الأهلية

الأشخاص الذين يعانون من أمراض خطيرة في الرئة ويلبون معايير معينة من وظائف الرئة هم الأشخاص الأنسب للعلاج بزراعة الرئة. والحد العمري التقليدي لزراعة الرئة هو 65 عامًا. ورغم ذلك، فإننا في Mayo Clinic سنقيّم الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 65 عامًا ولم يعانوا من أمراض خطيرة بجانب أمراض الرئة الخاصة بهم.

وقد يعاني الأشخاص الذين يحتاجون إلى زراعة رئة من أي مرض من الأمراض الخطيرة العديدة التي تصيب الرئة، بما في ذلك:

بجانب زراعة الرئة، يقدم أخصائيو Mayo Clinic خيارات العلاج الأخرى لأمراض الرئة ويحددون العلاج وفقًا لاحتياجات كل مريض.

وسيقيمك فريق الزراعة الخاص بك لتحديد ما إذا كانت زراعة الرئة آمنة ومفيدة لك أم لا. وسيتضمن التقييم الشامل اختبارات لوظائف الرئة واختبارات الدم وفحوصات التصوير وغيرها من الاختبارات. سيفحصك الأطباء لمعرفة ما إذا كنت مصابًا بأمراض خطيرة أخرى، منها العدوى المزمنة والسرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية.

أغلب من يخضعون لتقييم رسمي في Mayo Clinic، وهو ما قد يستغرق عدة أيام، يكونون مؤهلين للزرع. وسيتعاون الأطباء وفريق الزراعة معك لتحسين تعافيك وخفض المخاطر وتحسين نتائجك بعد الزراعة. وسيتحدث أعضاء فريق الرعاية معك عن أهمية تناول أدوية مضادة لرفض العضو المزروع (مثبط مناعة) لمنع جسمك من رفض الرئة.

08/06/2019