التشخيص

تشمل الاختبارات والإجراءات المُستخدَمة لتشخيص التهاب القولون الغشائي الكاذب والبحث عن المضاعفات ما يأتي:

  • عينة البراز. يوجد عدد من الاختبارات المختلفة لعينات البراز المُستخدَمة للكشف عن عَدوى المطثية العسيرة في القولون.
  • اختبارات الدم. قد تكشف عن ارتفاع عدد خلايا الدم البيضاء، وهو ما يُسمى كثرة الكريات البيضاء، بشكل غير عادي، ما قد يشير إلى عَدوى مثل المطثية العسيرة في حال كنت مصابًا أيضًا بالإسهال.
  • تنظير القولون أو التنظير السيني. في هذين الفحصين، يستخدم الطبيب أنبوبًا مزودًا عند طرفه بكاميرا مُصغَّرة لفحص ما بداخل القولون للكشف عن مؤشرات مرض التهاب القولون الغشائي الكاذب، مثل اللويحات الصفراء المرتفعة التي تُعرف بالآفات، بالإضافة إلى التورم.
  • الاختبارات التصويرية. إذا كنت مصابًا بأعراض شديدة، فقد يلتقط الطبيب صورًا بالأشعة السينية على البطن أو يجري فحصًا بالتصوير المقطعي المحوسب على البطن للبحث عن أي مضاعفات مثل تضخم القولون السُّمي أو تمزُّق في القولون.

العلاج

تشمل استراتيجيات العلاج ما يأتي:

  • إيقاف المضادات الحيوية أو الأدوية الأخرى التي يُعتقَد أنها سبب ظهور الأعراض عليك، إن أمكن ذلك. قد يكون هذا كافيًا في بعض الأحيان لعلاج حالتك أو على الأقل تخفيف أعراض مثل الإسهال.
  • بدء تناول مضاد حيوي يُرجَّح أن يكون فعالاً ضد المطثية العسيرة. إذا كنت لا تزال تشعر بالأعراض، فقد يستخدم الطبيب مضادًا حيويًا مختلفًا لعلاج المطثية العسيرة. ويسمح هذا للبكتيريا النمطية بالنمو مجددًا، واستعادة التوازن الصحي للبكتيريا في القولون.

    قد تُعطى المضادات الحيوية عن طريق الفم أو عن طريق الوريد أو عبر أنبوب يُدخَل عبر الأنف إلى المعدة يُسمى الأنبوب الأنفي المَعدي. يُستخدم الفانكوميسين أو الفيداكسوميسين (Dificid) في معظم الأحيان، تبعًا لحالتك. وإذا لم تكن هذه الأدوية متاحة أو لا يمكنك تحملها، فقد يُستخدم الميترونيدازول (Flagyl).

    في حالة المرض الشديد، قد يصف لك الطبيب فانكوميسين عبر الفم بجانب ميترونيدازول من خلال الوريد أو حقنة فانكوميسين الشرجية.

  • الخضوع لزراعة مجهريات البقعة الغائطية (FMT). إذا كانت حالتك شديدة للغاية أو إذا عادت العدوى إليك أكثر من مرة، فقد تخضع لعملية زرع البراز من متبرع سليم لاستعادة توازن البكتيريا في القولون. يمكن إدخال براز المتبرع من خلال أنبوب أنفي مَعدي يُدخَل إلى القولون، أو يوضَع في كبسولة تبتلعها. يمكن للأطباء استخدام مجموعة من العلاج بالمضادات الحيوية تليها زراعة مجهريات البقعة الغائطية.

فور البدء بعلاج التهاب القولون الغشائي الكاذب، قد تبدأ الأعراض بالتحسن في غضون بضعة أيام.

علاج التهاب القولون الغشائي الكاذب المتكرر

أدّى ظهور سلالات جديدة وأكثر عدوانية من بكتيريا المطثية العسيرة بصورة طبيعية إلى تزايُد صعوبة علاج التهاب القولون الغشائي الكاذب وكثرة شيوع تكرار الإصابة به. وفي كل مرة تتكرر فيها الإصابة، يزداد احتمال تكرارها أكثر.

وقد تشمل الخيارات العلاجية ما يلي:

  • تكرار المضادات الحيوية. قد تحتاج إلى جرعة ثانية أو ثالثة من المضادات الحيوية لعلاج حالتك وقد تحتاج إلى فترة أطول من العلاج.
  • الجراحة. قد تكون الجراحة خيارًا ممكنًا للأشخاص المصابين بفشل متفاقم في أحد الأعضاء وتمزق في القولون والتهاب بطانة جدار البطن الذي يُطلق عليه التهاب الصفاق. وتتضمن الجراحة عادة استئصال القولون بالكامل أو جزء منه. ويُطلق على ذلك استئصال القولون الكلي أو الجزئي.

    يمكن إجراء نوع أحدث من الجراحات لإنشاء عروة في القولون وتنظيفه باستخدام المنظار، وهي جراحة أقل توغلاً وحققت العديد من النتائج الإيجابية. ويُطلق على هذه الجراحة تحويل الفغر اللفائفي بالعروة وغسل القولون.

  • زراعة مجهريات البقعة الغائطية (FMT). تُستخدم زراعة مجهريات البقعة الغائطية لعلاج التهاب القولون الغشائي الكاذب المتكرر. وفي هذه الطريقة توضع كبسولة تحتوي على براز صحي نظيف عن طريق أنبوب أنفي مَعدي أو توضع في القولون مباشرة.
  • بزلوتوكسوماب (Zinplava). اعتمدت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية استخدام الجسم المضاد أحادي النسيلة البشري بزلوتوكسوماب للحد من مخاطر تكرار عدوى المطثية العسيرة. وقد أثبت بزلوتوكسوماب عند استخدامه مع المضادات الحيوية قدرته على تقليل احتمال تكرار الإصابة العدوى بدرجة ملحوظة. إلا أن تكلفته المرتفعة قد تحول دون زيادة الإقبال على استخدامه.

للمزيد من المعلومات

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

تشير بعض الأبحاث إلى أن استخدام المكملات الغذائية التي تحتوي على كميات مركزة من البكتيريا النافعة والخميرة -التي يطلق عليها البروبيوتك- يمكن أن تقي من عدوى المطثية العسيرة، إلا أن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لتحديد إمكانية استخدامها في علاج تكرار الإصابة بها. وهذه الأدوية آمنة ومتاحة دون وصفة طبية في صورة كبسولات أو شراب.

للتأقلُم مع الإسهال والجفاف الذي قد يحدث نتيجة لالتهاب القولون الغشائي الكاذب، جرب هذه النصائح:

  • الإكثار من شُرب السوائل. الماء هو السائل الأفضل، غير أن شُرب السوائل المضاف إليها الصوديوم والبوتاسيوم -العناصر المعروفة باسم الكهارل- قد يكون مفيدًا. ومن أمثلتها المشروبات الرياضية (Gatorade و Powerade وغيرهما)، ومحاليل تعويض السوائل عن طريق الفم (Pedialyte و Ceralyte وغيرهما)، والمشروبات الغازية الخالية من الكافيين، والمرق، وعصائر الفاكهة. تجنَّب المشروبات الغنية بالسكر أو التي تحتوي على الكحول أو الكافيين، مثل القهوة والشاي والكولا؛ إذ قد تؤدي إلى تفاقُم الأعراض.
  • تجنُّب الأطعمة التي تسبب تفاقم الأعراض. تجنَّب الأطعمة الحارة أو الدهنية أو المقلية، وأي أطعمة أخرى تؤدي إلى تفاقم الأعراض.

الاستعداد لموعدك

يمكن لطبيب الرعاية الأولية في العادة علاج التهاب القولون الغشائي الكاذب. وبناءً على الأعراض الظاهرة عليك، ربما تُحال إلى طبيب متخصص في أمراض الجهاز الهضمي، الذي يُطلق عليه طبيب الجهاز الهضمي. وإذا كانت أعراضك شديدة، قد يُطلب منك تلقي العلاج الطارئ.

وإليك بعض المعلومات التي ستساعدك في الاستعداد لموعدك الطبي ومعرفة ما تنتظره من طبيبك فيه.

ما يمكنك فعله

عند حجز موعد طبي، استفسر عما يجب فعله قبل الموعد، مثل الصيام قبل إجراء اختبار معين. حضِّر قائمة بما يلي:

  • الأعراض التي تشعر بها، بما في ذلك أي أعراض قد تبدو غير مرتبطة بسبب الموعد الطبي.
  • المعلومات الشخصية الأساسية، بما في ذلك مصادر التوتر الشديد والتغيرات الحياتية التي حدثت مؤخرًا والتاريخ المَرَضي للعائلة.
  • جميع الأدوية أو الفيتامينات أو المكملات الغذائية الأخرى التي تأخذها، بما في ذلك جرعاتها.
  • الأسئلة التي ترغب في طرحها على الطبيب.

من الأسئلة الأساسية التي يمكنك طرحها ما يلي:

  • ما السبب الأرجح لما أشعر به من أعراض؟
  • ما الفحوصات التي أحتاج إلى إجرائها؟
  • هل حالتي عارضة أم مزمنة على الأرجح؟
  • ما العلاجات المتاحة، وبأيها تنصحني؟
  • لديَّ مشكلات صحية أخرى. كيف يمكنني إدارة هذه الحالات معًا؟
  • هل هناك أي قيود يجب عليَّ اتّباعها؟
  • هل يجب أن أراجِع اختصاصيًّا؟
  • هل هناك أي كتيبات أو مطبوعات أخرى يمكنني الحصول عليها؟ ما المواقع الإلكترونية التي تنصحني بزيارتها؟

لا تتردد في طرح المزيد من الأسئلة. واصطحب معك أحد الأقارب أو الأصدقاء إن أمكن، لمساعدتك على تذكُّر المعلومات التي تُقدَّم إليك.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

من المرجح أن يطرح عليك الطبيب العديد من الأسئلة، مثل:

  • متى بدأت تشعر بالمؤشرات والأعراض لأول مرة؟
  • هل لديك إسهال؟
  • هل هناك دم أو صديد في البراز؟
  • هل أنت مصاب بالحمى؟
  • هل تشعر بألم في البطن؟
  • هل أعراضك مستقرة أم آخذة في التفاقم؟
  • هل تناولت مضادات حيوية أو خضعت لإجراء جراحي أو تلقيت العلاج في المستشفى أثناء الأسابيع العديدة الماضية؟
  • هل هناك أي شخص في المنزل مصاب بإسهال، أو تلقى العلاج في المستشفى في الأسابيع العديدة الماضية؟
  • هل سبق تشخيصك بالإسهال المرتبط بعدوى المطثية العسيرة أو بتناول المضادات الحيوية؟
  • هل أنت مُصاب بالتهاب القولون التقرحي أو داء كْرون؟
  • هل تتلقى علاجًا لأي حالات مرضية أخرى؟
  • هل سافرت مؤخرًا إلى منطقة ذات إمدادات مياه غير آمنة؟
  • هل هناك أي شيء تشعر أنه يُحسِّن أعراضك؟
  • إذا كان هناك أي شيء تشعر أنه يسبب تفاقم أعراضك، فما هو؟

ما الذي يمكنك القيام به في هذه الأثناء

اشرب الكثير من السوائل أثناء انتظار الموعد للوقاية من الجفاف. ومن الخيارات الجيدة المشروبات الرياضية ومحاليل معالجة الجفاف، مثل (Pedialyte وCeralyte وغيرهما) والمشروبات التي لا تحتوي على الكافيين والحساء وعصير الفاكهة.

09/03/2023
  1. Sartelli M, et al. 2019 update of the WSES guidelines for management of Clostridioides (Clostridium) difficile infection in surgical patients. World Journal of Emergency Surgery. 2019; doi:10.1186/s13017-019-0228-3.
  2. Feldman M, et al., eds. Antibiotic-associated diarrhea and Clostridioides difficile infection. In: Sleisenger and Fordtran's Gastrointestinal and Liver Disease: Pathophysiology, Diagnosis, Management. 11th ed. Elsevier; 2021. https://www.clinicalkey.com. Accessed Nov. 5, 2020.
  3. Bennett JE, et al. Clostridioides difficile (formerly Clostridium difficile) infection. In: Mandell, Douglas, and Bennett's Principles and Practice of Infectious Diseases. 9th ed. Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed Nov. 5, 2020.
  4. Ferri FF. Clostridium difficile infection. In: Ferri's Clinical Advisor 2021. Elsevier; 2021. https://www.clinicalkey.com. Accessed Nov. 5, 2020.
  5. Stuart RL, et al. ASID/ACIPC position statement — Infection control for patients with Clostridium difficile infection in healthcare facilities. Infection, Disease and Health. 2019; doi.org/10.1016/j.idh.2018.10.001.
  6. Bouza E, et al. Analysis of C. difficile infection-related outcomes in European participants in the bezlotoxumab MODIFY I and II trials. European Journal of Clinical Microbiology & Infectious Diseases. 2020; doi:10.1007/s10096-020-03935-3.
  7. Diarrhea. National Institute of Diabetes and Digestive and Kidney Diseases. https://www.niddk.nih.gov/health-information/digestive-diseases/diarrhea/all-content. Accessed Nov. 5, 2020.
  8. Picco MF (expert opinion). Mayo Clinic. Nov. 22, 2020.

ذات صلة

الإجراءات الطبية ذات الصلة

المنتجات والخدمات