ما مدى شيوعه لدى المصابين بالالتهاب الكبدي سي المزمن الذين يحتاجون لعملية زرع الكبد؟

يعد فشل الكبد الناجم عن الالتهاب الكبدي سي أحد أكثر الأسباب شيوعًا لإجراء عمليات زرع الكبد في الولايات المتحدة. لكن يمكن للباحثين تقديم تقديرات تقريبية فقط للمخاطر ومعدل تقدّم المرض الخاص بفشل الكبد في الالتهاب الكبدي سي المزمن.

بدون علاج، سيظل معظم الأشخاص المصابين بالالتهاب الكبدي سي مصابين مدى الحياة. تسمى العدوى التي تستمر بهذه الطريقة "مزمنة".

تسبب عدوى الالتهاب الكبدي سي المزمنة التهاب الكبد المستمر الذي يؤدي إلى التندّب (تليف الكبد). وبينما يتفاقم التليف، تحل الندوب محل أنسجة الكبد السليمة تدريجيًا.

يؤدي تليف الكبد المتقدم إلى تلف بنية الكبد الطبيعية ويؤدي إلى نمو خلايا كبد جديدة (عقيدات تجددية). وتُعرف هذه المرحلة من تلف الكبد باسم تليف الكبد. عادة ما يكون فشل الكبد المرتبط بالالتهاب الكبدي سي نتيجةً لتليف الكبد.

أفادت مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC) أن من أصل 100 شخص مصاب بعدوى الالتهاب الكبدي سي، يصاب حوالي 60 إلى 70 شخصًا بالالتهاب الكبدي سي المزمن — على وجه التحديد، الالتهاب الكبدي وتليف الكبد — ويصاب من 5 إلى 20 شخصًا بتليف الكبد خلال فترة من 20 إلى 30 سنة. وأن حوالي 1 إلى 5 من أصل 100 شخص مصاب بالالتهاب الكبدي سي المزمن يموتون نتيجة تليف الكبد أو سرطان الكبد الناتج عن العدوى.

11/06/2019 See more Expert Answers