الوقاية من سرطان الثدي: كيف تقللين خطر الإصابة

تبدأ الوقاية من سرطان الثدي باتباع عادات صحية — مثل الحد من استخدام الكحول والحفاظ على النشاط البدني. افهمي ما يمكنكِ فعله للحد من خطر إصابتكِ بسرطان الثدي.

By Mayo Clinic Staff

إذا كنتِ تشعرين بالقلق بشأن سرطان الثدي، فقد تتساءلين عما إذا كانت هناك خطوات يمكن اتخاذها للوقاية منه. بعض عوامل الخطورة، مثل التاريخ المرضي العائلي، لا يمكن تغييرها. ولكن هناك تغييرات في نمط الحياة يمكنها أن تحد من خطر الإصابة بسرطان الثدي.

ما الذي يمكنني فعله لتقليل خطر الإصابة بسرطان الثدي؟

أظهرت الدراسات أن التغييرات في نمط الحياة تقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي حتى لدى السيدات المعرضات لخطر أكبر. وفيما يلي خطوات يمكن اتخاذها لتقليل مخاطر الإصابة:

  • الحد من شرب الكحوليات. كلما زاد تناول الكحول، ارتفع خطر الإصابة بسرطان الثدي. والنصيحة العامة —القائمة على الأبحاث التي أُجربت عن تأثير الكحول في الإصابة بسرطان الثدي —هي تقليل الكحول إلى ما يقل عن مشروب واحد (1) في اليوم، بما أن حتى الكميات الصغيرة قد تشكل خطرًا.
  • امتنع عن التدخين. تقترح الأدلة المتراكمة أن هناك ارتباطًا بين التدخين وخطر الإصابة بسرطان الثدي، خاصة لدى السيدات في مرحلة ما قبل انقطاع الطمث. إضافة إلى ذلك، الإقلاع عن التدخين من أفضل الطرق التي يمكن القيام بها لتحسين الصحة العامة.
  • سيطر على وزنك. يرفع الوزن الزائد أو البدانة خطر الإصابة بسرطان الثدي. تبرز حقيقة هذه النصيحة إذا حدثت البدانة في مرحلة متأخرة من العمر، خاصة بعد انقطاع الطمث.
  • مارس النشاط البدني. يمكن أن يساعد النشاط البدني في الحفاظ على الوزن الصحي، والذي بدوره يساعد في الوقاية من سرطان الثدي. بالنسبة لغالبية البالغين الأصحاء، توصي وزارة الصحة والخدمات البشرية بممارسة 150 دقيقة أسبوعيًا على الأقل من التمرينات الهوائية المعتدلة أو 75 دقيقة أسبوعيًا من التمرينات الهوائية الشديدة، بالإضافة إلى ممارسة تدريبات القوة مرتين في الأسبوع على الأقل.
  • عليك بالرضاعة الطبيعية. قد يكون للرضاعة الطبيعية دور في الوقاية من سرطان الثدي. وكلما زادت مدة الرضاعة الطبيعية، زاد التأثير الوقائي من المرض.
  • حدي من جرعة العلاج بالهرمونات ومدته. يزيد الجمع بين العلاجات بالهرمونات لأكثر من ثلاث إلى خمس سنوات من خطر الإصابة بسرطان الثدي. وفي حالة تناول العلاج بالهرمونات لأعراض انقطاع الطمث، ينبغي سؤال الطبيب عن خيارات أخرى. تستطيع المرأة علاج الأعراض باستخدام علاجات وأدوية غير هرمونية. وإذا تقرر أن فوائد العلاج بالهرمونات على المدى القصير تفوق مخاطره، ينبغي استخدام أقل جرعة تفيد في العلاج والاستمرار في جعل الطبيب يتابع الحالة طيلة مدة العلاج بالهرمونات.
  • تجنَّبي التعرض للإشعاع والتلوث البيئي. تستخدم أساليب التصوير الطبي، مثل التصوير المقطعي المحوسب، جرعات عالية من الإشعاع. وبينما يلزم إجراء مزيد من الدراسات، تقول بعض الأبحاث إن هناك ارتباطًا بين الإصابة بسرطان الثدي والتعرض للإشعاع. ولذا ينبغي تقليل التعرض بعدم إجراء هذه الاختبارات إلا في حالات الضرورة القصوى.

هل يمكن لنظام غذائي صحي منع سرطان الثدي؟

إن تناول غذاء صحي قد يقلل من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، بالإضافة إلى داء السكري وأمراض القلب والسكتة الدماغية. قد تقل الإصابة بسرطان الثدي لدى النساء اللاتي يتبعن نظام البحر الأبيض المتوسط الغذائي المزود بزيت الزيتون البكر الخالص ومزيج من المكسرات. يركز نظام البحر الأبيض المتوسط الغذائي بشكل أكبر على الأطعمة القائمة على النباتات، مثل الفاكهة والخضراوات والحبوب الكاملة والبقوليات والمكسرات. يفضل الأشخاص الذين يتبعون نظام البحر الأبيض المتوسط الغذائي اختيار الدهون الصحية، مثل زيت الزيتون عوضًا عن الزبدة، والأسماك عوضًا عن اللحوم الحمراء.

الحفاظ على وزن صحي هو أيضًا عامل رئيسي في الوقاية من سرطان الثدي.

هل يوجد رابط بين حبوب منع الحمل وسرطان الثدي؟

توجد بعض الأدلة على أن موانع الحمل الهرمونية، التي تتضمن أقراص منع الحمل واللولب الرحمي (IUDs) حيث تُفرز هرمونات، تُزيد من خطورة سرطان الثدي. ولكن قد اعتبرت تلك الخطورة صغيرة للغاية، وأنها تقل بعد وقف استخدام موانع الحمل الهرمونية.

أشارت دراسة حديثة إلى أن الارتباط بين استخدام موانع الحمل الهرمونية وسرطان الثدي يمكن أن يتوقع حدوث حالة إضافية مؤكدة لسرطان الثدي من كل7.690 سيدة ممن يستخدمن موانع الحمل الهرمونية لمدة سنة واحدة على الأقل.

ناقشي خيارات منع الحمل مع مقدم الرعاية الصحية لكِ حسب احتياجاتك الخاصة. كما ينبغي اعتبار المنافع من موانع الحمل الهرمونية، مثل التحكم في نزيف الحيض وتقليل خطورة أنواع السرطان الأخرى؛ بما في ذلك سرطان بطانة الرحم وسرطان المبيض.

ماذا استطيع أن أفعل أيضا؟

كوني يقظة بشأن الكشف عن سرطان الثدي. إذا لاحظتِ أي تغيرات على ثدييك، مثل تكون تكتل جديد أو حدوث تغيرات جلدية، فاستشيري الطبيب. كذلك، اسألي الطبيب عن موعد البدء في إجراء تصوير الثدي بالأشعة السينية أو الفحوصات الأخرى بناءً على سجلِّك الشخصي.

27/09/2018