السُّكَّري والعناية بالأسنان: دليل الفم الصحي

ما تأثير تفريش الأسنان وتنظيفها بالخيط على السُّكَّري؟ لها تأثير كبير. إِذا كنت تعاني من السُّكَّري إليك الأسباب التي تجعل العناية بالأسنان مهمة— بالإضافة إلى كيفية الاهتمام بالأسنان واللثة.

By Mayo Clinic Staff

عندما تكون مصاباً بالسُّكَّري يمكن أن يؤثر ارتفاع السكر في الدم كثيراً على الجسم بأكمله —بما في ذلك الأسنان واللثة. ما هي الأخبار المبشرة بالخير؟ إنَّ الوقاية بين يديك. تَعَلم ما يمكنك عن ما أنت بصدد مواجهته، ثم تولى مسؤولية صحة الأسنان.

التجاويف وأمراض اللثة

Multimedia

    بصرف النظر عن السُّكَّري من النمط الأول أو الثاني الذي تعاني منه يُعتبر تدبير مستوى السكر في الدم في غاية الأهمية. فكلما كان مستوى السكر في الدم مرتفعاً كلما ارتفع خطر الإصابة بالتالي:

    • تسوس الأسنان(التجاويف).يحتوي الفم بشكل طبيعي على أنواع عديدة من الجراثيم. عند تفاعل النشويات والسكريات في الطعام والمشروبات مع تلك الجراثيم تتكون طبقة لزجة تعرف باللويحة على الأسنان. تهاجم الأحماض في اللويحة سطوح الأسنان (المينا والعاج). يمكن أن يؤدي ذلك إلى تكوِّن التجاويف.

      كلما كان مستوى السكر في الدم مرتفعاً كلما زاد إمداد السكريات والنشويات — وبذلك تزداد الأحماض التي تتلف الأسنان.

    • مرض اللثة المبكر (التهاب اللثة) يُقلل السُّكَّري من مقدرتك على مكافحة الجراثيم. في حال عدم إزالة اللويحة عن طريق تفريش الأسنان المعتاد وتنظيفها بالخيط فسوف تتصلب تحت مستوى اللثة وتتحول إلى مادة تعرف بالقلح (التكلسات). كلما كان وجود اللوائح والقلح على الأسنان لفترة طويلة كلما كثر مستوى التهييج في المنطقة حول الأسنان— وهي ذلك الجزء اللثوي حول قاعدة الأسنان. وبمرور الوقت تعاني اللثة من التورم ونزف الدم بسهولة. وهذا ما يسمى بالتهاب اللثة.
    • مرض اللثة المتقدم (التهاب دواعم السن):في حال عدم تلقي المعالجة يمكن أن يؤدي التهاب اللثة إلى التهاب أكثر خطورة يسمى بالتهاب دواعم السن، وهو يدمر النسيج الضام والعظم الذي يدعم الأسنان. وفي نهاية المطاف يؤدي التهاب دواعم السن إلى انسحاب اللثة وعظم الفك بعيداً عن السن، مما يُسبب ارتخاء الأسنان واحتمال تساقطها.

      يميل التهاب دواعم السن إلى أن يكون أكثر خطورة بين الأشخاص الذين يعانون من السُّكَّري، ذلك لأن السُّكَّري يقلل من مقدرتهم على مقاومة الالتهاب وإبطاء الالتئام. يمكن أن يُسبب التهاب دواعم السن ارتفاع مستوى السكر في الدم الذي بدوره يُصَعِّب السيطرة على السُّكَّري. يمكن أن تفيد الوقاية من التهاب دواعم السن وعلاجه في تحسين السيطرة على السكر في الدم.

    العناية السليمة بالأسنان

    للمساعدة في الوقاية من تلف الأسنان واللثة عليك أن تفكر في السُّكَّري والعناية بالأسنان بجدية:

    • التزم بتدبير السُّكَّري: قم بمراقبة مستوى السكر في الدم واتبع تعليمات الطبيب لضمان بقاء مستوى السكر ضمن النطاق المطلوب. فكلما كان مستوى السكر تحت السيطرة كلما قل احتمال نشوء أمراض اللثة وغيرها من المشاكل لديك.
    • قم بتفريش الأسنان مرتين في اليوم على الأقل. قم بتفريش الأسنان في الصباح والليل، وبشكل مثالي بعد الوجبات الرئيسية والخفيفة . استعمل فرشاة أسنان ناعمة الهُلب ومعجون أسنان يحتوي على الفلوريد. تجنب الفرك القوي أو الشديد، إذ أنه يمكن أن يُهييج اللثة. فَكِر في امر استعمال فرشاة الأسنان الكهربائية خاصةً إِذا كنت تعاني من التهاب المفاصل أو المشاكل الأُخرى التي تُصَعِّب تفريش الأسنان بشكل جيد. استعمل فرشاة أسنان جديدة كل ثلاثة أشهر على الأقل.
    • نَظِّف أسنانك بالخيط مرة واحدة في اليوم على الأقل. يفيد تنظيف الأسنان بالخيط في إزالة اللوائح العالقة بين الأسنان وتحت مستوى اللثة. إذا كنت تواجه مشكلة في تمرير خيط التنظيف بين الأسنان فاستعمل النوع المشمع. فإذا كان من الصعب استعمال خيط التنظيف فاستخدم حامل خيط تنظيف الأسنان.
    • حَدد مواعيد العناية بالأسنان بانتظام: قم بمراجعة طبيب الأسنان مرتين في السنة على الأقل لإجراء التنظيف الشامل والفحوص.
    • اِحرص على أن يعرف طبيب الأسنان بأنك تعاني من السُّكَّري:في كل مرة تزور فيها طبيب الأسنان عليك أن تذكره بأنك تعاني من السُّكَّري. واحرص على أن يكون لدى طبيب الأسنان معلومات الاتصال بطبيبك الذي يُساعدك على تدبير السُّكَّري.
    • ابحث عن العلامات المبكرة التي تُشير إلى أمراض اللثة: قم باخبار طبيب الأسنان عن أي علامات تُشير إلى مرض اللثة،—من ضمنها الاحمرار والتورم ونزف الدم من اللثة—. كما عليك ذكر أي علامات وأعراض أُخرى مثل جفاف الفم والأسنان المرتخية أو الألم في الفم.
    • اِمتنع عن التدخين: يزيد التدخين خطر الإصابة بمضاعفات السُّكَّري الخطيرة بما في ذلك أمراض اللثة. وفي حال كنت تدخن فاسأل الطبيب عن الخيارات التي تفيد في الاقلاع عن التدخين.

    يُعتبر تدبير السُّكَّري التزام مستمر مدى الحياة وهذا يتضمن العناية السليمة بالأسنان. تُجازى جهودك بأسنان صحية ولثة صحية مدى الحياة.

    10/09/2015 انظر المزيد من التفاصيل الشاملة