التشخيص

قد يقوم الطبيب بإجراء سلسلة من الاختبارات لتحديد سبب الدوخة. أثناء الفحص البدني، من المرجح أن يبحث الطبيب عن:

  • علامات وأعراض الدوخة التي تحفزها حركات العين أو الرأس ثم تقل في أقل من دقيقة واحدة
  • الدوخة مع حركات عين محددة تحدث عند الاستلقاء على ظهرك مع رأسك إلى جانب واحد ويميل قليلا فوق حافة سرير الفحص
  • حركات لا إرادية لعينيك من جانب إلى آخر (رأرأة)
  • عدم القدرة على التحكم بحركات العين

إذا كان من الصعب تحديد سبب علاماتك وأعراضك، فقد يطلب الطبيب إجراء اختبار إضافي، مثل:

  • تخطيط كهربية الرأرأة (ENG) أو تصوير الرأرأة بالفيديو (VNG). الغرض من هذه الاختبارات هو الكشف عن حركة العين غير الطبيعية. يمكن لتخطيط كهربية الرأرأة (ENG) (الذي يستخدم أقطابًا كهربائية) أو تصوير الرأرأة بالفيديو (VNG) (الذي يستخدم كاميرات صغيرة) أن يساعدا في تحديد ما إذا كانت الدوخة ناتجة عن أمراض الأذن الداخلية عن طريق قياس حركات العين اللاإرادية بينما يتم وضع رأسك في أوضاع مختلفة أو يتم تحفيز أعضاء التوازن لديك بالماء أو الهواء.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI). يستخدم هذا الاختبار مجالاً مغناطيسيًا وموجات الراديو لخلق صورًا مستعرضة للرأس والجسم. يمكن لطبيبك استخدام هذه الصور لتحديد وتشخيص مجموعة من الحالات. يمكن إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي لاستبعاد الأسباب المحتملة الأخرى للدوار.

العلاج

قد يزول دوار الوضعة الانتيابي الحميد (BPPV) من تلقاء نفسه خلال بضعة أسابيع أو أشهر. ولكن، للمساعدة في تخفيف دوار الوضعة الانتيابي الحميد (BPPV) مبكرًا، قد يعالجك طبيبك، أو اختصاصي السمعيات أو المعالج الطبيعي باستخدام سلسلة من الحركات تعرف باسم إجراء إعادة تهيئة وضع القناة.

إعادة تهيئة وضع القناة

يجرى إجراء إعادة تهيئة وضع القناة في مكتب الطبيب، ويتألف من عدة مناورات بسيطة وبطيئة لإعادة تهيئة وضع رأسك. والهدف من ذلك هو تحريك جسيمات من القناتين شبه الدائرتين الممتلئتين بالسائل داخل أذنك الداخلية إلى منطقة صغيرة ومفتوحة وشبيهة بالكيس (الدهليز) التي تضم واحدًا من أعضاء غُبار التوازن في أذنك؛ حيث لا تسبب تلك الجسيمات مشكلة ويكون ارتشافها أكثر سهولة.

يجرى الحفاظ على كل وضعية لحوالي 30 ثانية بعد توقف أي أعراض أو حركات غير طبيعية بالعين. عادةً ما يكون هذا الإجراء فعالاً بعد علاج أو علاجين.

سيعلّمك طبيبك على الأرجح كيفية القيام بإجراء إعادة تهيئة وضع القناة لنفسك بحيث يمكنك القيام بذلك في المنزل إذا لزم الأمر.

البديل الجراحي

في المواقف النادرة جدًا التي لا يكون فيها إجراء إعادة تهيئة وضع القناة فعالاً، قد يوصي طبيبك بإجراء جراحي تستخدم فيه سدادة عظمية لسد الجزء من أذنك الداخلية المسبب للدوخة. تمنع السدادة القناة شبه الدائرية في أذنك من أن تحاول الاستجابة لحركات بعينها أو لحركات الرأس بصفة عامة. يبلغ معدل نجاح جراحة سد القناة حوالي 90 بالمئة.

Canalith repositioning

Performed in your doctor's office, the canalith repositioning procedure consists of several simple and slow maneuvers for positioning your head. The goal is to move particles from the fluid-filled semicircular canals of your inner ear into a tiny baglike open area (vestibule) that houses one of the otolith organs in your ear, where these particles don't cause trouble and are more easily resorbed.

Each position is held for about 30 seconds after any symptoms or abnormal eye movements stop. This procedure usually works after one or two treatments.

Your doctor will likely teach you how to perform the procedure on yourself so that you can do it at home if needed.

Surgical alternative

In rare situations when the canalith repositioning procedure doesn't work, your doctor may recommend a surgical procedure. In this procedure, a bone plug is used to block the portion of your inner ear that's causing dizziness. The plug prevents the semicircular canal in your ear from being able to respond to particle movements or head movements in general. The success rate for canal plugging surgery is about 90%.

للمزيد من المعلومات

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

إذا كنت تشعر بالدوخة المرتبطة بدوار الوضعة الانتيابي الحميد (BPPV)، فاتبع هذه الإرشادات:

  • كن على وعي باحتمالية خسارة توازنك، الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى السقوط والتعرض لإصابة بالغة.
  • اجلس فورًا إذا شعرت بدوار.
  • استخدم الإضاءة المناسبة عند استيقاظك في أثناء الليل.
  • امش متكئًا على عصا لتزيد من ثباتك إذا كنت معرضًا لخطر السقوط.
  • تعاون مع طبيبك عن كثب للتحكم في الأعراض بشكل فعّال.

قد يتكرر دوار الوضعة الانتيابي الحميد حتى بعد نجاح العلاج. بالرغم من عدم وجود علاج، فمن حسن الحظ أنه يمكن إدارة الحالة من خلال العلاج الطبيعي والعلاجات المنزلية.

الاستعداد لموعدك

حدد موعدًا مع الطبيب إذا كنت تعاني أعراضًا شائعة لدوار الوضعية الانتيابي الحميد (BPPV). بعد فحص مبدئي، قد يُحيلك طبيبك إلى أخصائي أنف وأذن وحنجرة (ENT) أو طبيب متخصص في المخ والجهاز العصبي (طبيب أعصاب).

إليك بعض المعلومات لمساعدتك في الاستعداد لموعدك.

ما يمكنك فعله

  • دوّن الأعراض، بما في ذلك وقت ظهورها وتكرار حدوثها.
  • لاحظ إصابتك بأي ضربات على الرأس مؤخرًا، بما في ذلك الحوادث أو الإصابات البسيطة.
  • أعد قائمة بمعلوماتك الطبية الرئيسية، بما في ذلك أي حالات أخرى تُعالج منها، وأسماء أي أدوية وفيتامينات ومكملات غذائية تتناولها.
  • دوِّن أسئلتك لطرحها على الطبيب. يمكن أن يساعدك وضع قائمة خاصة بالأسئلة التي تود طرحها في الاستفادة القصوى من وقتك مع طبيبك.

تتضمن الأسئلة التي يجب طرحها على الطبيب في الموعد الأولي الآتي:

  • ما الأسباب المحتملة للأعراض أو الحالة التي أُعانيها؟
  • ما الفحوص التي توصِي بإجرائها؟
  • إذا كانت هذه الاختبارات لا تحدد سبب الأعراض، فما الاختبارات الإضافية التي قد أحتاج إليها؟
  • هل توجد أي قيود يجب عليّ اتباعها أثناء انتظار التشخيص؟
  • هل يجب عليَّ زيارة أخصائي؟

تتضمن الأسئلة التي يمكن طرحها إذا ما تمت إحالتك إلى أخصائي ما يلي:

  • ما العلاجات التي من المرجّح أن تجعلني أشعر بتحسن؟
  • ما المدة المُستغرقة بعد بدء العلاج التي يجب أن تتحسن فيها الأعراض التي أعانيها؟
  • إذا لم يكن العلاج الأولي فعالاً، فما الذي ستوصي به بعد ذلك؟
  • هل سأخضع لجراحة؟ لمَ أو لمَ لا؟
  • ما هى خطوات الرعاية الذاتية التي قد تساعدني في إدارة هذه الحالة؟
  • هل أحتاج إلى أحد من الأنشطة التي أمارسها؟ وإلى متى؟
  • هل أنا مُعرض لخطر معاودة هذه المشكلة؟
  • أعاني هذه الحالات الصحية الأخرى. كيف يمكنني إدارة هذه الأمراض معًا؟
  • ما هي المطبوعات أو المواقع الإلكترونية التي توصي بها لمعرفة المزيد عن دوار الوضعية الانتيابي الحميد (BPPV)؟

ما الذي تتوقعه من طبيبك

من المحتمل أن يطرح عليك الطبيب الذي يراك تعاني من أعراض شائعة لدوار الوضعية الانتيابي الحميد (BPPV) عددًا من الأسئلة مثل:

  • ما الأعراض التي تعانيها، ومتى بدأت ملاحظتها لأول مرة؟
  • هل الأعراض التي تُعانيها تحدث أحيانًا وتختفي أحيانًا؟ كم مرة؟
  • كم من الوقت تدوم أعراضك؟
  • هل يوجد شيء محدد يبدو أنه يتسبب في ظهور الأعراض، كأنواع معينة من الحركة والنشاط؟
  • هل تشمل أعراضك مشاكل في الرؤية؟
  • هل تشمل الأعراض الغثيان أو القيء؟
  • هل تتضمن الأعراض التي تعانيها الصداع؟
  • هل حدث أن فقدت السمع؟
  • هل تتلقين علاجًا لأي حالات طبية أخرى؟

What you can do

  • Write down your symptoms, including when they started and how often they occur.
  • Note any recent blows to your head, including even minor accidents or injuries.
  • Make a list of your key medical information, including any other conditions for which you're being treated and the names of any medications, vitamins and supplements you're taking.
  • Write down questions to ask your doctor. Creating your list of questions can help you make the most of your time with your doctor.

Questions to ask the doctor at the initial appointment include:

  • What are the possible causes of my symptoms or condition?
  • What tests do you recommend?
  • If these tests don't pinpoint the cause of my symptoms, what additional tests might I need?
  • Do I need to follow any restrictions while waiting for a diagnosis?
  • Should I see a specialist?

Questions to ask if you are referred to a specialist include:

  • What treatments are most likely to help me feel better?
  • How soon after beginning treatment should my symptoms start to improve?
  • If the first treatment doesn't work, what will you recommend next?
  • Am I a candidate for surgery? Why or why not?
  • What self-care steps can help me manage this condition?
  • Do I need to restrict my activities? For how long?
  • Am I at risk of this problem recurring?
  • I have these other health conditions. How can I manage these conditions together?
  • What handouts or websites do you recommend for learning more about BPPV?

What to expect from your doctor

A doctor who sees you for symptoms common to BPPV may ask a number of questions, such as:

  • What are your symptoms, and when did you first notice them?
  • Do your symptoms come and go? How often?
  • How long do your symptoms last?
  • Does anything in particular seem to trigger your symptoms, such as certain types of movement or activity?
  • Do your symptoms include vision problems?
  • Do your symptoms include nausea or vomiting?
  • Do your symptoms include headache?
  • Have you lost any hearing?
  • Are you being treated for any other medical conditions?
30/06/2018
  1. Kim JS, et al. Benign paroxysmal positional vertigo. New England Journal of Medicine. 2014;370:1138.
  2. Hilton MP, et al. The Epley (canalith repositioning) manoeuvre for benign paroxysmal positional vertigo. Cochrane Database of Systematic Reviews. http://www.cochrane.org/CD003162/ENT_the-epley-manoeuvre-for-benign-paroxysmal-positional-vertigo-bppv. Accessed May 4, 2015.
  3. Furman JM. Pathophysiology, etiology, and differential diagnosis of vertigo. http://www.uptodate.com/home. Accessed May 4, 2015.
  4. Barton JJS. Benign paroxysmal positional vertigo. http://www.uptodate.com/home. Accessed May 4, 2015.
  5. Lalwani AK. Vestibular disorders. In: Current Diagnosis & Treatment in Otolaryngology--Head & Neck Surgery. 3rd ed. New York, N.Y.: The McGraw-Hill Companies; 2012. http://www.accessmedicine.com. Accessed May 4, 2015.
  6. Shepard NT (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. June 4, 2018.

دوار الوضعة الانتيابي الحميد (BPPV)