التشخيص

قبل الولادة

بفضل التطورات في مجال تكنولوجيا الموجات فوق الصوتية، عادةً ما يمكن للأطباء تحديد رتق الصمام ثلاثي الشرف في الفحص بالموجات فوق الصوتية الروتيني أثناء الحمل.

بعد الولادة

قد يشك طبيب طفلك في وجود عيوب بالقلب، مثل رتق الصمام ثلاثي الشرف، إذا كان طفلك يعاني زرقة الجلد أو مشاكل بالتنفس.

الدليل الآخر هو سماع صوت نفخة بالقلب، وهو صوت صفير غير طبيعي ينتج عن الدم الذي لا يسير بشكل طبيعي، عند الاستماع لصوت قلب طفلك خلال الفحص البدني.

إن كان هناك اشتباه في رتق الصمام ثلاثي الشرفات، فقد يطلب طبيب طفلك اختبارات تتضمن:

  • مخطط صدى القلب. ويستخدم هذا الاختبار الموجات الصوتية التي ترتد من قلب طفلك وتنتج صورًا متحركة يمكن لطبيبك عرضها على شاشة عرض مقاطع فيديو. وفي الطفل المصاب برتق الصمام ثلاثي الشرفات، يكشف مخطط صدى القلب عن غياب الصمام ثلاثي الشرفات، وعدم انتظام سريان الدم وغير ذلك من عيوب القلب.
  • جهاز تخطيط كهربية القلب (ECG). يسجل هذا الاختبار النشاط الكهربي للقلب ويمكن أن يحدد ما إذا كانت غرف القلب متضخمة أو إن كان نظم القلب غير طبيعي.
  • قياس التأكسج. وهذا يقيس الأكسجين في دمك أو في دم طفلك باستخدام مجس يوضع على طرف إصبعك أو إصبع طفلك.
  • تصوير الصدر بالأشعة السينية. قد يبين ذلك ما إذا كان القلب وغرفه متضخمة. ويمكن لذلك أن يبين ما إذا تدفق الدم إلى الرئتين أكثر أو أقل مما ينبغي.
  • القسطرة القلبية. يتم إدخال أنبوب رفيع مرن (قسطرة) في أحد الأوعية الدموية في المنطقة الأربية لطفلك ويتم توجيهه إلى القلب. وهي نادرًا ما تستخدم لتشخيص رتق الصمام ثلاثي الشرفات، وقد يستخدم هذا الاختبار لفحص القلب قبل عملية جراحية لعلاج رتق الصمام ثلاثي الشرفات.

العلاج

لا يوجد طريقة في رتق الصمام ثلاثي الشرف لاستبدال الصمام ثلاثي الشُرف. يتضمن العلاج جراحة لضمان تدفق دم مناسب عبر القلب ومنه إلى الرئتين.

كثيرًا ما يتطلب هذا الأمر أكثر من عملية جراحية واحدة. قبل الجراحة، قد يُعطى الطفل أدوية لتقوية عضلة القلب، وتخفيض ضغط الدم، وتخليص جسمه من السوائل الزائدة، بالإضافة إلى توفير أكسجين تكميلي لمساعدة الطفل على التنفس.

الجراحة

تكون بعض الإجراءات المستخدمة في علاج رتق الصمام ثلاثي الشرف حلاً مؤقتًا لزيادة تدفق الدم (جراحات مُلَطِّفَة). تتضمن الإجراءات التي قد تكون ضرورية ما يلي:

  • ثقب الحاجز الأذيني. يقوم بعمل الفتحة الواقعة بين حجرتي القلب العلويتين أو توسيعها للسماح للدم بالتدفق من الأذين الأيمن إلى الأذين الأيسر.
  • مُحَوِّلَة. ويخلق هذا مَجازَة (تحويلة) من الوعاء الدموي الرئيسي المؤدي إلى خارج القلب إلى الوعاء الدموي المؤدي إلى الرئتين (الشريان الرئوي)، والذي يُحسّن من مستويات الأكسجين.

    عادةً ما يقوم الجراحون بزراعة تحويلة خلال أول أسبوعين من الحياة. ومع ذلك، يتخلص الأطفال عادةً من هذه التحويلة وقد يحتاجون إلى استبدالها بجراحة أخرى.

  • وضع شريط بالشريان الرئوي. إذا كان طفلك يعاني تدفق الكثير من الدم إلى الرئتين من القلب، فقد يضع الجراح شريطًا حول الشريان الرئوي للحد من التدفق.
  • عملية جلين. عندما يتخلص الأطفال من التحويلة الأولى، غالبًا ما تلزمهم هذه الجراحة، حيث تمهد الطريق لجراحة تصحيحية أكثر دوامًا، يُطلق عليها عملية فونتان.

    عادةً ما يقوم الأطباء بإجراء عملية جلين عندما يتراوح عمر الطفل بين 3 و6 أشهر. يزيل الطبيب التحويلة الأولى، ثم يربط أحد الأوردة الكبيرة التي عادةً ما تعيد الدم إلى القلب (الوَريد الأجوف العلوي) بالشريان الرئوي بدلاً منه.

    يسمح هذا الإجراء للدم بالتدفق مباشرة إلى الرئتين ويخفف من عبء عمل البطين الأيسر، وهو ما يقلل من خطر إلحاق الضرر به.

  • عملية فونتان. يتم إجراء شكل آخر من أشكال هذا العلاج القياسي عادةً عندما يكون عمر الطفل بين 2 و3 أعوام. وبشكل عام، يقوم الجراح بإنشاء مسار للدم العائد إلى القلب (الوريد الأجوف السفلي) كي يتدفق مباشرة إلى الشريان الرئوي، والذي سينقل الدم بعد ذلك إلى الرئتين.

    أحيانًا ما يترك الأطباء فتحة بين المسار و الأذين الأيمن (نَوفَذَة).

العلاج

قبل الجراحة، قد يوصي طبيب القلب الخاص بطفلك بأن يأخذ طفلك دواء البروستاجلاندين للمساعدة في توسيع (تمديد) القناة الشريانية وإبقائها مفتوحة.

الرعاية في مرحلة المتابعة

لمراقبة صحة القلب، ستحتاج أنت أو طفلك رعاية المتابعة مدى الحياة مع طبيب القلب المتخصص في معالجة المرض القلبي الخلقي.

سيخبرك اختصاصي أمراض القلب إذا كنت أنت أو طفلك تحتاج إلى تناول المضادات الحيوية الوقائية قبل أي إجراءات أخرى متعلقة بالأسنان أو إجراءات أخرى. في بعض الحالات، قد يوصي اختصاصي بالحد من النشاط البدني الشاق.

تُعد التوقعات القصيرة الأجل والمتوسطة للأطفال الذين يخصعون لإجراء فونتان واعدة بشكل عام. يمكن أن تحدث مجموعة من المضاعفات المختلفة بمرور الوقت وتتطلب مراقبة وإجراءات إضافية.

فشل نظام الدورة الدموية الذي تم إنشاؤه بواسطة إجراء فونتان قد يجعل عملية زرع القلب ضرورية.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

فيما يلي بعض النصائح المتعلقة برعاية الطفل المصاب برتق الصمام ثلاثي الشرف:

  • السعي للحصول على تغذية جيدة. ربما يكون طفلك لا يحصل على القدر الكافي من السعرات الحرارية نظرًا للشعور بالتعب في أثناء التغذية والحاجة الزائدة للسعرات الحرارية. من المفيد في كثير من الأحيان منح طفلك رضعة بسيطة من آن لآخر.

    يمثل حليب الثدي مصدرًا ممتازًا للعناصر الغذائية، ولكن الحليب الصناعي يعتبر جيدًا كذلك. ربما يقوم الطبيب بوصف حليب صناعي خاص عالي السعرات الحرارية.

  • المضادات الحيوية الوقائية. من المحتمل أن يوصي أخصائي أمراض القلب المتابع لك أو لطفلك بتناول المضادات الحيوية الوقائية قبل بعض الإجراءات المتعلقة بالأسنان أو غيرها من الإجراءات لمنع البكتيريا من إصابة البطانة الداخلية للقلب (التهاب بطانة القلب المعدية).

    كما تساعد ممارسة العادات الفموية الصحية — غسل الأسنان بالفرشاة والخيط، وإجراء فحوصات منتظمة على الأسنان — في الوقاية من العدوى.

  • حافظ على نشاطك. شجع على ممارسة أكبر قدر ممكن من الألعاب والأنشطة التي يمكنك أو يمكن لطفلك تحملها أو وفقًا لما يوصي به الطبيب، مع توفير فرصة كافية للراحة. يساعد النشاط في الحفاظ على سلامة قلبك أو قلب طفلك.
  • حافظ على الرعاية الطبية ورعاية صحة الطفل بصورة روتينية. يُشجع على منح التطعيمات القياسية للأطفال المصابين بأمراض خلقية في القلب، فضلًا عن التطعيمات ضد الإنفلونزا والالتهاب الرئوي وعدوى الفيروسُ المَخْلَوِيُّ التَّنَفُّسيّ. ينبغي على طفلك تناول كافة الأدوية التي تم وصفها.
  • حافظ على القيام بزيارات المتابعة لطبيبك أو طبيب طفلك. سيحتاج طفلك إلى القيام بزيارات سنوية على الأقل لطبيب متخصص في مجال أمراض القلب الخلقية. من المحتمل أن يوصي طبيب طفلك بإجراء اختبارات متعددة لتقييم حالة قلبك أو حالة قلب الطفل.

البالغون المصابون برتق الصمام ثلاثي الشرف

إذا كنت شخصًا بالغًا ومصابًا برتق الصمام ثلاثي الشرف، فقد تحتاج إلى أن تزور طبيبًا متمرسًا في أمراض القلب الخلقية بانتظام طوال حياتك. من المرجح أن يوصي طبيبك بإجراء فحوصات بانتظام لتقييم حالتك في هذه المواعيد.

قد يوصيك الطبيب بتناول المضادات الحيوية الوقائية قبل بعض الإجراءات الطبية أو المتعلقة بالأسنان للوقاية من التهاب الشغاف العدوائي.

اسأل طبيبك عن أي الأنشطة الأفضل بالنسبة لك، وإذا كانت هناك رياضة أو أنشطة ما ينبغي عليك الحد منها أو تجنبها.

الحمل ورتق الصمام الثلاثي

النساء المصابات برتق الصمام الثلاثي واللواتي ترغبن في الحمل يجب أن يتحدثن مع طبيب متخصص في عيوب القلب الخلقية في البالغين ومع متخصص في طب الأمومة والأجنة. إذا حملتي بالفعل فمن الأفضل رؤية طبيب متخصص في حمل النساء المصابات بعيوب القلب الخلقية.

النساء اللواتي سبق أن أجرين تحويل فونتان سيعد الحمل بالنسبة لهن ذو خطورة عالية. النساء ذوات التاريخ المرضي بفشل القلب سيتم إثناؤهن عن الحمل.

التأقلم والدعم

قد تكون رعاية طفل مصاب بمشكلة خطيرة في القلب مثل رتق الصمام ثلاثي الشرفات أمرًا صعبًا. إليك بعض الإستراتيجيات التي قد تساعد:

  • حاول الحفاظ على حياة طبيعية وودودة. الحفاظ على روتين يومي منتظم يساعدك أنت وطفلك. حتى لو كان طفلك في المستشفى، فحاول أن تقضي الكثير من الوقت معه قدر استطاعتك. قم بتضمين أطفالك الآخرين. يعتبر الترابط الأسري مهمًا لنمو طفلك الاجتماعي والعاطفي.
  • التمس الدعم. اطلب من أفراد العائلة والأصدقاء المساعدة. اسأل طبيب قلب طفلك عن مجموعات الدعم وأنواع المساعدة الأخرى. تقدم جمعية القلب الأمريكية مجموعة دعم تسمى Mended Little Hearts.
  • سجّل تاريخ صحة الطفل. دوّن تشخيص طفلك وأدويته وجراحته والإجراءات الأخرى ومواعيده واسم طبيب قلب طفلك ورقم هاتفه ومعلومات أخرى مهمة بشأن رعاية طفلك. من المفيد أيضًا الاحتفاظ بنسخ من التقارير الجراحية.
  • تحدث عن مخاوفك. عندما ينمو طفلك ويتطور، ناقش مخاوفك بشأن صحته مع طبيب قلب طفلك.

تذكر أن العديد من الأطفال الذين يعانون عيوبًا خلقية في القلب، مثل رتق الصمام ثلاثي الشرفات، يكبرون ويعيشون حياة كاملة.

الاستعداد لموعدك

ستذهب أنت أو رضيعك في النهاية إلى طبيب أمراض قلب لديه خبرة في علاج عيوب القلب الخلقية. إليك بعض المعلومات للمساعدة في الاستعداد لموعدك.

ما يمكنك فعله

أعد قائمة بما يلي:

  • الأعراض التي لاحظتها لديك أو لدى طفلك، بما في ذلك أي شيء قد لا يبدو ذا صلة بعيوب القلب
  • معلومات شخصية مهمة، بما في ذلك التاريخ العائلي للإصابة بالداء القلبي الخلقي، أو الأمراض التي أصيبت بها الأم أثناء الحمل أو السلوكيات، مثل التدخين، أثناء فترة الحمل
  • الأسئلة التي يجب طرحها على طبيبك

اصطحب معك أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء، إذا أمكن، لمساعدتك في تذكر المعلومات التي قدمها الطبيب إليك.

بالنسبة للداء القلبي الخلقي، تتضمن الأسئلة التي يمكن طرحها على طبيب القلب ما يلي:

  • ما الاختبارات اللازم إجراؤها؟
  • ما العلاجات المتاحة، وما التي توصي بها؟
  • هل سيتطلب الأمر أكثر من عملية جراحية واحدة؟
  • كيف يمكن أن أجعل نفسي أو طفلي أكثر ارتياحًا؟
  • هل هناك قيود يتعين اتباعها؟
  • إذا حملت مرة أخرى، فهل هناك طريقة لمنع حدوث ذلك مرة أخرى؟
  • هل هناك كتيبات أو مواد مطبوعة أخرى يمكنني الحصول عليها؟ ما المواقع الإلكترونية التي توصي بها؟

لا تتردد في طرح أسئلة أخرى.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

من المرجح أن يسألك طبيبك أسئلة، مثل:

  • هل أعراضك مستمرة أم عرضية؟
  • ما الذي قد يحسن من أعراضك، إذا وُجد؟
  • هل يوجد ما يزيد من تفاقم الاعراض؟
08/03/2018
  1. Tricuspid atresia. American Heart Association. http://www.heart.org/HEARTORG/Conditions/CongenitalHeartDefects/AboutCongenitalHeartDefects/Single-Ventricle-Defects_UCM_307037_Article.jsp#.WW5o2YqQwmI. Accessed July 17, 2017.
  2. Tricuspid atresia. Merck Manual Professional Version. http://www.merckmanuals.com/professional/pediatrics/congenital-cardiovascular-anomalies/tricuspid-atresia. Accessed July 17, 2017.
  3. The normal heart and how it works. American Heart Association. http://www.heart.org/HEARTORG/Conditions/CongenitalHeartDefects/AboutCongenitalHeartDefects/How-the-Healthy-Heart-Works_UCM_307016_Article.jsp#.WW5pU4qQwmI. Accessed July 18, 2017.
  4. Facts about tricuspid atresia. Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/ncbddd/heartdefects/tricuspid-atresia.html. Accessed July 17, 2017.
  5. Balasubramanian S, et al. Tricuspid valve (TV) atresia. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed July 15, 2017.
  6. Johnson J, et al. Management of patients post-Fontan procedure. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed July 19 2017.
  7. Fung A, et al. Impact of prenatal factors on congenital heart disease in the current era. Journal of the American Heart Association. 2013;2:e000064.
  8. Congenital heart defects. National Heart, Lung, and Blood Institute. https://www.nhlbi.nih.gov/health/health-topics/topics/chd#. Accessed July 19, 2017.