حبوب منع الحمل أو الحلقة المهبلية

By Mayo Clinic Staff

حبوب منع الحمل — تُسمى أيضًا موانع الحمل الفموية — من بين الوسائل الشائعة لمنع الحمل. إذا كنتِ تفكرين في تناول حبوب منع الحمل، فربما تناسبكِ خيارات أكثر مما تتوقعين.

بدايةً، عليكِ أن تختاري بين حبوب منع الحمل المركبة أو حبوب منع الحمل الصغيرة. إذا اخترتِ حبوب منع الحمل المركبة، فسيكون عليكِ الاختيار من بين خيارات أخرى — استخدام العبوات التقليدية أو الجرعات الممتدة أو المستمرة.

ومع حبوب منع الحمل التقليدية، ستنتظم دورة الطمث لديكِ شهريًا. أما مع حبوب منع الحمل ذات الجرعات الممتدة أو المستمرة، فقد تحدث دورة الطمث لديك مرات قليلة فقط في السنة، أو قد لا تحدث على الإطلاق.

كما تفعل حبوب منع الحمل المركبة، تمنع الحلقة المهبلية الحمل عن طريق إطلاق الهرمونات في جسمك. حيث تعمل الهرمونات على تثبيط الإباضة — أي منع المبيضين من إطلاق البُوَيضة.

فكل نوع من حبوب منع الحمل له مخاطره وفوائده الخاصة. ومن ذلك الحلقة المهبلية. افهمي الأساسيات، ثم تعاوني مع طبيبك أو ممرضتك أو غيرهما من مقدمي الرعاية الصحية لمعرفة ما إن كانت حبوب منع الحمل أم الحلقة المهبلية هي الأنسب لاحتياجاتك.

12/01/2021