التشخيص

بوجه عام، يتم استخدام التنظير لمعرفة إصابتك بمريء باريت من عدمه.

يتم هنا إدخال أنبوب مزود بإضاءة وبه كاميرا في نهايته (المنظار) إلى أسفل حلقك لمعرفة ما إذا كان هناك علامات تشير إلى تغير أنسجة المريء. تبدو أنسجة المريء الطبيعية شاحبة ولامعة. في مريء باريت، تكون الأنسجة حمراء ومخملية.

سيقوم الطبيب بإزالة الأنسجة (أخد عينة أو خزعة) من مريئك. ويتم فحص هذا النسيج المأخوذ كعينة لتحديد قدر التغيير.

تحديد درجة تغير النسيج

يحدد الطبيب المتخصص في فحص الأنسجة في المعمل (أخصائي علم الأمراض) درجة خلل التنسج في خلايا المريء. نظرًا لصعوبة تشخيص خلل التنسج في المريء، من الأفضل أن يتوفر لديك أخصائيين في علم الأمراض — بالإضافة إلى أخصائي واحد على الأقل في علم أمراض الجهاز الهضمي — يتفقان على تشخيصك. يمكن تصنيف نسيجك كالتالي:

  • لا يوجد خلل تنسّج، في حالة الإصابة بمريء باريت مع عدم العثور على تغيرات سابقة للسرطان في الخلايا.
  • خلل التنسّج منخفض الدرجة، إذا كانت الخلايا تظهر علامات أو تغيرات صغيرة سابقة للسرطان.
  • خلل التنسّج مرتفع الدرجة، إذا كانت الخلايا تظهر العديد من التغيرات. يُعتقد أن خلل التنسّج مرتفع الدرجة هو الخطوة النهائية قبل تغير الخلايا إلى سرطان المريء.

فحص مريء باريت

تصرح الكلية الأمريكية لطب الجهاز الهضمي بأنه قد تتم التوصية بإجراء فحص للرجال الذين يعانون من أعراض الارتجاع المعدي المريئي (GERD) كل أسبوع على الأقل والذين لا يستجيبون للأدوية المثبطة لمضخة البروتون، والذين لديهم عاملان آخران من عوامل الخطر، بما في ذلك:

  • أن تكون أكبر من 50 عامًا
  • أن تكون أبيض البشرة
  • أن تكون لديك دهون بالبطن
  • أن تكون مدخنًا حاليًا أو في السابق
  • أن يكون لدى عائلتك تاريخ للإصابة بمريء باريت أو سرطان المريء

على الرغم من قلة احتمالية إصابة السيدات بمريء باريت، فإنه يجب فحص السيدات إذا كن يعانين من ارتجاع غير متحكم فيه أو عوامل خطر أخرى للإصابة بمرض مريء باريت.

العلاج

علاج مرِّيء باريت يتوقَّف على حجم نُموِّ الخلية غير الطبيعية في المرِّيء وصحَّتك العامَّة.

لا يوجد خلل التنسج

من المرجح أن طبيبك سيوصي بالتالي:

  • التنظير الدوري لرصد الخلايا الموجودة في المريء. إذا كانت العينات لا تظهر خلل التنسج، فربما عليك إجراء تنظير للمتابعة في غضون سنة، وبعد ذلك كل ثلاث سنوات في حالة لم يطرأ على الحالة الصحية أي تغيّرات.
  • علاج الارتجاع المعدي المريئي (GERD). قد يخفف كل من تناول الدواء وتغيير أسلوب الحياة من العلامات والأعراض. قد يكون أحد الخيارات إجراء جراحة لتضييق العضلة العاصرة التي تتحكم في تدفق حمض المعدة. إن علاج الارتجاع المعدي المريئي لا يعالج مرض مريء باريت الكامن، ومن المرجح أنه لن يُخَفِض خطر الإصابة بسرطان المريء، ولكنه يمكن أن يسهل من الكشف عن خلل التنسج.

خلل التنسج منخفض الدرجة

إذا تم اكتشاف خلل التنسج منخفض الدرجة، ينبغي أن يتحقق من طبيعته أخصائي علم أمراض ذو الخبرة. بالنسبة لخلل التنسج منخفض الدرجة، قد يوصي طبيبك بتنظير آخر في خلال ستة أشهر، مع متابعة إضافية كل ستة إلى 12 شهرًا.

ولكن، نظرًا لوجود خطر الإصابة بسرطان المريء، يمكن التوصية بالعلاج إذا تم تأكيد التشخيص. تشمل العلاجات المفضلة ما يلي:

  • القطع بالمنظار، والذي يستخدم المنظار لإزالة الخلايا التالفة.
  • الاستئصال باستخدام ترددات موجات الراديو، والذي يستخدم الحرارة لإزالة أنسجة المريء غير الطبيعية. ويمكن التوصية بإجراء الاستئصال باستخدام ترددات موجات الراديو بعد إجراء القطع بالمنظار.

إذا حدث التهاب كبير في المريء في التنظير الأولي، يتم إجراء تنظير آخر بعد أن تكون قد تلقيت علاجًا للحد من حموضة المعدة لمدة تصل إلى ثلاثة إلى أربعة أشهر.

خلل التنسج عالي الدرجة

ويعتقد عمومًا أن خلل التنسج عالي الدرجة هو مقدمة للإصابة بسرطان المريء. لهذا السبب، قد يوصي طبيبك بإجراء قطع بالمنظار أو الاستئصال باستخدام ترددات موجات الراديو. وتشمل الخيارات الأخرى للعلاج ما يلي:

  • العلاج بالتبريد، والذي يستخدم المنظار لوضع سائل أو غاز بارد على الخلايا غير الطبيعية في المريء. تُترك للخلايا حتى تدفأ ثم يتم تجميدها مرة أخرى. دورة التجمد والذوبان تتلف الخلايا غير الطبيعية.
  • العلاج الضوئي الديناميكي، الذي يدمر الخلايا غير الطبيعية بجعلها حساسة للضوء.
  • الجراحة التي تتم فيها إزالة الجزء التالف من المريء الخاص بك، وربط الجزء المتبقي بمعدتك.

تكرار الإصابة بمتلازمة باريت هو أمر ممكن بعد العلاج. اسأل طبيبك عن عدد المرات التي تحتاج فيها للعودة لفحوص المتابعة. إذا كان لديك علاج آخر بخلاف الجراحة لإزالة أنسجة المريء غير الطبيعية، فمن المرجح أن يوصي الطبيب بالدواء للحد من الحموضة ومساعدة المريء على التماثل للشفاء.

التجارب السريرية

اطلع على الدراسات التي تجريها Mayo Clinic لاختبار العلاجات والتدخلات الطبية والفحوصات الجديدة كوسائل للوقاية من هذا المرض أو تشخيصه أو علاجه أو السيطرة عليه.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

يمكن لتغيرات أسلوب الحياة التخفيف من أعراض الارتجاع المعدي المريئي (GERD)، والتي قد تندرج تحت مرض مريء باريت. راعِ:

  • الحفاظ على وزن صحي.
  • التخلص من الأطعمة والمشروبات التي تحفز حرقة فم المعدة، كالشكولاتة والقهوة والكحول والنعناع.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • رفع رأس السرير. وضع كتل خشبية أسفل السرير لرفع رأسك.

التحضير من أجل موعدك الطبي

غالبًا ما يتم تشخيص مرض مريء باريت في الأشخاص الذين يعانون من مرض الارتجاع المعدي المريئي (GRED) الذين تم فحصهم لاكتشاف مضاعفاته. في حالة اكتشاف الأطباء المعالجين لك إصابتك بمريء باريت في الفحص بالتنظير، فقد تتم إحالتك إلى طبيب يعالج أمراض الجهاز الهضمي (أخصائي أمراض الجهاز الهضمي).

ما يمكنك فعله

  • انتبه إلى أي قيود لفترة ما قبل الموعد، مثل عدم تناول الطعام الصلب قبل موعد زيارتك بيوم.
  • دوِّن الأعراض التي تظهر عليك، بما في ذلك أي أعراض قد لا تبدو ذات صلة بالسبب الذي حددت من أجله الموعد.
  • أعد قائمة بجميع الأدوية والفيتامينات والمكملات الغذائية التي تتناولها.
  • دوِّن المعلومات الطبية الرئيسية الخاصة بك، بما في ذلك الحالات الأخرى التي تعانيها.
  • اطلب من أحد الأقارب أو الأصدقاء مرافقتك لمساعدتك في تذكر ما سيقوله الطبيب.
  • دوِّن أسئلتك لطرحها على الطبيب.

الأسئلة التي ستطرحها على طبيبك

  • هل تظهر تقارير المختبر تغيرات سابقة للسرطان (خلل التنسج)؟ إذا كان الأمر كذلك، ما درجة خلل التنسج لدي؟
  • ما مدى إصابة المريء؟
  • كم مرة يجب أن يتم فحصي للتأكد من أي تغييرات تطرأ على المريء؟
  • هل أنا مصاب بخلل التنسج، وإذا كان الأمر كذلك، هل أكده خبير علم الأمراض؟
  • ما مدى خطورة إصابتي بسرطان المريء؟
  • ما خيارات العلاج؟
  • هل أحتاج إلى إجراء نظام غذائي أو تغييرات أخرى في نمط الحياة؟
  • أنا أعاني حالات صحية أخرى. كيف يمكنني التعامل بأفضل طريقة ممكنة مع هذه الحالات معًا؟

لا تتردد في طرح أي أسئلة إضافية أثناء الموعد، بالإضافة إلى الأسئلة التي أعددتها لطرحها على طبيبك.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

من المرجح أن يطرح عليك طبيبك عددًا من الأسئلة. قد يمنحك الاستعداد للإجابة عن الأسئلة مزيدًا من الوقت للتطرق إلى النقاط التي تريد أن تركز عليها. يمكن أن يتم سؤالك:

  • متى أول مرة بدأت تعاني فيها الأعراض؟ ما مدى شدة الأعراض؟
  • هل الأعراض مستمرة أم عرضية؟
  • ما الذي قد يفاقم الأعراض لديك، إذا وُجد؟ هل هناك شيء يخفف من هذه الأعراض؟
  • هل تعاني أعراض الارتجاع الحمضي؟
  • هل تتناول أي أدوية للارتجاع أو عسر الهضم؟
  • هل تعاني صعوبة في البلع؟
  • هل فقدت وزنًا؟

مريء باريت - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

13/07/2017
References
  1. Ferri FF. مريء باريت. في: Ferri's Clinical Advisor 2017 (كتاب المرشد السريري لفيري 2017): Philadelphia, Pa. (فيلادلفيا، بنسلفانيا): Elsevier; 2017. https://www.clinicalkey.com. تم الوصول في 17 من فبراير 2017.
  2. Spechler SJ, et al. مريء باريت: Epidemiology, clinical manifestations, and diagnosis (علم الأوبئة والمظاهر السريرية والتشخيص). http://www.uptodate.com/home. تم الوصول في 17 من فبراير 2017.
  3. Shaheen NJ, et al. المبادئ التوجيهية السريرية للكلية الأمريكية لطب الجهاز الهضمي: تشخيص مريء باريت وإدارته. American Journal of Gastroenterology (المجلة الأمريكية لطب الجهاز الهضمي). 2016;111:30.
  4. مريء باريت. National Institute of Diabetes and Digestive and Kidney Diseases (المعهد القومي لداء السكري وأمراض الجهاز الهضمي والكلى). https://www.niddk.nih.gov/health-information/digestive-diseases/barretts-esophagus/all-content. تم الوصول في 19 من فبراير 2017.
  5. Feldman M, et al. مريء باريت. في: Sleisenger and Fordtran's Gastrointestinal and Liver Disease (دليل أمراض الجهاز الهضمي والكبد لسليزنجر وفوردتران): Pathophysiology, Diagnosis, Management (الفيزيولجيا المرضية، والتشخيص، والإدارة). 10th ed. Philadelphia, Pa. (الإصدار العاشر، فيلادلفيا، بنسلفانيا): Saunders Elsevier؛ 2016. http://www.clinicalkey.com. تم الوصول في 17 من فبراير 2017.
  6. Hu Q, et al. Proton pump inhibitors do not reduce the risk of esophageal adenocarcinoma in patients with Barrett's esophagus (مثبطات مضخة البروتون لا تقلل من خطر السرطان الغدي المريئي في المرضى الذين يعانون من مريء باريت): استعراض منهجي وتحليل استخلاصي. PLoS One (مجلة PLoS One). 2017;12:1.
  7. Krishnamoorthi R, et al. Risk of recurrence of Barrett's esophagus after successful endoscopic therapy (خطر تكرر حدوث مريء باريت بعد العلاج الناجح بالمنظار). Gastrointestinal Endoscopy (مجلة التنظير المعدي المعوي). 2016;83:1090.
  8. Brown A. Allscripts EPSi. Mayo Clinic، روتشستر، مينيسوتا. 25 من يناير 2017.