نظرة عامة

استئصال الكتلة الورمية هو جراحة لإزالة السرطان أو غيره من الأنسجة المتضررة في الثدي.

كما يسمى استئصال الكتلة الورمية أيضًا بالجراحة التحفظية للثدي أو الاستئصال المحلي العريض، بخلاف استئصال الثدي، نظرًا لإزالة جزء فقط من الثدي. يمكن أن يشير الأطباء إلى استئصال الكتلة الورمية كخزعة استئصالية.

أثناء استئصال الكتلة الورمية، يتم أخذ جزء صغير من النسيج الطبيعي الموجود حول الكتلة (ويسمى أيضًا بالهامش النقي أو الطبيعي لنسيج الثدي) للمساعدة في التأكد من إزالة جميع أنسجة السرطان أو غيرها من الأنسجة المتضررة.

يساعد استئصال الكتلة الورمية في تأكيد تشخيص الإصابة بالسرطان أو استبعاد الإصابة به. كما يعد استئصال الكتلة الورمية أيضًا الخيار العلاجي الأول لبعض النساء في المراحل المبكرة من سرطان الثدي. في الحالات التي يتم فيها اكتشاف الإصابة بالسرطان، عادةً ما يتبع استئصال الكتلة الورمية العلاج الإشعاعي للثدي للتقليل من فرص عودة السرطان.

لماذا يتم إجراء ذلك

يكمن الهدف من استئصال الكتلة الوَرَمِيّة في إزالة سرطان أو نسيج غير طبيعي آخر مع الحفاظ على مظهر ثديكِ. تشير دراسات إلى تمتع استئصال الكتلة الوَرَمِيّة كعلاج للوقاية من تكرار سرطان الثدي بنتيجة مشابهة لإزالة الثدي بأكمله (استئصال الثدي) لنساء يعانين من سرطان ثدي في مرحلة مبكرة.

يمكن أن يوصي طبيبك باستئصال الكتلة الوَرَمِيّة إذا أظهرت خزعة أنك تعانين من سرطان، ويُعتقد بأن السرطان صغير وفي مرحلة مبكرة. كما يمكن استخدام استئصال الكتلة الوَرَمِيّة أيضًا لإزالة تشوهات محددة غير سرطانية أو ما قبل سرطانية في الثدي.

يمكن ألا تكونين مؤهلة لجراحة استئصال الكتلة الوَرَمِيّة لسرطان الثدي إذا:

  • كان لديكِ تاريخ من تصلب الجلد؛ مجموعة من الأمراض التي تُصَلب الجلد وأنسجة أخرى، كما أنها تجعل من التعافي بعد استئصال الكتلة الوَرَمِيّة من الصعوبة بمكان
  • لديكِ تاريخ من الذئبة الحمامية المجموعية؛ مرض التهابي مزمن يمكن أن يسوء إذا خضعتِ لعلاجات إشعاعية
  • لديكِ ورمان أو أكثر في أرباع مختلفة من ثديكِ لا يمكن إزالتها باستئصال واسع فردي، والذي يمكنه التأثير على مظهر ثديكِ
  • كنتِ قد خضعت مسبقًا لعلاج إشعاعي على منطقة الثدي، الأمر الذي سيجعل المزيد من العلاجات الإشعاعية خطرًا للغاية
  • لديكِ سرطان منتشر عبر ثديكِ والجلد المغطى له، حيث من المحتمل أن استئصال الكتلة الوَرَمِيّة لن يزيل السرطان بشكل تام
  • لديكِ ورم كبير وثديان صغيران، الأمر الذي قد يؤدي إلى ناتج جمالي سيئ
  • ليس لديكِ إمكانية الحصول على العلاج الإشعاعي

المخاطر

استئصال الكتلة الورمية هو إجراء يحمل خطر المعاناة من الآثار الجانبية، ويشمل:

  • النزف
  • العدوى
  • الألم
  • تورّمًا مؤقتًا
  • الإيلام
  • تكوين الأنسجة المتندبة الصلبة في موضع العملية الجراحية
  • التغير في شكل الثدي ومظهره، ولا سيما في حالة إزالة جزء كبير منه

كيف تستعد

ستقابل الجراح قبل بضعة أيام من استئصال الكتلة الورمية. أحضر معك قائمة بالأسئلة لتذكيرك بتغطية كل ما تريد معرفته. تأكد من أنك تفهم الإجراء وتستوعب مخاطره.

ستحصل على تعليمات حول القيود الخاصة بالوقت السابق للجراحة وحول أشياء أخرى تحتاج إلى معرفتها. في معظم الحالات ستُجرى الجراحة كإجراء يتم في العيادات الخارجية، وبالتالي ستتمكن من الذهاب إلى المنزل في اليوم نفسه.

أخبر طبيبك عن أي أدوية أو فيتامينات أو مكملات غذائية تتناولها في حال تعارض شيء ما مع الجراحة. بشكل عام، للتحضير لخضوعك لاستئصال الكتلة الورمية، يوصى بأن تفعل الآتي:

  • يرجى التوقف عن تناول الأسبرين أو غير ذلك من أدوية تسييل الدم. قد يطلب منك طبيبك التوقف عن تناوله قبل أسبوع أو أكثر من الجراحة لتقليل خطر النزيف.
  • تحقق مع شركة التأمين الخاصة بك لتحديد ما إذا كان الإجراء مُغطى وإذا كانت هناك قيود تخص المكان حيث يمكنك القيام بالإجراء.
  • لا تأكل أو تشرب لمدة 8 إلى 12 ساعة قبل الجراحة، خاصةً إذا كنت ستخضع لتخدير عام.
  • أحضر معك أحدًا. إلى جانب تقديم الدعم، هناك حاجة إلى شخص آخر ليقوم بالقيادة كي يصلك إلى المنزل ويستمع إلى تعليمات ما بعد الجراحة لأن الأمر قد يستغرق عدة ساعات حتى تتخلص من آثار التخدير.

ما يمكنك توقعه

تحديد موقع المنطقة التي ستُزال

تبدأ عملية استئصال الكتلة الورمية بتحديد المكان الذي يحتوي على الخلل في ثديكِ.

إذا أُكتشف الخلل الموجود في ثديكِ في التصوير الشعاعي للثدي وتأكد بخزعة، يمكن أن يكون أخصائي الأشعة قد وضع علامة متناهية الصغر أو مِشبك في ثديكِ أثناء الخزع. إذا كان الأمر كذلك، يمكن إدخال سلك رفيع أو علامة مُشعة في ثديكِ قبل الجراحة مباشرة وتمريرها لأسفل حتى العلامة أو المشبك. يمكن أن يستخدم الجراح السلك كموجه للمنطقة الدقيقة التي تحتاج إلى الإزالة أثناء الجراحة.

إذا كنتِ تعانين نتوءًا أو تكتلاً في ثديكِ يمكن الشعور به بسهولة عبر الجلد، يمكن ألا تكون عملية السلك ضرورية لأن الجراح يمكنه إيجاد المنطقة الشاذة التي ستُزال بسهولة أكبر.

الإعداد لإزالة عقدة لمفاوية

كثيرًا ما تُزال العقد اللمفاوية أثناء الجراحة لتحديد إذا ما انتشر السرطان بعيدًا عن الثدي. وقد تتضمن خيارات العلاج ما يلي:

  • تسليخ العقدة الإبطية. أثناء تلك العملية، يزيل الجراح عددًا من العقد اللمفاوية من إبطكِ من الجانب الذي يوجد به الورم. يمكن أن يوصي طبيبكِ بتلك العملية إذا ما أظهرت خزعة عقدة لمفاوية أجريت قبل الجراحة علامات السرطان.
  • خزعة العقدة اللمفاوية الخافرة. أثناء تلك العملية، يزيل جراحك أول عقدة أو عقدتين فقط والتي يصرف فيهما ورم (العقد اللمفاوية الخافرة). ثم يتم فحصها بعد ذلك لاكتشاف السرطان. يمكن أن يوصي طبيبكِ بتلك العملية إذا لم يكن هناك مخاوف متعلقة بالعقد اللمفاوية المتضخمة قبل جراحتك.

    قبل جراحتك، تُحقن مادة مُشعة أو صبغة زرقاء أو كليهما في المنطقة المحيطة بالورم أو الجلد أعلى الورم. تنتقل الصبغة إلى العقد اللمفاوية الخافرة أو العقد الأمر الذي يسمح للجراح بتحديدها وإزالتها.

    إذا لم يكن هناك سرطان، فلا توجد حاجة لإزالة المزيد من العقد اللمفاوية. إذا كان هناك سرطان، فسيناقش الجراح الخيارات، مثل تلقي إشعاع على الإبط لعلاج العقد اللمفاوية المُصابة. إذا كان هذا ما قررتِ القيام به، فلن تحتاجي إلى إزالة المزيد من العقد اللمفاوية الموجودة في إبطك.

في أثناء إجراء العملية

عادة ما تُجرى عملية استئصال الكتلة الورمية باستخدام التخدير العام، والذي سيجعلكِ غير واعية أثناء العملية.

سيقوم جراحكِ بعمل شِق جراحي أعلى الورم أو أعلى المنطقة المحتوية على السلك، ويزيل الورم وبعضًا من النسيج المحيط، ويرسله إلى المعمل للتحليل. سيقوم بنفس الشيء مع العقد اللمفاوية الخافرة أو العقد إذا كنتِ تخضعين لخزعة العقد الخافرة؛ أو العقد اللمفاوية الإبطية إذا كنتِ تخضعين لتسليخ العقد الإبطية.

ثم، سيغلق الجراح الشقوق مع الاعتناء بحفظ مظهر ثديكِ مستخدمًا غرز (قُطوب) إما ستتحلل دون تدخل أو يُزيلها الطبيب بعد ذلك.

بعد العملية

بعد جراحتكِ، ستُؤخذين إلى غرفة استشفاء. أثناء ذلك الوقت، سيُراقَب ضغط دمكِ، ونبضكِ، وتنفسكِ.

إذا خضعتِ لجراحة في العيادات الخارجية — عادة استئصال الكتلة الورمية وخزعة العقدة الخافرة — فستُخرجين عندما تستقر حالتكِ.

إذا خضعتِ لاستئصال العقدة الإبطية، يمكن أن تحتاجين إلى البقاء في المستشفى ليوم أو يومين إذا كنتِ تشعرين بألم أو كنتِ تنزفين.

توقعي أن يكون لديكِ:

  • تضميد (ضمادة) لموقع الجراحة
  • بعض الألم، والتنميل، والإحساس بالقرص في المنطقة أسفل ذراعك
  • تعليمات مكتوبة عن رعاية ما بعد الجراحة بما في ذلك رعاية الشِق الجراحي والتضميد، والإلمام بعلامات الالتهاب
  • وصفات طبية لأدوية تسكين الألم ويحتمل مضادات حيوية
  • بعض القيود على النشاط
  • ميعاد متابعة مع طبيبكِ، عادة من سبعة أيام وحتى 14 يومًا بعد الجراحة

النتائج

يجب أن تكون نتائج تقرير الباثولوجي متاحة في غضون أسبوع أو أسبوعين. في زيارة المتابعة بعد الجراحة، سيقوم الطبيب بشرح التقرير. إذا كنتِ بحاجة إلى مزيد من العلاج، فقد يوصي طبيبكِ بما يلي:

  • المزيد من الجراحة إذا لم تكن الهوامش المحيطة بالورم خالية من السرطان
  • أخصائي طب الأورام لمناقشة الأشكال الأخرى من العلاج بعد إجراء عملية، مثل العلاج بالهرمونات إذا كان السرطان الذي تعانينه حساسًا للهرمونات أو العلاج الكيميائي أو كليهما
  • طبيب أورام إشعاعي لمناقشة العلاج الإشعاعي، والذي عادة ما يوصى به بعد استئصال الورم
  • استشاري أو مجموعة دعم لمساعدتك في التكيف إذا كنتِ تعانين سرطان الثدي

في مجالي الاختبارات والإجراءات حيث يكتشف الباحثون كيفية الحفاظ على سلامة الناس في العيادات السريرية. اِطَّلِع على الدراسات التي تقوم بها عيادة Mayo Clinic ]مايو كلينك[

في مجالي الاختبارات والإجراءات حيث يكتشف الباحثون كيفية الحفاظ على سلامة الناس في العيادات السريرية. اِطَّلِع على الدراسات التي تقوم بها عيادة Mayo Clinic ]مايو كلينك[

31/10/2018
References
  1. Breast cancer treatment (PDQ). National Cancer Institute. http://www.cancer.gov/cancertopics/pdq/treatment/breast/healthprofessional. Accessed June 19, 2014.
  2. Townsend CM Jr, et al. Sabiston Textbook of Surgery: The Biological Basis of Modern Surgical Practice. 19th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2012. https://www.clinicalkey.com. Accessed June 18, 2014.
  3. Surgery for breast cancer. American Cancer Society. http://www.cancer.org/cancer/breastcancer/detailedguide/breast-cancer-treating-surgery. Accessed Sept. 14, 2014.
  4. Pruthi S (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Sept. 17, 2014.
  5. Sabel MS, et al. Breast conserving therapy. http://www.uptodate.com/home. Accessed Sept. 14, 2014.

استئصال الكتلة الورمية