التشخيص

تتضمن الفحوص التي تُجرى لتشخيص حالات الإصابة بالغنغرينة ما يلي:

  • اختبارات الدم. غالبًا ما يشير ارتفاع عدد خلايا الدم البيضاء عن المعدل الطبيعي إلى وجود عدوى. وقد يطلب طبيبك أيضًا إجراء اختبارات الدم للبحث عن وجود بكتيريا معينة أو جراثيم أخرى.
  • مزرعة السوائل والأنسجة. قد يطلب الطبيب إجراء مزرعة من السائل الموجود داخل بثرة على جلدك للتحقق من وجود البكتيريا التي تتسبب في الإصابة بالغنغرينة. وقد يفحص طبيبك عينة نسيج تحت الميكروسكوب للبحث عن علامات موت الخلايا.
  • اختبارات التصوير. يمكن استخدام الأشعة السينية والفحص بالتصوير المقطعي المحوسب والتصوير بالرنين المغناطيسي للكشف عن الأعضاء الداخلية والأوعية الدموية والعظام. ويستخدم طبيبك نتائج هذه الاختبارات لتقييم مدى انتشار الغنغرينة في الجسم.
  • الجراحة. قد يلجأ الطبيب إلى إجراء جراحة لمعاينة الجسم من الداخل بشكل أفضل وتحديد حجم الخلايا المصابة بالغنغرينة.

العلاج

لا يمكن حفظ الأنسجة التي تضررت بسبب الغنغرينة، ولكن يمكن اتخاذ خطوات لمنع تفاقم الغنغرينة. فكلما حصلت على العلاج بشكل أسرع، أصبحت فرصتك في التعافي أفضل.

وقد يشمل علاج الغنغرينة الأدوية أو الجراحة أو العلاج بالأكسجين عالي الضغط، أو مزيجًا من هذه العلاجات، وذلك بحسب شدة حالتك الصحية.

الأدوية

تؤخذ الأدوية التي تُعالج عدوى بكتيرية (المضادات الحيوية) من خلال الوريد أو الفم.

من الممكن وصف مسكنات الألم لتقليل الإحساس بعدم الراحة.

العمليات الجراحية أو الإجراءات الأخرى

قد تحتاج إلى إجراء أكثر من جراحة تبعًا لنوع الغنغرينة التي تشكو منها ودرجة شدتها. وتشمل جراحة الغنغرينة ما يلي:

  • الإنضار (إزالة المواد الغريبة والأنسجة الميتة). يلجأ الطبيب إلى هذا النوع من الجراحة لإزالة الأنسجة المصابة وإيقاف انتشار العدوى. وقد يُجري الطبيب أيضًا جراحة لترميم أي أوعية دموية تالفة أو موبوءة لاستعادة تدفق الدم إلى المنطقة المصابة. وقد يصف الطبيب مضادات حيوية معينة لتتناولها حتى يُشفى جسمك من العدوى.
  • البتر. في الحالات الشديدة من الغنغرينة، قد يضطر الطبيب إلى بتر الجزء المصاب من الجسم جراحيًا، مثل إصبع القدم أو إصبع اليد أو الذراع أو الساق. ويمكنك لاحقًا الاستعانة بطرف اصطناعي مناسب.
  • ترقيع الجلد (الجراحة الترميمية). في بعض الأحيان تصبح الجراحة ضرورية لترميم الجلد التالف أو تحسين مظهر الندوب التي خلفتها الغنغرينة. ويمكن إجراء هذه الجراحة باستخدام رقعة جلدية. وأثناء جراحة ترقيع الجلد، يعمل الطبيب على إزالة رقعة جلد سليمة من جزء آخر في جسمك، عادةً ما تُؤخذ من الأجزاء التي تخفيها الثياب، ثم يستخدمها في تغطية المنطقة المصابة بعناية. وقد يثبِّت الطبيب الجلد السليم باستخدام ضمادة أو مجموعة من الغُرز الجراحية الصغيرة. ولا يُجري الطبيب جراحة ترقيع الجلد إلا إذا كان الدم يتدفق إلى المنطقة المصابة بقدر كافٍ.

العلاج بالأكسجين عالي الضغط

يحصل المريض على العلاج بالأكسجين عالي الضغط داخل غرفة مضغوطة بالأكسجين النقي. ستستلقي عادةً على طاولة مبطنة تنزلق إلى داخل أنبوب بلاستيكي شفاف. ويرتفع مستوى الضغط داخل الغرفة ببطء حتى يصل إلى معدل ضغط يزيد عن الضغط الجوي العادي بمرتين ونصف.

عند تعريضك لضغط وأكسجين زائدين في ظروف آمنة، يحمل دمك المزيد من الأكسجين. ويعمل الدم الغني بالأكسجين على إبطاء نمو البكتيريا التي تنمو في الأنسجة الخالية من الأكسجين ويساعد على التئام الجروح المصابة بسهولة أكبر.

تستمر جلسة علاج الغنغرينة بالأكسجين عالي الضغط 90 دقيقة في العادة. وقد تحتاج إلى جلستين أو ثلاث جلسات علاجية في اليوم حتى تُشفى من العدوى.

للمزيد من المعلومات

الاستعداد لموعدك

اتصل بطبيبك على الفور إذا ظهرت عليك أعراض غنغرينة. قد يتطلَّب الأمر توجيهكَ إلى قسم الطوارئ أو الاتصال على الرقم 911 (أو رقم الطوارئ المحلي في بلدك) للحصول على المساعدة الطبية، وذلك حسب شدة الأعراض لديك.

إذا كان لديك وقتٌ قبل مغادرة المنزل أو كنت في طريقك إلى المستشفى، فيُرجى اتباع المعلومات أدناه للاستعداد للتقييم الطبي لحالتك.

ما يمكنك فعله

  • دوِّن أي أعراض أُصبت بها ومدتها. سيتيح ذلك لطبيبك معرفة التفاصيل قدر الإمكان حول وقت ظهور الأعراض لأول مرة وكيف تفاقمت أو انتشرت بمرور الوقت.
  • دوّن أي إصابة جسدية حدثت مؤخرًا لجلدك، بما في ذلك الجروح أو اللدغات أو إصابات الحقن أو الجراحة أو لسعة صقيع محتملة. إذا كنت قد تناولت مؤخرًا عقاقير استجمامية عن طريق الحقن، فتُعتبر هذه معلومات مهمة يجب مشاركتها مع طبيبك.
  • اكتب قائمة بالمعلومات الدوائية الأساسية، مع ذكر أي حالات مرضية أخرى تم تشخيص إصابتك بها. دوّن أيضًا كل الأدوية أو الفيتامينات أو المكملات الغذائية التي تتناولها.
  • اصطحب معك أحد أفراد العائلة أو أحد الأصدقاء. الغنغرينة هي حالة طبية طارئة. اصطحب شخصًا معك لمساعدتك في تذكُّر كل المعلومات التي يقدمها لك الطبيب. ستحتاج أيضًا إلى شخص يمكنه البقاء معك إذا كنت بحاجة إلى علاج فوري.
  • دوِّن الأسئلة التي ستطرحها على الطبيب.

بالنسبة إلى الغنغرينة، تشمل بعض الأسئلة الأساسية التي ترغب في طرحها على طبيبك ما يلي:

  • ما أكثر الأسباب احتمالاً لإصابتي بهذه الأعراض أو هذه الحالة؟
  • ما أنواع الاختبارات التي قد أحتاج إلى إجرائها؟
  • هل أحتاج إلى الإقامة بالمستشفى؟
  • ما العلاجات التي قد أحتاج إليها؟
  • متى تتوقَّع تحسَّن الأعراض التي أعاني منها عند استخدام العلاج؟
  • هل سأتعافى تمامًا؟ إذا كان الأمر كذلك، فما المدة التي سيستغرقها التعافي؟
  • هل أنا مُعرض لاحتمالية الإصابة بمضاعفات على المدى الطويل؟

لا تتردَّد في طرح المزيد من الأسئلة على الطبيب.

ما الذي تتوقعه من طبيبك

من المرجح أن يطرح عليك طبيبك عدة أسئلة، للمساعدة على تحديد الخطوات التالية التي يجب اتباعها في إجراءات التشخيص وبدء الرعاية. قد يطرح عليك الطبيب الأسئلة التالية:

  • ما الأعراض التي تشعرين بها؟
  • متى بدأت تشعر بالأعراض لأول مرة؟
  • ما درجة الألم في المنطقة المصابة؟
  • هل يبدو أن أعراضك تزداد أو تتفاقم؟
  • هل تعرضت مؤخرًا لأي إصابات أو رضوض على جلدك، مثل جروح أو قطع أو لدغات أو عمليات جراحية؟
  • هل تعرضت مؤخرًا لدرجات حرارة منخفضة للغاية لفترة زمنية طويلة تسببت في تغير لون جلدك أو تخديره؟
  • هل تستخدم الأدوية عن طريق الحقن، بما في ذلك المخدرات الترفيهية؟
  • هل سبق أن تم تشخيصك بأي حالات طبية أخرى؟
  • ما الأدوية التي تتناولها أو تناولتها مؤخرًا، بما في ذلك الأدوية التي تصرف بوصفة طبيب والأدوية المتاحة من دون وصفة طبية والأعشاب والمكمّلات الغذائية؟
29/07/2021
  1. Usatine RP, et al., eds. Dry gangrene. In: The Color Atlas and Synopsis of Family Medicine. 3rd ed. McGraw Hill; 2019. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed Jan. 27, 2021.
  2. Stevens D, et al. Clostridial myonecrosis. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Jan. 26, 2021.
  3. Jameson JL, et al., eds. Gas gangrene and other clostridial infections. In: Harrison's Principles of Internal Medicine. 20th ed. McGraw Hill; 2018. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed Jan. 27, 2021.
  4. Mechem CC, et al. Hyperbaric oxygen therapy. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Jan. 26, 2021.
  5. Novara E, et al. Severe acute dried gangrene in COVID-19 infection: A case report. European Review for Medical and Pharmacological Sciences. 2020; doi:10.26355/eurrev_202005_21369.
  6. Kang S, et al., eds. Necrotizing fasciitis, necrotizing cellulitis, and myonecrosis. In: Fitzpatrick's Dermatology. 9th ed. McGraw Hill; 2019. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed Jan. 27, 2021.
  7. Papadakis MA, et al., eds. Bacterial and chlamydial infections. In: Current Medical Diagnosis & Treatment 2021. 60th ed. McGraw Hill; 2021. https://accessmedicine.mhmedical.com. Accessed Jan. 27, 2021.
  8. Singh P, et al. Disseminated intravascular coagulation: A devastating systemic disorder of special concern with COVID-19. Dermatologic Therapy. 2020; doi:10.1111/dth.14053.
  9. Conte MS, et al. Global vascular guidelines on the management of chronic limb-threatening ischemia. European Journal of Vascular and Endovascular Surgery. 2019; doi:10.1016/j.ejvs.2019.05.006.