نظرة عامة

استئصال البروستاتا هو إجراء يتم فيه إزالة غدة البروستاتا بأكملها أو جزء منها. وتقع غدة البروستاتا في منطقة الحوض عند الرجال، تحت المثانة البولية. وتحيط البروستاتا بالإحليل الذي ينقل البول من المثانة إلى القضيب.

ويُستخدم هذا الإجراء لعلاج عدة حالات مرضية تؤثر على البروستاتا. ومن أشهر استخداماته علاج سرطان البروستاتا.

ويمكن إجراء استئصال البروستاتا بعدة طرق، حسب الحالة المرضية. حيث تتضمن الخيارات المتاحة الجراحة طفيفة التوغل بمساعدة الروبوت، والجراحة المفتوحة التقليدية.

يستخدم اختصاصيو الأمراض البولية في مايو كلينك تقنيات تنظير داخلي متقدمة لمعالجة أعراض تضخم البروستاتا دون الحاجة إلى إجراء جراحة مفتوحة أو جراحة بالمنظار أو جراحة بمساعدة الروبوت في معظم الحالات.

لماذا تُجرى

يُجرى استئصال البروستاتا في معظم الأحيان لعلاج سرطان البروستاتا الموضعي. وقد تُجرى هذه العملية فقط، أو جنبًا إلى جنب مع العلاج الإشعاعي والعلاج الكيميائي والعلاج الهرموني.

ويُشار إلى أن استئصال البروستاتا الجذري هو عملية جراحية لإزالة غدة البروستاتا بأكملها والعقد اللمفية المحيطة، وذلك لعلاج المرضى المصابين بسرطان البروستاتا الموضعي. وقد يُجري الجرَّاح عملية الاستئصال الجذري للبروستاتا باستخدام تقنيات مختلفة، تشمل الآتي:

  • الاستئصال الجذري للبروستاتا بمساعدة الروبوت. يفتح الجرَّاح خمسة إلى ستة شقوق صغيرة في أسفل البطن لإزالة البروستاتا. يجلس الجراح على وحدة تحكم، ويستخدم أدوات متصلة بجهاز ميكانيكي بمساعدة الكمبيوتر (الروبوت). يسمح جهاز الروبوت باستجابة أكثر دقة لحركات يدَي الجراح.
  • الاستئصال الجذري المفتوح للبروستاتا. يفتح الجراح عادة شقًا في أسفل البطن لإزالة البروستاتا.

وبعض الأحيان، قد يوصى بالجراحة البسيطة لاستئصال بروستاتا لدى المرضى المصابين بأعراض بولية شديدة وتضخم كبير في غدد البروستاتا. وتُعرف غدد البروستاتا المتضخمة بتضخم البروستاتا الحميد.

حيث يتم إجراء استئصال البروستاتا البسيط عادةً كإجراء جراحي طفيف التوغل بمساعدة الروبوت. وفي أغلب الأحوال، لم يَعُد يتم هذا الإجراء عبر عملية جراحية مفتوحة.

لا يشمل استئصال البروستاتا البسيط لعلاج تضخم البروستاتا الحميد إزالة البروستاتا بالكامل دومًا، كما هو الحال في الاستئصال الجذري للبروستاتا. بل بدلاً من ذلك، وتتم خلال هذا الجراحة إزالة جزء من البروستاتا فقط، وهو الجزء الذي يسد مجرى البول. حيث تخفف هذه الجراحة من أعراض المسالك البولية ومضاعفاتها الناتجة عن انسداد مجرى البول، التي تشمل الآتي:

  • الحاجة المتكررة والمُلِحَّة للتبول
  • الصعوبة عند البدء في التبوُّل
  • التبول البطيء (لمدة طويلة)
  • زيادة التبول المتكرر أثناء الليل
  • التوقف والبدء من جديد أثناء التبول
  • الشعور بأنك لا تستطيع إفراغ مثانتك تمامًا
  • التهابات الجهاز البولي
  • عدم القدرة على التبول

يقوم أطباء المسالك البولية في Mayo Clinic باستخدام تقنيات منظار متقدمة للتعامل مع هذه الأعراض بدون شق جراحي في أغلب الأحيان.

سيتناقش معك فريق الجراحة بشأن إيجابيات كل طريقة علاج وسلبياتها، بالإضافة إلى تفضيلاتك، لتحديد النهج الأفضل لك.

طبيب يتشاور مع مريض. شرح خيارات استئصال البروستاتا

طبيب مسالك بولية في مايو كلينك يشرح خيارات استئصال البروستاتة.

المخاطر

مخاطر استئصال البروستاتا الجذري

بالإضافة إلى المخاطر المرتبطة بأي عملية جراحية، تشمل مخاطر استئصال البروستاتا الجذري ما يلي:

  • النزيف
  • التهاب المسالك البولية
  • سلس البول
  • ضعف الانتصاب (العجز الجنسي)
  • تضيُّق الإحليل أو عنق المثانة
  • تكوُّن التكيُّسات التي تحتوي على النسيج اللمفاوي (الكيس اللمفاوي)

يتميز اختصاصيو المسالك البولية في مايو كلينك الذين يُجرون عمليات استئصال البروستاتا بأنهم حاصلون على تدريب متقدم ولديهم خبرة واسعة في جميع جوانب الجراحة. ومعظم هذه الخبرة ناتج عن الأعداد الكبيرة من المرضى الذين تم علاجهم؛ حيث يتم إجراء المزيد من العمليات الجراحية باستخدام الروبوت في مايو كلينك أكثر من أي مكان آخر في العالم. بالإضافة إلى ذلك، يضمن نهج فريق مايو كلينك متعدد التخصصات معدلات أقل لظهور المضاعفات ويقدم أفضل النتائج الممكنة إلى المرضى الذين يخضعون لهذه الجراحة.

مخاطر الجراحة البسيطة لاستئصال البروستاتا

على الرغم من أن استئصال البروستاتا البسيط يجدي نفعًا في تخفيف أعراض الجهاز البولي، إلا أنه يتضمن خطورة أكبر لحدوث مضاعفات ويستغرق وقتًا أطول للتعافي مقارنةً بإجراءات تضخم البروستاتا الأخرى، مثل قطع البروستاتا عبر الإحليل أو التبخير بالتصوير الانتقائي للبروستاتا أو جراحة البروستاتا بليزر هولميوم.

وتشمل مخاطر جراحة استئصال البروستاتا البسيطة المفتوحة:

  • النزيف
  • التهاب المسالك البولية
  • سلس البول
  • النشوة الجنسية الجافة
  • ضعف الانتصاب (الضعف الجنسي)
  • تضيق الإحليل أو عنق المثانة

كيف تستعد

قبل العملية الجراحية، قد يرغب طبيبك في إجراء اختبار يستخدم منظارًا بصريًا للنظر داخل الإحليل والمثانة (تنظير المثانة). يتيح تنظير المثانة لطبيبك فحص حجم البروستاتا وفحص الجهاز البولي. قد يرغب طبيبك أيضًا في إجراء اختبارات أخرى، مثل اختبارات الدم أو اختبارات لقياس حجم البروستاتا على وجه التحديد وقياس تدفُّق البول.

اتبع تعليمات الطبيب بشأن ما يجب فعله قبل تلقي العلاج. فيما يلي بعض الأمور لتناقشها مع طبيبك:

الطعام والأدوية

  • أدويتك. أخبر طبيبك بأي أدوية أو مكملات غذائية تتناولها بوصفة طبية أو بدون وصفة طبية. وهو أمر مهم خاصةً إذا كنت تتناول أدوية مضادة لتخثر الدم، مثل وارفارين (كومادين) أو كلوبيدوجريل (بلافكس)، ومسكنات الألم المتاحة دون وصفة طبية، مثل الأسبيرين، والأيبوبروفين (أدفيل، وموترين آي بي وغيرهما) أو نابروكسين الصوديوم (أليف وغير ذلك). فقد يطلب منك الجرّاح التوقف عن تناول الأدوية التي تزيد من خطورة حدوث نزيف لعدة أيام قبل الجراحة.
  • الحساسية وردود الفعل التحسسية تجاه الأدوية. تحدّث مع فريق الرعاية الصحية الخاص بك عن أي حساسية أو رد فعل تحسسي قد تعرضت له بسبب الأدوية.
  • الصيام قبل الجراحة. سيطلب منك طبيبك غالبًا الامتناع عن تناول الطعام والشراب بعد منتصف الليل. وفي صباح يوم العملية، تناول الأدوية التي وصفها الطبيب فقط مع رشفة ماء صغيرة.
  • تجهيز الأمعاء قبل الجراحة. قد يتم إعطاؤك مجموعة أدوات وبعض الإرشادات لتعطي نفسك حقنة شرجية لتنظيف الأمعاء قبل الجراحة.

الملابس والمتعلقات الشخصية

احرص على التخطيط مسبقًا لتجنب ارتداء ما يلي أثناء الجراحة:

  • المجوهرات
  • نظارات العيون
  • العدسات اللاصقة
  • أطقم الأسنان

ترتيبات ما بعد الجراحة

أسأل طبيبك عن المدة التي ستقضيها في المستشفى. سترغب في الترتيب مسبقًا للعودة إلى المنزل، لأنك لن تكون قادرًا على القيادة فورًا بعد الجراحة.

القيود على الأنشطة البدنية

ربما لا تتمكن من العمل أو ممارسة الأنشطة الشاقة لعدة أسابيع بعد الجراحة. استشِر طبيبك بشأن مدة التعافي التي قد تحتاج إليها.

ما يمكنك توقعه

قبل الإجراء

عادةً ما يتم إجراء عمليات استئصال البروستاتا عن طريق التخدير العام، مما يعني أنك لن تكون مستيقظًا أثناء إجراء العملية. وقد يعطيك الطبيب أيضًا مضادًا حيويًا قبل الجراحة مباشرةً للمساعدة على منع التعرض للعدوى.

أثناء الإجراء

  • الاستئصال الجذري للبروستاتا بمساعدة الروبوت. يجلس الجرَّاح في وحدة تحكم على بُعد مسافة قصيرة منك ومن طاولة العمليات ويتحكم في حركة الأدوات الجراحية بدقة مستخدمًا جهازين يتم التحكم فيهما باليد والأصابع. توفر وحدة التحكم عرضًا مُكبَّرًا ثلاثي الأبعاد للمنطقة التي تخضع للعملية الجراحية، وهو يتيح للجرَّاح رؤية الإجراء الجراحي بتفاصيل أكبر بكثير مقارنة بالجراحة التقليدية بالمنظار.

    ويسمح نظام الروبوت بفتح شقوق أصغر حجمًا وأكثر دقة؛ ما يعزز التعافي بمعدل أسرع لدى بعض الرجال من الجراحة التقليدية المفتوحة. وكما هو الحال تمامًا مع الجراحة المفتوحة خلف العانة، تتيح الطريقة الروبوتية إمكانية استخدام تقنيات استبقاء العصب التي قد تحافظ على كل من القدرة الجنسية والقدرة على التحكم في عملية التبول لدى الشخص الذي يتم اختياره بشكل مناسب.

  • الاستئصال الجذري المفتوح للبروستاتا. يصنع الجرَّاح شقًا أسفل بطنك، من تحت السرة إلى المنطقة التي تقع فوق عظمة العانة. بعد أن يفصل الجرَّاح غدة البروستاتا بحرص عن الأعصاب والأوعية الدموية المحيطة، فإنه يستأصل البروستاتا والأنسجة القريبة منها. ثم يغلق الشق باستخدام الغُرز الجراحية.
  • استئصال البروستاتا البسيط. في بداية الإجراء، قد يُدخل الطبيب منظارًا طويلاً ومرنًا (منظار المثانة) عبر طرف القضيب لرؤية ما بداخل الإحليل والمثانة ومنطقة البروستاتا. ثم يُدخل أنبوبًا (قسطرة فولي) في طرف القضيب ويتمدد الأنبوب إلى داخل المثانة لنزح البول أثناء الإجراء. سيعتمد موقع الشقوق على التقنية التي يتبعها الطبيب في تنفيذ الإجراء. إذا كان لديك أيضًا فتق أو مشكلة في المثانة، فقد يلجأ الطبيب إلى الجراحة كفرصة يجب اقتناصها لترميم المثانة.

    بمجرد أن يستأصل الطبيب جزء البروستاتا الذي يسبب الأعراض لديك، يمكن إدخال أنبوب نزح مؤقت أو اثنين عبر ثقوب في جلدك بالقرب من موضع الجراحة. سيُوجَّه أحد الأنبوبين إلى المثانة مباشرةً (أنبوب فوق العانة) وسيُوجَّه الأنبوب الآخر إلى المنطقة التي اُستؤصلت البروستاتا منها (أنبوب نزح الحوض).

بعد الإجراء

بعد إجراء العملية الجراحية يجب أن تتوقع ما يلي:

  • ستتلقى مسكنات للألم من خلال الوريد. قد يصف لك الطبيب أقراصًا مسكنة للألم لتتناولها بعد إخراج الأنبوب الوريدي.
  • سيطلب منك الطبيب المشي طوال اليوم الذي تجري فيه الجراحة أو اليوم الذي يليه. وستمارس أيضًا بعض التمارين لتحريك قدميك أثناء استلقائك على السرير.
  • من المحتمل أن تعود إلى المنزل في اليوم التالي للجراحة. عندما يرى طبيبك أنه من الآمن أن تعود إلى المنزل، يتم إخراج أنبوب نزح الحوض. وقد تحتاج إلى زيارة الطبيب مرةً أخرى خلال أسبوع أو أسبوعين لإخراج الدبابيس.
  • ستظل القسطرة في مكانها عندما تعود إلى المنزل. يحتاج معظم الرجال إلى قسطرة بولية لمدة تتراوح بين سبعة وعشرة أيام بعد الجراحة. وقد يستغرق التعافي الكامل واستعادة السيطرة على البول مدةً تصل إلى عام بعد الجراحة.

تأكد من فهمك إجراءات ما بعد الجراحة التي تحتاج إلى اتخاذها، بالإضافة إلى القيود المتعلقة بأمور أخرى مثل القيادة أو حمل الأغراض الثقيلة:

  • ستحتاج إلى استئناف مستوى نشاطك بصورة تدريجية. وتستغرق العودة إلى مستوى أنشطتك العادية من أربعة إلى ستة أسابيع عادةً.
  • ستحتاج إلى زيارة طبيبك بضع مرات للاطمئنان بأن كل شيء على ما يرام. يراجع معظم الرجال الأطباء المعالجين لهم بعد حوالي ستة أسابيع ثم مرةً أخرى كل ثلاثة أشهر في السنة الأولى، ومرتين في السنة الثانية بعد الجراحة. وإذا كانت لديك أي مشاكل أو استفسارات، فقد تحتاج إلى زيارة طبيبك في وقت أقرب أو بوتيرة أعلى.
  • من المحتمل أن تتمكن من معاودة النشاط الجنسي بعد التعافي من الجراحة. وبعد استئصال مقدار بسيط من البروستاتا، سيظل بإمكانك الوصول إلى النشوة الجنسية أثناء الجماع، إلا أنك ستقذف كمية قليلة جدًا من السائل المنوي أو لا تقذف على الإطلاق. بعد الاستئصال الجذري للبروستاتا، قد يستغرق التعافي الكامل واستعادة وظيفة الانتصاب لدى بعض الرجال 18 شهرًا.

النتائج

يمكن أن يؤدي إجراء استئصال البروستاتا بمساعدة الروبوت إلى تخفيف الألم وتقليل نزف الدم وتخفيف إصابة الأنسجة والإقامة لمدة أقصر داخل المستشفى والتعافي خلال فترة أسرع عن جراحة البروستاتا التقليدية. عادةً ما يمكنك العودة إلى أنشطتك المعتادة مع الالتزام بقيود طفيفة في مدة تبلغ أربعة أسابيع تقريبًا بعد العملية الجراحية.

يتيح لك الإجراء البسيط لاستئصال البروستاتا راحة طويلة الأجل من أعراض الأمراض البولية التي يسببها تضخم البروستاتا. وعلى الرغم من كونه الإجراء الأكثر توغّلاً لعلاج تضخم البروستاتا، فإن حدوث مضاعفات خطيرة أمر نادر. حيث لا يحتاج معظم الرجال الذين خضعوا للإجراء بشكل عام إلى أي متابعة علاجية لحالة تضخم البروستاتا الحميد لديهم.

التجارب السريرية

استكشِف دراسات مايو كلينك حول الاختبارات والإجراءات المخصصة للوقاية من الحالات الصحية واكتشافها وعلاجها وإدارتها.

استئصال البروستاتا - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

01/09/2020
  1. AskMayoExpert. Radical prostatectomy (adult). Mayo Clinic; 2019.
  2. Cunningham GR, et al. Surgical treatment of benign prostatic hyperplasia. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed March 31, 2020.
  3. Office of Patient Education. Your robotic-assisted prostate surgery. Mayo Clinic; 2018.
  4. Surgery for prostate cancer. Prostate cancer foundation. https://www.pcf.org/about-prostate-cancer/prostate-cancer-treatment/surgery-prostate-cancer/. Accessed March 27, 2020.
  5. Partin AW, et al., eds. Simple prostatectomy: Open and robotic-assisted laparoscopic approaches. In: Campbell-Walsh-Wein Urology. 12th ed. Elsevier; 2021. https://www.clinicalkey.com. Accessed April 1, 2020.
  6. Ilic D, et al. Laparoscopic and robotic-assisted versus open radical prostatectomy for the treatment of localised prostate cancer. Cochrane Database of Systematic Reviews. 2017; doi:10.1002/14651858.CD009625.pub2.
  7. Moreira DM, et al. Evaluation of pT0 prostate cancer in patients undergoing radical prostatectomy. BJU International. 2017; doi:10.1111/bju.13266.
  8. Motterle G, et al. The role of radical prostatectomy and lymph node dissection in clinically node positive patients. Frontiers in Oncology. 2019; doi:10.3389/fonc.2019.01395.
  9. Warner KJ. Allscripts EPSi. Mayo Clinic. Feb. 24, 2020.
  10. Costello AJ. Considering the role of radical prostatectomy in 21st century prostate cancer care. Nature Reviews|Urology. 2020; doi:10.1038/s41585-020-0287-y.
  11. Agarwal DK, et al. Initial experience with da Vinci single-port robot-assisted radical prostatectomies. European Urology. 2020; doi:10.1016/j.eururo.2019.04.001.
  12. Ashfaq A, et al. Incidence and outcomes of ventral hernia repair after robotic retropubic prostatectomy: A retrospective cohort of 570 consecutive cases. International Journal of Surgery. 2017; doi:10.1016/j.ijsu.2016.12.034.
  13. Moris L, et al. Impact of lymph node burden on survival of high-risk prostate cancer patients following radical prostatectomy and pelvic lymph node dissection. Frontiers in Surgery. 2016; doi:10.3389/fsurg.2016.00065.
  14. Kaushik D, et al. Oncological outcomes following radical prostatectomy for patients with pT4 prostate cancer. International Brazilian Journal of Urology. 2016; doi:10.1590/S1677-5538.IBJU.2016.0290.
  15. Alshalalfa M, et al. Low PCA3 expression is a marker of poor differentiation in localized prostate tumors: Exploratory analysis from 12,076 patients. Oncotarget. 2017; doi:10.18632/oncotarget.15133.