نبذة عن علاج مستقبلات المستضدات الخيمرية للخلايا التائية

يُعد علاج المستقبلات الخيمرية للخلايا التائية طريقة فردية معتمدة على الخلايا تتضمن إزالة بعض من خلايا الدم الخاصة بك بما فيها الخلايا التائية. ولإجراء علاج المستقبلات الخيمرية للخلايا التائية، تُعالَج الخلايا التائية التي تم جمعها وراثيًا في مختبر لإنتاج مستقبلات خاصة تسمى المستقبلات المستضدات الخيمرية أو مستقبلات CAR. وتسمح مستقبلات المستضدات الخيمرية هذه للخلايا التائية بالتعرف على مستضد (أو علامة) في سطح الخلايا السرطانية وتفعيل قدرة الخلايا التائية على قتل هذه الخلايا السرطانية. ويُضَخْ علاج المستقبلات الخيمرية للخلايا التائية في الجسم مرة أخرى للتعرف على نوع السرطان المعين ويدمره. يُعتبر العلاج المناعي أحد أكثر المجالات الواعدة لعلاج السرطان.

حالات تم علاجها

تتضمن الحالات التي اعتمدت إدارة الغذاء والدواء (FDA) لها العلاج بالخلايا التائية ذات مستقبلات المستضدات الوهمية:

  • اللوكيميا الأرومية اللمفية الحادة (ALL) لطلائع الخلايا البائية، في الأشخاص حتى عمر 25 عامًا.
  • لمفومة ناشرة بالخلايا البائية الكبيرة (DLBCL)
  • لمفومة الخلايا البائية الكبيرة الأولية المنصفة
  • لمفومة الخلايا البائية الكبيرة المتحولة من لمفومة جريبية
  • لمفومة الخلايا البائية عالية الدرجة
  • لمفومة الخلايا البائية العدوانية غير المحددة خلافًا لذلك (NOS)

قد يكون المصابون بأمراض انتكاسية أو مناهِضة للعلاج مؤهلين للخضوع لعلاج المستقبلات الخيمرية للخلايا التائية.

الآثار الجانبية المحتملة

يُصاب معظم الأشخاص بتفاعل تجاه مستقبلات المستضدات الخيمرية للخلايا التائية ما يتطلب أن يظلوا في المستشفى لفترة تتراوح بين أيام إلى أسابيع للمراقبة والتعامل مع ذلك. يحدث التفاعل عادة خلال فترة تتراوح بين ساعات إلى أيام بعد التسريب. وقد تتضمن الآثار الجانبية ما يلي:

  • انخفاض عدد خلايا الدم من تكييفالمعالجة الكيميائية
  • متلازمة إطلاق السيتوكين (CRS)، والتي تسبب الحمى وسرعة القلب وانخفاض ضغط الدم وهبوط مستوى الأكسجين في الدم
  • الآثار العصبية المعروفة باسم السمية العصبية، والتي يمكن أن تسبب التشوش أو الارتجاف أو صعوبة في التواصل

عادة ما تكون الآثار الجانبية قابلة للإصلاح. سيتحدث معك فريق الرعاية حول كيفية مراقبة ردود الأفعال. ولا تزال السمية طويلة الأمد الخاصة بعلاج مستقبلات المستضدات الخيمرية للخلايا التائية تحت الدراسة. تحدث مع الطبيب عن المخاطر المحتملة الخاصة بالعلاج.

08/06/2019
References
  1. Locke FL, et al. Clinical and biologic covariates of outcomes in zuma-1: A pivotal trial of axicabtagene ciloleucel (AXI-CEL; KTE-C19) in patients with refractory aggressive non-Hodgkin lymphoma (NHL). Presentation. 2017 annual meeting of European Hematology Association, June 24, 2017, Madrid, Spain. https://learningcenter.ehaweb.org/eha/2017/22nd/181753/yi.lin.clinical.and.biologic.covariates.of.outcomes.in.zuma-1.a.pivotal.trial.html?f=m3. Accessed Oct. 27, 2017.
  2. Neelapu SS, et al. Chimeric antigen receptor T-cell therapy: Assessment and management of toxicities. Nature Reviews Clinical Oncology. 2018;15:47.