إن الإكزيما منتشرة في أسرتي. هل يمكنني وقاية طفلي من الإصابة بها؟

إجابة من لورنس إي غيبسون، (دكتور في الطب)

لا توجد طريقة مؤكدة للوقاية من الإكزيما عند الرُضع. ولكن من المفيد في هذه الحالة الحفاظ على الرطوبة الجيدة لبشرة الرضيع حتى مع عدم وجود أي مشاكل جلدية، لذا ضع كريمًا أو مرهمًا أو غسولاً مرتين على الأقل يوميًا، وربما مع تغيير الحفاظات. وعند تجربة مرطب جديد، يجب اختباره على مساحة صغيرة من الجلد أولاً للتأكد من امتصاصه دون مشاكل.

ثمة دلائل تدعم فكرة إمكانية الحد من مخاطر الإكزيما عند الرُضع عن طريق الرضاعة الطبيعية واستعمال المُعينات الحيوية (بروبيوتيك) أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية.

وتشير الأبحاث أيضًا إلى احتمالية إسهام الهلام النفطي (فازلين) عند وضعه للأطفال الذين تزيد عندهم مخاطر الإكزيما منذ ولادتهم في الحد من الإصابة بالطفح الجلدي. ولكن لا تزال طرق الوقاية من الإكزيما قيد البحث.

يمكن الوقاية من احتدام الإصابة عن طريق تجنب استعمال المهيجات، مثل الأقمشة المثيرة للحكة والصابون القاسي على البشرة، والأجواء غير المعتدلة.

29/07/2021 See more Expert Answers