لماذا يُعد علاج سرطان البنكرياس صعبًا للغاية؟

إجابة من تيموثي جيه موينيهان، (دكتور في الطب)

يعتبر سرطان البنكرياس أحد السرطانات الأكثر فتكًا. وحتى مع العلاج المكثف، تكون توقعات سير المرض ضعيفة.

هناك العديد من العوامل التي تحد من احتمالات نجاح علاج سرطان البنكرياس:

  • يعتبر الاكتشاف المبكر أمرًا غير شائع. يمكن اكتشاف عدد قليل من سرطانات البنكرياس في المراحل المبكرة للمرض، حيث يمكن إزالة الخلايا السرطانية جراحيًا. لا تظهر علامات سرطان البنكرياس وأعراضه — مثل ألم في الجزء العلوي من البطن، واصفرار الجلد والعينين، وفقدان الوزن — عادةً حتى يتطور المرض. لا توجد اختبارات فحص فعالة لسرطان البنكرياس. إذا كان لديك أنت أو عائلتك تاريخ كبير بالإصابة بسرطان البنكرياس أو غيره من السرطانات، فناقش مع طبيبك ما إذا كنت ستخضع لأي فحوص روتينية أم لا.
  • يميل سرطان البنكرياس إلى الانتشار بسرعة. يقع البنكرياس في المنطقة الواصلة بين العديد من البنى المهمة للغاية في بطنك، مما يسهل انتشار السرطان إلى تلك البنى والأعضاء. ينتشر سرطان البنكرياس عادةً إلى الأعضاء القريبة — بما في ذلك الكبد والمرارة والأمعاء — في مرحلة مبكرة من المرض.
  • يحتمل ظهوره مرة أخرى. حتى بعد الإزالة الجراحية، عادةً ما يعاود سرطان البنكرياس الظهور مرة أخرى.

بالإضافة إلى ذلك، يميل سرطان البنكرياس إلى مقاومة العلاج الكيميائي نسبيًا. ومع ذلك، فإن العديد من العلاجات الجديدة تبشر بالنجاح في زيادة معدل الاستجابة لعلاج سرطان البنكرياس.

11/06/2019 See more Expert Answers