التشخيص

سيتحدَّث معكِ طبيبكِ عادةً حول مشاعركِ، وأفكاركِ وصحتكِ العقلية؛ للتمييز بين حالة اكتئاب ما بعد الولادة على المدى القصير وحالة أكثر حِدّةً من الاكتئاب. لا تَشعُري بالإحراج ― فاكتئاب ما بعد الولادة أمر شائع. ولكن شاركي أعراضكِ مع طبيبكِ؛ من أجل وضع خطة علاج مفيدة من أجلكِ.

قد يُجري طبيبكِ ما يلي، كجزء من التقييم:

  • فحصًا للاكتئاب، والذي قد يشمل ملء استبيان
  • طلب اختبارات دم؛ لتحديد ما إذا كان هناك قصور في نشاط الغدة الدرقية يساهم في حدوث الأعراض والعلامات لديكِ
  • طلب اختبارات أخرى، إذا اقتضى الأمر؛ لاستبعاد وجود أسباب أخرى للأعراض.

العلاج

يختلف وقت العلاج والشفاء اعتمادًا على شدة اكتئابك واحتياجاتك الفردية. إذا كنت تعاني من خمول الغدة الدرقية أو من مرض كامن، فقد يعالج طبيبك هذه الأمراض أو يحيلك إلى الاختصاصي المناسب. يمكن أن يحيلك الطبيب أيضًا إلى مقدِّم خدمة صحية نفسية.

اكتئاب ما بعد الولادة.

يَتلاشي اكتئاب ما بعد الولادة عادة من تلقاء نفسه في فترة تتراوح من بضعة أيام إلى أسبوع أو اسبوعبن. في الوقت الراهن:

  • استرخِ قدر الإمكان.
  • قبول الدعم من الأسرة والأصدقاء.
  • التواصل مع سيدات أخرى حديثي الأمومة.
  • تخصيص وقت للعناية بنفسك.
  • تجنب الكحوليات والعقاقير المخدرة التي تُسبب تقلب المزاج للأسوأ.

اكتئاب ما بعد الولادة

غالبًا ما يتم علاج اكتئابِ ما بعد الولادة باستخدام العلاج النفسي (يُسمى أيضًا العلاج بالتحدث أو استشارات الصحة العقلية) أو باستخدام الدواء أو كليهما.

  • العلاج النفسي. قد يساعدكِ التحدث عن مخاوفكِ مع طبيب نفسي أو اختصاصي الصحة النفسية أو غيره من متخصصي الصحة العقلية. فمن خلال العلاج يمكنكِ العثور على طُرق أفضل للتعامل مع مشاعركِ، وحل المشكلات الخاصة بكِ، ووضع أهداف واقعية والاستجابة للوضع الحالي بطريقة إيجابية. قد يساعد أيضًا العلاج الأسري والعلاقات في بعض الأحيان.
  • مُضادَّات الاكتئاب. قد يوصي طبيبكِ بتناول أدويةِ مضادات الاكتئاب. وإذا كنتِ في فترة الرضاعة، فإن أي دواء تتناولينه سيَدخل إلى حليب الثدي. ومع ذلكِ، يمكن استخدام معظم أدويةِ مضادات الاكتئاب أثناء الرضاعة الطبيعية مع وجود خطر ضئيل لحدوث آثار جانبية لطفلكِ. واعملي مع طبيبكِ على تقييم المخاطر والفوائد المُحتمَلة لمضادات الاكتئاب المُعينة.

عادةً ما تتحسن أعراض اكتئابِ ما بعد الولادة باستخدام العلاج المناسب. وفي بعض الحالات، يمكن أن يستمر اكتئابُ ما بعد الولادة، ويصبح اكتئابًا مزمنًا. من المهم الاستمرار في العلاج بعدما تبدئين في الشعور بالتحسن. فإيقاف العلاج مبكرًا قد يؤدي إلى انتكاس الحالة.

ذهان ما بعد الولادة

يحتاج ذهان ما بعد الولادة إلى علاج فوري، عادة في المستشفى. قد يتضمن العلاج ما يلي:

  • الدواء. قد يتطلب العلاج مجموعة من الأدوية - مثل الأدوية المضادة للذهان ومثبتات الحالة المزاجية والبنزوديازيبينات - للتحكم في العلامات والأعراض.
  • العلاج بالصدمة الكهربائية (ECT). إذا كان اكتئاب ما بعد الولادة شديدًا ولديكِ ذهان ما بعد الولادة، فقد ينصح بإجراء العلاج بالصدمات الكهربائية إذا لم تستجب الأعراض للأدوية. العلاج بالصدمات الكهربائية هو إجراء يتم فيه تمرير تيارات كهربائية صغيرة عبر الدماغ، مما يؤدي إلى إحداث نوبة قصيرة عن قصد. يبدو أن العلاج بالصدمات الكهربائية يتسبب في حدوث تغييرات في كيمياء المخ التي يمكن أن تقلل من أعراض الذهان والاكتئاب، خاصة عند عدم نجاح العلاجات الأخرى.

علاج ذهان ما بعد الولادة يمكن أن يحد من قدرة الأم على الرضاعة الطبيعية. الانفصال عن الطفل يجعل الرضاعة الطبيعية صعبة وبعض الأدوية المستخدمة لعلاج ذهان ما بعد الولادة لا يُنصح بها للنساء اللاتي يُرضعن رضاعة طبيعية. إذا كان لديك ذهان ما بعد الولادة، فيمكن لطبيبك مساعدتك في التغلب على هذه التحديات.

التجارب السريرية

اطلع على الدراسات التي تجريها Mayo Clinic لاختبار العلاجات والتدخلات الطبية والفحوصات الجديدة كوسائل للوقاية من هذا المرض أو تشخيصه أو علاجه أو السيطرة عليه.

التجارب السريرية

اطلع على الدراسات التي تجريها Mayo Clinic لاختبار العلاجات والتدخلات الطبية والفحوصات الجديدة كوسائل للوقاية من هذا المرض أو تشخيصه أو علاجه أو السيطرة عليه.

نمط الحياة والعلاجات المنزلية

يمكنك دائمًا القيام ببعض الأشياء التي ستزيد من فعالية خطتك العلاجية وسرعة تعافيك، بجانب المواظبة على العلاج الطبي بالطبع.

  • اتبعي نظام حياة صحيًّا. اجعلي بعض الأنشطة الجسدية، كالمشي مع طفلك وغيره من التمارين، جزءًا من روتينك اليومي. احصلي على القسط الكافي من الراحة. تناولي الأطعمة الصحية وتجنَّبي الكحول.
  • ضعي توقُّعات عملية. لا تضغطي على نفسك لإنجاز كل شيء. اجعلي توقُّعاتك في نطاق المعقول. قومي بما في مقدورك القيام به واتركي ما تبقَّى.
  • خصِّصي وقتًا لنفسك. خصِّصي بعض الوقت لنفسك، وغادري البيت قليلًا. قد يستدعي ذلك أن تطلبي من شريكك رعاية طفلك أو توظيف جليسة أطفال. افعلي شيئًا تحبينه، كممارسة هواية أو أي شيء ممتع. يمكنكِ أيضًا تخصيص بعض الوقت لقضائه مع أصدقائكِ أو شريككِ.
  • تجنِّبي العزلة. تحدثي مع شريككِ، وعائلتكِ، وأصدقائكِ عن شعوركِ. استفيدي من خبرات بقية الأمهات. سيساعدك الخروج عن عزلتك على الشعور بكيانك مجددًا.
  • اطلبي المساعدة. شاركي الأشخاص المقرَّبين منك مشاعرَك واطلبي منهم المساعدة. إذا عرض أحدهم مُجالَسَة طفلك بدلًا منك، فاقبلي عرضه. تستطيعين في ذلك الوقت أخذَ قيلولة، أو ربما الخروج لشرب كوب من القهوة برفقة صديقاتك. سيساعدك تعلم أساليب جديدة لرعاية الطفل من أصحاب الخبرة عن تحسين نوم طفلك وتقليل بكائه وضيقه.

وتذكري، أن جزءًا من الاهتمام بطفلك هو اهتمامك بنفسك.

التأقلم والدعم

الفترة المرهقة والضاغطة نفسيًا بالفعل والتالية لولادة طفل تصبح أكثر صعوبة حين يحدث الاكتئاب. لكن تذكر، أن اكتئاب ما بعد الولادة ليس خطأ أي أحد. هو حالة طبية شائعة تحتاج إلى علاج.

لذا، إذا كنت تعانين من التكيف مع اكتئاب ما بعد الولادة، فتحدثي مع طبيبك النفسي. أسألي طبيبك أو معالجك النفسي عن مجموعات الدعم المحلية للأمهات الجدد أو السيدات اللاتي تعانين من اكتئاب ما بعد الولادة.

كلما أسرعت بطلب المساعدة كلما أصبحت أكثر استعدادًا للتكيف مع الاكتئاب والاستمتاع بمولودك الجديد.

الاستعداد لموعدك

بعد موعدك الطبي الأول، قد يحيلك طبيبك إلى اختصاصي الصحة العقلية الذي يمكنه وضع خطة العلاج المناسبة لك. قد ترغب في إيجاد فرد موثوق به من أفراد الأسرة أو صديق ليكون معك في موعدك الطبي ليساعدك في تذكر جميع المعلومات التي تمت مناقشتها.

ما يمكنك فعله؟

قبل موعدكَ الطبي، ضع قائمة بالتالي:

  • أي أعراض كنتَ تشعر بها ومنذ متى
  • جميع المشاكل الطبية الخاصة بكَ، بما فيها المشكلات الجسمانية أو اضطرابات الصحة العقلية، مثل الاكتئاب
  • جميع الأدوية التي تتناولها، بما فيها الأدوية الموصوفة طبيًّا وغير الموصوفة طبيًّا، والفيتامينات والأعشاب والمكملات الأخرى، وجرعاتها
  • الأسئلة التي قد يكون مطلوبًا طرحُها على طبيبكَ

وتتضمَّن الأسئلة التي يمكن طرحُها على الطبيب ما يلي:

  • ما تشخيص حالتي؟
  • ما العلاجات المرجح فعاليتها لحالتي؟
  • ما الآثار الجانبية المحتمَلة للدواء الذي قد تقدمتَ باقتراحه؟
  • ما مدى وسرعة التحسن في الأعراض الذي يمكنني توقعه مع العلاج؟
  • هل الدواء الذي تصفه آمن أثناء الرضاعة الطبيعية؟
  • ما مدة العلاج؟
  • ما تغييرات نمط الحياة التي يمكن أن تساعدني في التعامل مع الأعراض التي أعانيها؟
  • كم مرة ينبغي زيارة الطبيب من أجل اختبارات المتابعة؟
  • هل أنا عرضة لخطر متزايد من الإصابة بمشكلات صحية عقلية؟
  • هل أنا معرَّضة لتكرار الإصابة بهذه الحالة إذا أنجبتُ طفلًا آخَر؟
  • هل هناك طريقة لمنع تكرار الإصابة إذا أنجبتُ طفلًا آخَر؟
  • هل تتوفَّر أي مواد مطبوعة يمكنني الحصول عليها؟ ما المواقع الإلكترونية التي تَنصحُني بها؟

لا تتردَّد في طرح أيِّ أسئلة أخرى خلال موعدك الطبي.

ما يمكن أن يقوم به الطبيب

قد يطرح عليكِ الطبيب أو المتخصص في الصحة العقلية الأسئلة التالية لمعرفة احتمالية إصابتكِ باكتئابِ ما بعد الولادة:

  • ما أعراضك، ومتى بدأت في الظهور؟
  • هل تتحسن الأعراض لديك أم تتفاقم حدتها مع مرور الوقت؟
  • هل تؤثر الأعراض لديكِ على قدرتك على رعاية طفلكِ؟
  • هل تشعرين برابطة بينك وبين طفلك كما كنتِ تتوقعين؟
  • هل لديكِ القدرة على النوم عندما تتاح لك الفرصة، والنهوض من الفراش عندما يحين وقت الاستيقاظ؟
  • كيف تصفين مستوى طاقتك ؟
  • هل تغيرت شهيتك للطعام؟
  • كم عدد المرات التي تشعرين فيها بالقلق أو الانزعاج أو الغضب؟
  • هل راودتك أي أفكار عن إيذاء نفسكِ أو إيذاء طفلكِ؟
  • ما مقدار الدعم الذي تحصلين عليه في رعاية طفلكِ؟
  • هل تتعرضين لضغوط كبيرة أخرى في حياتك، مثل مشاكل مالية أو مشاكل في العلاقة الزوجية؟
  • هل سبق أن شُخِّصْتَ بأي حالة صحية أخرى؟
  • هل سبق أن شُخِّصتِ بأي حالة صحية عقلية، مثل الاكتئاب أو الاضطراب الثنائي القطب؟ إذا كان الأمر كذلك، فما هو نوع العلاج الذي حقَّق أفضلَ نتيجة لكِ؟

سيسألكَ مقدم الرعاية الأساسية أو متخصص الصحة النفسية أسئلة إضافية بناء على استجاباتكَ وأعراضكَ واحتياجاتكَ. سيساعدك استعدادك وتوقعك للأسئلة على الاستفادة القصوى من وقت موعدك.

20/06/2019
  1. Depressive disorders. In: Diagnostic and Statistical Manual of Mental Disorders DSM-5. 5th ed. Arlington, Va.: American Psychiatric Association; 2013. https://dsm.psychiatryonline.org. Accessed June 7, 2018.
  2. Postpartum depression. Office of Women's Health. https://www.womenshealth.gov/mental-health/mental-health-conditions/postpartum-depression. Accessed July 1, 2015.
  3. Depression among women. Centers for Disease Control and Prevention. https://www.cdc.gov/reproductivehealth/depression/index.htm. Accessed June 7, 2018.
  4. What is postpartum depression? American Psychiatric Association. https://www.psychiatry.org/patients-families/postpartum-depression/what-is-postpartum-depression. Accessed June 7, 2018.
  5. Viguera A. Postpartum unipolar depression: Epidemiology, clinical features, assessment, and diagnosis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed June 7, 2018.
  6. Viguera A. Mild to moderate postpartum unipolar major depression: Treatment. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed June 7, 2018.
  7. Viguera A. Severe postpartum unipolar major depression: Treatment. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed June 7, 2018.
  8. Viguera A. Postpartum depression: Risk of abnormal child development. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed June 7, 2018.
  9. Frequently asked questions. Labor, delivery, and postpartum care FAQ091. Postpartum depression. American College of Obstetricians and Gynecologists. https://www.acog.org/-/media/For-Patients/faq091.pdf?dmc=1&ts=20180608T0030489211. Accessed June 7, 2018.
  10. Postpartum depression facts. National Institute of Mental Health. https://www.nimh.nih.gov/health/publications/postpartum-depression-facts/index.shtml. Accessed June 7, 2018.
  11. Postpartum depression. Merck Manual Professional Version. https://www.merckmanuals.com/professional/gynecology-and-obstetrics/postpartum-care-and-associated-disorders/postpartum-depression. Accessed June 7, 2018.
  12. AskMayoExpert. Depression during pregnancy and postpartum. Rochester, Minn.: Mayo Foundation for Medical Education and Research; 2017. Accessed June 7, 2018.
  13. American Academy of Pediatrics. Postpartum care of the mother. In: Guidelines for Perinatal Care. 8th ed. Elk Grove Village, Ill.: American Academy of Pediatrics; Washington, D.C.: American College of Obstetricians and Gynecologists; 2017.
  14. Kumar SV, et al. Promoting postpartum mental health in fathers: Recommendations for nurse practitioners. American Journal of Men's Health. 2018;12:221.
  15. Berg AR, et al. Paternal perinatal depression: Making a case for routine screening. The Nurse Practitioner. 2016;20:1.
  16. Bergink V, et al. Postpartum psychosis: Madness, mania, and melancholia in motherhood. American Journal of Psychiatry. 2016;173:1179.
  17. Bobo WV, et al. Concise review for physicians and other clinicians: Postpartum depression. Mayo Clinic Proceedings. 2014;89:835.
  18. Yogman M, et al. Fathers' roles in the care and development of their children: The role of pediatricians. Pediatrics. 2018;138:e20161128.
  19. Campolong K, et al. The association of exercise during pregnancy with trimester-specific and postpartum quality of life and depressive symptoms in a cohort of healthy pregnant women. Archives of Women's Mental Health. 2018;21:215.
  20. Moore KM (expert opinion). Mayo Clinic, Rochester, Minn. Aug. 17, 2018.

اكتئاب ما بعد الولادة