نظرة عامة

يُعد انصمام السائل الأمنيوسي حالة نادرة لكنها خطيرة تحدث عندما يُدخل السائل الأمنيوسي - وهو السائل الذي يحيط بالجنين داخل الرحم أثناء الحمل - أو سوائل الجنين، كالخلايا الجنينية، مجرى دم الأم. غالبًا ما يَحدث انصمام السائل الأمنيوسي أثناء الولادة أو بعدها مباشرة.

كما يَصعب تشخيصه. إذا شك طبيبكِ في إصابتك بانصمام السائل الأمنيوسي، فستَحتاجين إلى علاج فوري لمنع حدوث المضاعفات التي يُمكن أن تُشكل خطرًا على حياتك وحياة جنينكِ.

الأعراض

قد يحدث انضمام السائل الأمنيوسي (السائل السَّلَوِي) بشكل مفاجئ وسريع. قد تتضمَّن العلامات والأعراض ما يلي:

  • ضيق النفس المفاجئ
  • زيادة السوائل بالرئة (الوذمة الرئوية)
  • انخفاض ضغط الدم المفاجئ
  • فشل القلب المفاجئ في ضَخِّ الدم بفاعلية (الوهط القلبي الوعائي)
  • مشاكل تهدِّد الحياة مع تخثر الدم (اعتلال تخثُّر الدم الانتشاري داخل الأوعية)
  • نزيف من الرحم، أو الشق القيصري، أو من أماكن الدخول الوريدية
  • تغيير الحالة العقلية، مثل القلق أو الشعور بالهلاك
  • القُشَعْريرة
  • ارتفاع معدل ضربات القلب، أو اضطرابات في نَظْم معدل ضربات القلب
  • ضائقة جنينية، مثل بطء معدل ضربات القلب، أو غيرها من اضطرابات معدل ضربات قلب الجنين
  • النوبات الـمَرَضية
  • فقدان الوعي

الأسباب

يحدث انصمام السائل الأمنيوسي عندما يدخل السائل السَّلَوِي أو سوائل الجنين إلى مجرى دم الأم. السبب المحتمل هو انهيار حاجز المشيمة، مثلما يحدث نتيجة الصدمات.

عندما يحدث هذا الانهيار، يستجيب الجهاز المناعي بإطلاق منتجات تسبب تفاعلًا التهابيًّا ينشط التخثر غير الطبيعي في رئتي الأم والأوعية الدموية. يمكن أن يؤدي هذا إلى اضطراب تخثر الدم الخطير المعروف باسم التخثر المنتشر داخل الأوعية الدموية.

ومع ذلك، فإن انصمام السائل السَّلَوِي نادر الحدوث - ومن المحتمل دخول السائل السَّلَوِي عادة في مجرى الدم عند الولادة دون التسبب في حدوث مشاكل. ليس من الواضح سبب تأدية هذا لدى بعض الأمهات إلى انصمام السائل السَّلَوِي.

عوامل الخطر

تشير التقديرات إلى أن هناك ما بين حالة و12 حالة من حالات انسداد السائل السَّلَوِي لكل 100000 حالة ولادة. نظرًا لأن انسداد السائل السَّلَوِي نادر الحدوث، فمن الصعب تحديد عوامل الخطر.

تشير الأبحاث إلى أن عدة عوامل قد تكون مرتبطة بزيادة خطر الإصابة بانسداد السائل السَّلَوِي، بما في ذلك:

  • سِنُّ الأم المتقدمة. إذا كنتِ تبلغين من العمر 35 عامًا أو أكبر وقت ولادة طفلك، فقد تكونين أكثر عُرضةً لخطر انسداد السائل السَّلَوِي.
  • مشكلات في المشيمة. تشوُّهات المشيمة - الهيكل الذي يتطوَّر في الرحم أثناء الحمل - قد تزيد من خطر انسداد السائل السَّلَوِي. قد تشمل العيوب المشيمة التي تُغطي جزئيًّا أو كليًّا عنق الرحم (المشيمة المنزاحة) أو المشيمة التي تنفصل عن الجدار الداخلي للرحم قبل الولادة (انفكاك المشيمة). قد تؤدِّي هذه الحالات إلى تعطيل الحواجز الجسدية بينك وبين طفلك.
  • تسمُّم الحمل. يمكن لارتفاع ضغط الدم والبروتين الزائد في البول بعد 20 أسبوعًا من الحمل (تسمُّم الحمل) أن يزيدَا من خطر تعرُّضك للإصابة به.
  • الولادة المحرَّضة طبيًّا. تشير بحوث محدودة إلى أن بعض طرقِ تحريض الولادة ترتبط بزيادة خطر انسداد السائل السَّلَوِي. البحث في هذا الرابط، رغم ذلك، متضارب.
  • الولادة بعملية. قد تزيد العملية القيصرية أو الولادة بالمِلقَط الجراحي أو بالشفط من خطر انسداد السائل السَّلَوِي. قد تؤدي هذه الإجراءات إلى تعطيل الحواجز الجسدية بينك وبين طفلك. ومع ذلك، ليس من الواضح ما إذا كانت عمليات الولادة الجراحية هي عوامل خطر حقيقية لانصمام السائل السَّلَوِي؛ لأنها يُلجأ إليها بعد تطور الحالة لضمان سرعة الولادة.
  • الاستسقاء السلوي. وجود كمية كبيرة من السائل السَّلَوِي حول طفلك قد يعرضك لخطر انسداد السائل المحيط بالجنين.

المضاعفات

يمكن أن يسبب انضمام السائل الأمنيوسي (السائل السَّلَوِي) مضاعفات خطيرة لك ولجنينك، ومن ضمنها:

  • إصابة الدماغ. من الممكن أن ينجم عن انخفاض نسبة الأكسجين في الدم تلف عصبيي حاد أو يتسبب في موت الدماغ.
  • الإقامة لمدة طويلة في المستشفى. غالبًا ما تحتاج السيدات الناجيات من انضمام السائل الأمنيوسي (السائل السَّلَوِي) إلى العلاج في وحدة العناية المركزة - وقد يضطررن إلى الإقامة في المستشفى لأسابيع أو أشهر - وهذا حسب المضاعفات التي تعرضن لها.
  • وفاة الأمهات. إن عدد السيدات اللاتي توفين نتيجة انضمام السائل الأمنيوسي (السائل السَّلَوِي) عالٍ للغاية. على الرغم من اختلاف الأرقام، فإن نسبة 20 في المائة من وفيات الأمهات في الدول المتقدمة تكون ناتجة عن انضمام السائل الأمنيوسي (السائل السَّلَوِي).
  • وفاة الرضع. إن جنينك يكون معرضًا لخطورة إصابة الدماغ أو الوفاة. وقد يساهم التقييم الفوري والولادة العاجلة لجنينك في فرص بقائه على قيد الحياة.

20/06/2019
  1. Pacheco LD, et al. Amniotic fluid embolism: Diagnosis and management. American Journal of Obstetrics and Gynecology. 2016;215:B16.
  2. Indraccolo U, et al. Risk factors for fatality in amniotic fluid embolism: A systematic review and analysis of a data pool. The Journal of Maternal-Fetal and Neonatal Medicine. 2018;31:661.
  3. Baldisseri MR. Amniotic fluid embolism syndrome. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Sept. 11, 2018.
  4. McBride A. Clinical presentation and treatment of amniotic fluid embolism. AACN Advanced Critical Care. 2018;29:336.

Products & Services

انصمام السائل الأمينوسي