هل يوجد رابط بين التحص المكروي في الخصية وسرطان الخصية؟

إجابة من Patricio C. Gargollo, M.D.

التحصّي المكروي في الخصية هو حالة تتكون فيها مجموعات صغيرة من الكالسيوم داخل الخصيتين. ويمكن اكتشافه أثناء فحص كيس الصفن بالتصوير بالموجات فوق الصوتية.

وقد أظهرت العديد من الدراسات وجود علاقة بين التحصي المكروي في الخصية وسرطان الخصية. لكن لم يتضح بعد ما إذا كانت الإصابة بالتحصي المكروي في الخصية تمثل عامل خطر مستقلاً للإصابة بسرطان الخصية أم لا.

اعتمدت معظم الدراسات التي أُجريت حول التحصي المكروي في الخصية على البيانات المجمعة من فحوصات كيس الصفن التي أُجريت بالموجات فوق الصوتية لأسباب أخرى، مثل التورم أو الألم أو وجود خصية غير نازلة. وفي هذه الدراسات، اتضح وجود ارتباط بين التحصي المكروي في الخصية وسرطان الخصية.

ومع ذلك، أظهرت الدراسات التي شملت مشاركين أصحاء ليست لديهم أعراض أن التحصي المكروي في الخصية أكثر شيوعًا من سرطان الخصية. ونتيجة لذلك، يعتقد الباحثون أن التحصي المكروي في الخصية ليس محتملاً أن يكون سببًا في زيادة معدل خطورة إصابة شخص يتمتع بصحة جيدة بسرطان الخصية.

إذا كنت مصابًا بالتحصي المكروي في الخصية، فمن المحتمل أن يأخذ الطبيب في الحسبان تاريخك الطبي عند اقتراح أي توصيات متابعة. على سبيل المثال:

  • إذا كنت تتمتع بصحة جيدة وليس لديك أعراض أو عوامل خطر للإصابة بسرطان الخصية. فقد يقترح الطبيب إجراء فحوصات ذاتية منتظمة للخصيتين وحجز موعد في حال اكتشاف وجود أي كتل غير طبيعية.
  • إذا كان لديك عوامل خطر أخرى للإصابة بسرطان الخصية. إذا كان لديك عوامل خطر أخرى للإصابة بسرطان الخصية، مثل حالة الخصية غير النازلة في وقت سابق، فقد يوصي الطبيب بإجراء متابعة عن قرب مع إجراء فحوصات سنوية بالموجات فوق الصوتية.

With

Patricio C. Gargollo, M.D.

12/01/2022 See more Expert Answers