نظرة عامة

متلازمة النفق الرسغي هي حالة تسبب التنميل والتخدر وأعراض أخرى في اليد والذراع. تحدث متلازمة النفق الرسغي بسبب عصب مضغوط في النفق الرسغي، وهو مسار ضيق على جانب راحة يد رسغك.

يمكن أن يساهم تشريح رسغك والمشكلات الصحية وحركات اليد المتكررة في حدوث متلازمة النفق الرسغي.

عادة ما يخفف العلاج الصحيح من التخدر والتنميل ويعيد وظيفة اليد والرسغ.

رعاية متلازمة النفق الرسغي في Mayo Clinic (مايو كلينك)

الأعراض

تبدأ أعراض متلازمة النفق الرسغي عادةً بالتدريج. وغالبًا ما تتضمن الأعراض الأولى التنميل أو الوخز في إبهامك، والسبابة والوسطى من آن لآخر.

قد تسبب متلازمة النفق الرسغي كذلك انزعاجًا في رسغك وراحة يدك. تتضمن أعراض متلازمة النفق الرسغي:

  • الوخز أو التنميل. قد تصاب بالوخز أو التنميل في أصابعك أو يدك. غالبًا ما يصاب الإبهام والسبابة، أو الوسطى والبنصر، ولكن الخنصر لا يصاب مطلقًا. وأحيانًا يكون هناك إحساس يشبه صدمة كهربية في تلك الأصابع.

    قد ينتقل الإحساس من رسغك لأعلى وصولاً إلى ذراعك. تحدث هذه الأعراض غالبًا خلال الإمساك بعجلة القيادة، أو الهاتف أو الجريدة. وقد يوقظك هذا الإحساس من نومك.

    يقوم العديد من الأشخاص ب"هز" أيديهم لمحاولة تخفيف أعراضهم. قد يصير الإحساس يالتنميل مستمرًا بمرور الوقت.

  • الضعف. قد تصاب بضعف يدك والنزوع إلى إسقاط الأشياء. قد يكون ذلك بسبب التنميل في يدك أو ضعف عضلات القرص بالإبهام، والتي تخضع كذلك لسيطرة العصب الناصف.

متى تزور الطبيب

قابل طبيبك إن كنت مصابًا بعلامات وأعراض مستمرة تشير إلى متلازمة النفق الرسغي وتعوقك عن أنشطتك الطبيعية وأنماط نومك. يمكن أن يحدث التضرر الدائم للأعصاب والعضلات دون علاج.

الأسباب

تحدث متلازمة النفق الرسغي نتيجة وقوع ضغط على العصب المتوسط.

يسير العصب المتوسط القادم من ساعدك عبر ممر في معصمك (النفق الرسغي) إلى يدك. إنه يوفّر الإحساس للجانب الداخلي من إبهامك وأصابعك عدا الخنصر. كما أنه يزود بالإشارات العصبية لتحريك العضلات حول قاعدة إبهامك (وظيفة حركية).

قد يؤدي كافة ما يعتصر العصب المتوسط في النفق الرسغي أو يثيره إلى الإصابة بمتلازمة النفق الرسغي. يمكن أن يُضيّق كسر المعصم النفق الرسغي ويضايق العصب، كما يمكن أن يؤدي التورم والالتهاب الناتجين عن التهاب المفاصل الروماتويدي إلى ذلك.

لا يوجد سبب متفرد في العديد من الحالات. يمكن أن يكون الأمر أن مجموعة من عوامل الخطورة تسهم في تطوير الحالة.

عوامل الخطر

يرتبط عدد من العوامل بمتلازمة النفق الرسغي. وبالرغم من أن هذه العوامل قد لا تتسبب في متلازمة النفق الرسغي مباشرة، إلا أنها تزيد من احتمالية الإصابة بها أو تفاقم تلف العصب المتوسط. وهذه تشمل:

  • العوامل التشريحية. يمكن لكسر المعصم أو خلعه أو التهاب المفاصل الذي يشوه العظام الصغيرة في المعصم أن يغير الفراغ داخل النفق الرسغي مما يسبب ضغطًا على العصب المتوسط.

    ويعد الأشخاص الذين لديهم نفق رسغي أصغر أكثر عرضة للإصابة بمتلازمة النفق الرسغي.

  • الجنس. متلازمة النفق الرسغي أكثر شيوعًا بشكل عام بين النساء. ويمكن أن يعزى ذلك إلى صغر منطقة النفق الرسغي نسبيًا في النساء مقارنة بالرجال.

    كما أن النساء اللاتي تعانين من متلازمة النفق الرسغي قد يكون النفق الرسغي لديهن أصغر من الذي لدى النساء المُعافات من الحالة.

  • حالات تلف الأعصاب. تزيد بعض الأمراض المزمنة، مثل داء السكري، من مخاطر تلف الأعصاب، بما في ذلك تلف العصب المتوسط.
  • حالات الالتهابات. يمكن أن تؤثر الأمراض التي تتسم بالتهابات، مثل التهاب المفاصل الروماتويدي، على البطانة التي تحيط بأوتار المعصم؛ فتتسبب في الضغط على العصب المتوسط.
  • السمنة. تعتبر البدانة عامل خطر كبير لمتلازمة النفق الرسغي.
  • تغييرات في توازن سوائل الجسم. قد يؤدي احتباس السوائل إلى زيادة الضغط داخل النفق الرسغي، مما يتسبب في تهيج العصب المتوسط. وهذا أمر شائع خلال فترة الحمل وانقطاع الطمث. وعادةً ما تتحسن متلازمة النفق الرسغي المرتبطة بالحمل من تلقاء نفسها بعد انقضاء فترة الحمل.
  • الحالات الطبية الأخرى. قد تزيد حالات مرضية معينة، مثل انقطاع الطمث والسمنة واضطرابات الغدة الدرقية والفشل الكلوي، من فرص الإصابة بمتلازمة النفق الرسغي.
  • العوامل المرتبطة بالعمل. يمكن أن يتسبب العمل باستخدام أدوات هزازة أو على خط تجميع يستلزم ثني المعصم لفترات طويلة أو بشكل متكرر في إحداث ضغط ضار على العصب المتوسط أو تفاقم تلف العصب الموجود فعليًا.

    ومع ذلك، فإن الأدلة العلمية متضاربة ولم يثبت كون هذه العوامل هي الأسباب المباشرة في حدوث متلازمة النفق الرسغي.

    ركزت العديد من الدراسات على تقييم مدى ارتباط استخدام الكمبيوتر بمتلازمة النفق الرسغي. ولكن، لم تكن هناك أدلة جيدة كافية ومتواصلة تدعم فرضية اعتبار استخدام الكمبيوتر لفترات طويلة من عوامل الخطورة المتسببة في الإصابة بمتلازمة النفق الرسغي، بالرغم من احتمال تسببه في شكل مختلف من ألم اليد.

الوقاية

لا توجد طرقٌ محددةٌ للوقاية من متلازمة النفق الرسغي، لكن بإمكانك تقليل الضغط الذي تضعه على يدك ورسغك باتباع الطرق التالية:

  • قلّل قوة قبضك على الأشياء وأرخِ قبضتك. إن كان عملك يتضمن الضغط على أزرار ماكينةٍ أو لوحة مفاتيحٍ على سبيل المثال، فاضغط عليها بهدوء. وللكتابة لمدة طويلةٍ، استخدم قلمًا كبيرًا، بموضع حملٍ كبيرٍ وليّن، وحبرًا يتدفق بسهولة.
  • أخذ فترات استراحة متكررة. حاول مد وقبض اليد والرسغ برفقٍ من فترةٍ لأخرى. حاول التبديل بين المهمات التي تقوم بها كلما سنحت لك الفرصة. وهو أمرٌ مهمٌ خاصةً عندما تستخدم أداةً مهتزةً أو تحتاج منك القوة.
  • راقب هيئة رسغك. تجنب ثنيه بشدةٍ للأعلى أو الأسفل. حافظ على وضعٍ مرتخٍ في المنتصف. اجعل موضع لوحة المفاتيح في نفس ارتفاع المرفقين أو أقل قليلًا.
  • صحّح وضعية جسدك. فالوضعية الخطأ تجبر كتفيك على الانحناء للأمام، متسببةً في تقصير رقبتك وعضلات كتفيك وضغط الأعصاب الموجودة في الرقبة. وهو ما يمكن أن يؤثر على رسغيك، وأصابعك، ويديك.
  • غيّر مؤشر حاسوبك. احرص على أن يكون المؤشر الجديد مريحًا ولا يضغط على رسغك.
  • حافظ على دفء يديك. فالجو البارد يزيد من احتمالية شعور يديك بالألم والتصلب. إذا لم تكن قادرًا على التحكم في درجة الحرارة في مكان عملك، فارتدِ قفازاتٍ مفتوحة الأصابع لتحافظ على دفء يدك ورسغك.

متلازمة النفق الرسغي. - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

16/05/2018
References
  1. Carpal tunnel syndrome fact sheet. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. http://www.ninds.nih.gov/disorders/carpal_tunnel/detail_carpal_tunnel.htm. Accessed Oct. 26, 2016.
  2. Carpal tunnel syndrome. American Academy of Orthopaedic Surgeons. http://orthoinfo.aaos.org/topic.cfm?topic=a00005. Accessed Oct. 26, 2016.
  3. Kothari MJ. Clinical manifestations and diagnosis of carpal tunnel syndrome. http://www.uptodate.com/home. Accessed Oct. 26, 2016.
  4. Kothari MJ. Etiology of carpal tunnel syndrome. http://www.uptodate.com/home. Accessed Oct. 26, 2016.
  5. Neurological diagnostic tests and procedures. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. http://www.ninds.nih.gov/disorders/misc/diagnostic_tests.htm. Accessed Oct. 26, 2016.
  6. Kothari MJ. Treatment of carpal tunnel syndrome. http://www.uptodate.com/home. Accessed Oct. 26, 2016.
  7. Hunter AA, et al. Surgery for carpal tunnel syndrome. http://www.uptodate.com/home. Accessed Oct. 26, 2016.
  8. Amadio PC (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Nov. 3, 2016.
  9. Petit A, et al. Risk factors for carpal tunnel syndrome related to the work organization: A prospective surveillance study in a large working population. Applied Ergonomics. 2015;47:1.
  10. Riggin ER. Allscripts EPSi. Mayo Clinic, Rochester, Minn. Nov. 29, 2016.