هل يحتاج العذارى إلى لطاخة عنق الرحم؟

إجابة من تاتناي بورنيت، (دكتور في الطب)

نعم. يوصي الأطباء بإجراء فحوصات روتينية لسرطان عنق الرحم بغض النظر عن ممارسة الجنس في السابق. وتشمل الاختبارات المستخدمة للكشف عن هذا السرطان مسحة عنق الرحم (Pap test) واختبار فيروس الورم الحليمي البشري (HPV test). يمكن للطبيب مساعدتك على فهم ما إذا كان أحد هذين الاختبارين أو كليهما هو الأفضل لك.

الهدف من مسحة عنق الرحم هو جمع الخلايا من عنق الرحم. وعنق الرحم هو الطرف السفلي منه. بعد استخراج عينة من الخلايا باستخدام مسحة عنق الرحم، يحللها الاختصاصي في المختبر لمعرفة ما إذا كانت سرطانية، أو ما إذا كانت بها تغييرات قد تشير إلى زيادة خطر الإصابة بسرطان عنق الرحم.

وطريقة إجراء اختبار فيروس الورم الحليمي البشري مماثلة، ولكن تحليل الخلايا المستخرجة من عنق الرحم هدفه هنا الكشف عن وجود عدوى شائعة منقولة جنسيًا تسمى فيروس الورم الحليمي البشري (HPV). يُعتقد أن فيروس الورم الحليمي البشري يسبب معظم أنواع سرطان عنق الرحم. إذا لم تمارسي أي نوع من الجنس من قبل، فمن غير المرجح أن تكوني مصابة بفيروس الورم الحليمي البشري، ولكن هذا ليس مستحيلاً لأن أنواع الاتصال الجنسي الأخرى يمكنها أن تنقل فيروس الورم الحليمي البشري.

With

تاتناي بورنيت، (دكتور في الطب)

05/05/2022 See more Expert Answers