التشخيص

متخصص أمراض الكلام قد يقيم كلامك للمساعدة على تحديد نوعية عسر التلفظ لديك. قد يكون هذا مفيدًا لطبيب الأعصاب، الذي سيبحث عن السبب ورائه.

وبالإضافة لإجراء فحص بدني، فقد يطلب طبيبك فحوصات، تشمل:

  • اختبارات التصوير. اختبارات التصوير الطبي، مثل التصوير بالرنين المغناطيسي والأشعة المقطعية، يخلق صورًا مفصلة لمخك، رأسك ورقبتك قد تساعد على تحديد السبب وراء مشكلتك في الكلام.
  • دراسات المخ والأعصاب. هذه قد تساعد على تحديد مصدر الأعراض. المخطط الكهربى للدماغ يقيس النشاط الكهربي في مخك. المخطط الكهربى للدماغ يقيم النشاط الكهربي في أعصابك أثناء نقلها للرسائل لعضلاتك. الدراسات المرتبطة بالأعصاب تقيس قوة وسرعة الإشارات الكهربائية أثناء انتقالها عبر أعصابك لعضلاتك.
  • فحوص الدم والبول. هذه قد تساعد على تحديد ما إذا كانت عدوى أو مرض التهابي هو السبب وراء أعراضك.
  • البزل القطني (البزل الشوكي). في هذه العملية، يقوم الطبيب أو الممرضة بإدخال إبرة في أسفل ظهرك لإزالة عينة صغيرة من السائل الشوكي لإجراء الفحص المعملي. يمكن أن يساعد البزل القطني في تشخيص عدوى واضطرابات خطيرة في الجهاز العصبي المركزي وسرطانات المخ أو الحبل الشوكي.
  • خزعة الدماغ إذا اشتبه طبيبك في ورم بالمخ فقد يقوم باقتطاع عينة صغيرة من نسيج المخ لفحصها.
  • الاختبارات النفسية العصبية. هذه تقوم بقياس مهارات التفكير لديك (المعرفية)، قدرتك على فهم الكلام، قدرتك على فهم القراءة والكتابة، وغيرها من المهارات. عسر الكلام لا يؤثر على مهاراتك المعرفية وقدرتك على الحديث والكتابة، لكن حالة أخرى خفية قد تكون السبب.

العلاج

يعتمد علاجك على سبب وشدة الأعراض ونوع عسر التلفظ الذي تعانيه.

سوف يعالج طبيبك سبب الإصابة بعسر التلفظ، مما قد يحسن من الكلام لديك. إذا كان التسمم الغذائي لديك ناجم عن الأدوية الموصوفة، فتحدث إلى طبيبك حول تغيير أو وقف مثل هذه الأدوية.

علاج النطق واللغة

قد يساعدك علاج النطق واللغة على استعادة الكلام الطبيعي وتحسين التواصل. قد تتضمن أهدافك في علاج النطق تعديل معدل النطق وتقوية العضلات وزيادة دعم التنفس وتحسين النطق ومساعدة أفراد العائلة على التواصل معك.

قد يوصيك أخصائي أمراض النطق واللغة بأي طرق اتصال أخرى (أنظمة اتصالات معززّة وبديلة) لمساعدتك على التواصل، إذا لم يكن علاج الكلام واللغة فعّالاً. يمكن أن تتضمن طرق التواصل هذه إشارات بصرية أو إيماءات أو لوحة أبجدية أو تقنية تعتمد على الكمبيوتر.

التأقلم والدعم

إذا كنت مُصابًا بعسر التلفظ، الذي يجعل من الصعب فهم كلامك، فقد تساعدك هذه الاقتراحات في التواصل بفاعلية أكبر:

  • تحدث ببطء. قد يفهمك المستمعون أفضل، إذا كان لديهم وقتًا إضافيًا للتفكير فيما يسمعون.
  • ابدأ بكلام بسيط. قدم موضوعك بكلمة واحدة أو عبارة قصيرة قبل التحدث بجمل أطول.
  • قِس الفهم. اطلب من المستمعين التأكيد على أنهم يفهمون ما تقول.
  • إذا كنت متعبًا، فابق الموضوع قصيرًا. قد يجعل الإرهاق حديثك أكثر صعوبة في الفهم.
  • احصل على دعم. يمكن لكتابة الرسائل أن تكون مساعدة. اكتب الرسائل على الهاتف الخلوي، أو على جهاز محمول باليد، أو احمل قلمًا رصاصًا وقطعة صغيرة من الورق معك.
  • استخدم المختصرات. اصنع رسومات ومخططات أو استخدم صورًا أثناء المحادثات، حتى لا تضطر إلى قول كل شيء. كما أن الإيماء أو الإشارة إلى شيء يمكن أن يساعد في توصيل رسالتك.

العائلة والأصدقاء

إذا كان لديك أحد أفراد العائلة أو صديق يعاني من عسر التلفظ، فقد تساعد الاقتراحات التالية في التواصل بشكل أفضل مع هذا الشخص:

  • أَتِحْ للشخص وقتا للتحدث.
  • لا تقاطع كلامه ولا تصحح أخطاءه.
  • انظر للشخص عندما يتحدث.
  • قلل من الضوضاء المشتتة في البيئة من حولك.
  • أخبر الشخص إذا كنت تعاني من مشكلة في الفهم.
  • أبق أوراقًا وأقلامًا رصاصًا أو أقلامًا جافة متوفرة بسهولة.
  • ساعد الشخص المصاب بعسر التلفظ في إنشاء كتاب من الكلمات والصور للمساعدة في إجراء المحادثات.
  • أشرك الشخص الذي يعاني من عسر التلفظ في المحادثات بأكبر قدر ممكن.
  • تحدث بطبيعية. يفهم الأشخاص المصابون بعسر التلفظ الآخرين دون صعوبة، لذا ليس هناك داعي للإبطاء في الكلام أو التحدث بصوت عالٍ عندما تتحدث.

الاستعداد لموعدك

يتطلب عسر التلفظ عناية طبية سريعة. زر طبيبًا على الفور إذا عانيت تغيرات مفاجئة أو غير مبررة في قدرتك على الكلام.

من المرجح أن تبدأ بزيارة طبيب العائلة أو ممارس عام. إذا ارتاب طبيبك في وجود حالة طبية تسبب الأعراض التي تنتابك، فسوف يحيلك على الأرجح إلى أخصائي في أمراض الجهاز العصبي (طبيب أعصاب) من أجل مزيد من التقييم.

إليك بعض المعلومات عما يمكنك فعله من أجل الاستعداد لموعدك.

  • انتبه إلى أي قيود قبل الموعد. اسأل ما إذا كان هناك أي شيء تحتاج إلى القيام به مسبقًا، مثل الحد من نظامك الغذائي.
  • دوِّن الأعراض التي تظهر عليك، بما في ذلك أي أعراض قد لا تبدو ذات صلة بالسبب الذي حددت من أجله الموعد.
  • دوِّن المعلومات الشخصية الرئيسية، بما في ذلك الضغوط الكبيرة أو التغييرات التي طرأت مؤخرًا على حياتك.
  • أعد قائمة بجميع الأدوية والفيتامينات والمكملات الغذائية التي تتناولها.
  • اصطحب أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء معك، إن أمكن. يمكن أن يساعدك الشخص الذي يرافقك في تذكر المعلومات.
  • دوِّن أسئلتك لطرحها على الطبيب.

فيما يتعلق بعسر التلفظ، تتضمن بعض الأسئلة الرئيسية التي يجب طرحها على الطبيب ما يلي:

  • هل عسر التلفظ هو التفسير الأرجح للأعراض التي أعانيها؟
  • ما التفسيرات المحتملة الأخرى؟
  • ما الاختبارات التي أحتاجها؟
  • هل يجب عليَّ زيارة أخصائي؟
  • هل هناك كتيبات أو مواد مطبوعة أخرى يمكنني الحصول عليها؟ ما المواقع الإلكترونية التي توصي بها؟

لا تتردد في طرح أسئلة أخرى إضافية.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

من المرجح أن يطرح عليك طبيبك عددًا من الأسئلة، بما في ذلك:

  • متى بدأت أعراضك؟
  • هل أعراضك مستمرة أم عرضية؟
  • ما مدى شدة الأعراض التي تعانيها؟
  • ما الذي قد يحسن من أعراضك، إن وُجد؟
  • ما الذي يجعل أعراضك تزداد سوءًا، إذا وُجد؟
20/06/2019
References
  1. Dysarthria. American Speech-Language-Hearing Association. https://www.asha.org/public/speech/disorders/dysarthria/. Accessed April 12, 2018.
  2. Maitin IB, et al. eds. Current Diagnosis & Treatment: Physical Medicine & Rehabilitation. New York, NY: The McGraw-Hill Companies; 2014. http://accessmedicine.com. Accessed Feb. 18, 2015.
  3. Neurological diagnostic tests and procedures fact sheet. National Institute of Neurological Disorders and Stroke. http://www.ninds.nih.gov/disorders/misc/diagnostic_tests.htm. Accessed April 12, 2018.
  4. Drugs that cause dysarthria. Micromedex 2.0 Healthcare Series. http://www.micromedexsolutions.com. Accessed Feb. 18, 2015.
  5. Dysarthria in adults. American Speech-Language Hearing Association. https://www.asha.org/PRPPrintTemplate.aspx?folderid=8589943481. Accessed April 12, 2018.
  6. Signs and symptoms of untreated Lyme disease. Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/lyme/signs_symptoms/index.html. Accessed April 12, 2018.