هل يحتاج طفلي إلى تطعيم الإنفلونزا هذا العام؟

إجابة من برتش كيه توش، (دكتور في الطب)

في معظم الحالات، نعم. توصي مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) بإعطاء لقاحات الإنفلونزا السنوية لجميع الأطفال بعمر 6 أشهر فأكثر، وتتوفر هذه اللقاحات في الولايات المتحدة غالبًا مع نهاية أكتوبر / تشرين الأول. توصي مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها هذا العام باستخدام لقاحات الإنفلونزا المتاحة على شكل حُقَن أو رذاذ أنفي.

الإنفلونزا هي عدوى تنفسية يمكن أن تسبب مضاعفات خطيرة، خاصة في الأطفال الصغار. إن أخذ لقاح الإنفلونزا هو أفضل وسيلة لمنع الإنفلونزا ومضاعفاتها. وحتى عندما لا يتمكن اللقاح من منع الإنفلونزا بالكامل، فإنه قد يقلص خطر إصابتك بمرض شديد يستدعى الإدخال للمستشفى في حال العدوى. أظهرت الأبحاث الأخيرة أن اللقاحات تقلل إلى حد كبير خطر الوفاة من الإنفلونزا لدى الأطفال الأصحاء والأطفال المصابين بحالات طبية كامنة أيضاً.

إن أخذ لقاح الإنفلونزا ضروري بشكل خاص في هذا الموسم لأن الإنفلونزا ومرض فيروس كورونا 2019 (كوفيد 19) يشتركان في الأعراض والمؤشرات الشائعة. وقد يخفف لقاح الإنفلونزا الأعراض التي قد يصعب تمييزها عن أعراض كوفيد 19. ويمكن تخفيف الضغط على المستشفيات من خلال الوقاية من الإنفلونزا وتقليل حدة أعراضها وتقليل الحاجة للاستشفاء.

وبناءً على عمر الطفل وحالته الصحية، قد تتمكن من الاختيار بين إعطائه لقاح الإنفلونزا على شكل حقنة أو رذاذ أنفي:

  • حُقَن لقاح الإنفلونزا يمكن إعطاء حُقَن لقاح الإنفلونزا للأطفال بعمر 6 أشهر فأكبر. قد تشمل آثارها الجانبية الالتهاب أو الاحمرار أو التورم في مكان الحقن. ومن الوارد حدوث حمى وآلام في العضلات وصداع.
  • البخاخ الأنفي. يمكن إعطاء لقاح الإنفلونزا الأنفي الرذاذي للأطفال الأصحاء بعمر عامين فما فوق. قد تتضمن الأعراض الجانبية للرذاذ الأنفي عند إعطائه للأطفال سيلان الأنف والأزيز والصداع والقيء وآلام العضلات والحمى الخفيفة.

لا يمكن للقاح الإنفلونزا أن يسبب لك الإنفلونزا. كما أن لقاح الإنفلونزا لا يقي طفلك من كوفيد 19 أو يزيد خطر إصابة الطفل به.

يعتمد عدد جرعات لقاح الإنفلونزا التي يحتاجها طفلك على عدة عوامل:

  • جرعتان. إذا كان عمر طفلك أقل من 9 سنوات، وهذه أول مرة يأخذ فيها لقاح الإنفلونزا، أو في حال تلقى الطفل ما مجموعه جرعة واحدة فقط من اللقاح قبل 1 يوليو / تموز 2020، فخطط لإعطائه جرعتين على أن تفصل بينهما أربعة أسابيع على الأقل.
  • جرعة واحدة. في حال أخذ طفلك جرعتين أو أكثر من لقاح الإنفلونزا في أي وقت قبل 1 يوليو / تموز 2020، وكانت تفصل بين الجرعات أربعة أسابيع على الأقل، فإن جرعة واحدة تكفي هذا العام. ليس من الضروري أن يكون الطفل قد تلقى الجرعتين خلال نفس الموسم أو في مواسم متتالية. كذلك، في حال أخذ طفلك لقاح الإنفلونزا للمرة الأولى بعمر 9 سنوات أو أكبر، فتكفيه جرعة واحدة.

تذكر أن اللقاح قد يحتاج إلى ما يصل إلى أسبوعين قبل أن يوفر لك حماية كاملة ضد الإنفلونزا. وينبغي أيضًا استشارة طبيب الطفل في الحالات التالية:

  • إذا شعر طفلك بوعكة صحية. إذا كان طفلك مصابًا بمرض معتدل أو شديد، أخّر إعطاءه لقاح الإنفلونزا إلى أن يتعافى. قد يؤثر احتقان الأنف على إمكانية تلقي الطفل للقاح الأنفلونزا الرذاذي الأنفي.
  • إذا كان الطفل مصابًا بأي حالات مرضية. لا يُنصح باستخدام اللقاح الأنفي الرذاذي للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين عامين و17 عامًا ممن يتناولون الأسبرين أو دواء يحتوي على الساليسيلات. كما لا يُنصح به للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين عامين إلى 4 أعوام ممن لديهم تشخيص بالربو أو الذين أصابهم أزيز تنفسي في الأشهر الـ 12 الماضية. اللقاح الأنفي الرذاذي غير مناسب للأطفال المصابين بضعف الجهاز المناعي أو الأطفال الذين يخالطون عن قرب أطفالًا مصابين بضعف شديد في الجهاز المناعي. وتشمل الموانع الإضافية لاستخدام لقاح الأنف الرذاذي الربو لدى الأطفال في سن 5 سنوات فما فوق أو حالة خطيرة أخرى، مثل أمراض الرئة.
  • إذا أصيب الطفل سابقًا بتفاعل حاد عند أخذه أحد لقاحات الإنفلونزا. لا يُنصح بلقاح الإنفلونزا لمن أصيبوا بتحسس حاد عند تلقي لقاح الإنفلونزا سابقًا. ومع ذلك، استشر طبيب طفلك أولاً. قد تكون بعض ردات الفعل التحسسية غير مرتبطة باللقاح.

لا يزال بإمكان طفلك أخذ لقاح الإنفلونزا إذا كان مصابًا بحساسية البيض.

With

برتش كيه توش، (دكتور في الطب)

دقيقة مع Mayo Clinic: أسباب تضاعف أهمية الحصول على لقاح الإنفلونزا في هذا الموسم

لقاحات الإنفلونزا في مايو كلينك

تقدم مايو كلينك لقاحات الإنفلونزا في ولايات أريزونا وفلوريدا ومينيسوتا.

تعرَّف على المزيد عن كيفية الحصول على لقاح الإنفلونزا في مايو كلينك
23/10/2020 See more Expert Answers