إنني أتناول العلاج الهرموني لأعراض انقطاع الطمث، وقد عادت الدورة الشهرية لدي. هل هذا شيء طبيعي؟

إجابة من تاتناي بورنيت، (دكتور في الطب)

وقد يحدث النزيف شهريًا لدى السيدات اللاتي يتلقين بعض أنواع العلاج بالهرمونات للتخفيف من أعراض انقطاع الطمث لديهن. ومن بين أشكال العلاج مستحضرات تحتوي على مزيج من الإستروجين والبروجستين، وهي تُستخدم في العلاج الدوري بالهرمونات. ويساعد البروجستين في الوقاية من الإصابة بسرطان بطانة الرحم إذا كان الرحم سليمًا.

إلا أن علاج أعراض انقطاع الطمث بالهرمونات قد يسبب نزيفًا خفيفًا أو كثيفًا كما هو الحال في الدورة الشهرية الطبيعية. لذا إذا كنت قلقة بشأن النزيف لديك، فاستشيري الطبيب المتابع لحالتك.

ومن بين العوامل الأخرى التي تسبب النزيف بعد انقطاع الطمث ما يلي:

  • ترقق الأنسجة المبطنة للمهبل والرحم بسبب نقص هرمون الإستروجين
  • سلائل الرحم
  • التهابات الرحم، مثل التهاب بطانة الرحم أو التهاب عنق الرحم
  • النمو غير الطبيعي لبطانة الرحم (فرط تنسُّج بطانة الرحم)
  • سرطان بطانة الرحم

وإلى جانب مناقشة التاريخ المرضي وإجراء الفحوصات الجسدية اللازمة، قد يطلب الطبيب إجراء بعض الفحوصات المختبرية أو الخضوع لإجراءات تشخيصية لتحديد سبب النزيف غير الطبيعي الذي يحدث بعد انقطاع الطمث.

With

تاتناي بورنيت، (دكتور في الطب)

02/12/2020 See more Expert Answers