قرص ألي لخسارة الوزن: هل تفي بالغرض؟

هل عقار ألي على شكل أقراص — متاح بدون وصفة الطبيب لإنقاص الوزن — هو الحل لمشاكل إنقاص وزنك؟

By Mayo Clinic Staff

ألاي هو دواء متاح دون وصفة طبية مخصص للبالغين الذين يعانون من زيادة الوزن ويسعون إلى التخلص من الوزن الزائد. مع ما يمتاز به من سهولة الإتاحة ووعوده بفقدان الوزن، هل ألاي يعتبر الحل لإنقاص الوزن؟

ما هو أللي؟

أللي هو 60 مليجرام، نوع من الأورليستات (زينيكال) من دون وصفة طبية، 120 مليجرام من العقار بوصفة طبية. كلا من أللي وزينيكال مصممان ليصبحا جزء من خطة لفقدان الوزن تشمل سعرات حرارية قليلة ونظام غذائي قليل الدهون ونشاط بدني منتظم.

أللي موافق عليه للاستخدام في البالغين بدءا من سن 18 أو أكبر والذين تبلغ كتلة جسمهم (BMI) مقدار 25 أو أكثر. زينيكال موافق عليه للاستخدام في البالغين بكتلة جسم تبلغ 30 أو أكثر (بدناء) وهؤلاء الذين تبلغ كتلة جسمهم 27 وحتى 29 (زائدي الوزن) والذين لديهم عوامل خطورة صحية أخرى مثل ضغط الدم المرتفع أو السكر.

هل توجد مخاوف من عقار أورليستات؟

في عام 2010، نشرت إدارة الغذاء والدواء دورية للسلامة حول عقار أورليستات بسبب التقارير النادرة عن حدوث إصابات خطيرة في الكبد لمن كانوا يتناولونه. ولم تجد الإدارة أي دليل يؤكد أن عقار أورليستات كان سبب إصابة الكبد.

ورغم ذلك، فقد أعيد النظر في ألي وزينيكال بسبب التقارير. اتصل بطبيبك فورًا إذا بدت عليك علامات أو أعراض تشير إلى إصابة الكبد:

  • حكة
  • فقدان الشهية
  • اصفرار العين أو البشرة
  • براز خفيف اللون
  • بول بني

كيف يعمل ألي؟

يساعد الأورليستات (المادة الفعالة في ألي) في تحفيز فقدان الوزن عن طريق خفض معدل الدهون الغذائية التي يتم امتصاصها في أمعائك.

يساعد ليباز، وهو إنزيم موجود في الجهاز الهضمي، في تفتيت الدهون الغذائية إلى مكونات صغيرة حتى يمكن استخدامها أو تخزينها للطاقة. يُثبّط الأورليستات عمل الليباز. عندما تتناول الدواء مع وجبة، لا يتم تفتيت 25 في المئة من الدهون التي تستهلكها ولكن تتم إزالتها من خلال التبرز.

كم من الوزن يمكنني فقدانه عندما أستخدم أللي؟

قد يساعدك أللي على فقدان الوزن ولكن النقصان سيكون متواضعا على الأغلب — غالبا بضعة أرطال فقط أكثر مما كنت ستفقده بالحمية والتمرين وحدهما.

أكثر من 40 بالمائة من الناس الذين يتناولون أللي أثناء اتباعهم لحمية محدودة السعرات الحرارية مع زيادة النشاط البدني يفقدون 5 بالمائة أو أكثر من وزن أجسامهم في غضون سنة. فقدان الوزن الهام طبيا — مقدار كاف من فقدان الوزن لبدء تخفيض مخاطر أمراض القلب والأوعية الدموية والسكري والأمراض الأخرى — يقدر عامة بنحو 5 بالمائة أو أكثر من وزن الجسم.

الأشخاص الذين مارسوا حمية محدودة السعرات الحرارية وتمرنوا بانتظام وتناولوا أللي فقدوا نحو 5.7 رطل (2.6 كيلوجرام) أكثر في عام واحد من الأشخاص الذين مارسوا الحمية والتمرينات فقط.

كيف يتم تناول ألاي؟

يتم تناول حبة ألاي 60 مليجرام في غضون ساعة من تناول وجبة تحتوي على دهون من مرة إلى ثلاث مرات يوميًا. ينبغي توزيع تناول الدهون اليومي على الوجبات الرئيسية الثلاث، ويجب ألا تكون أكثر من 30 في المئة من مجموع السعرات الحرارية. توصي جهة التصنيع بأن تكون الدهون التي يتم تناولها في الوجبة الواحدة حوالي 15 جرام.

إذا كنت تتناول وجبة لا تحتوي على دهون، فلن تحتاج إلى تناول جرعة ألاي. إذا تناولت ألاي مع وجبة عالية الدهون، فمن المحتمل أن تصاب بآثار جانبية معدية معوية حادة.

يمكن لدواء ألاي أن يقلل من امتصاص العناصر الغذائية التي تذوب في الدهون، بما في ذلك بيتا كاروتين وفيتامينات "أ" و"د" و"هـ" و"ك". تناول فيتامينات متعددة في وقت النوم وبعد ساعتين على الأقل من آخر جرعة من ألاي.

هل لعقار ألاي آثار جانبية؟

يسبب المكون النشط في عقار ألاي وهو أورليستات، في حدوث آثار جانبية على المعدة والأمعاء مرتبطة بالدهون غير المهضومة التي تمر عبر نظامك الهضمي. وهي تخف تدريجيًا بشكل عام مع مرور الوقت والاستعمال المناسب للدواء. تتضمّن هذه الآثار الجانبية ما يلي:

  • ألم أو انزعاج في البطن
  • إفرازات زيتية من فتحة الشرج
  • غازات مصحوبة بإفرازات شرجية زيتية
  • براز زيتي
  • التبرز المتكرر
  • الحاجة الملحة للتبرز أو صعوبة السيطرة على التبرز

وتتضمن الآثار الجانبية الممكنة الأخرى ما يلي:

  • الصداع
  • ألم الظهر
  • عدوى الجهاز التنفسي العلوي

متى يجب ألا تتناول عقار ألي؟

قبل تناول عقار ألي، تحدث مع طبيبك حول التفاعلات الممكنة مع الأدوية الأخرى، وخاصةً إذا كنت تتناول أدوية لأي من الأمراض التالية:

  • داء السكري
  • مرض الغدة الدرقية
  • ضربات قلب غير منتظمة
  • أمراض القلب والأوعية الدموية
  • النوبات التشنجية
  • فيروس نقص المناعة البشرية

ومن المهم أيضًا مراجعة طبيبك في حالة كنت تعاني من:

  • مشكلات المرارة
  • حصوات الكلى
  • التهاب البنكرياس
  • المصران العصبي

يُعد عقار ألي غير موصي به إذا كنت:

  • وزنك صحيًا
  • أجريت زراعة عضو
  • تتناول دواء سايكلوسبورين (Neoral، Sandimmune، وغيرهما)
  • تعاني من مشكلات بالفعل في امتصاص الطعام
  • حامل أو في مرحلة إرضاع الطفل

كم من الوقت أحتاج لتناول أللي؟

تعتبر خطة فقدان الوزن مع الحمية والتمارين والعلاج بالأدوية ناجحة عموما إذا فقدت نحو 1 رطل (0.5 جم) أسبوعيا خلال الشهر الأول وكنت قد فقدت 5 بالمائة أو أكثر من وزنك المبدئي السابق للعلاج خلال عام واحد.

إذا كان العلاج ناجحا فمن المرجح أنك ستثبت على وزنك أو أنك ستفقد المزيد من الوزن إذا أكملت الحمية والتمارين والخطة العلاجية الدوائية.

أغلب فقدان الوزن مع الأدوية يظهر في خلال الشهور القليلة الأولى. إذا كنت قد التزمت بالحمية وخطة التمارين ولم تفقد على الأقل 5 بالمائة من وزنك المبدئي في خلال شهور قليلة فالاستمرار على الدواء قد يكون غير مجدي.

إذا لم تكن قد فقدت 5 بالمائة من وزنك في خلال عام من الخطة فالانقطاع عن تناول الدواء سيكون خيارا جيدا. المخاطر والآثار الجانبية والتكلفة المصاحبين لتناول الدواء يفوقون غالبا المنافع المحتملة.

كيف تلائم ألاي مع خطة إنقاص وزن صحية؟

وليست ألاي إجابة سهلة لإنقاص الوزن. فإنقاص الوزن والثبات على ذلك يتطلب التزامًا بنظام غذائي صحي وممارسة نشاط بدني بانتظام.

اعمل مع طبيبك لتقييم الفوائد والمخاطر المحتملة لدواء ألاي أو أي أدوية أخرى لإنقاص الوزن. يمكنك أنت والطبيب - كفريق واحد - وضع خطة مناسبة لك لإنقاص الوزن.

27/09/2018 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة