التشخيص

يُعَدُّ تشخيص نوبات الصرع في الفَصِّ الجبهي صعبًا؛ فقد تتشابه أعراضه مع المشكلات النفسية أو اضطرابات النوم، مثل الذعر الليلي. من المحتمَل أن تُسبِّب بعض نوبات الصرع في الفَصِّ الجبهي نوبات صرع في مناطق أخرى من المخ.

يَفحَص طبيبكَ الأعراض والتاريخ المرضي، ثم يقوم بالفحص الجسدي. يُمكن أن تخضع أيضًا للفحص العصبي، الذي يُقيِّم ما يلي:

  • قوة العضلات
  • القدرات الحسية
  • السمع والكلام
  • الرؤية
  • الترتيب والاتزان

من الممكن أن يقترح طبيبكَ الاختبارات التالية:

  • فحوصات الدماغ. يُمكن أن يكشف تصوير الدماغ، عادة التصوير الرنين المغناطيسي، عن مصدر نوبات الصرع في الفص الجبهي. يَستخدِم الفحص بالتصوير بالرنين المِغناطيسي موجات الراديو ومجالًا مِغناطيسيًّا قويًّا لإنتاج صُوَرٍ مفصَّلة للأنسجة الرِّخْوة المكوِّنة للمخ.

    يتضمَّن الفحص بالتصوير بالرنين المِغناطيسي أن تَسْتَلْقِي على طاولةٍ ضيِّقة تنزلق لداخل أُنبوبة طويلة. عادةً يَستغرِق الاختبار ما يقارب ساعة. يَشعُر بعض الناس برهاب الأماكن المغلَقة في جهاز التصوير بالرنين المِغناطيسي، بالرغم من أن الاختبار ذاته غير مؤلم.

  • مخطط كهربية الدماغ (EEG). يُراقب المخطط الكهربائي للدماغ (EEG) النشاط الكهربائي للدماغ عن طريق سلسلة من الأقطاب الكهربائية الموصولة بفروة رأسك. عادةً تُساعد اختبارات نشاط المخ في تشخيص بعض أنواع الصرع لكن تكون النتائج طبيعية في الفَصِّ الجبهي.
  • فيديو المخطَّط الكهربائي للدماغ. يُجرَى عادة فيديو اختبار نشاط المخ أثناء الإقامة ليلًا في عيادات النوم. تعمل كلٌّ من كاميرا الفيديو وشاشة اختبار نشاط المخ طوال الليل. يُمكِن للأطباء بعد ذلك ربط ما يحدث بدنيًّا عندما تتعرَّض لنوبات الصرع مع ما يَظهَر في اختبار نشاط المخ في نفس الوقت.

العلاج

على مدار العقد الماضي، ازدادت خيارات العلاج لنوبات الفص الجبهي. هناك أنواع جديدة من الأدوية المضادة للنوبات، بالإضافة إلى مجموعة من الإجراءات الجراحية التي قد تُساعِد في حالة عدم عمل الأدوية.

الأدوية

ويبدو أن جميع الأدوية المضادة للنوبات تعمل بشكل جيد في السيطرة على نوبات الفص الجبهي، ولكن لا يتعافى الجميع من النوبات اعتمادًا على الدواء. قد يصف لك طبيبك أنواعًا مختلفة من العقاقير المضادة للنوبات لتجربتها أو قد تتناول مجموعة من الأدوية للتحكم في نوباتك. يواصل الباحثون البحث عن أدوية جديدة وأكثر فعالية.

الجراحة

إذا لم يكن بالإمكان علاج نوباتكَ بالأدوية، فقد تكون الجراحة خيارًا متاحًا. تنطوي الجراحة على تحديد مناطق الدماغ التي تَحدُث فيها النوبات.

يُمكن أن تُساعد تقنيَّتَا تصوير أحدث وهما - التصوير المقطعي المحوسب بالإصدار الفوتوني الوحيد (SPECT) والتصوير المقطعي المحوسب بالإصدار الفوتوني الوحيد مع الطرح النشبي المتراكب والتصوير بالرنين المغناطيسي (SISCOM) - في تحديد المناطق التي تُسبِّب النوبات.

كما تُستخدَم تقنية تصوير أخرى، تُعرَّف برسم خرائط الدماغ، قبل جراحة الصَّرَع. ينطوي رسم خرائط الدماغ على زرع أقطاب كهربية في منطقة من الدماغ واستخدام التحفيز الكهربي؛ وذلك لتحديد ما إذا كانت تلك المنطقة تؤدي وظيفةً مهمةً؛ مما قد يستبعد إجراء عملية جراحية فيها. بالإضافة إلى ذلك، يُستخدَم التصوير بالرنين المغناطيسي الوظيفي (fMRI) لرسم خريطة لمنطقة الدماغ المسؤولة عن اللغة.

وإذا كنت قد خضعت لعملية جراحية لنوبات الفص الجبهي، فمن المحتمَل أن يتواصل احتياجكَ إلى الأدوية المضادة للنوبات بعد الجراحة، ولو بجرعة أقل.

قد تتضمن الجراحة لعلاج الصرع ما يلي:

  • إزالة النقطة المحورية. إذا كانت النوبات لديك تبدأ دومًا في منطقة واحدة من الدماغ، فإن إزالة هذا الجزء الصغير من نسيج الدماغ قد يقلل، أو يوقف النوبات تمامًا.
  • عزل النقطة المحورية. إذا كان ذلك الجزء من الدماغ المسبب للنوبات حيويًا للغاية بحيث يصعب إزالته، فقد يقوم الجراحون بإجراء سلسلة من القطعات للمساعدة على عزل هذا الجزء من الدماغ. يمنع ذلك انتقال النوبات إلى داخل أجزاء من الدماغ.
  • تحفيز العصب الـمُبهَم. يتضمن ذلك زرع جهاز — مشابه لمنظم ضربات القلب — لتحفيز العصب الـمُبهَم لديك. يقلل هذا الإجراء عادةً من عدد النوبات.
  • الاستجابة للنوبات. جهاز محفز الأعصاب الاستجابي عبارة عن نوع جديد من الأجهزة التي تُزرَع. يُنشَّط ذلك الجهاز عندما تبدأ في التعرض للنوبة، حيث يوقف حدوث النوبة.
  • التحفيز العميق للدماغ (DBS). يتضمن هذا الإجراء الأحدث زراعة قطب كهربي داخل المخ يتصل بجهاز تحفيز مشابه لمنظم ضربات القلب، والذي يوضَع أسفل جلد الصدر. يرسل الجهاز إشارات إلى القطب الكهربي لإيقاف الإشارات التي تدفع لحدوث النوبات.

احصل على أحدث النصائح والتوجيهات حول مرض الصرع من مايو كلينك، واستلمها في بريدك الإلكتروني

اشترك مجاناً في النشرة الصحية واحصل على أحدث المعلومات عن علاج الصرع ورعايته وإدارته العلاجية.

أرغبُ بمعرفة المزيد عن

لتزويدك بمعلومات أكثر ملاءمة وإفادة، ولمعرفة المعلومات الأفضل لك، قد ندمج المعلومات الخاصة باستخدامك للبريد الإلكتروني والمواقع الإلكترونية مع المعلومات الأخرى المتوفرة لدينا عنك. إذا كنت مريضاً في مايو كلينك، فقد يشمل ذلك المعلومات الصحية المحمية (PHI). وإذا دمجنا هذه المعلومات مع معلوماتك الصحية المحمية، فسوف نتعامل مع جميع تلك المعلومات على أنها معلومات صحية محمية، ولن نستخدمها أو نكشفها إلا على النحو المبين في وثيقة ممارسات الخصوصية المعتمدة لدينا. يمكنك إلغاء الاشتراك في رسائل البريد الإلكتروني في أي وقت بالنقر فوق رابط إلغاء الاشتراك (Unsubscribe) في البريد الإلكتروني.

للمزيد من المعلومات

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

قد تحدث بعض النوبات بسبب تناول الكحول والتدخين، وخاصة قلة النوم. هناك أيضًا دليل على أن الإجهاد الحاد يمكن أن يتسبب في نوبات، وأن النوبات بحد ذاتها يمكن أن تسبب الإجهاد. قد يساعد تجنب هذه المثيرات حيثما أمكن ذلك في تحسين التحكم في النوبات.

الطب البديل

يلجأ بعض المصابين بحالات عصبية شائعة، ومن ضمنها النوبات المَرَضية، إلى الطب التكميلي والبديل، مثل:

  • طب الأعشاب
  • الوخز بالإبر
  • العلاج النفسي
  • تقنيات العقل والجسم
  • المعالجة المثلية

ويُجري الباحثون أبحاثًا في هذه الأنواع من العلاج أملًا في تحديد مدى سلامتها وفعاليتها، بَيْدَ أنه لا يزال هناكَ افتقار لأدلة جيدة عليها. هناكَ بعض الأدلة على أن اتباع نظام غذائي عالي الدهون ومنخفض الكربوهيدرات (حمية الكيتوجينيك) قد يكون أمرًا فعَّالًا لا سيما بالنسبة للأطفال.

يَستخدم الكثير من المصابين بمرض الصرع العلاجات العشبية. على الرغم من ذلكَ، لا يوجد سوى أدلة قليلة على فعاليتها، ومن الممكن أن تكون سببًا في الخطورة المتزايدة للنوبات المَرَضية.

تُعَد الماريجوانا (القنب) أحد العلاجات العشبية الأكثر شيوعًا في علاج الصرع، بَيْدَ أن معظم الأدلة لا توضح فائدتها. ومع ذلكَ، لا يوجد سوى قدر بسيط من البيانات المتاحة في هذا الصدد، كما أن الأبحاث المتعلقة بفائدتها لا تزال جارية. اجعل طبيبكَ يَعرف إذا كنتَ تستخدم الماريجوانا.

لا تنظِّم إدارة الغذاء والدواء الأمريكية استخدام المستحضرات العشبية، ومن الممكن أن تتفاعل مع الأدوية الأخرى المضادة للصرع التي تتناولها، وهذا ما يشكِّل خطورة على صحتكَ. تَحدَّث إلى طبيبكَ قبل أن تأخذ أي مكملات عشبية أو غذائية لعلاج نوبات الصرع التي تعاني منها.

التأقلم والدعم

إن بعض الناس المصابين بالصرع يشعرون بالحرج أو الإحباط بسبب حالتهم. يمكن أن تكون نوبات الفص الأمامي محرجة خاصة إذا تكلمت الحالة بصوت عالٍ أو أشارت بحركات جنسية.

يمكن لآباء الأطفال الذين يعانون من نوبات الفص الأمامي العثور على المعلومات والموارد والروابط العاطفية من مجموعات الدعم لمساعدة أطفالهم وأنفسهم. كما أن الاستشارة يمكن أن تكون مفيدة. إن البالغين المصابين بالصرع يمكنهم أيضًا العثور على الدعم الشخصي والجماعي على الإنترنت.

التحضير من أجل موعدك الطبي

من المحتمل أن تلجئي لرؤية طبيب الأسرة أولًا، وهو قد يحيلك إلى اختصاصي مخ وأعصاب.

ما يمكنك فعله

اطلُب من أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء -إذا أمكن- الذَّهاب معك إلى المَوعد لمُساعدتك في تذكُّر المعلومات المُقدَّمة لك.

جهِّزْ قائمة بما يلي:

  • الأعراض التي تشعر بها؛ ويشمل ذلك تلك الأعراض التي يبدو أنها غير مُتعلِّقة بالسَّبَب الذي حجزتَ من أجله موعدك الطبي ومتى بدأتْ ومعدَّل تكرُّرِها
  • جميع الأدوية، والفيتامينات والمكمِّلات الغذائية الأخرى التي تتناولها مع تحديد الجرعات
  • الأسئلة التي قد يكون مطلوبًا طرحها على طبيبك

تتضمَّن بعض الأسئلة التي تود طرحها ما يلي:

  • ما السبب المرجِّح لظهور الأعراض أو الحالة التي أعاني منها؟
  • هل من المحتمَل أن أصاب بمزيد من النوبات؟ هل أشكو من أنواع مختلفة من النوبات؟
  • ما الفحوصات التي قد أحتاج إلى إجرائها؟ هل تَتطلب هذه الفحوصات أي استعدادات خاصة؟
  • ما السُّبُل العلاجية المتاحة، وما العلاج الذي تُوصِيني به؟
  • لديَّ مشكلات طبية أخرى. كيف يُمكنُني إدارتها معًا؟
  • هل الجراحة ممكنة؟
  • هل هناك أي قيود على الأنشطة التي أمارسها؟ هل سأكون قادرًا على قيادة السيارة؟
  • هل هناك منشورات أو مواد مطبوعة أخرى يُمكِنُني الحصول عليها؟ ما هي المواقع الإلكترونية التي تنصح بالاطلاع عليها؟

ما يُمكن أن يقوم به الطبيب

قد يطرح عليك طبيبك أسئلة، مثل:

  • هل لاحظت أي أحاسيس غير عادية قبل النوبات الـمَرَضية؟
  • كم مرة تحدث النوبات الـمَرَضية؟
  • هل يمكنك وصف نوبة معتادة؟
  • ما المدة التي استمرت فيها النوبة الـمَرَضية؟
  • هل تحدث النوبات الـمَرَضية في مجموعات؟
  • هل تبدو جميعها متشابهة أم أن هناك نوبات مختلفة شاهدتها أنت أو آخرون؟
  • هل لاحظت محفزات النوبة، مثل المرض أو قلة النوم؟
  • هل تعرض أي شخص في عائلتك المقربين للإصابة بنوبات مَرَضية؟
24/02/2021
  1. Ropper AH, et al. Epilepsy and other seizure disorders. In: Adams and Victor's Principles of Neurology. 10th ed. New York, N.Y.: McGraw-Hill Education; 2014. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed June 6, 2019.
  2. Frontal lobe epilepsy. Epilepsy Foundation. https://www.epilepsy.com/learn/types-epilepsy-syndromes/frontal-lobe-epilepsy. Accessed June 6, 2019.
  3. Daroff RB, et al. Epilepsies. In: Bradley's Neurology in Clinical Practice. 7th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2016. https://www.clinicalkey.com. Accessed June 6, 2019.
  4. Benbadis SR. Localization-related (focal) epilepsy: Causes and clinical features. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed June 6, 2019.
  5. Types of epilepsy surgery. Epilepsy Foundation. https://www.epilepsy.com/learn/treating-seizures-and-epilepsy/surgery/types-epilepsy-surgery. Accessed June 7, 2019.
  6. Cascino GD. Surgical treatment of epilepsy in adults. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed June 7, 2019.
  7. Vakharia VN, et al. Getting the best outcomes from epilepsy surgery. Annals of Neurology. 2018;83:676.
  8. Herbal therapy. Epilepsy Foundation. https://www.epilepsy.com/learn/treating-seizures-and-epilepsy/other-treatment-approaches/herbal-therapy. Accessed June 7, 2019.
  9. Medical marijuana and epilepsy. Epilepsy Foundation. https://www.epilepsy.com/learn/treating-seizures-and-epilepsy/other-treatment-approaches/medical-marijuana-and-epilepsy. Accessed June 7, 2019.
  10. The epilepsies and seizures: Hope through research. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. https://www.ninds.nih.gov/Disorders/Patient-Caregiver-Education/Hope-Through-Research/Epilepsies-and-Seizures-Hope-Through. Accessed June 6, 2019.