التشخيص

أثناء الفحص البدني، سيستخدم الطبيب سماعة الطبيب للاستماع جيدًا إلى رئتيك أثناء التنفس. لتمييز الالتهاب الرئوي عن اضطرابات الرئة الأخرى، ستُجري على الأرجح واحد أو أكثر من الاختبارات التالية.

فحوص الدم

قد تكون بعض فحوصات الدم المحددة مساعدة في تحديد التشخيص الصحيح.

اختبارات التصوير الطبي

تفيد اختبارات التصوير الطبي كثيرًا، ففي أغلب الحالات يؤثر الالتهاب الرئوي على منطقةٍ صغيرةٍ، محددةٍ في الرئتين، بينما يؤثر التهاب الرئة غير المعدي على أجزاء رئتك الخمسة كلها.

  • تصوير الصدر بالأشعة السينية. يعتمد هذا الاختبار الذي لا يسبب الألم على بعث مقدارٍ صغيرٍ من الأشعة خلال صدرك لرسم صورةٍ لرئتيك. يستغرق التصوير بالأشعة السينية عدة دقائق وحسب.
  • التصوير المقطعي المحوسب (CT). يمزج التصوير المقطعي الصور الناتجة عن التصوير بالأشعة السينية المأخوذة من عدة زوايا ليصنع عرضًا مستعرضًا مفصلاً. يتضمن هذا الاختبار غير المؤلم الاستلقاء على طاولةٍ صغيرة تدخل إلى جهازٍ كبيرٍ، على شكلٍ أسطواني. يستغرق التصوير المقطعي أقل من 15 دقيقة. يوفر التصوير المقطعي المحوسب تفاصيل أدق للتغيرات الحادثة في رئتيك مقارنةً بتصوير الصدر بالأشعة السينية.

اختبارات الوظائف الرئوية

يقيس اختبار يسمى قياس التنفس كمية الهواء التي يمكنك استنشاقها وزفيرها في فترة زمنية محددة. قد يقيس الطبيب أيضًا مدى كفاءة نقل الرئتين للغازات من الهواء إلى مجرى الدم أثناء ممارسة التمارين الرياضية.

هناك طريقة أخرى لتقييم مدى كفاءة رئتيك هو قياس الأكسجين في الدم باستخدام جهاز قياس التأكسج، وهو جهاز يثبت على إصبعك دون ألم.

تنظير القَصَبات

تنظير القصبات هو إجراء يستخدم أنبوبة مرنة يتم إدخالها عبر الحلق لرؤية مجاري الهواء وأخذ عينات من الرئتين.

وفي أثناء إجراء تنظير القصبات، يغسل الطبيب جزءًا من الرئة بمحلول مياه مالحة لجمع خلايا الرئة ومواد أخرى. يُعرف هذا الإجراء باسم الغسل. قد يدخل الطبيب أداة صغيرة من خلال المنظار لإزالة عينة صغيرة من خلايا أنسجة الرئة لفحصها.

خزعة الرئة جراحيًا

في بعض الحالات، قد يرغب طبيبك في فحص عينة أكبر من الأنسجة من عدة مواقع في رئتيك لا يمكن الوصول إليها بواسطة تنظير القصبات. قد يلزم إجراء جراحي للحصول علي هذه العينات.

العلاج

إذا كنت مصابًا بفرط الحساسية أو بالالتهاب الرئوي الكيميائي، فسوف يوصي طبيبك بالابتعاد عن التعرض إلى مسببات الحساسية أو المواد الكيميائية المهيجة لرئتيك. ومن شأن هذه الخطوة أن تقلل أعراضك.

في حالات الالتهاب الرئوي الكيميائي الشديدة، قد يتضمن العلاج أيضًا:

  • الكورتيكوستيرويدات تعمل هذه العقاقير عن طريق كبت جهاز المناعة؛ ما يقلل الالتهاب في رئتيك. وعادة ما يتم تناول الكورتيكوستيرويدات في صورة أقراص. ومع هذا، فإن الاستخدام طويل الأمد للكورتيكوستيرويدات يزيد خطر تعرضك للإصابة بالعدوى، ويقترن بترقق العظام (هشاشة العظام).
  • العلاج بالأكسجين. إذا كنت تواجه مشاكل جمة في التنفس، فقد تحتاج إلى العلاج بالأكسجين بواسطة قناع أو أنابيب بلاستيكية ذات شعب تُدخل في فتحتي الأنف. يحتاج بعض الناس إلى العلاج بالأكسجين بصفة مستمرة، بينما لا يحتاج إليها آخرون إلا عند ممارسة الرياضة أو النوم.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

قد يعني التشخيص بالإصابة بالالتهاب الرئوي أيضًا ضرورة إدخال تغييرات على أسلوب حياتك لحماية صحتك. سوف تحتاج إلى تجنب المواد المُهيجة المعروفة بقدر الإمكان.

على سبيل المثال، إذا كانت مهام وظيفتك تعرضك إلى مواد تعمل على تهييج الرئة، فتحدث إلى طبيبك وإلى مشرفك في العمل حول طرق لحماية نفسك، مثل ارتداء الكمامة أو كمامة شخصية لمنع استنشاق الغبار. إذا كانت إحدى هواياتك هي السبب في المشكلة، فعليك العثور على هواية أخرى.

الاستعداد لموعدك

بينما يمكنك استشارة طبيب العائلة في البداية، فإنه قد يحيلك إلى أخصائي أمراض الرئة — وهو طبيب متخصص في علاج اضطرابات الرئة.

ما يمكنك فعله

قد ترغب في كتابة قائمة تتضمن:

  • وصف تفصيلي للأعراض التي تعاني منها، بما في ذلك متى بدأت وما إذا كان هناك شيء يجعلها أفضل أو أسوأ
  • قائمة مفصلة بجميع الوظائف والتعرضات التي قد تكون مصحوبة بهذه الأنشطة المهنية
  • معلومات حول المشكلات الطبية التي عانيت منها سابقًا وعلاجها
  • معلومات بشأن المشكلات الطبية الخاصة بأبويك أو أشقائك
  • كافة الأدوية والمكملات الغذائية التي تتناولها أو تناولتها خلال السنوات القليلة الأخيرة؟
  • الأسئلة التي تريد طرحها على الطبيب

ما الذي تتوقعه من طبيبك

يمكن أن يقدم التاريخ الطبي الشامل والفحص البدني معلومات مهمة بشأن ما قد يسبب أعراضك. قد يطرح عليك طبيبك بعضًا من الأسئلة التالية:

  • هل تدخن التبغ الأن أو دخنته من قبل؟
  • ما أنواع الوظائف أو الهوايات التي قمت بها؟
  • ما علاقة احتداد مشاكل التنفس لديك بجدول عملك أو هواياتك؟
  • هل لديك حوض ماء ساخن أو مرطب هواء بالمنزل؟
  • هل تتواجد حول حمام أو طيور أليفة؟
16/05/2018
References
  1. Dorland's Illustrated Medical Dictionary. 32nd ed. Philadelphia, Pa.: W.B. Saunders; 2011. http://dorlands.com/index.jsp. Accessed Feb. 7, 2017.
  2. Barbara Woodward Lips Patient Education Center. Hypersensitivity pneumonitis. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2007.
  3. Hypersensitivity pneumonitis. National Heart, Lung, and Blood Institute. http://www.nhlbi.nih.gov/health/dci/Diseases/hp/hp_all.html. Accessed Feb. 7, 2017.
  4. Mason RJ, et al. Hypersensitivity pneumonitis. In: Murray and Nadel's Textbook of Respiratory Medicine. 6th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2016. http://www.clinicalkey.com. Accessed Feb. 7, 2017.
  5. King TE. Epidemiology and causes of hypersensitivity pneumonitis (extrinsic allergic alveolitis). http://www.uptodate.com/home. Accessed Feb. 7, 2017.
  6. Niederhuber JE, et al., eds. Pulmonary complications of anticancer treatment. In: Abeloff's Clinical Oncology. 5th ed. Philadelphia, Pa.: Churchill Livingstone Elsevier; 2014. http://www.clinicalkey.com. Accessed Feb. 7, 2017.
  7. AskMayoExpert. Hypersensitivity pneumonitis. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2016.
  8. King TE. Diagnosis of hypersensitivity pneumonitis (extrinsic allergic alveolitis). http://www.uptodate.com/home. Accessed Feb. 7, 2017.
  9. King TE. Treatment, prevention and prognosis of hypersensitivity pneumonitis (extrinsic allergic alveolitis). http://www.uptodate.com/home. Accessed Feb. 7, 2017.
  10. Pereira CA, et al. Chronic hypersensitivity pneumonitis. Journal of and Asthma Allergy. 2016;9:171.
  11. Chan ED, et al. Pulmonary disease induced by cardiovascular drugs. http://www.uptodate.com/home. Accessed April 6, 2017.
  12. Aspirin (Salicylate-ASA). http://www.pneumotox.com/effect/view/2530/aspirin-salicylate-asa/I.a/pneumonitis-ild-acute-severe-see-also-under-ards/. The Drug-Induced Respiratory Disease Website. Accessed April 12, 2017.
  13. Madani I, et al. Predicting risk of radiation-induced lung injury. Journal of Thoracic Oncology. 2007;2:864.