التشخيص

أحيانًا قد يتم التغاضي عن أورام العمود الفقري؛ لأنها ليست شائعة، كما أن أعراضها مشابهة لحالات أكثر شيوعًا. ولهذا السبب، من المهم بشكل خاص أن يكون طبيبك على علم بتاريخك الطبي الكامل، وأن يُجري كلاً من الفحوصات البدنية والعصبية العامة.

إذا اشتبه الطبيب في إصابتك بورم في العمود الفقري، فعندئذٍ يمكن أن يساعد واحد أو أكثر من الاختبارات التالية في تأكيد التشخيص وتحديد مكان الورم بدقة:

  • تصوير العمود الفقري بالرنين المغناطيسي (MRI). يستخدم التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) مغناطيسات قوية وموجات الراديو لإنتاج صور للعمود الفقري. يُظهر التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) الحبل الشوكي والأعصاب بدقة، وينتج صورًا أفضل لأورام العظام مقارنةً بالتي يقدمها التصوير المقطعي المحوسب (CT). قد يُحقن عامل تباين يساعد في إظهار أنسجة وبِنَى محددة في أحد أوردة اليد أو الساعد في أثناء الاختبار.

    قد يشعر بعض الأشخاص بالاختناق داخل ماسح التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) أو يجدون صوت الضجيج الصاخب الذي يُصدره مزعجًا. ولكن عادة ما يتم إعطاؤك سدادات للأذن لمساعدتك في التخلص من الضوضاء، وهناك بعض أجهزة المسح المزودة بتليفزيون أو سماعات الرأس. إذا كنت قلقًا جدًا، يمكنك طلب مهدئ خفيف للمساعدة في تهدئتك. في بعض المواقف، قد يكون التخدير الكلي ضروريًا.

  • التصوير المقطعي المحوسب (CT). يستخدم هذا الاختبار حزمة من الأشعة الضيقة لإنتاج صور مفصلة للعمود الفقري. وفي بعض الأحيان قد يُقترن بصبغة تباين يتم حقنها لتسهيل رؤية التغيرات غير الطبيعية في الحبل الشوكي أو القناة الشوكية.
  • الخزعة. ويعد إجراء فحص عينة صغيرة من الأنسجة (خزعة) تحت المجهر هو الطريق الوحيد لتحديد طبيعة الأورام الفقرية أو أورام العمود الفقري بدقة. وستُساعد نتائج الخزعة على تحديد خيارات العلاج.

    وتعتمد طريقة الحصول على العينة على صحتك العامة ومكان الورم. قد يستخدم الأطباء إبرة رفيعة لسحب كمية صغيرة من الأنسجة، أو قد يتم الحصول على العينة في أثناء الجراحة. قد ترتبط هذه الإجراءات بمخاطر كبيرة، ويجب ألا يتم إجراؤها إلا في مركز متخصص في علاج أورام العمود الفقري.

العلاج

بشكل نموذجي، يعد الهدف من علاج ورم العمود الفقري هو القضاء على الورم تمامًا، ولكن هذا الهدف قد يكون معقدًا بسبب خطر التعرض لضرر دائم في الحبل الشوكي والأعصاب المحيطة به. يجب على الأطباء أيضًا وضع عمرك وصحتك العامة في الاعتبار. إن نوع الورم وما إذا كان ينشأ من بِنَى العمود الفقري أو القناة الشوكية أو انتشر في عمودك الفقري من مكان آخر في جسمك، عوامل يجب أن توضع في الاعتبار أيضًا عند تحديد خطة العلاج.

استشارات جراحة الأعصاب لدى الأطفال استشارات جراحة الأعصاب لدى الأطفال

خيارات العلاج لمعظم أورام العمود الفقري تتضمن ما يلي:

  • المراقبة. ربما يتم اكتشاف بعض أورام العمود الفقري قبل أن تظهر الأعراض، أحيانًا أثناء تقييمك لحالة أخرى. إذا كانت الأورام الصغيرة غير سرطانية ولا تنمو أو تضغط على الأنسجة المحيطة، فراقبها جيدًا فربما هذا هو كل ما تحتاج إليه.

    وهذا حقيقي بشكل خاص مع البالغين الأكبر سنًا الذين يمكن أن تعرضهم الجراحة أو العلاج الإشعاعي لمخاطر خاصة. أثناء الملاحظة، من المحتمل أن يقترح طبيبك إجراء فحوصات دورية بواسطة التصوير المقطعي المحوسب أو التصوير بالرنين المغناطيسي لمراقبة الورم.

  • الجراحة. وغالبًا ما يكون هذا هو العلاج المختار للأورام التي يمكن إزالتها مع بعض المخاطر المقبولة لتلف الحبل الشوكي أو إصابة الأعصاب.

    التقنيات والأجهزة الأحدث تسمح لجراحي الأعصاب بالوصول إلى الأورام التي كان الوصول إليها يعتبر غير ممكن. وتعمل المجاهر عالية القدرة المستخدمة في الجراحة الدقيقة على تسهيل التمييز بين الورم والنسيج السليم.

    كما يمكن للأطباء أيضًا مراقبة وظيفة الحبل الشوكي والأعصاب المهمة الأخرى خلال الجراحة، مما يؤدي إلى تقليل فرص إصابتها. في بعض الحالات، يمكن استخدام الأمواج الصوتية عالية التردد لتفتيت الورم وإزالة البقايا.

    للأسف، حتى مع أحدث التطورات التقنية في الجراحة، لا يمكن إزالة جميع الأورام بالكامل. عندما يتعذر إزالة الورم بالكامل، فربما يتبع الجراحة العلاج الإشعاعي أو العلاج الكيميائي أو كلاهما.

    قد يتطلب التعافي من جراحة الحبل الشوكي أسابيع أو أكثر، وفقًا للجراحة. قد تعاني من فقدان مؤقت للإحساس أو مضاعفات أخرى، بما في ذلك النزف وتلف النسيج العصبي.

  • العلاج الإشعاعي. يمكن استخدام هذا الإجراء للتخلص من بقايا الأورام المتبقية بعد الجراحة، أو لعلاج الأورام غير القابلة للجراحة أو لعلاج تلك الأورام التي تكون فيها الجراحة خطيرة للغاية. ويمكن أيضًا أن يكون علاجًا أوليًا لعلاج الأورام النقيلية (تلك التي تنتقل إلى منطقة الحبل الشوكي من السرطانات الأخرى للجسم). يمكن أيضًا استخدام الإشعاع لتخفيف الألم أو عندما تكون الجراحة تعرِّض المريض لخطر شديد.

    يمكن أن تساعد الأدوية في تخفيف بعض التأثيرات الجانبية للإشعاع، كالغثيان والقيء.

    وفقًا لنوع الورم الذي أصبت به، قد يتمكن فريق العلاج الإشعاعي من تعديل علاجك للمساعدة في وقاية الأنسجة المحيطة من التضرر من الإشعاع وتحسين كفاءة العلاج. قد تتراوح التعديلات من التغيير البسيط في جرعة الإشعاع إلى استخدام التقنيات المتطورة مثل العلاج الإشعاعي التوافقي ثلاثي الأبعاد.

    يمكن استخدام نوع متخصص من العلاج الإشعاعي يسمى العلاج الإشعاعي بالبروتونات لعلاج بعض أورام العمود الفقري، مثل الأورام الحبلية، والساركوما الغضروفية، وبعض الأورام التي تصيب الأطفال عندما يكون علاج الحبل الشوكي بالإشعاع مطلوبًا.

  • الجراحة الإشعاعية المجسمة (SRS). هذه الطريقة التي تستخدم لتوصيل الإشعاع يمكنها توصيل جرعة مرتفعة من الإشعاع المستهدف بدقة. في الجراحة الإشعاعية المجسمة، يستخدم الأطباء أجهزة الكمبيوتر لتركيز الإشعاع على الأورام بدقة تحديد الموقع ومن عدة زوايا.

    توجد أنواع مختلفة من التقنية المستخدمة في الجراحة الإشعاعية لتوصيل الإشعاع المجسم لعلاج أورام العمود الفقري، مثل جهاز سكين جاما.

    الجراحة الإشعاعية المجسمة لها بعض القيود على الحجم والنوع المحددين للأورام التي يمكن علاجها، لكن عند ملاءمتها، أثبتت كفاءة تامة، وتدعم الأبحاث المتطورة استخدامها لعلاج أورام الحبل الشوكي والعمود الفقري. ومع ذلك، يجب إجراء المزيد من الدراسات لتحديد الأسلوب الأفضل، وجرعة الإشعاع، وموعد إجراء الجراحة الإشعاعية المجسمة في علاج أورام العمود الفقري.

  • العلاج الكيميائي. يستخدم العلاج الكيميائي، وهو العلاج القياسي للعديد من أنواع السرطان، الأدوية لتدمير الخلايا السرطانية أو منعها من النمو. يمكن أن يحدد لك طبيبك ما إذا كان العلاج الكيميائي مفيدًا لك، سواء كان مفردًا أو مع العلاج الإشعاعي.

    قد تشمل التأثيرات الجانبية الشعور بالإرهاق، والغثيان، والقيء، وزيادة خطر العدوى وسقوط الشعر.

  • عقاقير أخرى. نظرًا لأن الجراحة والعلاج الإشعاعي، بالإضافة إلى الأورام نفسها يمكنها أن تسبب التهابات داخل الحبل الشوكي، أحيانًا يصف الأطباء هرمونات منشطة (الكورتيكوستيرويدات) لتقليل التورم، إما بعد الجراحة أو خلال العلاج الإشعاعي. على الرغم من أن الهرمونات المنشطة (الكورتيكوستيرويدات) تقلل من الالتهاب، فإنها تُستخدم عادةً لفترات زمنية قصيرة فقط لتجنب التأثيرات الجانبية الخطيرة مثل ضعف العضلات، وهشاشة العظام، وارتفاع ضغط الدم، والسكري وزيادة الاستعداد للعدوى.

الطب البديل

على الرغم من أنه لا توجد أدوية بديلة ثبت علاجها للسرطان، فإن بعض العلاجات البديلة أو المكملة قد تساعد في تخفيف بعض الأعراض.

من هذه العلاجات الوخز بالإبر. أثناء العلاج بالوخز بالإبر، يقوم ممارس بإدخال إبر صغيرة للغاية في جلدك في نقاط معينة. تشير الأبحاث إلى أن الوخز بالإبر يمكن أن يكون مفيدًا في التخفيف من الغثيان والقيء. كما يمكن أن يساعد الوخز بالإبر أيضًا في تخفيف بعض أنواع الألم للأشخاص المصابين بالسرطان.

احرص على مناقشة مخاطر وفوائد العلاج التكميلي أو البديل الذي تفكر في تجربته مع طبيبك. فبعض العلاجات، مثل علاجات الأعشاب، قد تتداخل مع الأدوية التي تتناولها.

التأقلم والدعم

إن معرفة إصابتك بورم العمود الفقري يمكن أن يكون أمرًا مروعًا. لكن يمكنك اتخاذ الخطوات للتعايش بعد التشخيص. ضع فى الاعتبار تجربة:

  • تعرّف على كل ما يمكنك معرفته عن ورم العمود الفقري الذي أُصبت به. قم بتدوين أسئلتك وأحضرها معك في مواعيدك. كلما أجاب طبيبك عن أسئلتك، فقم بتدوين الملاحظات أو اطلب من أحد أصدقائك أو أفراد عائلتك مرافقتك لتدوين الملاحظات.

    كلما ازدادت معرفتك أنت وعائلتك بالرعاية التي تحتاج إليها وفهمتها، تزداد ثقتك عندما يأتي الوقت لاتخاذ قرارات العلاج.

  • احصل على دعم. اعثر على أحد الأشخاص الذي يمكنك مشاركة مشاعرك ومخاوفك معه. ربما يكون لديك صديق مقرب أو أحد أفراد العائلة يتمتع بكونه مستمعًا جيدًا. أو تحدث مع أحد رجال الدين أو أحد المستشارين.

    ويمكن أن يقدم أشخاص آخرون مصابون بأورام العمود الفقري رؤية مميزة. اسأل طبيبك عن مجموعات الدعم في منطقتك. وتعد جلسات المناقشة عبر الإنترنت، مثل تلك الجلسات التي توفرها رابطة أورام الحبل الشوكي (Spinal Cord Tumor Association)، خيارًا آخر.

  • اعتنِ بنفسك. اختر نظامًا غذائيًا صحيًا غنيًا بالفواكه، والخضراوات والحبوب الكاملة حيثما كان ذلك ممكنًا. تحقق مع طبيبك لمعرفة الوقت الذي يمكنك فيه بدء التمارين الرياضية مرة أخرى. احصل على قسط كافٍ من النوم حتى تشعر بالراحة.

    قلل الإجهاد في حياتك من خلال قضاء بعض الوقت في ممارسة الأنشطة الاسترخائية، كالاستماع إلى موسيقى أو الكتابة في صحيفة.

التحضير من أجل موعدك

إذا كنت تعاني الأعراض الشائعة لأورام العمود الفقري – مثل آلام مستمرة وغير مبررة في الظهر أو ضعف أو خدر في الساقين أو تغيرات في وظائف الأمعاء أو المثانة، فاتصل بالطبيب فورًا. بعد أن يفحصك الطبيب، قد تُحال إلى طبيب متخصص في تشخيص وعلاج السرطان (أخصائي الأورام) أو أمراض الدماغ والحبل الشوكي (أخصائي الأعصاب أو جراح الأعصاب أو جراح العمود الفقري).

إليك بعض المعلومات التي تساعدك على الاستعداد لموعد زيارتك إلى الطبيب، وما يجب أن تتوقعه منه.

ما يمكنك فعله

  • دوِّن أي أعراض كنت تعانيها ومدتها.
  • قم بسرد المعلومات الطبية الرئيسية التي تخصك، بما في ذلك كافة الحالات المرضية التي كنت تعانيها وأسماء أي وصفات طبية والأدوية التي كنت تتناولها دون وصفه طبية.
  • سجِّل ملاحظات بتاريخ أورام الدماغ أو العمود الفقري في عائلتك، وبالأخص في الأقارب من الدرجة الأولى، مثل الوالدين أو الأشقاء.
  • اصطحب فرد من العائلة أو صديق معك. في بعض الأحيان قد يكون من الصعب تذكر جميع المعلومات المقدمة لك أثناء زيارة الطبيب. قد يتذكر الشخص الذي يرافقك شيئاً قد فاتك أو نسيته.
  • دوِّن الأسئلة التي يجب طرحها على طبيبك.

تتضمن الأسئلة التي يجب طرحها على طبيبك في موعدك الأول:

  • ما الأسباب المحتملة للأعراض التي أعانيها؟
  • هل يوجد أي أسباب أخرى محتملة؟
  • ما أنواع الاختبارات التي قد أحتاج إلى الخضوع لها؟ هل تتطلب هذه الاختبارات أي استعداد خاص؟
  • ما الذي توصي به بالنسبة للخطوات التالية في تحديد التشخيص والعلاج؟
  • هل يجب علي زيارة أخصائي؟

وتتضمن الأسئلة التي يمكن طرحها على طبيب الأورام أو الأعصاب ما يلي:

  • هل الورم الذي أعانيه في العمود الفقري؟
  • ما نوع الورم الذي أعانيه ؟
  • كيف سينمو الورم بمرور الوقت؟
  • وما هي العواقب المحتملة المترتبة عليه؟
  • ما هي أهداف علاجي؟
  • هل سأخضع لجراحة؟ ما المخاطر؟
  • هل سأخضع للعلاج الإشعاعي؟ ما المخاطر؟
  • هل هناك دور للعلاج الكيميائي؟
  • ما نهج العلاج الذي توصي به؟
  • إذا كان العلاج الأول غير ناجح، فماذا سنجرب بعد ذلك؟
  • ما هي توقعات سير المرض علي المدى الطويل؟
  • هل أحتاج إلى رأي ثانٍ؟

بالإضافة إلى الأسئلة التي قمت بإعدادها لطرحها على الطبيب، لا تتردد في طرح أي أسئلة إضافية قد تَلح عليك أثناء موعد زيارتك.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

من المرجح أن يطرح عليك طبيبك عددًا من الأسئلة. التفكير في إجاباتك مقدمًا يمكن أن يساعدك في الاستفادة من موعدك على أحسن وجه. قد يسألك الطبيب الذي يكشف عن أورام العمود الفقري المحتملة ما يلي:

  • ما الأعراض التي تظهر عليك؟
  • متى لاحظت أول ظهور لهذه الأعراض؟
  • هل تزداد الأعراض سوءًا بمرور الوقت؟
  • إذا كنت تشعر بألم، فمن أين يبدأ الألم؟
  • هل ينتشر الألم في أجزاء أخرى من الجسم؟
  • هل شاركت في أي أنشطة قد تفسر شعورك بالألم، مثل ممارسة تمرين جديد أو التمدد لفترة طويلة في الحديقة؟
  • هل عانيت ضعفًا أو فقدانًا للإحساس بساقيك؟
  • هل عانيت أي صعوبة في المشي؟
  • هل عانيت أي مشاكل في وظيفة الأمعاء أو المثانة؟
  • هل تم تشخيصك بإصابتك بأي حالات طبية أخرى؟
  • هل تتناول حاليًا أي أدوية تُصرف بوصفة طبية أو دون وصفة طبية؟
  • هل لديك تاريخ عائلي من أورام العمود الفقري السرطانية أو غير السرطانية؟

ورم الحبل الشوكي - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

10/08/2017
References
  1. Donthineni R. Diagnosis and staging of spine tumors (تشخيص أورام العمود الفقري وتحديد مرحلتها). Orthopedic Clinics of North America (مجلة بحوث جراحة العظام في أمريكا الشمالية). 2009;40:1.
  2. Brain and spinal tumors (أورام الدماغ والعمود الفقري): الأمل من خلال البحث. National Institute of Neurological Disorders and Stroke (المعهد الوطني للاضطرابات العصبية والسكتة الدماغية). http://www.ninds.nih.gov/disorders/brainandspinaltumors/detail_brainandspinaltumors.htm#43233060. تم الوصول في 22 من سبتمبر 2014.
  3. Goldman L, et al., eds. Goldman's Cecil Medicine (كتاب طب غولدمان سيسيل). 24th ed. Philadelphia, Pa. (الإصدار الرابع والعشرون، فيلادلفيا، بنسلفانيا): Saunders Elsevier؛ 2012. http://www.clinicalkey.com. تم الوصول في 22 من سبتمبر 2014.
  4. Spinal cord tumors (أورام الحبل الشوكي). The Merck Manual Professional Edition (النسخة المهنية من دليل ميرك). http://www.merckmanuals.com/professional/print/sec17/ch236/ch236g.html. تم الوصول في 22 من سبتمبر 2014.
  5. Brunicardi FC, et al., eds. Schwartz's Principles of Surgery (مبادئ تشوارتز في الجراحة). 9th ed. New York, N.Y. (الإصدار التاسع، نيويورك): The McGraw-Hill Companies (شركات ماكجرو هيل); 2010. http://www.accessmedicine.com/content.aspx?aID=5020575. تم الوصول في 1 من سبتمبر 2011.
  6. Gurd DP. Back pain in the young athlete (آلام الظهر في الرياضيين من الشباب). Sports Medicine Arthroscopy Review (استعراض لتنظير المِفصل في الطب الرياضي). 2011;19:7
  7. Detailed guide (دليل مُفصل): Brain and spinal cord tumors in adults (أورام الدماغ والحبل الشوكي لدى البالغين). American Cancer Society (جمعية السرطان الأمريكية). http://www.cancer.org/cancer/braincnstumorsinadults/detailedguide/. تم الوصول في 22 من سبتمبر 2014.
  8. Sundaresen N. Primary malignant tumors of the spine (الأورام الخبيثة الأولية في العمود الفقري). Orthopedic Clinics of North America (مجلة بحوث جراحة العظام في أمريكا الشمالية). 2009;40:21.
  9. Chamberlain MC, et al. Adult primary intradural spinal cord tumors (أورام الحبل الشوكي تحت الجافية الأولية لدى البالغين): مراجعة. Current Neurology and Neuroscience Report (مجلة تقرير طب الأعصاب والعلوم العصبية الحالي). 2011;11:320.
  10. Sachdev S, et al. Stereotactic radiosurgery yields long-term control for benign intradural, extramedullary spinal tumors (تؤدي الجراحة الإشعاعية المجسمة إلى السيطرة على المدى الطويل على أورام العمود الفقري الحميدة تحت الجافية خارج النخاع). Neurosurgery (مجلة جراحة الجهاز العصبي). 2011;69:533.
  11. Sagar SM. Acupuncture as an evidence-based option for symptom control in cancer patients (الوخز بالإبر كخيار قائم على الأدلة لمراقبة الأعراض في مرضى السرطان). Current Treatment Options in Oncology (مجلة خيارات العلاج الحالية في علم الأورام). 2008;9:117.
  12. Moynihan TJ (رأي خبير). Mayo Clinic، روتشستر، مينيسوتا. 2 من سبتمبر 2011.
  13. Bydon, M. et al. The use of stereotactic radiosurgery for the treatment of spinal axis tumors (استخدام الجراحة الإشعاعية المجسمة لعلاج أورام العمود الفقري): مراجعة. Clinical Neurology and Neuroscience (مجلة طب الأعصاب السريري والعلوم العصبية). 2014;125:166
  14. Overview of spinal cord tumors (نظرة عامة على أورام الحبل الشوكي). The Merck Manual Professional Edition (النسخة المهنية من دليل ميرك). http://www.merckmanuals.com/professional/print/sec17/ch236/ch236g.html. تم الوصول في 22 من سبتمبر 2014.
  15. Intercranial and spinal tumors (أورام العمود الفقري والأورام القحفية). The Merck Manual Professional Edition (النسخة المهنية من دليل ميرك). http://www.merckmanuals.com/professional/neurologic_disorders/intracranial_and_spinal_tumors/spinal_cord_tumors.html?qt=spinal cord tumor&alt=sh. تم الوصول في 8 من أكتوبر 2014.
  16. Clarke MJ (رأي الخبير).Mayo Clinic (مايو كلينك)، روشستر، مينسوتا. 24 من سبتمبر 2014.