نظرة عامة

تسرّع القلب فوق البطيني هو تسارع النبضات بصورة غير طبيعية وعدم انتظامها، ما يؤثر على الحجرتين العلويتين للقلب. ويسمى عدم انتظام نبضات القلب باضطراب النظم القلبي. ويُعرف تسرّع القلب فوق البطيني أيضًا باسم تسرّع القلب فوق البطيني الانتيابي.

يتراوح معدل نبضات القلب الطبيعي من 60 إلى 100 نبضة في الدقيقة. فإذا زاد معدل نبضات القلب عن 100 نبضة في الدقيقة، يُسمى حينئذٍ تسرّع القلب. وخلال نوبة تسرّع القلب فوق البطيني، يتراوح معدل نبضات القلب من 150 إلى 220 نبضة في الدقيقة، ولكن أحيانًا قد يحدث تسارع أو بطء في معدل نبضات القلب.

يمارس أغلب الأشخاص المصابين بتسرّع القلب فوق البطيني حياتهم بصورة طبيعية دون قيود أو علاج. وقد يحتاج بعض المصابين الآخرين إلى إجراء تغييرات في نمط الحياة، وإلى تناول الأدوية والخضوع لإجراءات القلب من أجل السيطرة على نبضات القلب السريعة والأعراض المتعلقة بها أو التخلص منها.

الأنواع

الأعراض

العرَض الرئيسي لتسرّع القلب فوق البطيني السرعة الشديدة لضربات القلب (100 نبضة أو أكثر في الدقيقة) وقد يستمر لبضع دقائق أو حتى بضعة أيام. وقد يظهر تسارع ضربات القلب ويختفي فجأة، وتتخلل تلك الفترة أوقات يعود فيها القلب إلى معدل النبض الطبيعي.

لا تظهر على بعض المصابين بتسرّع القلب فوق البطيني أي مؤشرات أو أعراض على الإطلاق.

قد تشمل علامات وأعراض تسارع القلب فوق البطيني ما يلي:

  • السرعة الشديدة لضربات القلب
  • رفرفة أو خفقان في الصدر
  • شعور بالخفقان في الرقبة
  • ضعف أو شعور بالإرهاق الشديد
  • ألم الصدر
  • ضيق النفس
  • الدوار أو الدوخة
  • التعرُّق
  • فقدان الوعي (الإغماء)، أو الاقتراب من فقدان الوعي

في الرضَّع والأطفال الصغار جدًّا، قد يصعب تحديد مؤشرات المرض والأعراض. وتشمل التعرق وسوء التغذية وشحوب الجلد وسرعة النبض. إذا كان لدى رضيعك أو طفلك أي من هذه الأعراض، فينبغي استشارة الطبيب حول فحص تسرّع القلب فوق البطيني.

الأسباب

يحدث تسرّع القلب فوق البطيني عندما لا تعمل الإشارات الكهربائية التي تنظم ضربات قلبك بشكل طبيعي.

ترتبط نوبة تسرّع القلب فوق البطيني لدى بعض الأشخاص بمُحفِّزٍ واضح، مثل النشاط البدني أو التوتر أو قلَّة النوم. وقد لا يكون هناك سبب ملحوظ لدى بعض الأشخاص.

تشمل أسباب نوبة تسرّع القلب فوق البطيني ما يلي:

  • مرض القلب
  • فشل القلب
  • مشكلات قلبية أخرى، مثل متلازمة وولف-باركنسون-وايت
  • مرض مزمن في الرئة
  • تناوُل الكثير من الكافيين
  • تناول الكثير من الكحوليات
  • تعاطي المخدرات، وبالأخص المنبهات مثل الكوكايين والميثامفيتامين
  • الحمل
  • التدخين
  • مرض الغدة الدرقية
  • أدوية معينة بما في ذلك أدوية الربو والبرد والحساسية التي تُباع دون وصفة طبية

ما المقصود بنبض القلب الطبيعي؟

يبدأ تسرّع القلب فوق البطيني فوق بُطينات القلب (فوق بطيني) وهما الغرفتان العلويتان، أو عنقود من الخلايا يطلق عليه العقدة الأذينية البطينية. ولفهم كيفية حدوث ذلك، قد يكون من المفيد فهم الطريقة التي ينبض بها القلب.

يتكوَّن القلب من أربع حجرات، وهما حجرتان علويتان (الأذينات) وحجرتان سفليتان (البُطينان).

يتحكم جهاز طبيعي لتنظيم ضربات القلب (العقدة الجيبية) في نظم القلب، وهو موجود في الغرفة العلوية اليُمنى (الأذين). حيث ترسل العقدة الجيبية إشارات كهربائية تُطلق كل نبضة بشكلٍ طبيعي. وتنتقل هذه الإشارات الكهربائية عبر الأذينين، مسببة انقباض عضلات القلب لتضخ الدم في البُطينين.

وبعد ذلك، تصل الإشارات إلى العقدة الأذينية البطينية. ومن ثم تبطئ العقدة الأذينية البطينية الإشارة الكهربائية. ويتيح هذا التأخير الطفيف امتلاء الغرفتين السفليتين للقلب بالدم. وحين تصل الإشارات الكهربائية في النهاية إلى عضلات البطينين، تنقبض (تتقلص) الغرفتان السفليتان للقلب لضخ الدم إلى الرئتين أو إلى بقية الجسم.

وتتم عملية إرسال الإشارات هذه عادةً بسلاسة في القلب السليم، وينتج عنها معدل سرعة قلب طبيعي يتراوح بين 60 و100 نبضة في الدقيقة.

أنواع تسرع القلب فوق البطيني

يحدث تسرّع القلب فوق البطيني عندما تُرسِل التوصيلات الكهربائية المعيبة في القلب مجموعة من النبضات المبكِّرة في الأذينين. وعند حدوث هذا، يزداد معدل سرعة القلب بدرجة كبيرة، ولا يتاح للقلب ما يكفي من الوقت لامتلائه بالدم قبل انقباض حجراته. ونتيجة لذلك، قد تشعر بالدوار أو الدوخة لأن الدماغ لم يحصل على ما يكفيه من الدم والأكسجين.

ينقسم تسرّع القلب فوق البطيني إلى ثلاث مجموعات رئيسية:

  • تسرّع القلب بسبب الرجوع في العقدة الأذينية البطينية. هذا هو أكثر أنواع تسرّع القلب فوق البطيني شيوعًا بين الذكور والإناث في جميع الفئات العمرية، ولكنه يصيب عادةً الفتيات.
  • تسرّع القلب الأُذيني البطيني الترددي. تسرّع القلب الأُذيني البطيني الترددي هو ثاني أنواع تسرّع القلب فوق البطيني شيوعًا. ويُشخَّص بشكل أكثر شيوعًا بين الأشخاص الأصغر سنًا.
  • تسرّع القلب الأذيني. يُشخَّص هذا النوع من تسرّع القلب فوق البطيني بشكل أكثر شيوعًا بين الأشخاص المصابين بمرض القلب. ولا يشمل تسرّع القلب الأذيني العقدة الأذينية البطينية.

تتضمن أنواع تسرّع القلب فوق البطيني الأخرى ما يلي:

  • تسرّع القلب الجيبي
  • تسرع القلب الجيبي بعودة الدخول
  • تسرّع القلب الجيبي غير المناسب
  • تسرّع القلب الأذيني متعدد البؤر
  • تسرّع القلب الوصلي الإنتباذي
  • تسرّع القلب الوصلي غير الانتيابي

عوامل الخطر

تسرّع القلب فوق البطيني هو أكثر أنواع اضطراب نظم القلب شيوعًا بين الرضع والأطفال. وتصيب هذه الحالة النساء بنسبة أكبر، وخاصةً النساء الحوامل، على الرغم من إمكانية إصابة أي شخص بها.

من العوامل الأخرى التي قد تزيد من خطر الإصابة بتسرّع القلب فوق البطيني ما يلي:

  • العمر. تزداد بعض أنواع تسرّع القلب فوق البطيني شيوعًا بين الأشخاص في منتصف العمر أو الأكبر سنًا.
  • مرض الشريان التاجي وغيره من مشاكل القلب والجراحات السابقة بالقلب. يزيد تضيّق شرايين القلب والأزمة القلبية وصمامات القلب غير الطبيعية وجراحة القلب السابقة والفشل القلبي واعتلال عضلة القلب وحالات تضرر القلب الأخرى من خطر الإصابة بتسرّع القلب فوق البطيني.
  • مرض القلب الخلقي. قد تؤثر الولادة بعيب في القلب أو مرض قلبي على نَظْم القلب.
  • مشاكل الغدة الدرقية. قد تزيد الإصابة بفرط أو قلة نشاط الغدة الدرقية من خطر الإصابة بتسرّع القلب فوق البطيني.
  • العقاقير والمُكمِّلات الغذائية. قد تسبب بعض أدوية السعال والبرد التي تصرف دون وصفة طبية، وبعض الأدوية التي تُصرف بوصفة طبية، حدوث نوبات من تسرّع القلب فوق البطيني.
  • القلق أو الضغط العاطفي
  • التعب الجسدي
  • داء السكري. يزيد داء السكري غير المنضبط بشكل كبير من خطر الإصابة بأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم.
  • انقطاع النفس الانسدادي النومي. يمكن أن يزيد هذا الاضطراب، الذي يتوقَّف فيه التنفُّس أثناء النوم، من خطر تسرّع القلب فوق البطيني.
  • تدخين النيكوتين وتعاطي العقاقير غير المشروعة. قد يتسبب تدخين النيكوتين وتعاطي العقاقير غير المشروعة، مثل الأمفيتامينات والكوكايين، في حدوث نوبات تسرّع القلب فوق البطيني.

المضاعفات

قد تتسبب النوبات المتكررة لتسرّع القلب فوق البطيني مع مرور الوقت إلى ضعف القلب وفشله إذا تُركت دون علاج، وبخاصة إذا تزامنت مع حالات طبية أخرى في الوقت نفسه.

في الحالات الشديدة، تؤدي نوبة تسرّع القلب فوق البطيني إلى الإغماء أو توقُّف القلب.

الوقاية

للوقاية من الإصابة بنوبة تسرّع القلب فوق البطيني، من المهم معرفة الأسباب التي تحفز هذه النوبات ومحاولة تجنبها. وقد يكون من المفيد إدخال تغييرات صحية على نمط الحياة لحماية صحة القلب. ننصحك بتجربة ما يلي:

  • تناوُل غذاء مفيد لصحة القلب
  • زيادة نشاطك البدني
  • تجنُّب التدخين
  • الحفاظ على وزن صحي
  • الحد من تناول الكحوليات أو تجنبها
  • تقليل التعرض للتوتر
  • الحصول على قسط وافر من الراحة
  • الحذر عند استخدام الأدوية المتاحة دون وصفة طبية، فبعض أدوية البرد والسعال تحتوي على مُنبّهات قد تؤدي إلى سرعة ضربات القلب
  • تجنب تعاطي المُخدِّرات غير القانونية مثل الكوكايين أو الإكستاسي أو الميثامفيتامين

بالنسبة لمعظم الأشخاص المصابين بتسرع القلب فوق البطيني، لا يؤدي تناول كميات معتدلة من الكافيين إلى حدوث أي من نوبات تسرّع القلب فوق البطيني. وعلى الرغم من ذلك، ينبغي تجنب تناول كميات كبيرة من الكافيين.

فكِّر في الاحتفاظ بدفتر لتدوين الملاحظات التي تساعدك في تحديد الأمور التي تحفز النوبات. وتتبع معدل ضربات القلب والأعراض والنشاط الذي كنت تمارسه وقت إصابتك بنوبة تسرّع القلب فوق البطيني.

تسرع القلب فوق البطيني - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

29/07/2021
  1. Page RL, et al. 2015 ACC/AHA/HRS guideline for the management of adult patients with supraventricular tachycardia: Executive summary. Heart Rhythm. 2016;13:92.
  2. What is an arrhythmia? National Heart, Lung, and Blood Institute. http://www.nhlbi.nih.gov/health/health-topics/topics/arr. Accessed Sept. 26, 2016.
  3. Gerstenfeld, EP, et al. Atrial fibrillation ablation: Indications, emerging techniques, and follow-up. Progress in Cardiovascular Diseases. 2015;58:202.
  4. Ferri FF. Supraventricular tachycardia. In: Ferri's Clinical Advisor 2017. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2017. https://www.clinicalkey.com. Accessed Sept. 28, 2016.
  5. Robertson JO, et al. Surgery for atrial fibrillation and other SVTs. In: Cardiac Electrophysiology: From Cell to Bedside. 6th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2014. http://www.clinicalkey.com. Accessed Sept. 28, 2016.
  6. Saul JP, et al. PACES/HRS expert consensus statement on the use of catheter ablation in children and patients with congenital heart disease. Heart Rhythm. 2016;13:251.
  7. Smith GD, et al. Effectiveness of the Valsalva Manoeuvre for reversion of supraventricular tachycardia. Cochrane Database of Systematic Reviews. http://onlinelibrary.wiley.com/doi/10.1002/14651858.CD009502.pub3/full. Accessed Sept. 28, 2016.
  8. Dubin AM. Management of supraventricular tachycardia in children. http://www.uptodate.com/home. Accessed Sept. 28, 2016.
  9. Crawford MH. Supraventricular tachycardias. In: Current Diagnosis & Treatment: Cardiology. 4th ed. New York, N.Y.: The McGraw-Hill Companies; 2014. http://www.accessmedicine.com. Accessed Sept. 28, 2016.
  10. Tachycardia. American Heart Association. http://www.heart.org/HEARTORG/Conditions/Arrhythmia/AboutArrhythmia/Tachycardia-Fast-Heart-Rate_UCM_302018_Article.jsp#.V-wT5WdTHIU. Accessed Sept. 28, 2016.