لقد أقلعت عن التدخين منذ بضعة أسابيع، ولكنني أسعل كثيرًا الآن. ولم يكن ذلك يحدث عندما كنت أدخن. فما الذي يحدث؟

إجابة من جيه تايلور هيز، (دكتور في الطب)

على الرغم من أن هذا ليس شائعًا، لكن يبدو أن بعض الناس يصابون بالسعال أكثر بعد إقلاعهم عن التدخين. وعادةً ما يكون السعال مؤقتًا، وقد يكون علامة في الحقيقة على أن جسمك قد بدأ في التعافي.

حيث يبطئ دخان التبغ من الحركة الطبيعية للشعيرات الدقيقة (الأهداب) التي تُخرج المخاط من رئتيك. وعندما تتوقف عن التدخين، تنشط الأهداب ثانية. وبينما تتعافى الأهداب ويخرج المخاط من رئتيك، قد تُصاب بالسعال أكثر من المعتاد. وقد يستمر ذلك لعدة أسابيع.

وبوجه عام، يبدأ السعال وضيق التنفس في التحسن في غضون شهر، ويستمران في التحسن خلال فترة تصل إلى عام بعد التوقف عن التدخين.

في الوقت الحالي، يمكنك الإسراع بالعملية عن طريق شرب السوائل باستمرار. فاحرص على شرب الكثير من الماء والشاي والعصائر. كما قد يساعدك تناول ملعقتين صغيرتين من العسل قبل وقت النوم. ومن الممكن أن يكون من المفيد استخدام جهاز مرطب للجو أو جهاز تبخير، خاصةً في الطقس البارد. ولكن لا يوجد سبب لتهدئة السعال بالأدوية إلا إذا كان يؤثر على نومك أو يسبب لك إزعاجًا شديدًا.

واستشر طبيبك إذا استمر السعال أكثر من شهر أو إذا بصقت دمًا.

With

جيه تايلور هيز، (دكتور في الطب)

19/03/2021 See more Expert Answers