التشخيص

وأثناء الفحص الطبي، قد يبحث طبيبك عن التورم ومناطق الإحساس بالألم عند الضغط عليها في باطن الفخذ. يمكن لموضع ألمك وحِدَّتِه المساعدةُ في تحديد مدى الضرر وطبيعته.

قد يبدأ الطبيب أيضًا في تحريك الساق المصابة في أوضاع مختلفة لمحاولة تحديد العضلة المصابة وما إذا كنتَ قد تعرضتَ كذلك لأي ضرر في الأوتار أو الأربطة.

الفحوص التصويرية

في إصابات وتر المأبض الشديدة، يمكن أن تتمزق العضلة أو تنفصل من مكان اتصالها بالحوض أو عظمة الظنبوب. وفي بعض الأحيان، يبتعد جزء صغير من العظم (كسر قلعي) عن العظم الرئيسي عند حدوث هذا الانفصال. يمكن التحقق من حدوث الكسور القلعية باستخدام التصوير بالأشعة السينية، بينما يمكن للتصوير بالموجات فوق الصوتية (الألتراساوند) والتصوير بالرنين المغناطيسي إظهار تمزقات العضلات والأوتار.

العلاج

والهدف الأوَّليُّ من العلاج هو تقليل الألم والتورم. ولتنفيذ ذلك، قد يوصي طبيبك بأن تُنفِّذ ما يلي:

  • خُذْ قسطًا من الراحة من ممارسة الأنشطة العنيفة لكي تتيح الفرصة لشفاء إصابتك.
  • استخدِم عصا أو عكازين لتجنب وضع وزنك بالكامل على ساقك المصابة.
  • ضع أكياسًا من الثلج عدة مرات أثناء اليوم لتسكين الألم، وتقليل التورُّم.
  • لفَّ المنطقة المصابة برباط ضاغط، أو ارتد سراويل ضاغطة لتقليل التورم.
  • أرِحْ ساقك من خلال رفعها فوق مستوى قلبك إذا أمكن، وذلك لتطوير التصريف وتقليل التورم.
  • تناوَلْ علاجًا دون وصفة طبية، مثل إيبوبروفين (أدفيل، مورتين آي بي، غيرها)، أو الأسِيتامينُوفين (تيلينول، غيرها)، وذلك لتقليل الألم والالتهاب.

العلاج الطبيعي

بعد هدوء الألم والتورم الأولي في العضلة المأبضية المصابة، يمكن لطبيبك أو اختصاصيي العلاج الطبيعي أن يوضح لك كيفية القيام بتمارين محددة تهدف إلى تحسين المرونة والعضلة المأبضية.

الجراحة

إذا تحركت عضلة من المكان الذي تَتصل فيه بالحوض أو عظمة الساق، يُمكن لجراحي العظام إعاده تثبيتها. كما يُمكن إصلاح التمزق العضلي الحاد.

الاستعداد لموعدك

على الرغم من أنك قد تستشير طبيب عائلتك في البداية، فإنه قد يُحيلك إلى طبيب متخصص في الطب العضلي الهيكلي، كمختص في الطب الرياضي أو جراحة العظام.

ما يمكنك فعله؟

قد ترغب في كتابة قائمة تتضمن ما يلي:

  • وصفًا مفصلًا بالأعراض التي تشعر بها
  • معلومات حول المشكلات الطبية التي كانت لديك
  • جميع الأدوية والمُكمِّلات الغذائية التي تتناولينها
  • الأسئلة التي ترغب في طرحها على الطبيب

ما يمكن أن يقوم به الطبيب

قد يطرح عليك طبيبك بعضًا من الأسئلة التالية:

  • متى حدثت الإصابة وكيف حدثت بالضبط؟
  • هل شعرت بطقطقة أو تمزق؟
  • هل تؤدي أي حركة معينة أو وضع إلى تفاقم الألم أو تخفف منه؟
17/11/2020
  1. Alzahrani M, et al. Hamstring injuries in athletes: Diagnosis and treatment. The Journal of Bone and Joint Surgery. 2015;3:e5.
  2. DeLee JC, et al. Hamstring injuries. In: DeLee & Drez's Orthopaedic Sports Medicine: Principles and Practice. 4th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2015. http://www.clinicalkey.com. Accessed Sept. 13, 2015.
  3. Hay WW, et al. Sports medicine. In: Current Diagnosis & Treatment: Pediatrics. 22nd ed. New York, N.Y.: McGrawHill Education; 2014. http://www.accessmedicine.com. Accessed Sept. 13, 2015.
  4. Sprains and strains. National Institute of Arthritis and Musculoskeletal and Skin Diseases. http://www.niams.nih.gov/health_info/sprains_strains/default.asp. Accessed Sept. 13, 2015.
  5. Fields KB, et al. Hamstring muscle and tendon injuries. http://www.uptodate.com/home. Accessed Sept. 13, 2015.