التشخيص

يُمكن أن تُساعد الفحوص التصويرية في تحديد مكان وحجم أورام العظام، وانتشار الأورام في أجزاء أخرى من الجسم. تَعتمد الفحوص التصويرية اللازمة على العلامات والأعراض الخاصة بكل مريض. قد تتضمن الفحوص ما يلي:

  • فحص العظام
  • التصوير المقطعي المحوسب (CT)
  • التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI)
  • التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني (PET)
  • التصوير بالأشعة السينية

الخزعة بالإبرة أو الخزعة الجراحية

قد يوصي الطبيب بإجراء إزالة لعينةٍ من الأنسجة (خزعة) من الورم لفحصها في المعمل. يمكن للاختبار أن يُظهِر ما إذا كانت الأنسجة مصابة بالسرطان، وإن كانت كذلك، فما هو نوع السرطان لديك. يُمكن أن تَكشف أيضًا ما إذا كانت خلايا الورم تنمو بسرعة أو ببطء.

تتضمن أنواع إجراءات الخزعة المستخدمة في تشخيص سرطان العظام ما يلي:

  • إدخال إبرة خلال الجلد إلى داخل الورم. يُدخِل الطبيب إبرة رفيعة من خلال الجلد ويوجهها إلى داخل الورم، في أثناء إجراء الخزعة بالإبرة. يستخدم الطبيب الإبرة لإزالة قطع صغيرة من نسيج الورم.
  • جراحة لإزالة عينة من الأنسجة لاختبارها. في أثناء الخزعة الجراحية، يقوم الطبيب بعمل شق في الجلد ويزيل إما الورم بأكمله وإما جزءًا منه.

يتطلب تحديد نوع الخزعة التي تحتاج إليها وتفاصيل كيفية إجرائها تخطيطًا دقيقًا من قِبَل فريقك الطبي. يحتاج الطبيب إلى إجراء الخزعة بطريقة لا تتداخل مع الجراحة المستقبلية لاستئصال سرطان العظام. لهذا السبب، اطلبْ من طبيبك الإحالة إلى فريق من الأطباء ذوي الخبرة الواسعة في علاج أورام العظام قبل إجراء الخزعة.

مراحل سرطان العظام.

وبمجرَّد أن يتأكَّد الطبيب من الإصابة بسرطان العظام، تأتي الخطوة التالية، وهي تحديد مدى حدة السرطان (المرحلة)؛ لأن ذلك سيُوجِّهه إلى الخيارات العلاجية المتاحة. وتتضمَّن العوامل التي يجب أخذها في الاعتبار ما يلي:

  • حجم الوَرَم
  • مدى سرعة نمو السرطان.
  • عدد العظام المُصابة، كالفقرات المجاورة في العمود الفقري.
  • وهل انتشر السرطان إلى أجزاء أخرى من الجسم.

وتُرقَّم مراحل وَرَم العظام باستخدام الأرقام الرومانية من 0 إلى IV. المراحل الأقل تُشير إلى أن الوَرَم صغير وأقل خطورة. وعند الوصول إلى الطور الرابع، يكون السرطان قد انتشر إلى أجزاء أخرى من جسمك.

العلاج

تعتمد خيارات علاج سرطان العظام على نوعية السرطان الذي تعانيه، ومرحلته، وصحتك العامة، وتفضيلاتك. تستجيب أنواع سرطان العظام المختلفة إلى طرق العلاج المختلفة، وقد يساعد الأطباء في توجيهك للعلاج الأنسب لنوعية السرطان الذي تعانيه. على سبيل المثال، تتم معالجة بعض أنواع سرطان العظام بالجراحة فقط، وبعضها بالجراحة والعلاج الكيميائي، وبعضها بالجراحة والعلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي.

الجراحة

الهدف من الجراحة هو استئصال الورم السرطاني بأكمله. وفي معظم الحالات، يتضمن ذلك تقنيات خاصة لاستئصال الورم في قطعة واحدة، جنبًا إلى جنب مع جزء صغير من الأنسجة السليمة المحيطة به. يقوم الجراح باستبدال العظام المفقودة ببعض العظام من منطقة أخرى من الجسم، أو بمواد من بنك العظام أو بديلاً مصنوع من المعدن والبلاستيك الصلب.

قد تتطلب سرطانات العظام الكبيرة للغاية أو الموجودة في نقطة معقدة على العظام إجراء عملية جراحية لاستئصال كل أو جزء من أحد الأطراف (بتر الأطراف). مع تطور الطرق العلاجية الأخرى، أصبح البتر أقل شيوعًا. إذا كانت هناك حاجة إلى البتر، فمن المحتمل أن يتم تزويدك بأطراف اصطناعية وتذهب إلى التدريب لتتعلم القيام بالمهام اليومية باستخدام طرفك الجديد.

العلاج الكيميائي

يستخدم العلاج الكيميائي عقاقير قوية مضادة للسرطان، وعادة ما تُحقن عن طريق أحد الأوردة (وريديًّا) لقتل الخلايا السرطانية. ومع ذلك، فإن هذا النوع من العلاج يعمل بشكل أفضل — عن غيره — في علاج بعض أشكال سرطان العظام. على سبيل المثال، لا يكون العلاج الكيميائي فعَّالًا عمومًا في الساركوما الغضروفية، لكنه يُعَد جزءًا مهمًّا من علاج الساركوما العظمية وساركوما إيوينغ.

العلاج الإشعاعي

يَستخدم العلاج الإشعاعي حزمًا مرتفعة الطاقة، مثل الأشعة السينية، للقضاء على الخلايا السرطانية. أثناء العلاج الإشعاعي، تَستلقي على طاولة بينما تتحرك آلة متخصصة من حولكِ، وتُوجه حزم الطاقة إلى نقاط محددة على جسمك.

يُستخدم العلاج الإشعاعي في بعض الحالات قبل الجراحة لتقليص حجم الورم وتسهيل استئصال الورم. وهذا بدوره يُمكن أن يُساعد في تقليل احتمالية وجوب إجراء البتر.

يُمكن أيضًا استخدام العلاج الإشعاعي في حالات ورم العظام الذي لا يُمكن استئصاله جراحيًّا. بعد الجراحة، يُمكن استخدام العلاج الإشعاعي للقضاء على أي خلايا سرطانية متبقية. بخصوص حالات ورم العظام المتقدمة، يُمكن أن يُساعد العلاج الإشعاعي للسيطرة على العلامات والأعراض، مثل الشعور بالألم.

التأقلم والدعم

قد يكون تشخيص الإصابة بالسرطان خبرًا صادمًا. ومع الوقت ستجد طرقًا للتكيف مع الضيق النفسي الذي تعانيه ومواجهة الشك الناتج عن السرطان. وحتى ذلك الوقت، قد تجد ما يلي مفيدًا:

  • اعرف معلومات كافية عن سرطان العظام لاتخاذ قرارات بشأن طبيعة رعايتك. اسأل طبيبك عن سرطان العظام، بما في ذلك خيارات العلاج، وإن شئت، توقعات سير المرض. ومن خلال معرفة المزيد عن سرطان العظام، قد تصبح أكثر ثقة في اتخاذ القرارات الخاصة بالعلاج.
  • اجعل أصدقاءك وعائلتك بقربك. فالحفاظ على العلاقات الوثيقة سيساعدك على التعامل مع سرطان العظام. يمكن للأصدقاء والعائلة تقديم الدعم العملي الذي ستحتاج إليه، مثل المساعدة في الاهتمام بمنزلك إذا كنت في المستشفى. ويمكن أن يمثلوا دعمًا عاطفيًا حينما يرهقك السرطان.
  • ابحث عن شخص ما للتحدث معه. ابحث عن مستمع جيد لديه الرغبة في الاستماع لحديثك عن آمالك ومخاوفك. قد يكون صديقًا أو فردًا من العائلة. قد يكون من المفيد أيضًا الحصول على الاهتمام والتفهم من مستشار أو أخصائي اجتماعي طبي أو عضو من رجال الدين أو إحدى مجموعات دعم السرطان. اسأل طبيبك عن مجموعات الدعم المتاحة في منطقتك. أو راجع دليل هاتفك، أو المكتبة أو إحدى منظمات السرطان، مثل المعهد الوطني للسرطان (National Cancer Institute) أو جمعية السرطان الأمريكية (American Cancer Society).

الاستعداد لموعدك

إذا كانت لديكَ علامات أو أعراض أخرى تُقلقكَ، فحدِّد موعدًا لزيارة طبيب العائلة. إذا اشتبه طبيبكَ في احتمال إصابتكَ بسرطان العظام، فقد تتم إحالتكَ إلى اختصاصي. يحتاج سرطان العظام إلى أن يُعالَج من قِبَل فريق من الاختصاصيين، والذي قد يشمل على سبيل المثال ما يلي:

  • جرّاحو العظام المتخصصون في إجراء عمليات السرطان الذي يؤثر على العظام (أطباء الأورام العظمية)
  • الأطباء المتخصصين في علاج السرطان باستخدام العلاج الكيميائي أو العلاجات النظامية الأخرى (اختصاصيي طب الأورام)
  • الأطباء الذين يستخدمون الإشعاع لعلاج السرطان (اختصاصيي علاج الأورام بالإشعاع)
  • الأطباء الذين يحلِّلون الأنسجة لتشخيص نوع محدَّد من السرطان (اختصاصيي علم الأمراض)
  • اختصاصيي إعادة التأهيل الذين يمكنهم المساعدة في الشفاء بعد الجراحة

كيفية الاستعداد

نظرًا إلى أن المواعيد الطبية يمكن أن تكون قصيرة، وغالبًا ما يكون هناك الكثير من الأمور الواجب توضيحها، فمن الجيد أن تكون مستعدًّا بشكل جيد للموعد الطبي. حاوِلْ أن:

  • التزم بأية تعليمات يحددها لك الطبيب قبل الموعد الطبي. عند تحديد الموعد الطبي، اسأل عن أي تعليمات تحتاج إلى اتباعها قبل الزيارة، كتقليل طعامك على سبيل المثال.
  • اكتبْ أيَّ أعراض تشعر بها، ما في ذلك الأعراض التي قد تبدو غير مرتبطة بالسبب الذي حدَّدْت الموعد الطبي من أجله.
  • اكتبْ معلوماتكَ الشخصية الأساسية، بما في ذلك أي ضغوطات شديدة تعرضت لها أو تغييرات حياتية حدثت لك مؤخرًا.
  • أعِدَّ قائمةً بجميع الأدوية، أو الفيتامينات أو المُكمِّلات الغذائية التي تتناوَلها.
  • اطلُب من أحد أفراد العائلة أو صديقٍ المجيء معك. في بعض الأحيان يكون من الصعب تذكر كل المعلومات المقدمة لك خلال موعدك الطبي. قد يَتذكر الشخص الذي يُرافقك شيئًا قد فاتك أو نسيته.
  • أحضر نتائج الفحوصات أو الأشعة السينية السَّابقة (الصور والتقارير معًا) وأي سجلَّات طبيَّة أخرى مهمة لهذا الحالة، معك أثناء الموعد.

أسئلة يجب طرحها

يمكن أن يساعدك إعداد قائمة بالأسئلة لطبيبك على الاستفادة القصوى من وقتكما معًا. رتب أسئلتك من الأكثر أهمية إلى الأقل أهمية لتكون مستعدًا في حالة نفاد الوقت. بالنسبة لسرطان العظام، تتضمن بعض الأسئلة الأساسية التي يجب طرحها على طبيبك ما يلي:

  • ما نوع سرطان العظام الذي أعانيه؟
  • ما مرحلة سرطان العظام الذي لدي؟
  • ما درجة سرطان العظام الذي لدي؟
  • هل سأحتاج إلى أي اختبارات إضافية؟
  • ما خيارات العلاج لسرطان العظام الذي لدي؟
  • ما فرص الشفاء التي يوفرها هذا العلاج لسرطان العظام؟
  • ما هي التأثيرات الجانبية والمخاطر لكل خيار من خيارات العلاج؟
  • هل يقضي العلاج على قدرتي علىّ إنجاب أطفال؟
  • أعاني حالات صحية أخرى. كيف سيؤثر علاج السرطان في حالاتي الأخرى؟
  • هل يوجد خيار علاج آخر تعتقد أنه أفضل لي؟
  • ما الذي تنصح به لأحد الأصدقاء أو أفراد الأسرة بخصوص حالتي؟
  • هل يجب عليَّ زيارة أخصائي؟ ما تكلفة ذلك، وهل سيغطيه التأمين الخاص بي؟
  • إذا كنت في حاجة إلى رأي آخر، فهل يمكنك اقتراح أخصائي؟
  • هل هناك أي منشورات أو مواد مطبوعة أخرى يمكنني أخذها معي؟ ما المواقع الإلكترونية التي توصي بها؟

بالإضافة إلى الأسئلة التي قد أعددتها لطرحها على طبيبك، لا تتردد في طرح أسئلة إضافية قد تراودك أثناء موعد زيارتك.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

من المرجح أن يطرح عليك طبيبك عددًا من الأسئلة. إن الاستعداد للإجابة عن أسئلة الأطباء قد يتيح لك المزيد من الوقت لتغطية النقاط الأخرى التي تحتاج إلى مناقشتها. قد يسأل طبيبك الأسئلة التالية:

  • متى أول مرة بدأت تعاني فيها الأعراض؟
  • هل أعراضك مستمرة أم عرضية؟
  • ما مدى شدة الأعراض التي تعانيها؟
  • ما الذي قد يحسن من أعراضك، إن وُجد؟
  • ما الذي يجعل أعراضك تزداد سوءًا، إذا وُجد؟

سرطان العظام - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

13/06/2019
References
  1. Bone cancer. National Cancer Institute. https://www.cancer.gov/types/bone/bone-fact-sheet. Accessed Dec. 26, 2017.
  2. Bone cancer. Fort Washington, Pa.: National Comprehensive Cancer Network. http://www.nccn.org/professionals/physician_gls/f_guidelines.asp. Accessed Dec. 28, 2017.
  3. Goldman L, et al., eds. Malignant tumors of bone, sarcomas and other soft tissue neoplasms. In: Goldman-Cecil Medicine. 25th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2016. https://www.clinicalkey.com. Accessed Dec. 26, 2017.
  4. Questions and answers about bone cancer. Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/nceh/radiation/phase2/mbone.pdf. Accessed Dec. 26, 2017.
  5. Ferri FF. Bone tumor, primary malignant. In: Ferri's Clinical Advisor 2018. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2018. https://www.clinicalkey.com. Accessed Dec. 26, 2017.
  6. Kliegman RM, et al. Neoplasms of bone. In: Nelson Textbook of Pediatrics. 20th ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2016. https://www.clinicalkey.com. Accessed Dec. 27, 2017.
  7. Azar FM, et al. Malignant tumors of bone. In: Campbell's Operative Orthopaedics. 13th ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2017. https://www.clinicalkey.com. Accessed Dec. 27, 2017.
  8. Hornicek FJ. Bone sarcomas: Preoperative evaluation, histologic classification and principles of surgical management. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Dec. 27, 2017.
  9. Amin MB, et al., eds. Bone. In: AJCC Cancer Staging Manual. 8th ed. New York, N.Y.: Springer; 2017.
  10. Rose PS (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Feb. 6, 2018.
  11. Taking time: Support for people with cancer. National Cancer Institute. https://www.cancer.gov/publications/patient-education/taking-time. Accessed Feb. 6, 2018.
  12. Mayo Clinic Cancer Center, Rochester, Minn. National Cancer Institute. http://www.cancer.gov/researchandfunding/extramural/cancercenters/find-a-cancer-center/mayoclinic. Accessed Jan. 23, 2018.
  13. COG research collaborations. Children's Oncology Group. https://childrensoncologygroup.org/index.php/research-collaborations. Accessed Jan. 23, 2018.