هي أجزاء أساسية من رحلة التَّعافِي. تشمل الطرُق العديدة التي قد تساعدكَ أنتَ ومُقدِّمي الرعاية الصحية ما يلي:

  • لا تقسُ على نفسكَ. تقبَّل أنَّ التعافي الجسديَّ والعاطفيَّ سينطوي على مهمة صعبة، كما أنه سوف يَستغرِق وقتًا. اجْعَلْ هدفكَ الوصول إلى "الوضع الطبيعي الجديد"، واحتفل بتقدُّمكَ. خُذْ وقتكَ في الراحة.
  • انضمَّ إلى إحدى مجموعات الدعم. يُمكِنكَ الاجتماع مع الآخرين الذين يتأقلمون مع السكتة الدماغية والخروج معهم، وتبادُل الخبرات، وتبادُل المعلومات، وبِناء صداقات جديدة.
  • اسمَحْ لأصدقائكَ وعائلتكَ بمعرفة ما تحتاجه. قد يرغب الأشخاص في المساعدة، لكنهم قد لا يعرفون ماذا يفعلون. أخبرهم كيف يمكنهم تقديم المساعدة، على سبيل المثال عن طريق تقديم وجبة والبقاء لتناول الطعام معك والتحدث، أو حضور المناسبات الاجتماعية أو الأنشطة الدينية معك.

تحديات التواصل.

يمكن أن تكون مشكلات كلامك ولغتك محبِطة للغاية. إليك بعض النصائح لمساعدتك ومساعدة مقدِّمي الرعاية في التعامل مع تحديات التواصل:

  • طبّق ما تعلمته. حاوِل إجراء محادثه مرة واحدة يوميًّا على الأقل. سوف تساعدك على معرفة ما هو أفضل بالنسبة إليك. ستساعدك أيضًا على الشعور بالتواصل مع الآخرين، وتساعد في إعادة بناء ثقتك بنفسك.
  • استرخِ وخذ وقتًا كافيًا. قد يَكون التحدُّث أسهل وأكثر متعة في وضع الاسترخاء عندما لا تَكون في عجلة من أمرك. يَجد بعض الناجيين من السكتة الدماغية أن بعد العَشاء هو الوقت المناسب.
  • تواصل بطريقتك. قد تَحتاج أثناء التعافي من السكتة الدماغية إلى استخدام عدد كلمات أقل، أو الاعتماد على الإشارات، أو استخدام نغمة الصوت للتواصل.
  • استخدِم الوسائل الداعمة ووسائل التواصل. قد تَجد أنه من المفيد استخدام بطاقات مصورة تُظهر الكلمات المستخدمة بشكل متكرر أو صورًا للأصدقاء المقرَّبين وأفراد الأسرة، والعرض التلفزيوني المفضل، ودورة المياه أو غيرها من المتطلبات والاحتياجات المتكررة.

التحضير من أجل موعدك الطبي

تُشخَّص السكتة الدماغية الحديثة عادةً في المستشفى. إذا كنتَ مصابًا بسكتة دماغية، سوف تركز الرعاية الطبية العاجلة على الحد من تلف الدماغ. إذا لم تُصَبْ بالسكتة الدماغية من قبل، ولكنك تَشعر بخطورة تعرضك للإصابة في المستقبل، يُمكنك مناقشة مخاوفك مع طبيبك في موعدك الطبي المحدد القادم.

ما يمكن أن يقوم به الطبيب

في غرفة الطوارئ، قد يقوم بفحصكَ اختصاصي طب الطوارئ أو طبيب متدرِّب في أمراض الدماغ (اختصاصي طب الأعصاب)، فضلًا عن المُمرِّضات والفنيين الطبيين.

ستتمثَّل أولى أولويات فريق الطوارئ المعالِج لك في العمل على منع تفاقُم أعراضكَ والحالة الطبية بشكل عام. سوف يقوم الفريق بعد ذلك بتحديد ما إذا كُنتَ مصابًا بسكتة دماغية أم لا. سيسعى الأطباء إلى الوقوف على سبب إصابتكَ بالسكتة الدماغية لتحديد العلاج الأنسب لك.

إذا طلبتَ نصيحة طبيبكَ خلال الموعد الطبي المحدَّد لكَ، فسوف يقوم طبيبكَ بتقييم عوامل خطر إصابتكَ بالسكتة الدماغية ومرض القلب. سوف تركِّز مناقشتكَ على تجنُّب عوامل الخطر هذه، مثل عدم التدخين أو معاقرة المخدِّرات غير المشروعة. سيُناقش طبيبكَ أيضًا استراتيجيات نمط الحياة أو الأدوية المستخدَمة للسيطرة على ارتفاع ضغط الدم والكوليسترول وغيرها من عوامل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.

السكتة الدماغية - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

07/02/2020
  1. Walls RM, et al., eds. Stroke. In: Rosen's Emergency Medicine: Concepts and Clinical Practice. 9th ed. Elsevier; 2018. https://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 5, 2019.
  2. Ferri FF. Stroke, ischemic. In: Ferri's Clinical Advisor 2020. Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 5, 2019.
  3. Know stroke brochure. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. https://www.stroke.nih.gov/materials/needtoknow.htm. Accessed Oct. 5, 2019.
  4. Stroke. National Heart, Lung, and Blood Institute. https://www.nhlbi.nih.gov/health-topics/stroke. Accessed Oct. 5, 2019.
  5. AskMayoExpert. Acute stroke and transient ischemic attack (TIA) (adult). Mayo Clinic. 2017.
  6. Steiger N, et al. Primary prevention of stroke. JAMA. 2016; doi:10.1001/jama.2016.5529.
  7. Hasan TF, et al. Diagnosis and management of acute ischemic stroke. Mayo Clinic Proceedings. 2018; doi:10.1016/j.mayocp.2018.02.013.
  8. Weinstein CJ, et al. Guidelines for adult stroke rehabilitation and recovery: A guideline for healthcare professionals from the American Heart Association/American Stroke Association. Stroke. 2016; doi:10.1161/STR.0000000000000098.
  9. Ferri FF. Stroke, hemorrhagic. In: Ferri's Clinical Advisor 2020. Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed Oct. 5, 2019.
  10. Cerebral aneurysms fact sheet. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. https://www.ninds.nih.gov/disorders/patient-caregiver-education/fact-sheets/cerebral-aneurysms-fact-sheet. Accessed Oct. 7, 2019.
  11. Transient ischemic attack. Merck Manual Professional Version. https://www.merckmanuals.com/professional/neurologic-disorders/stroke/transient-ischemic-attack-tia. Accessed Oct. 7, 2019.
  12. Post-stroke rehabilitation. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. https://www.ninds.nih.gov/Disorders/Patient-Caregiver-Education/Fact-Sheets/Post-Stroke-Rehabilitation-Fact-Sheet. Accessed Oct. 5, 2019.
  13. Furie KL, et al. Overview of secondary prevention of ischemic stroke. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Oct. 12, 2019.
  14. Preventing stroke: Healthy living. Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/stroke/healthy_living.htm. Accessed Oct. 5, 2019.
  15. Preventing stroke: Control medical conditions. Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/stroke/healthy_living.htm. Accessed Oct. 5, 2019.
  16. Powers WJ, et al. 2018 guidelines for the early management of patients with acute ischemic stroke: A guideline for healthcare professionals from the American Heart Association/American Stroke Association. Stroke. 2018; doi:10.1161/STR.0000000000000158.
  17. Rodrigues FB, et al. Endovascular treatment versus medical care alone for ischaemic stroke: systematic review and meta-analysis. BMJ. 2016.; doi:10.1136/bmj.i1754.
  18. Carotid endarterectomy. National Heart, Lung, and Blood Institute. https://www.nhlbi.nih.gov/health-topics/carotid-endarterectomy. Accessed Oct. 5, 2019.
  19. Lal BK, et al. Carotid stenting versus carotid endarterectomy: What did the carotid revascularization endarterectomy versus stenting trial show and where do we go from here? Angiology. 2017; doi:10.1177/0003319716661661.
  20. Effects of stroke. American Stroke Association. https://www.stroke.org/en/about-stroke/effects-of-stroke. Accessed Oct. 7, 2019.
  21. Rehab therapy after a stroke. American Stroke Association. https://www.stroke.org/en/life-after-stroke/stroke-rehab/rehab-therapy-after-a-stroke. Accessed Oct. 7, 2019.
  22. Emotional & behavioral effects of a stroke. American Stroke Association. https://www.stroke.org/en/about-stroke/effects-of-stroke/emotional-effects-of-stroke. Accessed Oct. 7, 2019.
  23. Three key steps to recover from stroke. American Stroke Association. https://www.stroke.org/en/about-stroke/effects-of-stroke/emotional-effects-of-stroke/secrets-of-success. Accessed Oct. 7, 2019.
  24. Tips for socializing with aphasia. American Stroke Association. https://www.stroke.org/en/about-stroke/effects-of-stroke/cognitive-and-communication-effects-of-stroke/maximizing-communication-and-independence/tips-for-socializing-with-aphasia. Accessed Oct. 7, 2019.
  25. Barrett KM, et al. Ambulance-based assessment of NIH stroke scale with telemedicine: A feasibility pilot study. Journal of Telemedicine and Telecare. 2017; doi:10.1177/1357633X16648490.
  26. Attig JM. Allscripts EPSi. Mayo Clinic. Nov. 11, 2019.
  27. Riggin EA. Allscripts EPSi. Mayo Clinic. July 23, 2019.
  28. Quality check. The Joint Commission. https://www.qualitycheck.org/search/?keyword=mayo%20clinic. Accessed Oct. 7, 2019.
  29. Know before you go. American Heart Association. https://hospitalmaps.heart.org/AHAMAP/map/qimap.jsp. Accessed Oct. 7, 2019.
  30. Graff-Radford J (expert opinion). Mayo Clinic. Oct. 29, 2019.