التشخيص

بالنسبة للأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي للإصابة بالناعور، فمن الممكن تحديد ذلك خلال الحمل إنْ كان الجنين مصابًا بالناعور. ومع ذلك، فإن الاختبارات تشكل بعض المخاطر على الجنين. ناقشي فوائد ومخاطر الاختبارات مع طبيبكِ.

يمكن أن يكشف اختبار الدم خلل عامل التجلط لدى الأطفال والبالغين. يمكن أن تظهر أعراض الناعور الأولية في مختلف الأعمار، وفقًا لشدة الخلل.

عادةً ما تُشخَّص حالات الناعور الشديدة في العام الأول من عمر الطفل. قد لا تكون الأشكال البسيطة ظاهرة حتى سن البلوغ. ولا يدرك بعض الأشخاص أنهم مصابون بالناعور إلا بعد تعرُّضهم لنزيف شديد أثناء إجراء عملية جراحية.

العلاج

ترتبط عدة أنواع مختلفة من عوامل التجلط بأنواع مختلفة من داء الناعور. يتضمن العلاج الأساسي للناعور الشديد تلقِّي بديل لعامل التجلط المحدد الذي تحتاجه، من خلال أنبوب يُوضع في الوريد.

ويُمكن إعطاء هذا العلاج البديل للتغلب على حدوث نوبة النزيف المستمرة. كما يُمكن إعطاؤه وفقًا لجدول منتظم في المنزل للمساعدة في الوقاية من نوبات النزيف. يتلقى بعض الأشخاص علاجًا بديلًا بصفةٍ مستمرة.

يُمكن تصنيع عامل التجلط البديل من الدم المتبرع به. بينما تُصنع منتجات مشابهة، تُسمى عوامل التجلط المأشوبة، في المختبر ولا تُصنع من دم بشري.

قد تتضمن العلاجات الأخرى ما يلي:

  • ديسموبريسين. يُمكن أن يُحفِّز هذا الهرمون، في بعض حالات الناعور البسيطة، جسمك على إفراز المزيد من عامل التجلط. يُمكن حقنه ببطء في الوريد أو تناوله في صورة بخاخ للأنف.
  • أدوية حافظات التجلط. تساعد هذه الأدوية في منع التجلطات من التحلل.
  • لواصق الفيبرين. يُمكن أن تُوضع هذه الأدوية مباشرةً على مواضع الجروح لتعزيز التجلط والشفاء. يعد لاصق الفيبرين مفيد بشكل خاص في علاج الأسنان.
  • العلاج الطبيعي. يُمكن أن يُخفف من العلامات والأعراض في حالة تضرر المفاصل لديك جرَّاء النزيف الداخلي. بينما قد تحتاج للخضوع للجراحة، إذا تسبب النزيف الداخلي لديك في حدوث ضرر خطير.
  • الإسعافات الأولية في حالة الجروح البسيطة. بشكل عام سيوفر الضغط الخفيف واستخدام ضمادة الرعاية الكافية للنزيف. كما يمُكنك استخدام كمادات باردة، للمناطق الصغيرة النازفة تحت الجلد. يُمكن أن تُستخدم المصاصات المُثلَّجة لإبطاء النزيف البسيط داخل الفم.
  • التطعيمات. على الرغم من فحص مشتقات الدم، فيظل هناك احتمالية لإصابة الأشخاص الذين يعتمدون عليها بالأمراض. إذا كنت مصابًا بالناعور، فاحرص على تلقي تطعيمات ضد التهاب الكبد A وB.

التجارب السريرية

اطلع على الدراسات التي تجريها Mayo Clinic لاختبار العلاجات والتدخلات الطبية والفحوصات الجديدة كوسائل للوقاية من هذا المرض أو تشخيصه أو علاجه أو السيطرة عليه.

التجارب السريرية

اطلع على الدراسات التي تجريها Mayo Clinic لاختبار العلاجات والتدخلات الطبية والفحوصات الجديدة كوسائل للوقاية من هذا المرض أو تشخيصه أو علاجه أو السيطرة عليه.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

لتجنُّب النزيف المفرط وحماية مفاصلك:

  • مارِس التمارين الرياضية بانتظام. الأنشطة؛ مثل السباحة وركوب الدراجات والسير، يمكن أن تؤدي إلى بناء العضلات إلى جانب حماية المفاصل. رياضات الاحتكاكات؛ مثل كرة القدم أو الهوكي أو المصارعة، ليست رياضات آمنة إذا كنت مصابًا بالناعور.
  • تجنَّب أدوية معينة لعلاج الألم. الأدوية التي يمكن أن تزيد من سوء حالة النزيف يمكن أن تتضمن الأسبرين، وأيبوبروفين (أدفيل، موترين آي بي، وأدوية أخرى). بدلًا من ذلك، استخدم عقار الأسِيتامينُوفين (تلينول، أخرى) الذي يُعَد عقارًا بديلًا آمنًا لتسكين الآلام الخفيفة.
  • تجنَّب أدوية تمييع الدم الأخرى. تشمل الأدوية التي تمنع تخثر الدم الهيبارين وارفارين (كومادين، غانتوفين) وكلوبيدوغريل (بلافيكس) وبراسوغريل (إيفينت) وتيكاغريلور (بريلينتا) وريفاروكسابان (زاريلتو) وأبيكسابان (إليكويس) وإدوكسابان (سافايسا) ودابيغاتران (براداكسا).
  • ممارسة النظافة الجيدة للأسنان. يكمُن الهدف في منع حدوث خلع الأسنان الذي قد يؤدي إلى زيادة النزيف.
  • احمِ أطفالك من التعرُّض للجراحة التي قد تسبب النزيف. قد تساعد واقيات الركبتين والمرفقين وأحزمة الأمان في منع حدوث إصابات ناتجة عن السقوط والحوادث الأخرى. حافِظ على منزلك خاليًا من الأثاث ذي الحواف الحادة.

التأقلم والدعم

لمساعدة نفسك وطفلك في التأقلم مع مرض الناعور، عليك بما يلي:

  • ارتدِ سوار تنبيه طبيًّا. يسمح هذا السوار للفريق الطبي بمعرفة إذا ما كنت أنت أو طفلك مصابًا بالناعور ونوع عامل التخثر المناسب في حالة الطوارئ.
  • تحدث مع مستشار. قد تكون قلقًا حول التوازن المناسب ما بين الحفاظ على سلامة طفلك وتشجيعه على ممارسة أكبر قدر من النشاط العادي. يمكن أن يساعدك اختصاصي اجتماعي أو معالج نفسي يتمتع بخبرة حول الناعور في التأقلم مع مخاوفك وتحديد الحد الأدنى من القيود الضرورية لطفلك.
  • دعِ الناس يعرفون. تأكد من إخبار أي شخص سيعتني بطفلك؛ مثل جليسات الأطفال والعاملين في مركز رعاية الطفل والأقارب والأصدقاء والمدرسين؛ بحالة طفلك. إذا كان طفلك يمارس رياضة ليس بها احتكاك، فتأكد من إخبار المدربين أيضًا.

الاستعداد لموعدك

وإذا كنت تلاحظ أنت أو طفلك علامات أو أعراض الهيموفيليا (الناعور)، فقد يتم إحالتك إلى طبيب متخصص في اضطرابات الدم (اختصاصي الدم).

ما يمكنك فعله

  • دوِّن الأعراض التي ظهرت عليك ومتى بدأت.
  • دوِّن المعلومات الطبية الرئيسية، بما في ذلك الحالات الأخرى.
  • أعد قائمة بجميع الأدوية والفيتامينات والمكملات الغذائية التي تتناولها.
  • لاحظ ما إذا كان أي أحد في عائلتك قد تم تشخيصه باضطراب في النزيف.

الأسئلة التي ستطرحها على طبيبك

  • ما السبب الأكثر احتمالاً لظهور هذه العلامات والأعراض؟
  • ما أنواع الاختبارات اللازم إجراؤها؟ هل تتطلب هذه الأسئلة أي استعداد خاص؟
  • ما العلاج الذي توصي به؟
  • ما القيود الموصي بها على الأنشطة؟
  • ما احتمالية الإصابة بمضاعفات طويلة الأمد؟
  • هل توصي بمقابلة عائلتنا مع مستشار في علم الوراثة؟

بالإضافة إلى الأسئلة التي قد أعددتها لطرحها على طبيبك، لا تتردد في طرح أسئلة إضافية قد تراودك أثناء موعد زيارتك.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

من المرجح أن يطرح عليك طبيبك عددًا من الأسئلة. ربما يوفِّر الاستعداد للإجابة عليها الوقت لمناقشة أي نقاط تود قضاء المزيد من الوقت في بحثها. قد تُسألين عن:

  • هل لاحظتِ أي نزيف غير عادي أو شديد، مثل نزيف في الأنف أو نزيف مطول من جرح أو تطعيم؟
  • إذا خضعتِ أنتِ أو طفلكِ لأي عمليات جراحية، فهل لاحظ الجراح وجود نزيف مفرط؟
  • هل تصابين أنتِ أو طفلكِ بكدمات كبيرة وعميقة؟
  • هل تشعرين أنتِ أو طفلكِ بألم أو دفء حول المفاصل؟
  • هل شُخِّص أيُّ فرد في عائلتكِ باضطراب النزيف؟

الهيموفيليا (الناعور) - الرعاية في Mayo Clinic (مايو كلينك)

22/08/2019
  1. Hemophilia. National Heart, Lung, and Blood Institute. https://www.nhlbi.nih.gov/health-topics/hemophilia. Accessed July 21, 2019.
  2. Kliegman RM, et al. Hereditary clotting factor deficiencies (bleeding disorders). In: Nelson Textbook of Pediatrics. 21st ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed July 21, 2019.
  3. AskMayoExpert. Hemophilia. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2017.
  4. Ferri FF. Hemophilia. In: Ferri's Clinical Advisor 2020. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2020. https://www.clinicalkey.com. Accessed July 21, 2019.
  5. Hoots WK, et al. Clinical manifestations and diagnosis of hemophilia. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed July 21, 2019.
  6. Hoffman R, et al. Hemophilia A and B. In: Hematology: Basic Principles and Practice. 7th ed. Philadelphia, Pa.: Elsevier; 2018. https://www.clinicalkey.com. Accessed July 21, 2019.
  7. Hoots WK, et al. Chronic complications and age-related comorbidities in people with hemophilia. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed July 21, 2019.
  8. Hoots WK, et al. Hemophilia A and B: Routine management, including prophylaxis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed July 21, 2019.
  9. Dolan G, et al. Haemophilia B: Where are we now and what does the future hold? Blood Reviews. 2018;32:52.
  10. Warner KJ. Allscripts EPSi. Mayo Clinic, Rochester, Minn. July 22, 2019.

ذات صلة

Products & Services