التشخيص

لتشخيص مرض تضيق الصمام الأورطي، سيراجع الطبيب المؤشرات والأعراض الظاهرة عليك ويناقش تاريخك الطبي ويُجرِي فحصًا بدنيًا. وسيستخدم الطبيب السماعة لسماع نبض قلبك وتحديد ما إذا كنت مصابًا بنفخة قلبية قد تكون علامة على إصابتك بحالة مرضية في الصمام الأبهري.

الفحوصات

قد يطلب طبيبك أن تخضع لعدة اختبارات لتأكيد إصابتك بضيق الصمام الأورطي أو استبعادها. ويمكن أن تساعد هذه الاختبارات أيضًا على تحديد السبب ومدى شدة الحالة.

تشمل اختبارات مرض ضيق الصمام الأورطي ما يلي:

  • مخطط صدى القلب. يستخدم هذا الاختبار الموجات الصوتية لالتقاط صور لقلبك أثناء الحركة. وفي هذا الاختبار يضغط موظف تقني بجهاز (الترجام) بقوة تجاه جلدك، موجهًا شعاع الموجات فوق الصوتية إلى قلبك عبر الصدر. ويسجل الترجام صدى الموجة الصوتية من قلبك، ويحول جهاز الكمبيوتر هذه الأصداء إلى صور يمكن للطبيب مشاهدتها على الشاشة.

    ويمكن أن يُظهر مخطط صدى القلب للطبيب طريقة تدفق الدم عبر قلبك والصمامات. وهذا يمكن أن يساعد على تحديد عضلة القلب الضعيفة وتحديد مدى شدة ضيق الصمام الأورطي.

    إذا احتاج طبيبك إلى إلقاء نظرة فاحصة على الصمام الأورطي، فربما يُجرى مخطط صدى القلب عبر المريء. وفي هذا الاختبار، يُوجّه أنبوب مرن يحتوي على الترجام عبر الحلق وصولاً إلى المريء.

  • مخطط كهربية القلب (ECG أو EKG). يكتشف هذا الاختبار غير المؤلم النشاط الكهربائي لقلبك ويسجله باستخدام مستشعرات صغيرة (مسارات كهربائية) متصلة بصدرك وذراعيك وأحيانًا بساقيك. يُمكن لتخطيط كهربية القلب رصد تضخم حجرات القلب، وأمراض القلب، واضطرابات نظم القلب.
  • تصوير الصدر بالأشعة السينية. يساعد تصوير الصدر بالأشعة السينية طبيبكَ على تحديد ما إذا كان القلب متضخمًا أم لا، وهو ما يحدث في حالة ضيق الصمام الأورطي. ويمكن أن يُظهر أيضًا تورمًا في الشريان الأورطي وتراكم الكالسيوم على الصمام الأورطي.
  • اختبارات التمارين الرياضية أو اختبارات الإجهاد. تساعد اختبارات التمارين الرياضية طبيبك على تحديد ما إذا كانت علامات وأعراض مرض الصمام الأورطي تظهر أثناء ممارسة النشاط البدني أم لا. ويمكن أن تساعد هذه الاختبارات أيضًا على تحديد مدى حدة حالتك. وفي حال عدم قدرتكَ على ممارسة التمارين الرياضية، قد تُعطى أدوية لها تأثيرات مماثلة للتمارين على القلب وذلك من أجل إتمام الاختبار.
  • الفحص بالتصوير المقطعي المحوسب للقلب. يجمع التصوير المقطعي المحوسب بين عدة صور بالأشعة السينية لتوفير رؤية مقطعية أكثر تفصيلاً للقلب. قد يستخدم الأطباء التصوير المقطعي المحوسب لقياس حجم الشريان الأورطي وفحص الصمام الأورطي عن قرب.
  • تصوير القلب بالرنين المغناطيسي. يَستخدِم التصوير بالرنين المغناطيسي للقلب مجالات مغناطيسية قوية وموجات راديو لإنشاء صور تفصيلية لقلبك. ويمكن استخدام هذا الاختبار لتحديد مدى حدة حالتكَ المرضية ولتقييم حجم الشريان الأورطي.
  • القسطرة القلبية. عادةً لا يُستخدم هذا الاختبار في تشخيص مرض الصمام الأورطي، ولكن يُمكن استخدامه إذا لم تتمكَّن الاختبارات الأخرى من تشخيص الحالة المرضية أو تحديد مدى شدتها. ويمكن استخدامه أيضًا قبل جراحة الصمام الأورطي للتأكد من عدم انسداد الشرايين التي تغذي عضلة القلب (الشرايين التاجية).

    في هذا الإجراء، يُمرر الطبيب أنبوبًا رفيعًا (أنبوب القسطرة) عبر أحد الأوعية الدموية في الذراع أو الأُربية ويوجهه إلى شريان في قلبك.

    وفي بعض الأحيان، تُحقن صبغة من خلال أنبوب القسطرة للمساعدة على إظهار الشرايين بشكل أوضح في الأشعة السينية (تصوير الأوعية التاجية). ويقدم تصوير الأوعية التاجية لطبيبك صورة تفصيلية لشرايين القلب وكيفية أدائه لوظائفه. كما يمكن لطبيبك أيضًا قياس الضغط داخل غرف القلب أثناء الاختبار.

العلاج

يعتمد علاج تضيق الصمام الأورطي على مؤشرات المرض والأعراض التي تظهر عليك ومدى شدة الحالة.

إذا ظهرت عليك أعراض خفيفة أو لم تظهر أي أعراض، فقد يراقب الطبيب حالتك في مواعيد متابعة منتظمة. قد ينصحك الطبيب بإجراء تغييرات صحية في نمط الحياة وتناول أدوية لعلاج الأعراض أو للتقليل من خطر حدوث مضاعفات.

العمليات الجراحية أو غيرها من الإجراءات

قد تحتاج في النهاية إلى إجراء عملية جراحية لترميم الصمام الأورطي المصاب أو استبداله، حتى في حال عدم وجود أعراض. يمكن إجراء جراحة الصمام الأورطي في الوقت ذاته مع جراحة قلب أخرى.

وعادةً تُجرى جراحة ترميم الصمام الأورطي أو استبداله من خلال إحداث قَطع (شق جراحي) في الصدر. وقد تتوفر أساليب أقل توغلاً. اسأل طبيبك عما إذا كنت مرشحًا لهذه الإجراءات أم لا. يمكن إجراء جراحة الصمام الأورطي في الوقت ذاته مع جراحة قلب أخرى.

تشمل خيارات الجراحة لضيق الصمام الأورطي ما يلي:

  • ترميم الصمام الأورطي. لترميم الصمام الأورطي، يفصل الجراحون سدائل (شُرُفات) الصمام الملتحمة. ومع ذلك، نادرًا ما يرمم الجراحون الصمام الأورطي لعلاج ضيق الصمام الأورطي. ويتطلب ضيق الصمام الأورطي عامة استبدال الصمام الأورطي.
  • عملية رأب الصمام بالبالون. يمكن لهذا الإجراء علاج ضيق الصمام الأورطي عند الرُضع والأطفال. ومع ذلك، فإن الصمام يميل لأن يصبح ضيقًا مرة أخرى لدى البالغين الذين قاموا بهذا الإجراء، لذلك عادة ما يتم إجراؤه فقط عند البالغين المصابين بمرض شديد يصعب معه إجراء عملية جراحية أو الذين ينتظرون عملية استبدال الصمام، لأنهم عادة ما يكونون بحاجة إلى إجراءات إضافية لعلاج الصمام الضيق بمرور الوقت.

    خلال هذا الإجراء، يُدخل الطبيب أنبوبًا طويلاً ورفيعًا (أنبوب قسطرة) ذا بالون على طرفه عبر شريان في الذراع أو الفخذ ويوجِّهه نحو الصمام الأورطي. وبمجرد تثبيته في مكانه، يُنفخ البالون، ما يؤدي إلى توسيع فتحة الصمام. ويُعاد تفريغ البالون من الهواء، وإزالة أنبوب القسطرة والبالون.

  • استبدال الصمام الأورطي. يلزم عادةً استبدال الصمام الأورطي لعلاج ضيق الصمام الأورطي. ويستبدِل الجرَّاح خلال عملية استبدال الصمام الأورطي الصمام المتضرر بآخر ميكانيكي أو صمام من نسيج قلبي من البقر أو الخنزير أو الإنسان (صمام نسيجي بيولوجي).

    وتتحلل صمامات النسيج البيولوجي بمرور الوقت، وقد تحتاج إلى الاستبدال في النهاية. ويحتاج الأشخاص الذين لديهم صمامات ميكانيكية إلى تناوُل أدوية مسيلة للدم مدى الحياة للوقاية من تكوُّن الجلطات الدموية. سيناقش معك طبيبك الفوائد والمخاطر لكل نوعٍ من الصمامات.

  • استبدال الصمام الأورطي عبر القسطرة. قد يكون هذا الإجراء الأقل توغلاً خيارًا للمرضى المعرضين لخطر متوسط أو كبير من حدوث مضاعفات بسبب استبدال الصمام الأورطي جراحيًا.

    أثناء استبدال الصمام الأورطي عبر القسطرة، يُدخِل الأطباء القسطرة في ساقك أو صدرك ثم يُوجِّهونها إلى القلب. ثم يُدخَل صمام بديل من خلال القسطرة ويُوجَّه إلى القلب. يُمكن أن تُوسِّع البالون الصمام، أو بعض الصمامات يُمكن أن تتوسَّع ذاتيًّا. وعند زراعة الصمام، يُزيل الأطباء أنبوب القسطرة من أوعيتك الدموية. وقد يستخدم الأطباء أيضًا أنبوب قسطرة لإدخال صمام بديل في صمام مصنوع من أنسجة بيولوجية لم يَعُد يعمل بشكل سليم.

التجارب السريرية

استكشِف دراسات مايو كلينك حول التطورات الجديدة في مجال العلاجات والتدخلات الطبية والاختبارات المستخدمة للوقاية من هذه الحالة الصحية وعلاجها وإدارتها.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

ستكون لديكَ مواعيد متابعة منتظمَة مع طبيبكَ؛ ليراقب أي تغيُّرات في حالتك. وستحتاج إلى الاستمرار في تناول جميع أدويتك بناءً على وصفة الطبيب.

قد يقترح طبيبكَ إدراج العديد من التغييرات في أسلوب حياتكَ من أجل صحة قلبكَ، وتشمل ما يلي:

  • اتباع نظام غذائي مفيد لصحة القلب. تناوُل مجموعة متنوِّعة من الفاكهة والخضراوات، ومشتقات الحليب قليلة الدسم أو منزوعة الدسم، والدواجن، والأسماك، والحبوب الكاملة. تجنب الدهون المُشبعة والمتحولة والملح والسكر الزائدين.
  • الحفاظ على وزن صحي. اجعلْ هدفكَ الحفاظ على وزن صحي. إذا كنت مصابًا بزيادة الوزن أو السمنة، فقد يوصي الطبيب بخسارة الوزن.
  • ممارسة نشاط بدني منتظم. اهدف إلى تخصيص 30 دقيقة تقريبًا للنشاط البدني، مثل المشي السريع، في روتينك اليومي للياقة.
  • إدارة التوتُّر. حاول إيجاد طرق تساعدك على إدارة التوتر من خلال أنشطة الاسترخاء على سبيل المثال، والتركيز الذهني وممارسة التمارين الرياضية وقضاء الوقت مع الأسرة والأصدقاء.
  • تجنُّب التدخين. إذا كنت تُدخِّن، فأقلِعْ عن التدخين. اسأل طبيبك عن المصادر التي تساعدك على الإقلاع عن التدخين. ربما يُفيدكَ الانضمام إلى إحدى مجموعات الدعم.

بالنسبة إلى النساء المصابات بضيق الصمام الأورطي، من المهم التحدُّث مع الطبيب قبل التفكير في الحمل. يُمكن للطبيب أن يُناقش معكِ الأدوية التي يمكن تناولها بأمان أثناء الحمل، وما إذا كنتِ تحتاجين إلى الخضوع للجراحة لعلاج حالة الصمام قبل الحمل.

وعلى الأرجح ستحتاجين إلى البقاء تحت المراقبة الحثيثة من قِبَل طبيبكِ أثناء الحمل. قد يُوصي الأطباء النساء ممن لديهنَّ حالات ضيق الصمام الحادة بعدم الحمل لتجنُّب خطر المضاعفات.

الاستعداد لموعدك

إن كنت تعتقد أنك مصاب بضيق الصمام الأورطي، ففكِّر في الخضوع للتشخيص وتلقي العلاج في مركز طبي به فريق متعدد التخصصات مثل أطباء القلب وغيرهم من الأطباء وفريق طبي مدرب يتمتع بالخبرة في تشخيص أمراض صمام القلب وعلاجها.

إليك بعض المعلومات لمساعدتك على الاستعداد لموعدك الطبي.

ما يمكنك فعله

  • كن على علم بأي محاذير يجب تجنبها قبل الموعد الطبي. عند حجز الموعد الطبي، اسأل عما إذا كان هناك أي شيء يجب عليك القيام به مسبقًا أم لا.
  • اكتب الأعراض التي تشعر بها، بما فيها أي أعراض قد تبدو لك أنها ليست ذات صلة بمرض صمام القلب.
  • اكتب معلوماتك الشخصية الأساسية، بما فيها التاريخ العائلي لأمراض القلب، وأي ضغوط شديدة تعرضت لها أو تغييرات حياتية حدثت لك مؤخرًا.
  • اكتب قائمة بكل الأدوية والفيتامينات والمكملات الغذائية التي تتناولها.
  • اصطحب أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء معك، إن أمكن. يمكن أن يساعدك اصطحاب شخص ما معك على تذكُّر المعلومات التي تتلقَّاها.
  • كن مستعدًّا لمناقشة نظامك الغذائي وعاداتك في ممارسة التمارين الرياضية. إذا كنت لا تتناول طعامًا صحيًّا أو لا تمارس التمارين الرياضية، فاستعد للتحدث مع الطبيب عن التحديات التي قد تواجهها عند البدء.
  • دوِّن الأسئلة التي تريد طرحها على الطبيب.

بالنسبة لتضيق الصمام الأورطي، تشمل بعض الأسئلة الأساسية التي يمكنك طرحها على طبيبك ما يلي:

  • ما السبب المحتمل لظهور الأعراض أو الحالة المرضية؟
  • ما الأسباب الأخرى المحتملة لظهور الأعراض أو الحالة؟
  • ما الاختبارات التي يتعيَّن عليَّ إجراؤها؟
  • ما هو أفضل علاج؟
  • ما البدائل للطريقة العلاجية الأوَّليَّة التي تقترحها؟
  • أنا أعاني من حالات صحية أخرى. كيف يمكنني إدارة هذه الحالات معًا؟
  • هل هناك أي قيود يجب عليَّ اتّباعها؟
  • هل يجب أن أراجِع اختصاصيًّا؟
  • إذا كان يتعيَّن عليَّ إجراء عملية جراحية، فأي الجراحين تُوصيني به لجراحة صمام القلب؟
  • هل هناك دواء بديل مكافئ للدواء الذي وصفتَه لي؟
  • هل هناك كتيبات أو مطبوعات أخرى يمكنني أخذها معي؟ ما المواقع الإلكترونية التي تَنصحني بها؟

لا تتردد في طرح أسئلة أخرى.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

من المرجح أن يطرح عليك الطبيب عددًا من الأسئلة، من بينها ما يلي:

  • متى بدأت الأعراض بالظهور؟
  • هل تشعر بالأعراض طوال الوقت أم أنها تظهر وتختفي؟
  • إلى أي مدًى تفاقمت الأعراض؟
  • ما الذي يُحسّن أعراضك، إن وُجد؟
  • ما الذي يزيد حِدّة أعراضك، إن وُجد؟

تضيق الصمام الأبهري - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

26/02/2021
  1. Problem: Aortic valve stenosis. American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/heart-valve-problems-and-disease/heart-valve-problems-and-causes/problem-aortic-valve-stenosis#.WCn02cnFjVY. Accessed Dec. 22, 2020.
  2. Heart valve disease. National Heart, Lung, and Blood Institute. https://www.nhlbi.nih.gov/health-topics/heart-valve-disease. Accessed Dec. 22, 2020.
  3. Bonow RO, et al., eds. Aortic valve disease. In: Braunwald's Heart Disease: A Textbook of Cardiovascular Medicine. 11th ed. Elsevier; 2019. https://www.clinicalkey.com. Accessed Dec. 22, 2020.
  4. Otto CM. Clinical manifestations and diagnosis of aortic stenosis in adults. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Dec. 22, 2020.
  5. AskMayoExpert. Aortic valve stenosis (adult). Mayo Clinic; 2020.
  6. Otto CM. Medical management of asymptomatic aortic stenosis in adults. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Dec. 22, 2020.
  7. Otto CM, et al. Medical management of symptomatic aortic stenosis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Dec. 22, 2020.
  8. Gaasch WH. Indications for valve placement in aortic stenosis in adults. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Dec. 22, 2020.
  9. Nishimura RA, et al. 2017 AHA/ACC focused update of the 2014 AHA/ACC guideline for the management of patients with valvular heart disease: A report of the American College of Cardiology/American Heart Association Task Force on Clinical Practice Guidelines. Circulation. 2017; doi:10.1161/CIR.0000000000000503.
  10. Kanwar A, et al. Management of patients with aortic valve stenosis. Mayo Clinic Proceedings. 2018; doi:10.1016/j.mayocp.2018.01.020.
  11. How can I make my lifestyle healthier? American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/consumer-healthcare/answers-by-heart-fact-sheets/answers-by-heart-fact-sheets-lifestyle-and-risk-reduction#.WC9socnFjVY. Accessed Dec. 22, 2020.
  12. Riggin EA. Allscripts EPSi. Mayo Clinic. Jan. 5, 2021
  13. Clavel MA, et al. Cardiac imaging for assessing low-gradient severe aortic stenosis. JACC Cardiac Imaging. 2017; doi:10.1016/j.jcmg.2017.01.002.
  14. Phillips SD (expert opinion). Mayo Clinic. Jan 5, 2021.