عمري 60 عامًا، وقد لاحظت أن شعري بدأ يصبح خفيفًا. ما الذي يمكنني عمله لاستعادة كثافة الشعر التي اعتدتها؟

إجابة من لورنس إي غيبسون، (دكتور في الطب)

يُعد تساقط الشعر المرتبط بالعمر شائعًا لدى النساء. تتعرض نسبة 55 في المائة من النساء تقريبًا لبعض تساقط الشعر ببلوغ عمر 70 سنة. والسبب الأكثر شيوعًا هو الصلع ذو النمط الأنثوي، وهي حالة وراثية. وهي تتسم بالترقق التدريجي لشعر فروة الرأس، وهو ما قد يكون ملحوظًا في شكل اتساع الجزء الخالي من الشعر أو ذيل حصان أقل كثافة من المعتاد.

العلاج برغوة مينوكسيديل المتاحة دون وصفة طبية (5 في المائة) قد يمنع المزيد من تساقط الشعر ويؤدي إلى تحسين كثافة الشعر. ضعي المنتج قبل النوم على الشعر المبتل واغسليه عندما تستيقظين. ثم صففي شعرك كالمعتاد. ستحتاجين إلى الالتزام بفترة تجربة تتراوح بين ستة أشهر و12 شهرًا لأن البدء في رؤية أي تأثير لهذا المنتج يستغرق منكِ ثلاثة أشهر، وبضعة أشهر أخرى لتحديد ما إذا كان هذا المنتج يساعدكِ فعلاً. إذا كان يساعدكِ، فستحتاجين إلى مواصلة استخدامه للحفاظ على كثافة شعرك. لا يغطي التأمين تكلفة المنتج في العادة.

تحدثي مع طبيبك إذا استمر تساقط الشعر، لأنه قد يكون دليلاً على حالة طبية أخرى مثل الثعلبة البقعية.

قد تحتاجين إلى تجربة عدة أساليب للعناية بالشعر للتوصل إلى الأسلوب الذي يجعلكِ تشعرين بالرضا عن مظهر شعركِ. استخدمي مثلاً منتجات تصفيف الشعر التي تزيد من حجم الشعر واصبغي شعركِ واختاري نمط تصفيف يجعل الجزء المتزايد الخالي من الشعر أقل ظهورًا أو استخدمي شعرًا صناعيًا أو خصلات تطويل. تعاملي مع شعرك دائمًا برفق.

11/06/2019 See more Expert Answers