سرطان الخلايا الكبدية

يُعد سرطان الخلايا الكبدية (HCC) هو أكثر أنواع سرطان الكبد شيوعًا. إن أكثر حالات حدوث سرطان الخلايا الكبدية يكون لدى الأشخاص الذين يعانون أمراضًا كبدية مزمنة، مثل التليف الكبدي الناتج عن الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي بي أو سي.

عوامل الخطورة

إن خطر الإصابة بسرطان الخلايا الكبدية، وهو النوع الأكثر شيوعًا، أعلى لدى الأشخاص المصابين بأمراض الكبد طويلة الأجل. كما تزداد احتمالية الإصابة إذا تعرَّض الكبد للعدوى بالتهاب الكبد B أو التهاب الكبد C. وهو أيضًا أكثر شيوعًا لدى الأشخاص الذين يشربون كميات كبيرة من الكحول والذين تتراكم دهون الكبد لديهم.

التشخيص

تشمل الاختبارات والإجراءات المستخدَمة لتشخيص سرطان خلايا الكبد ما يلي:

  • اختبارات الدم لقياس وظائف الكبد
  • الاختبارات التصويرية، مثل التصوير المقطعي المحوسب والتصوير بالرنين المغناطيسي
  • خزعة الكبد، في بعض الحالات، لإزالة عيِّنة من أنسجة الكبد لأجل الاختبارات المختبرية

العلاج

سيعتمد تحديد أيِّ علاجٍ هو الأنسب لكَ على حجمِ سرطانِ الخلايا الكبديَّة ومكانه، ومدى كفاءةِ وظيفةِ الكبدِ لديكَ، وصحَّتكَ العامة.

تشمل علاجات سرطان الخلايا الكبدية ما يلي:

  • الجراحة. ربما تكونُ الجراحةُ لإزالةِ السرطانِ وحوافِّ الأنسجةِ السليمةِ التي تحيط به خيارًا للأشخاصِ في المرحلةِ المُبكِّرةِ من سرطاناتِ الكبدِ والذين لديهم وظيفة كبد طبيعية.
  • جراحة زراعة الكبد. وخلاف ذلك قد تكونُ الجراحةُ لإزالةِ الكبدِ بالكاملِ واستبداله بأخر من مُتبرِّع خيارًا للأشخاصِ الأصحَّاءِ الذين لم ينتشر سرطانُ الكبدِ لديهم خارج الكبد.
  • تدمير الخلايا السرطانية بالحرارة أو البرد. قد تكونُ إجراءاتُ الاستئصالِ لقتلِ الخلايا السرطانية في الكبدِ باستخدامِ الحرارةِ أو البرودةِ الشديدةِ خيارًا مُرشحًّا للأشخاصِ الذين لا يُمكنهم الخضوع لجراحة. تشمل تلك الإجراءات الاستئصال من خلال الترددات الراديوية، والاستئصال بالتبريد، والاستئصال باستخدام الكحول أو الموجات الميكروية.
  • توصيل العلاجِ الكيميائي أو الإشعاعي مُباشرةً لخلايا السرطان. يمكنُ للأطباءِ توصيل أدوية العلاج الكيميائي (الانصمام الكيميائي)، أو كرات زجاجية صغيرة تحتوي على إشعاعات (الانصمام الإشعاعي) مباشرةً إلى الخلايا السرطانية، باستخدامِ قسطرةٍ تمُرُّ عبر الأوعيةِ الدمويةِ والكبدِ الخاص بكَ.
  • العلاج الإشعاعي. قد يُوصى بالعلاجِ الإشعاعي باستخدامِ الطاقةِ من الأشعةِ السينيةِ أو البروتوناتِ إذا لم تكُن الجراحة خيارًا. يتضمن نوعٌ مُتخصِّصٌ من العلاجِ الإشعاعي، يُسمَّى العلاج الاشعاعي للجسم باستخدام التوجيه التجسيمي (SBRT)، تركيزَ عدَّة حِزم من الإشعاع في نفسِ الوقتِ على نقطةٍ واحدةٍ في جسمك.
  • العلاج الدوائي الموجَّه. تهاجم الأدويةُ المُوجَّهةِ نقاطَ ضعفٍ معينةٍ في خلايا السرطانِ؛ مما قد يساعد في إبطاءِ تقدُّمِ المرضِ في الأشخاصِ المُصابين بسرطاناتِ الكبدِ المُتقدِّمة.
  • العلاج المناعي. تستخدمُ الأدويةُ المناعيةُ الجهازَ المناعيَّ المُقاوِم للأمراضِ في جسمكَ لمهاجمةِ خلايا السرطان. وقد يكونُ العلاجُ المناعيُّ خيارًا لعلاجِ سرطانِ الكبدِ المُتقدِّم.
  • التجارِب السريرية. تتيح لكَ التجاربُ السريريةُ فرصةَ تجربة علاجاتٍ جديدةٍ لسرطانِ الكبد. اسأل طبيبكَ عما إذا كنتَ مؤهَّلًا للمشاركة في تجربة سريرية.
07/09/2019
  1. AskMayoExpert. Hepatocellular carcinoma (adult). Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2018.
  2. Hepatobiliary cancers. Plymouth Meeting, Pa.: National Comprehensive Cancer Network. https://www.nccn.org/professionals/physician_gls/default.aspx. Accessed Feb. 21, 2019.