التشخيص

على الرغم من عدم وجود اختبار واحد للحُمَّى الروماتيزمية، فإن التشخيص يعتمد على السجل الطبي والفحص البدني ونتائج اختبارات محدَّدة.

فحوص الدم

إذا شُخِّص طفلك بعدوى البكتيريا العقدية باستخدام اختبار مسحة الحلق، فقد لا يطلب طبيبك إجراء اختبارات إضافية للكشف عن البكتيريا.

في بعض الأحيان، يُجرى اختبار الدم للكشف عن الأجسام المضادة للبكتيريا العقدية الموجودة في الدم. حيث لم تعد البكتيريا الموجودة في دم حلق الطفل أو أنسجته قابلة للاكتشاف.

وللكشف عن الحُمَّى الروماتيزمية، من المرجَّح أن يتحقق الطبيب من وجود الالتهاب عن طريق قياس علامات الالتهابات في دم طفلك، والتي تشمل البروتين المتفاعل-C وسرعة ترسب الدم.

تخطيط كهربية القلب (ECG أو EKG)

يُسجِّل هذا الاختبار الإشارات الكهربية التي تَمُرُّ خلال قلب طفلك. يمكن أن تكشف النتائج عما إذا كان النشاط الكهربي للقلب طبيعيًّا ويساعد الطبيب في تحديد احتمالية تضخم أجزاء القلب.

مخطط صدى القلب

تُستخدم الموجات الصوتية لرسم صور مباشرة حية للقلب، يمكن أن تساعد طبيبك على اكتشاف مشاكل القلب.

العلاج

تتمثل أهداف علاج الحمى الروماتيزمية في تدمير المتبقي من المجموعة أ من بكتيريا المكورات العقدية، وتخفيف الأعراض، والسيطرة على الالتهابات ومنع عودة الحالة.

تشمل العلاجات ما يلي:

  • المضادات الحيوية. سيصف طبيب طفلك البنسلين أو مضادًّا حيويًّا آخر للقضاء على المُتبقي من البكتيريا المكورة العقدية.

    بعد أن يُكمل طفلك جرعة المضادات الحيوية الكاملة، سيصف طبيبك مجموعة أخرى من المضادات الحيوية لمنع تكرار الحمى الروماتيزمية. من المرجح أن يستمر العلاج الوقائي حتى سن 21، أو حتى يُكمل طفلك دورة علاج مدتها خمس سنوات على الأقل، أيهما أطول.

    قد يُنصح الأشخاص الذين أُصيبوا بالتهاب عضلة القلب أثناء الحمى الروماتيزمية بمواصلة العلاج بالمضادات الحيوية الوقائية لمدة 10 سنوات أو أكثر.

  • مُضادات الالتهابات. سيصف طبيبك مسكنًا للألم، مثل الأسبرين أو النابروكسين (نابروسين، نابريلان، أنابروكس دي إس)؛ لتخفيف الالتهاب والحمى والألم. إذا كانت الأعراض شديدة، أو كان طفلك لا يستجيب لمضادات الالتهاب، فقد يصف لك الطبيب الكورتيكوستيرويدات.
  • الأدوية المضادة للتشنُّج. لعلاج الحركات اللاإرادية الشديدة التي يسبِّبها رقص سيدينهام، قد يصف لك الطبيب أدوية مضادة للتشنُّجات؛ مثل حمض الفالبرويك (ديباكين)، أو كاربامازيبين (كارباترول، تجريتول، وغيرها).

الرعاية على المدى الطويل

ناقِشْ مع طبيبكَ نوع الرعاية التفقُّدية ونوع الرعاية طويلة المدى التي سيحتاجهما طفلك.

إن تَلَف القلب الناتج عن الإصابة بحُمَّى الرُّوماتزم‎ قد لا يَظهَر لسنوات. عندما يَكبُر طفلكَ فسيحتاج إلى إدراج بياناته ومعلومات حالته في سِجِلِّ تاريخه الطبي، أو الخضوع لفحوصات القلب المنتظمة.

التجارب السريرية

استكشِف دراسات مايو كلينك حول التطورات الجديدة في مجال العلاجات والتدخلات الطبية والاختبارات المستخدمة للوقاية من هذه الحالة الصحية وعلاجها وإدارتها.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

يمكن أن يوصي طبيبك براحة طفلك في الفراش وأن يطلب منك الحد من أنشطته حتى تحسّن الالتهاب والألم وغير ذلك من الأعراض. إن كان الالتهاب في أنسجة القلب، فقد يحتاج طفلك إلى التزام الراحة في فراشه لفترة تتراوح بين بضعة أسابيع وبضعة أشهر، بحسب درجة الالتهاب.

الاستعداد لموعدك

إذا كان طفلك يعاني علامات وأعراض الحمى الروماتيزمية، فمن المرجح أن تبدأ بزيارة طبيب الأطفال. ومع ذلك، قد يحيلك الطبيب إلى أخصائي القلب (طبيب أمراض القلب للأطفال) لإجراء بعض اختبارات التشخيص.

إليك بعض المعلومات للمساعدة في الاستعداد لموعدك.

ما يمكنك فعله

قبل الذهاب إلى موعدك الطبي، تأكَّد من إعداد قائمة بما يلي:

  • أعراض طفلكَ، بما في ذلك أي عَرَضٍ يبدو غير مرتبطٍ بالأسباب التي دفعتكَ لتحديد موعدٍ طبي وأي عَرَضٍ قد تَمَّ التعامُل معه مُؤخَّرًا
  • الأمراض الحالية المُصاب بها طفلك
  • جميع الأدوية، أو الفيتامينات، أو المُكمِّلات الغذائية الأخرى التي يتناولها طفلكَ أو قد تناوَلَها مُؤَخَّرًا
  • أسئلة لطرحها على طبيبك

اصطحِبْ معكَ أحد أفراد العائلة أو صديقًا، إنْ أمكن؛ لمساعدتكَ على تذكُّر المعلومات التي ستتلقَّاها.

بالنسبة إلى حُمَّى الروماتزم، تشمل الأسئلة الأساسية التي يجب طرحها على طبيبكَ ما يلي:

  • ما السبب المُحتمَل لأعراض طفلي؟
  • ما الحالات الأخرى التي يُمكن أن تُسبِّب هذه الأعراض؟
  • ما الفحوصات التي سيحتاج طفلي إلى إجرائها؟
  • ما التصرُّف الأمثل؟
  • هل تُؤثِّر الحُمَّى الروماتيزمية أو أدويتها على الحالات المرضية الأخرى لطفلي؟
  • إلى أي قَدْر ينبغي عليَّ تقييد أنشطة طفلي؟
  • هل طفلي ما يزال مُعْديًا؟ وإلى متى؟
  • ما نوع المتابعة المطلوبة؟
  • هل هناك أي منشورات أو مواد مطبوعة أخرى يُمكِنني أَخْذها؟ ما المواقع الإلكترونية التي تُوصِي بالاطلاع عليها؟

لا تتردَّدْ في طرح أي أسئلة أثناء الموعد الطبي، بالإضافة إلى الأسئلة التي أعدَدْتَها لطرحها على طبيبك.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

قد يطرح عليك طبيبك أسئلة، مثل:

  • متى بدأت العلامات والأعراض في الظهور على طفلك؟
  • كيف تغيَّرَتْ بمرور الوقت؟
  • هل يشعر طفلك بالبرد أو الإنفلونزا حاليًّا؟ ماذا كانت الأعراض؟
  • هل تعرض طفلك للإصابة بالتهاب الحلق العقدي؟
  • هل تم تشخيص إصابة طفلك مؤخرًا بالتهاب الحلق العقدي أو الحمى القرمُزية؟
  • إذا كان الأمر كذلك، هل تناول طفلك جميع المضادات الحيوية الموصوفة؟

الحمى الروماتيزمية - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

03/03/2020
  1. Steer A, et al. Acute rheumatic fever: Epidemiology and pathogenesis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Aug. 27, 2019.
  2. Leal MTBC, et al. Rheumatic heart disease in the modern era: Recent developments and current challenges. Journal of the Brazilian Society of Tropical Medicine. 2019; doi:10.1590/0037-8682-0041-2019.
  3. Rheumatic fever. Merck Manual Professional Version. https://www.merckmanuals.com/professional/pediatrics/miscellaneous-bacterial-infections-in-infants-and-children/rheumatic-fever. Accessed Aug. 27, 2019.
  4. What about my child and rheumatic fever? American Heart Association. https://www.heart.org/en/health-topics/consumer-healthcare/answers-by-heart-fact-sheets/answers-by-heart-fact-sheets-cardiovascular-conditions. Accessed Aug. 27, 2019.
  5. Steer A, et al. Acute rheumatic fever: Treatment and prevention. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Aug. 27, 2019.
  6. Rhodes KL, et al. Acute rheumatic fever: Revised diagnostic criteria. Pediatric Emergency Care. 2018; doi:10.1097/PEC.0000000000001511.
  7. Rheumatic fever. Arthritis Foundation. http://www.arthritis.org/about-arthritis/types/rheumatic-fever/. Accessed Aug. 27, 2019.
  8. AskMayoExpert. Acute rheumatic fever (ARF). Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2016.
  9. Riggin EA. Allscripts EPSi. Mayo Clinic. Aug. 5, 2019.
  10. Yanagawa B, et al. Update on rheumatic heart disease. Current Opinion in Cardiology. 2016; doi:10.1097/HCO.0000000000000269.
  11. Mankad R (expert opinion). Mayo Clinic. Sept. 19, 2019.