هل يمكن الوقاية من التمزق المهبلي أثناء الولادة؟

إجابة من إيفون باتلر توباه، (دكتور في الطب)

تحدث التمزقات المهبلية أثناء الولادة، وتُسمى كذلك التهتكات أو التمزقات العجانية، عند خروج رأس الطفل عبر فتحة المهبل عندما تكون أكبر مما ينبغي فيعجز المهبل عن التمدد بما يسمح بخروجها أو أن تكون بالحجم الطبيعي دون أن يتمدد المهبل بسهولة. يمكن أن تتراوح التمزقات بين التمزقات التي تصيب الجلد فقط حول المهبل إلى تلك التي تصيب العضلة الشرجية العاصرة (التمزقات من الدرجة الثالثة والرابعة).

لا يوجد ما يضمن إمكانية الوقاية من التمزق المهبلي أثناء الولادة، ولكن أشارت بعض الأبحاث أن هذه الخطوات يمكن أن تقلل خطر الإصابة بالتمزقات الشديدة:

  • الاستعداد للدفع. في أثناء المرحلة الثانية من الولادة، أي مرحلة الدفع، ينبغي استهداف المزيد من الدفع الخاضع للتحكم ودرجة أقل من الدفع الطارد. يمكن لدفع الجنين إلى الخارج برفق وبطء أن يسمح للأنسجة بوقت للتمدد وتوفير طريق لخروجه. يقدم مزود الرعاية الصحية التوجيه اللازم.
  • ينبغي الحفاظ على دفء منطقة العجان. كما يمكن الاستفادة من وضع قماشة دافئة في أثناء المرحلة الثانية من المخاض على العجان.
  • تدليك العجان. أثناء المرحلة الثانية من المخاض، يمكن أن يضع مزود الرعاية الصحية إصبعين بعد ارتداء قفاز اليد وعليه مادة التزليق في المهبل وتحريكهما من جانب إلى آخر والضغط الخفيف إلى الأسفل. كما يمكنه أيضًا التوصية بتدليك العجان في المنزل في نهاية الثلث الأخير من فترة الحمل قبل بدء المخاض. يمكن للمرأة أن تفعل هذا الأمر بنفسها أو بمساعدة الشريك.
  • الولادة في وضع قائم وغير مسطح. يوجد العديد من أوضاع الولادة التي يمكن أن تقلل خطر تمزق المهبل أثناء الولادة. فبدلاً من الرقود في وضع مسطح في أثناء الولادة، يمكن الولادة في وضع مستقيم. ويساعد مزود الرعاية الصحية في الوصول إلى وضعية الولادة المريحة والآمنة.

وإذا انتاب المرأة قلق بشأن التمزقات المهبلية في أثناء الولادة، فيُرجى التحدث إلى مزود الرعاية الصحية. ويمكن السؤال عن الأساليب التي يستخدمها للوقاية من التمزقات المهبلية وعن النصيحة الإضافية للمساعدة على الاستعداد للولادة.

With

إيفون باتلر توباه، (دكتور في الطب)

21/04/2020 See more Expert Answers