التشخيص

يتضمن تشخيص الرعاش مجهول السبب مراجعة تاريخ المريض المرضي وتاريخ العائلة المرضي والأعراض وكذلك إجراء فحص بدني.

لا توجد فحوص طبية لتشخيص الرعاش مجهول السبب. ويعتمد التشخيص في الغالب على استبعاد الحالات المرضية الأخرى التي قد تسبب نفس الأعراض. ولعمل هذا، قد يقترح الطبيب إجراء الاختبارات التالية:

الفحص العصبي

في أثناء الفحص العصبي، يقوم الطبيب بفحص أداء الجهاز العصبي، بما في ذلك فحص:

  • استجابة الأوتار
  • قوة العضلات وتوترها
  • القدرة على الشعور بأحاسيس معينة
  • الوضعية والتناسق
  • المِشية

الاختبارات المختبرية

وقد يُختبر الدم والبول للعديد من العوامل التي تشمل:

  • مرض الغدة الدرقية
  • أمراض الأيض
  • الآثار الجانبية للأدوية
  • نسب الكحول
  • نسب المواد الكيميائية التي قد تسبب الرعشات

فحوصات الأداء

لتقييم الرعشة في ذاتها، يمكن أن يطلب الطبيب ما يلي:

  • شرب كوب من الماء
  • رفع الذراعين مع بسطهما للخارج
  • التواصل الكتابي
  • رسم شكل حلزوني

إذا كان الطبيب لا يزال غير متيقن مما إذا كانت الرعشة مجهولة السبب أو مرض باركنسون، يمكن أن يطلب فحص ناقل الدوبامين. وهذا يمكن أن يظهر الفرق بين نوعي الرعشة.

العلاج

بعض الأشخاص المصابين من الرعاش الأساسي لا يحتاجون إلى علاج إذا كانت الأعراض خفيفة. أما إذا كان الرعاش الأساسي يجعل من الصعب عليك أداء عملك أو أنشطتك اليومية المعتادة، فقد ترغب في مناقشة خياراتك العلاجية مع طبيبك.

الأدوية

  • حاصرات مستقبلات بيتا. عادةً ما تُستخدم حاصرات مستقبلات بيتا مثل بروبرانولول (إنديرال) لعلاج ارتفاع ضغط الدم وذلك للمساعدة في تخفيف الارتعاش الذي يعاني منه بعض الأشخاص. وقد لا يُعد استخدام حاصرات مستقبلات بيتا خيارًا إذا كنت تعاني من الربو أو بعض المشاكل في القلب. وقد تشمل آثاره الجانبية الشعور بالإرهاق، أو الدوار أو مشاكل في القلب.
  • الأدوية المضادة للنوبات الصرعية. قد تُعد أدوية علاج الصرع، مثل بريميدون (مايسولين) فعالة في علاج الأشخاص الذين لا يستجيبون لحاصرات مستقبلات بيتا. وتشمل الأدوية الأخرى التي يمكن وصفها: جابابنتين (جراليس ونيرونتين) وتوبيراميت (توباماكس، وكوديكسي إكس آر). وتشمل الآثار الجانبية الشعور بالنعاس والغثيان، وعادةً ما تختفي هذه الآثار في غضون فترة زمنية قصيرة.
  • مهدئات. قد يستخدم الأطباء عقاقير مثل آلبرازولام (زاناكس) وكلونازيبام (كلونوبين) لعلاج الأشخاص الذين يفاقم الشعور بالتوتر أو القلق لديهم الارتعاش. يمكن أن تشمل الآثار الجانبية الشعور بالإرهاق أو الإثباط الخفيف. يجب تناول هذه الأدوية بحذر لأنها يمكن أن تسبب الإدمان.
  • حقن أونابيوتولاينامتوكسين أ (البوتوكس). قد تُعد حقن البوتوكس مفيدة في علاج بعض أنواع حالات الارتعاش، وخاصةً ارتعاش الرأس والصوت. يمكن أن تساعد حقن البوتوكس في تحسن الارتعاش لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر في كل مرة.

    ومع ذلك، إذا تم استخدام البوتوكس لعلاج حالات ارتعاش اليد، فقد تسبب ضعفًا في الأصابع. وإذا تم استخدامه لعلاج رعشة الصوت، يمكن أن يؤدي إلى بحة في الصوت وصعوبة في البلع.

العلاج

ربما يقترح الأطباء العلاج الطبيعي أو المهني. يمكن لأخصائيي العلاج الطبيعي تعليمك تمارين لزيادة قوة العضلات، ومستوى التحكم والتنسيق.

يمكن لأخصائيي العلاج المهني مساعدتك في التكيف على التعايش مع الرعاش مجهول السبب. ربما يقترح المعالجون استخدام أجهزة تكيفية لتقليل تأثير الرعاش على أنشطتك اليومية، بما في ذلك:

  • أكواب وأدوات أثقل وزنًا
  • أثقال للمعصم
  • أدوات كتابة أكثر عرضًا وأثقل وزنًا، مثل الأقلام عريضة المقبض

الجراحة

قد يكون التحفيز العميق للدماغ خيارًا إذا كانت الارتعاشات تتسبب في إعاقة حادة ولا تستجيب للعلاجات.

في التحفيز العميق للدماغ، يُدخل الأطباء مسبارًا كهربائيًا طويلاً رفيعًا إلى جزء من مخك يتسبب في حدوث الارتعاشات لك (المهاد). يمر سلك من المسبار تحت جلدك إلى جهاز يشبه منظم ضربات القلب (محفز عصبي) مزروع في صدرك. يبث هذا الجهاز نبضات كهربائية غير مؤلمة لمقاطعة الإشارات من المهاد والتي قد تكون سبب الارتعاشات لديك.

يمكن أن تشمل الآثار الجانبية للجراحة تعطل المعدات، والمشاكل في التحكم في المحرك أو التحدث أو التوازن، ونوبات الصداع، والضعف. غالبًا ما تختفي الآثار الجانبية بعد فترة أو بعد تعديل الجهاز.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

لتقليل أو تخفيف الأورام:

  • تجنبي تناول الكافيين. قد يؤدي الكافيين وغيره من المنبهات إلى زيادة الارتعاش.
  • تناول الكحول بصورة معتدلة، إذا كانت هناك حاجة لذلك. يلاحظ بعض الأفراد تحسن الارتعاش الذي يعانون منه قليلاً بعد تناول الكحول، ولكن تناول الكحول لا يمثل حلاً جيدًا. حيث يميل الارتعاش إلى التفاقم بعد زوال تأثير الكحول. وعلاوة على ذلك، تستدعي الحاجة زيادة كميات الكحول في نهاية المطاف لتخفيف الارتعاش، مما قد يؤدي إلى سوء استخدام المواد الكحولية.
  • تعلم الاسترخاء. يؤدي الضغط والقلق إلى تفاقم الارتعاش، وربما يؤدي الاسترخاء إلى الحد من الارتعاش. بالرغم من عدم قدرتك على التخلص من كافة الضغوط التي تواجهها في حياتك، إلا أنه يمكنك تغيير طريقة تفاعلك مع المواقف التي تنطوي على ضغوط من خلال مجموعة من طرق الاسترخاء، مثل التدليك أو التأمل.
  • أجرِ تغييرات بنمط الحياة. استخدم اليد الأقل تأثرًا بالارتعاش بصورة أكبر من الأخرى. اكتشف طرق لتجنب الكتابة باليد المصابة بالارتعاش، مثل استخدام بطاقات التعامل المصرفي من خلال الإنترنت وبطاقات الخصم بدلاً من كتابة الشيكات.

    جرب الاتصال الصوتي على هاتفك الخلوي وبرامج تمييز الكلام على جهاز الكمبيوتر.

التأقلم والدعم

بالنسبة للعديد من الأشخاص، يمكن أن يكون للرعاش الأساسي عواقب اجتماعية ونفسية خطيرة. إذا كانت آثار الرعاش الأساسي تجعل من الصعب عليك أن تعيش حياتك تمامًا كما كنت تفعل في السابق، ففكر في الانضمام إلى إحدى مجموعات الدعم.

إن مجموعات الدعم ليست مخصصة للجميع، ولكن قد تجد أنه من المفيد الحصول على تشجيع من الأشخاص الذين يفهمون ما تمر به. أو اذهب إلى مستشار أو أخصائي اجتماعي يمكنه مساعدتك في مواجهة تحديات العيش مع الرعاش الأساسي.

الاستعداد لموعدك

من المرجح أن تبدأ بمقابلة مقدم الرعاية الأولية لديك. أو قد تتم إحالتك فورًا إلى طبيب مدرب على حالات الدماغ والجهاز العصبي (طبيب أعصاب).

إليك بعض المعلومات لمساعدتك في الاستعداد لموعدك.

ما يمكنك فعله

عند تحديد الموعد، اسأل عما إذا كان هناك شيء يلزم القيام به مسبقًا، مثل الصوم قبل الخضوع لاختبار معين. أعد قائمة بما يلي:

  • الأعراض التي تعانيها، بما في ذلك أي أعراض قد تبدو غير مرتبطة بسبب زيارتك للطبيب
  • المعلومات الشخصية الرئيسية، وتشمل الضغوط الكبيرة، والتغييرات التي طرأت على الحياة مؤخرًا والتاريخ الطبي للعائلة
  • جميع الأدوية أو الفيتامينات أو غيرها من المكملات التي تتناولها، بما في ذلك الجرعات
  • الأسئلة التي يجب طرحها على طبيبك

اصطحب معك أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء، إذا أمكن، لمساعدتك في تذكر المعلومات التي تُقدم إليك.

بالنسبة للرعاش مجهول السبب، تتضمن بعض الأسئلة الرئيسية التي يجب أن تطرحها على طبيبك ما يلي:

  • ما هو السبب الأكثر احتمالاً في حدوث الأعراض لديّ؟
  • هل يوجد أسباب أخرى محتملة؟
  • ما الاختبارات التي أحتاجها؟
  • كيف يتطور الرعاش مجهول السبب عادة؟
  • ما العلاجات المتاحة، وما التي توصي بها؟
  • أعاني حالات صحية أخرى. كيف يمكنني إدارة هذه الحالات معًا بشكل أفضل؟
  • هل هناك قيود يتعين علي اتباعها؟
  • هل يجب عليَّ زيارة أخصائي؟ إذا كان الأمر كذلك، بمن توصي؟
  • هل توجد نشرات أو غيرها من المواد المطبوعة التي يمكنني الحصول عليها؟ ما المواقع الإلكترونية التي توصي بها؟

لا تتردد في طرح أسئلة أخرى.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

قد يطرح طبيبك عليك عددًا من الأسئلة، مثل:

  • متى بدأت أعراضك؟
  • هل لديك تاريخ عائلي لمرض الرعاش؟
  • هل سبق أن عانيت إصابة في الرأس؟
  • ما الأجزاء المُصابة في جسمك؟
  • هل هناك شيء يخفف من الرعاش أو يزيده سوءًا؟

الرعاش مجهول السبب - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

16/05/2018
References
  1. NINDS essential tremor information page. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. http://www.ninds.nih.gov/disorders/essential_tremor/essential_tremor.htm. Accessed Nov. 22, 2015.
  2. Facts about essential tremor. International Essential Tremor Foundation. http://www.essentialtremor.org/free-downloads/. Accessed Nov. 22, 2015.
  3. Tarsy D. Surgical treatment of essential tremor. http://www.uptodate.com/home. Accessed Nov. 22, 2015.
  4. Tarsy D. Overview of tremor. http://www.uptodate.com/home. Accessed Nov. 12, 2015.
  5. What is essential tremor? Genetics Home Reference. http://ghr.nlm.nih.gov/condition/essential-tremor/. Accessed Nov. 12, 2015.
  6. Tarsy D. Pharmacologic treatment of essential tremor. http://www.uptodate.com/home. Accessed Nov. 12, 2015.
  7. Essential tremor (ET) patient handbook. International Essential Tremor Foundation. http://www.essentialtremor.org/free-downloads/. Accessed Nov. 22, 2015.
  8. Essential tremor (ET) coping tips for everyday living. International Essential Tremor Foundation. http://www.essentialtremor.org/free-downloads/. Accessed Nov. 22, 2015.