خيارات وسائل منع الحمل: الأشياء التي عليك أخذها بعين الاعتبار

قد يكون من الصعب اختيار وسيلة لمنع الحمل. اعلمي الخيارات المتاحة أمامك، وكيفية اختيار الوسيلة المناسبة لكِ.

By Mayo Clinic Staff

إذا كنتِ تفكرين في استخدام وسائل تنظيم النسل (موانع الإنجاب)، فأمامك العديد من الخيارات. وللحصول على المساعدة اللازمة لانتقاء الوسيلة المناسبة لكِ ولشريك حياتك لتنظيم النسل، يجب التفكير في إجابة الأسئلة التالية.

ما خيارات منع الحمل المتوفرة؟

تشمل خيارات منع الحمل ما يلي:

  • الوسائل العازلة. من الأمثلة على هذه الوسائل الأوقية الذكرية والأنثوية، وكذلك الحِجاب الحاجز، وغطاء عنق الرحم وإسفنجة منع الحمل.
  • الوسائل الهرمونية قصيرة المفعول. تشمل الأمثلة حبوب تنظيم النسل، بالإضافة إلى الحلقة المهبلية (نوفارينج) ولصِيقَة جلدية (زولان) وحقن منع الحمل (ديبو-بروفيرا). تُعَدُّ هذه الطرق قصيرة المفعول؛ لأنه يجب عليكَ تذكُّر استخدامها على أساس يومي أو أسبوعي أو شهري.
  • الوسائل الهرمونية طويلة المفعول. من الأمثلة على ذلك اللولب الرحمي النحاسي (باراجارد) واللولب الرحمي الهرموني (ميرينا، سكايلا، كيلينا وغيرها) وغريسة منع الحمل (نيكسبلانون). تُعَدُّ هذه طرقًا طويلة المفعول؛ لأنها تستمر لمدة تتراوح من ثلاث إلى 10 سنوات بعد الغرْز —اعتمادًا على الجهاز— أو حتى تقرر إزالة الجهاز.
  • التعقيم. تُعَدُّ هذه وسيلة دائمة لمنع الحمل. من الأمثلة على ذلك ربط البوق للنساء وقطع القناة المنوية (استئصال الأسهر) للرجال.
  • طرق التوعية بالخصوبة. تُركِّز هذه الوسائل على معرفة أيام الشهر التي يُمكن حدوث الحمل فيها (الخصبة)، غالبًا بناءً على درجة حرارة الجسم الأساسية ومخاط عنق الرحم. لتجنُّب الحمل، لا تُمارسي الجنس في أيام الخصوبة أو حولها أو استخدِمي وسيلة عازلة لمنع الحمل.

ومن المهم أيضًا أن تكوني على علم بوسائل منع الحمل الطارئة — مثل حبوب الصباح التالي للجماع (حبوب بلان بي وان ستيب، وأفتيرا، وإيلا وغيرها) — والتي يُمكن استخدامها لمنع الحمل بعد ممارسة الجنس دون وقاية لمنع الحمل.

كيف تعمل خيارات تنظيم النسل المختلفة؟

تعمل خيارات تنظيم النسل المختلفة بطرق متنوعة. وقد تشمل وسائل تنظيم النسل ما يلي:

  • منع الحيوانات المنوية من الوصول إلى البُوَيضة
  • تعطيل أو إتلاف الحيوانات المنوية
  • منع البُوَيضة من الإطلاق في كل شهر
  • تغيير بطانة الرحم بحيث لا تعلق بها البُوَيضة المخصبة
  • زيادة سمك مخاط عنق الرحم بحيث لا تستطيع الحيوانات المنوية أن تمر بسهولة من خلاله

ما فعالية الطريقة؟

لكي تكون أي طريقة لمنع الحمل فعالة، يجب استخدامها استخدامًا متسقًا وسليمًا. موانع الحمل التي تتطلب جهدًا بسيطًا من جانبك، مثل اللولب وغريسات منع الحمل المزروعة والتعقيم، تحقق معدلات حمل أقل. وفي المقابل، الطرق التي تتطلب مراقبة الخصوبة أو الامتناع عن الممارسة بشكل دوري تحقق معدلات حمل أعلى.

هل يمكن إلغاء هذه الآثار؟

تتوقف وسيلة منع الحمل التي تختارينها على أهدافك التناسلية. إن كنتِ تخططين للحمل في المستقبل القريب، فقد ترغبين في استخدام وسيلة منع حمل يسهل إيقافها أو يمكن عكس تأثيرها سريعًا، مثل الطرق الهرمونية سريعة المفعول، أو طريقة العازل. إذا كنتِ تريدين منع الحمل لمدة أطول، فقد تناسبكِ الطرق ذات المفعول الطويل، مثل اللولب الرحمي. إن كنتِ متأكدة من رغبتك في عدم الإنجاب في أي وقت من المستقبل، فقد تفضلين طريقة مستديمة، مثل التعقيم. قد تجدين أن خيارات منع الحمل الأنسب لكِ تختلف باختلاف مراحل حياتكِ.

هل تتفق مع المعتقدات الدينية أو الممارسات الثقافية؟

تُعد بعض أشكال تنظيم النسل انتهاكًا لبعض الأحكام الشرعية أو التقاليد الثقافية. فعليكِ الموازنة بين المخاطر والفوائد المترتبة على وسيلة منع الحمل مقابل قناعاتكِ الشخصية.

هل هذا مُريح وبأسعار معقولة؟

ومن المهم اختيار نوع من وسائل منع الحمل التي تُناسب نمط حياتكِ. بالنسبة لبعض الأشخاص، قد يكون الشكل الأكثر ملاءمةً لتنظيم النسل هو الشكل الذي يَسْهُل استخدامه أو ليس له آثار جانبية مزعجة أو لا يَعُوق التجربة الجنسية. بالنسبة للآخرين، فإن الراحة تَعني عدم الحاجة إلى وصفة طبية. عند اختيار وسيلة من وسائل منع الحمل، ضَعِي في اعتباركِ مدى استعدادكِ للتخطيط للمستقبل أو اتباع جدول أدوية صارم.

تكون بعض وسائل منع الحمل غير مُكلِّفة، في حين أن البعض الآخر يكون أكثر تكلفة. اسألي شركة التأمين الخاصة بكِ عن التغطية، ثم ضَعِي في اعتباركِ النفقات أثناء اتخاذ القرار.

ما الآثار الجانبية؟

فكِّري في تحمُّلك للآثار الجانبية المحتملة المرتبطة بوسيلة منع حمل معينة. بعض الوسائل لها آثار جانبية أكثر — وبعضها قد يكون خطيرًا — من غيرها. تحدثي مع طبيبك عن تاريخك الطبي وكيف له أن يؤثر على خيارات منع الحمل الخاصة بك.

هل تقي من العَدوى المنقولة جنسيًّا؟

الواقيات الذكرية والأنثوية هي وسيلة منع الحمل الوحيدة التي توفر حماية موثوقة من العَدوى المنقولة جنسيًّا. استخدم واقيًا جديدًا في كل مرة تمارس فيها الجنس، بالإضافة إلى أي طريقة أخرى تستخدمها لتنظيم النسل، إلا إذا كنت في علاقة أحادية بشكل متبادل، وقد أجرى كل منكما اختبارًا للكشف عن العَدوى المنقولة جنسيًّا.

هل تقدم فوائد أخرى؟

بالإضافة إلى منع الحمل، تقدم بعض وسائل منع الحمل فوائد أخرى مثل دورات الحيض الأخف والأكثر قابلية للتنبؤ أو انخفاض خطر الإصابة بالعدوى المنقولة جنسيًا أو تقليل خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان. إذا كانت هذه الفوائد مهمة بالنسبة لك، فقد تؤثر في اختيارك لخيار وسيلة تنظيم النسل.

هل الأمر مقبول بالنسبة لشريكك في الممارسة الجنسية؟

قد تكون لدى شريكك تفضيلات لتنظيم النسل تتشابه مع تفضيلاتك أو تختلف عنها. ناقشي خيارات تنظيم النسل مع شريكك ليساعد ذلك في تحديد الأسلوب المقبول لكليكما.

ما خلاصة القول؟

أفضل طريقة لتنظيم النسل بالنسبة لك هي الطريقة الآمنة التي ترتاحين إليها وتستطيعين استخدامها بانتظام وبطريقة صحيحة. قد تتغير الطريقة التي تفضلينها لتنظيم النسل على مدار حياتكِ وتتأثر بعوامل عديدة، ومنها:

  • عمركِ وتاريخكِ الصحي
  • أهدافك التناسلية، مثل عدد الأطفال الذي ترغبين فيه أو الموعد الذي تريدين أن تحملي فيه
  • عوامل العلاقة، مثل الحالة الاجتماعية، وعدد الشركاء الحميمين، ومعدل ممارسة الجنس، وتفضيلات الشريك
  • المعتقدات الدينية
  • الاختلافات بين طرق تنظيم النسل، مثل مدى فاعليتها في منع الحمل، وآثارها الجانبية، وتكلفتها، وما إذا كانت تمنع العَدوى المنقولة جنسيًّا

لا شك أن معرفة خياراتك جزء من عملية اتخاذ القرار، ولكن التقييم الأمين لذاتك وعلاقاتك له نفس أهمية تحديد نوع تنظيم النسل المناسب.

06/02/2020 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة