مرض الزهايمر: كيفية مساعدة مقدم الرعاية

إن رعاية مرض الزهايمر مهمة تتطلب مجهودًا مستمرًا وشاقًا. عندما تعرض على مقدم الرعاية لمرض الزهايمر المساعدة، كن محددًا — ولحوحًا لكن بلطف.

By Mayo Clinic Staff

يحتاج موفرو الرعاية لمرضى ألزهايمر كل الدعم الذي من يمكنهم الحصول عليه. إذا كنت تعرف شخصًا ما يرعى أحد الأحبة المصابين بمرض ألزهايمر، ففيما يلي كيفية مساعدته.

كن محددًا

يمكن أن يكون من الصعب على مقدم الرعاية قبول عروض المساعدة العامة لأنها غير محددة. إن كنت ترغب في دعم أحد الأصدقاء الذي يقوم على رعاية شخص مقرب، فقدم عرضًا واضحًا. على سبيل المثال:

  • "أنا ذاهب إلى محل البقالة. هل هناك ما يمكن أن أحضره لك من هناك؟"
  • "لدي وقت فراغ لعدة ساعات بعد ظهر الغد. هل يمكن أن أحل محلك بينما تقوم بمهامك أو تحصل على فترة من الوقت تعتني فيها بنفسك؟"
  • "لقد ضاعفت كمية وصفة رغيف اللحم الخاصة بي ليمكنني أن أشاركك إياها. حضرت ما يكفيك لعدة وجبات."
  • "هل تحتاج غسيل بعض الملابس؟ يمكنني اصطحابها اليوم وإعادتها نظيفة غدًا."
  • "هل تحتاج جز أعشاب باحتك؟ سيكون من دواعي سروري الاعتناء بذلك خلال عطلة نهاية الأسبوع المقبلة."

الحضور

قد يكون إرسال بطاقة أو الاتصال بمقدم رعاية طريقة فعّالة لإظهار الدعم. وكذلك تعمل رسائل البريد الإلكتروني والرسائل النصية، — ولكن عادةً ما تكون الزيارات الشخصية أكثر فعالية. إن التواصل مع العالم الخارجي قد تساعد على رفع معنويات مقدم الرعاية.

تعرف على علامات إجهاد مقدمي الرعاية

تذكر أن بعض مقدمي الرعاية يجدون صعوبة في قبول المساعدة، وقد يعتقدون بشكل خاطئ أنهم يستطيعون فعل كل شيء بأنفسهم. قد يكون هذا سلوكًا ضارًا ليس فقط لمقدم الرعاية وحده، بل أيضًا للشخص المصاب بمرض الزهايمر. فإجهاد مقدم الرعاية يمكن أن يؤدي إلى التهيج، والغضب، والإرهاق، والانسحاب الاجتماعي، والضيق، والاكتئاب وغيرها من المشكلات الأخرى.

إذا جرى رفض عروضك بتقديم المساعدة، فكن لحوحًا لكن بلطف. ذكر مقدم الرعاية بأنه ليس عليه فعل ذلك وحده — وأن أفضل طريقة للعناية بشخص آخر هي العناية بنفسك أولاً.

27/09/2018 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة