نظرة عامة

جراحة استئصال المرارة هي إجراء جراحي لإزالة مرارتك — عضو كمثري الشكل يقع أدنى كبدك مباشرة في الجانب الأيمن العلوي من بطنك. تعمل مرارتك على جمع العصارة الصفراوية وتخزينها — سائل هضمي يُنتج في الكبد.

قد تكون جراحة استئصال المرارة ضرورية إذا شعرت بألم من حصوات المرارة والتي تمنع تدفق العصارة الصفراء. تُعد جراحة استئصال المرارة جراحة شائعة، كما أنها تنطوي على خطر صغير من وقوع مضاعفات. وفي معظم الحالات، يمكنك العودة إلى المنزل في نفس اليوم الذي خضعت فيه لجراحة استئصال المرارة.

تُجرى جراحة استئصال المرارة بشكل أكثر شيوعًا عبر إدخال كاميرا فيديو متناهية الصغر وأدوات جراحية خاصة عبر أربعة شقوق جراحية صغيرة لرؤية داخل بطنك وإزالة مرارتك. يسمي الأطباء ذلك بجراحة استئصال المرارة بالتنظير البطني.

في بعض الحالات، يمكن استخدام شِق جراحي كبير لإزالة المرارة. يُسَمّى ذلك باستئصال المرارة المفتوح.

لماذا يتم إجراء ذلك

يتم إجراء استئصال المرارة في أغلب الحالات لعلاج حصى المرارة والمضاعفات التي تسببها. قد يوصي الطبيب بإجراء استئصال المرارة إذا كان لديك:

  • حصى في المرارة (التحصي الصفراوي)
  • حصى في القناة الصفراوية (تحصِّي قناة الصفراء)
  • التهاب المرارة (التهاب المرارة)
  • التهاب في البنكرياس (التهاب البنكرياس) بسبب الحصى

المخاطر

يحمل استئصال المرارة مخاطر صغيرة من المضاعفات بما في ذلك:

  • تسرب الصفراء
  • النزف
  • تجلط الدم
  • مشاكل القلب
  • العدوى
  • إصابة الهياكل القريبة، مثل القناة الصفراوية والكبد والأمعاء الدقيقة
  • التهاب البنكرياس
  • الالتهاب الرئوي

يعتمد خطر المضاعفات على صحتك العامة وسبب استئصال المرارة.

كيف تستعد

للتحضير لعملية استئصال المرارة، قد يطلب منك الجراح ما يلي:

  • شرب محلول لتنظيف أمعائك. في الأيام التي تسبق العملية، قد يتم إعطاؤك محلولاً يُصرف بوصفة طبية يعمل على التخلص من البراز الموجود داخل أمعائك.
  • عدم تناول الطعام في الليلة السابقة للعملية الجراحية. يمكنك ارتشاف رشفة من الماء في أثناء تناول الأدوية، ولكن تجنب تناول الطعام والشراب قبل أربع ساعات على الأقل من العملية الجراحية.
  • التوقف عن تناول بعض الأدوية والمكملات. أخبر طبيبك بجميع الأدوية والمكملات التي تتناولها. استمر في تناول معظم الأدوية وفقًا للتوجيهات. قد يطلب منك طبيبك التوقف عن تناول بعض الأدوية والمكملات نظرًا لأنها قد تزيد من خطر إصابتك بالنزف.

استعد للتعافي

خطط لتعافيك مسبقًا بعد الجراحة. على سبيل المثال:

  • خطة الإقامة في المستشفى. بعض الأشخاص يعودون في نفس يوم إجراء استئصال المرارة، لكن يمكن أن تحدث مضاعفات تتطلب قضاء ليلة أو أكثر في المستشفى. إذا كان الجراح يحتاج إلى إجراء شق طويل في بطنك لإزالة المرارة، فقد تحتاج إلى الإقامة في المستشفى لفترة أطول.

    لا يمكن دائمًا معرفة الوقت الذي سيستغرقه الإجراء مسبقًا. خطط للمستقبل في حالة الحاجة إلى البقاء في المستشفى من خلال إحضار الأدوات الشخصية، مثل فرشاة الأسنان، والملابس المريحة، والكتب أو المجلات لتمضية الوقت.

  • جد شخصًا لإعادتك إلى المنزل والإقامة معك. اطلب من أحد أصدقائك أو أحد أفراد العائلة أن يعيدك إلى المنزل ويبقى قريبًا منك في أول ليلة بعد الجراحة.

ما يمكنك توقعه

يتم إجراء التنظير البطني باستخدام التخدير العام، بحيث لا تكون واعيًا في أثناء الإجراء. يتم إعطاء أدوية التخدير عبر الوريد في ذراعك. بمجرد سريان مفعول الأدوية، يقوم فريق الرعاية الصحية بإدخال أنبوب عبر الحلق لمساعدتك على التنفس. يجري الجراح التنظير البطني باستخدام المنظار أو العملية المفتوحة.

استئصال المرارة (بالتنظير البطني) ذو التوغل الطفيف

في أثناء استئصال المرارة بالتنظير البطني، يقوم الجراح بعمل أربعة شقوق صغيرة في منطقة البطن. ويدخل أنبوبًا يحمل كاميرا فيديو صغيرة في منطقة البطن من خلال أحد الشقوق. ويراقب الجراح شاشة الفيديو في غرفة العمليات في أثناء إدخال الأدوات الجراحية من خلال الشقوق الأخرى في البطن لإزالة المرارة.

وبعد ذلك يمكن أن يخضع المريض لفحص بالتصوير، مثل الأشعة السينية أو الموجات فوق الصوتية، إذا كان الجراح قلقًا بشأن احتمال وجود حصوات في المرارة أو غيرها من المشكلات في القناة الصفراوية. يتم بعد ذلك تخييط الشقوق، ويؤخذ المريض إلى منطقة التعافي. تستغرق عملية استئصال المرارة بالتنظير البطني ساعة أو ساعتين.

ولا تناسب عملية استئصال المرارة بالتنظير البطني كل المرضى. ففي بعض الحالات، يمكن أن يبدأ الجراح بأسلوب التنظير البطني ويجد أنه من الضروري فتح شقوق أكبر بسبب النسيج المنتدب من عمليات أخرى أو المضاعفات.

استئصال المرارة التقليدية (مفتوحة)

أثناء جراحة استئصال المرارة المفتوحة، يُجري الجراح شقوقًا بحجم 6 بوصات (15 سم) في البطن أسفل ضلوعك في الجانب الأيمن. تُسحب العضلات والأنسجة للخلف للكشف عن الكبد والمرارة. ثم يزيل الجراح المرارة.

تتم خياطة الشق الجراحي ويتم نقلك إلى منطقة التعافي. تستغرق جراحة استئصال المرارة المفتوحة ساعة أو ساعتين.

بعد عملية استئصال المرارة

سيتم أخذك إلى منطقة تعافٍ حتى تزول أدوية التخدير. ثم سيتم أخذك إلى حجرة المستشفى لاستمرار تعافيك. يختلف التعافي بناءً على الإجراء:

  • استئصال المرارة بالمنظار. عادةً ما يتمكن الأشخاص من الذهاب إلى المنزل في نفس يوم العملية، رغم أنه من الضروري البقاء في المستشفى لمدة ليلة واحدة. وبشكلٍ عام، يمكنك توقع ذهابك إلى المنزل بعد تمكنك من تناول الطعام والشراب بدون الشعور بالألم وتمكنك من السير بدون طلب المساعدة. يستغرق الأمر أسبوعًا للشفاء الكامل.
  • استئصال المرارة المفتوح. توقع قضاء يومين أو ثلاثة في المستشفى للشفاء. بعد ذهابك إلى المنزل، قد يستغرق الأمر أربعة إلى ستة أسابيع للشفاء الكامل.

النتائج

يمكن أن يخفف استئصال المرارة الشعور بالألم وعدم الراحة الناجمين عن حصوات المرارة. عادة ما لا يمكن للعلاجات التحفظية، مثل التعديلات الغذائية، أن توقف تكرار تكوّن حصوات المرارة. واستئصال المرارة هو الطريقة الوحيدة لمنع تكوّن حصوات المرارة.

لا يعاني معظم الأشخاص مشاكل هضمية بعد استئصال المرارة. المرارة ليست ضرورية للهضم الصحي. قد يعاني بعض الأشخاص برازًا لينًا من وقت لآخر بعد الإجراء، وهو أمر يزول عامة مع مرور الوقت. ناقش الطبيب بخصوص أي تغييرات في عادات الأمعاء، أو ظهور أعراض جديدة بعد الإجراء.

يعتمد مدى سرعة عودتك إلى مزاولة الأنشطة العادية بعد استئصال المرارة على الإجراء الذي استخدمه الجراح، وعلى صحتك العامة. قد يكون الأشخاص الذين يخضعون لاستئصال المرارة بالمنظار قادرين على العودة إلى العمل في غضون أيام. بينما قد يحتاج من يخضعون لاستئصال المرارة المفتوح إلى أسبوع أو أكثر ليستردوا عافيتهم بما يكفي لعودتهم إلى العمل.

03/04/2019
References
  1. Gallstones. National Institute of Diabetes and Digestive and Kidney Diseases. http://www.niddk.nih.gov/health-information/health-topics/digestive-diseases/gallstones/Pages/facts.aspx. Accessed June 15, 2016.
  2. Understanding gallstones. American Gastroenterological Association. http://www.gastro.org/info_for_patients/2013/6/6/understanding-gallstones. Accessed June 15, 2016.
  3. Feldman M, et al. Gallstone disease. In: Sleisenger and Fordtran's Gastrointestinal and Liver Disease: Pathophysiology, Diagnosis, Management. 10th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2016. http://www.clinicalkey.com. Accessed June 16, 2016.
  4. Patient information for laparoscopic gall bladder removal (cholecystectomy) from SAGES. Society of American Gastrointestinal and Endoscopic Surgeons. http://www.sages.org/publications/patient-information/patient-information-for-laparoscopic-gallbladder-removal-cholecystectomy-from-sages. Accessed June 15, 2016.
  5. Feldman M, et al. Gallstone disease. In: Sleisenger and Fordtran's Gastrointestinal Cholecystectomy. American College of Surgeons. https://www.facs.org/education/patient-education/patient-resources/operations. Accessed June 15, 2016.
  6. Picco MF (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. June 22, 2016.

استئصال المرارة