نظرة عامة

العازل الأنثوي هو وسيلة تنظيم النسل (وسيلة منع الحمل) والذي يساعدك في منع دخول الحيوانات المنوية إلى الرحم. إن العازل الأنثوي كأس صغير من المطاط أو السيليكون قابل لإعادة الاستعمال به حافة مرنة يغطي عنق الرحم.

قبل ممارسة الجنس، يتم إدخال العازل الأنثوي في المهبل على نحو عميق بحيث يُركب جزء من الحافة بشكل محكم خلف عظم العانة. يعتبر العازل الأنثوي وسيلة فعالة للغاية في منع الحمل عند استخدامه مع مبيد النطاف.

لماذا يتم إجراء ذلك

يساعد العازل الأنثوي على منع الحمل. يتسم العازل الأنثوي من بين فوائده العديدة بالتالي:

  • يسمح باستعادة الخصوبة بشكل فوري
  • يمكن استخدامه كطريقة احتياطية لمنع الحمل
  • بالإمكان استخدامه أثناء الرضاعة بعد ستة أسابيع من الولادة
  • يمكن إدخاله قبل الجماع بمدة تصل إلى ست ساعات وتركه في مكانه لمدة تصل إلى 24 ساعة
  • لا يتطلب تعاون الشريك
  • آثاره الجانبية قليلة، إن وجدت

مع ذلك، لا يعد العازل الأنثوي مناسبًا لكل السيدات. قد يثنيك موفر الرعاية الصحية الخاص بك عن استخدام العازل الأنثوي في الحالات التالية:

  • إذا كانت لديكِ حساسية تجاه السليكون أو اللاتكس أو مبيد النطاف
  • معرض لمخاطر عالية تتعلق بالإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية (HIV)/مرض الإيدز (AIDS) أو مصابًا به
  • إذا كنت معرضة بدرجة كبيرة للحمل — إذا كان عمرك يقل عن 30 عامًا، وتمارسين الجماع ثلاث مرات أو أكثر أسبوعيًا، وفشلت معك وسائل منع الحمل عبر العوازل المهبلية، أو يرجح ألا تستخدمي العازل الأنثوي بصفة مستمرة
  • إذا كانت لديك اضطرابات في المهبل تمنع تركيب العازل الأنثوي أو وضعه أو الاحتفاظ به
  • لديه إصابة متكررة بالتهاب الجهاز البولي
  • لديه تاريخ للإصابة بمتلازمة الصدمة التسممية
  • إذا كان لديك تدلٍ لأحد الأعضاء في الحوض مثل تدلي الرحم — وذلك في حالة هبوط الرحم من مكانه الطبيعي في الحوض إلى داخل المهبل
  • قامت بالولادة أو تعرضت لفقدان الحمل أو الإجهاض مؤخرًا

المخاطر

لا يوفر العازل الأنثوي الحماية الموثوقة من الأمراض المنقولة عن طريق الاتصال الجنسي (STIs).

على مدار عام من الاستخدام النمطي للعازل الأنثوي ومبيد النطاف، أشارت التقديرات إلى حدوث الحمل لدى 21 سيدة من بين 100 سيدة. ولكن دون استخدام مبيد النطاف، أشارت التقديرات إلى حدوث الحمل لدى 29 سيدة من بين 100 سيدة على مدار عام من الاستخدام النمطي للعازل الأنثوي.

الاستخدام الدائم والصحيح ضروري لتحقيق فاعلية العازل الأنثوي. فعلى سبيل المثال، ربما يحدث الحمل في أثناء استخدام العازل الأنثوي في حالة:

  • عدم استخدام العازل الأنثوي في كل مرة تتم فيها ممارسة الجنس
  • زحزحة العازل الأنثوي عن عنق الرحم في أثناء الممارسة الجنسية
  • أنت لا تستخدم مبيد النطاف
  • إزالة العازل الأنثوي بعد ست ساعات من ممارسة الجنس

ربما يؤدي مبيد النطاف الذي يتم وضعه بالعازل الأنثوي في حالات نادرة إلى إتلاف الخلايا المبطنة للمهبل، مما يتسبب في:

  • تزايد خطر الإصابة بأحد الأمراض المنقولة جنسيًا
  • تهيج المهبل
  • التهاب الجهاز البولي أو التهاب المهبل

قم بالاتصال بموفِّر الرعاية الصحية إذا:

  • انزلاق العازل الأنثوي بعيدًا عن مكانه في أثناء السير، أو العطس، أو السعال أو الانفعال
  • شعور الزوج أو الزوجة بالألم في أثناء أو بعد استخدام العازل الأنثوي
  • ظهور علامات أو أعراض الإصابة بمتلازمة الصدمة التسممية، مثل الحمى الشديدة المفاجئة، أو الإسهال، أو الدوخة، أو القيء، أو أوجاع العضلات أو الطفح الجلدي الذي يشبه حروق الشمس
  • عدم القدرة على إزالة العازل الأنثوي

كيف تستعد

يتوفر الحجاب الحاجز في عدة أحجام. سيقوم موفر الرعاية الصحية لديكِ بتركيب الحجاب الحاجز ويرشدكِ إلى طريقة إدخاله وإزالته. ويمكنه أن يؤكد أن الحجاب الحاجز في مكانه الصحيح من خلال إجراء فحص الحوض.

قبل استخدام الحجاب الحاجز لأول مرة، جربي إدخاله حتى تشعرين بالراحة معه. قد ترغبين في استخدام وسيلة احتياطية لمنع الحمل، مثل الواقي الذكري، عند استخدام الحجاب الحاجز لأول مرة.

استخدمي الحجاب الحاجز دائمًا مع دهان، أو رغوة أو جيل مبيد للنطاف. تجنبي استخدام مرطبات الجسم بالقرب من المهبل والأدوية المهبلية أثناء استخدام الحجاب الحاجز. إذا كنتِ تستخدمين الحجاب الحاجز والدوش المهبلي، فانتظري ما لا يقل عن ست ساعات بعد ممارسة الجنس لتجنب إزالة المنتج المبيد للنطاف.

احرصي على التحقق من الحجاب الحاجز بانتظام للبحث عن علامات للتمزق أو الشقوق. للبحث عن ثقوب، ارفعي الحجاب الحاجز في الضوء وابسطي المطاط برفق بين أصابعكِ أو املئي الحاجب الحاجز بالماء. استبدلي الحجاب الحاجز مرة كل عامين على الأقل.

قد تحتاجين إلى التحقق من الحجاب الحاجز واحتمالية إعادة تركيبه في الحالات التالية:

  • لم يعد الحجاب الحاجز مثبتًا جيدًا أو بشكل مريح
  • ولدتِ أو أُجهضتِ
  • خضعتِ لجراحة بالحوض
  • اكتسبتِ أكثر من 20 رطل (9 كيلو جرام تقريبًا) أو فقدتيهم
  • تكرار الإصابة بالتهابات الجهاز البولي
  • تشعرين أنتِ أو شريككِ بالألم أو الضغط عند ممارسة الجنس

ما يمكنك توقعه

كيفية استخدام العازل الأنثوي:

  • وضع مبيد النطاف. املئي وعاء العازل الأنثوي بحوالي 1 ملعقة كبيرة (حوالي 15 ملليمترًا) من مبيد النطاف. افردي طبقة رفيعة من مبيد النطاف حول حافة العازل الأنثوي بإصبعك. استخدمي مواد التزليق القائمة على الماء فقط مع العازل الأنثوي.
  • أدخلي العازل الأنثوي. اعملي على إيجاد وضعية مريحة، مثل الوقوف مع رفع أحد ساقيكِ، أو اتخاذ وضعية القرفصاء، أو الاستلقاء على ظهركِ. باعدي بين أشفارك بإحدى يديك. باستخدام يدكِ الأخرى، أمسكي بالعازل الأنثوي مع توجيه الوعاء لأعلى واعتصريه بين إبهامك، والسبابة، والإصبع الأوسط.

    أزلقي العازل الأنثوي إلى داخل مهبلكِ وادفعيه بطول جدار مهبلكِ الخلفي لأبعد مكان ممكن. استخدمي إصبع السبابة لدفع حافة العازل الأنثوي الأمامية لأعلى خلف عظم عانتكِ.

  • تحققي من وضعية العازل الأنثوي قبل الجماع. تأكدي من أنكِ يمكنكِ تحسس عنق رحمكِ عبر قبة العازل الأنثوي اللينة. بعد إدخال العازل الأنثوي، ضعي بعضًا من مبيد النّطاف داخل المهبل قبل كل مرة تمارسين فيها الجنس. إذا تحرك العازل الأنثوي من مكانه أثناء الجماع، فأعيدي وضع مبيد النطف.
  • أزيلي العازل الأنثوي برفق. بعد الجماع، دعي العازل الأنثوي في مكانه لفترة تتراوح بين ست ساعات على الأقل وتصل حتى 24 ساعة. لإزالة العازل الأنثوي، الوي إصبعكِ تحت حافة العازل الأنثوي الأمامية واسحبيه برفق للأسفل خارج مهبلكِ. إذا كان من الصعب إزالة العازل الأنثوي، فأدخلي إصبعكِ بين حافة العازل الأنثوي وجدار مهبلكِ لفك أي امتصاص.

    بعد الإزالة، اغسلي العازل الأنثوي بصابون معتدل وماء دافئ ودعيه ليجف. احفظي العازل الأنثوي في العبوة المرافقة له.

10/04/2018
References
  1. Hatcher RA, et al. Contraceptive Technology. 20th ed. New York, N.Y.: Ardent Media; 2011:391.
  2. Barrier methods of contraception: Diaphragm, sponge, cervical cap and condom. Washington D.C. American College of Obstetricians and Gynecologists. 2014.
  3. Barbieri RL. Barrier contraception: Diaphragm. http://www.uptodate.com/home. Accessed Nov. 13, 2014.

الحجاب الحاجز