نظرة عامة

بالنسبة للأشخاص المصابين بداء السكري، يحدث انخفاض نسبة السكر في الدم (نقص السكر في الدم) عندما يكون هناك الكثير من الأنسولين ولا توجد نسبة سكر (جلوكوز) كافية في الدم. يتم تعريف نقص السكر في الدم على أنه سكر دم أقل من 70 ملليجرام لكل ديسيلتر (مجم/ديسيلتر)، أو 3.9 مللي مول لكل لتر (مليمول/لتر).

هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تسبب نقص سكر الدم لدى الأشخاص المصابين بداء السكري، منها تناول كميات كبيرة أكثر من اللازم من الإنسولين أو أدوية أخرى خاصة بداء السكري، أو تخطي وجبة طعام، أو ممارسة الرياضة أكثر من المعتاد.

انتبه إلى العلامات التحذيرية المبكرة لهذا المرض، حتى يمكنك معالجة انخفاض سكر الدم سريعًا. يشمل العلاج حلولًا قصيرة المدى — مثل تناول أقراص الجلوكوز — لرفع نسبة السكر في الدم إلى نطاق طبيعي.

يمكن أن يؤدي نقص السكر في الدم غير المعالج إلى حدوث نوبات وفقدان الوعي — وهي حالة طبية طارئة. في حالات نادرة، يمكن أن يكون مميتًا. أخبر العائلة والأصدقاء عن الأعراض التي يجب البحث عنها وما يجب فعله في حالة عدم قدرتك على علاج الحالة بنفسك.

الأعراض

العلامات والأعراض التحذيرية المبكرة

تتضمن العلامات المبكرة وأعراض نقص السكر في الدم ما يلي:

  • الارتجاف
  • الدوخة
  • التعرق
  • الجوع
  • الهياج أو تقلب المزاج
  • القلق أو العصبية
  • الصداع

الأعراض ليلاً

كما يمكن أن يحدث نقص السكر في الدم أيضًا أثناء النوم. تتضمن العلامات والأعراض، التي يمكن أن توقظك، ما يلي:

  • الملاءات أو أغطية السرير الرطبة بسبب التعرّق
  • الكوابيس
  • التعب، أو الهياج، أو التشوش عند الاستيقاظ

الأعراض الحادة

إذا لم يتم علاج نقص السكر في الدم، يمكن أن تحدث علامات وأعراض نقص السكر الحاد في الدم. وهذه تشمل:

  • حركات غير متزنة أو متشنجة
  • ضعف العضلات
  • صعوبات في التحدث أو الكلام المتداخل
  • الرؤية الضبابية أو المزدوجة
  • النعاس
  • التشوش
  • تشنجات أو نوبات
  • فقدان الوعي
  • الوفاة

لا تستهتر بالأعراض التي تشعر بها. يمكن أن يزيد نقص السكر في الدم من خطر التعرض للحوادث الخطيرة وحتى المميتة. يمكن أن يؤدي تحديد العوامل التي تسهم في نقص السكر في الدم وتصحيحها، مثل الأدوية التي تتناولها أو أوقات الوجبات غير المنتظمة، إلى منع حدوث مضاعفات خطيرة.

يُعد تعريف الأشخاص الذين تثق بهم، مثل الأسرة والأصدقاء وزملاء العمل، بمعلومات عن نقص السكر في الدم أمرًا هامًا. حيث إن معرفتهم بالأعراض التي يجب البحث عنها وما يجب القيام به في حال لم تتمكن من مساعدة نفسك، ستساعدهم في تخطي أي موقف صعب بسهولة أكبر. من المهم أيضًا أن يتعلموا كيفية منحك حقنة الغلوكاغون، في حال تطلب الأمر ذلك.

قد تختلف الأعراض من شخص لآخر أو من وقت لآخر، ولذلك من المهم متابعة نسب السكر في الدم بانتظام ومتابعة الحالة التي تشعر بها حين يكون السكر في الدم منخفضًا. بعض الأشخاص لا يشعرون أو لا يتعرفون على الأعراض مبكرًا (عدم المعرفة بانخفاض سكر الدم). إذا لم تكن على دراية بانخفاض سكر الدم، فربما تحتاج إلى نطاق مستهدف أعلى من الجلوكوز.

متى تزور الطبيب

يمكن أن يتسبب نقص سكر الدم في إصابتك بالتشوش أو حتى فقدان الوعي، وهو ما يتطلب رعاية طارئة. تأكد من معرفة الأسرة والأصدقاء وزملاء العمل بما ينبغي عليهم القيام به.

إذا فقدت الوعي أو لا تتمكن من البلع:

  • لا ينبغي أن يتم تقديم السوائل أو الطعام لك والتي قد تتسبب في حدوث اختناق
  • تحتاج إلى حقنة الغلوكاغون وهي عبارة عن هرمون يعمل على تحفيز إفراز السكر في الدم
  • تحتاج إلى علاج طارئ في المستشفى إذا لم تكن حقنة الغلوكاغون في متناول اليد

إذا كنت تعاني من أعراض انخفاض سكر الدم عدة مرات أسبوعيًا، فقم بزيارة الطبيب. قد تحتاج إلى تغيير الدواء أو الجرعة أو تعديل برنامج علاج داء السكري.

الأسباب

نقص السكر في الدم شائع بين الأشخاص الذين يتناولون الأنسولين، ولكن يمكن أن يحدث في حال تناولك أدوية داء السكري الفموية المعينة.

تشمل الأسباب الشائعة لنقص السكر في الدم:

  • تناول المزيد من أدوية الأنسولين أو داء السكري
  • عدم الأكل بما فيه الكفاية
  • تأجيل أو تخطي وجبة أو وجبة خفيفة
  • زيادة التمرين أو النشاط البدني بدون تناول المزيد من الطعام أو تعديل الأدوية
  • شرب الكحوليات

تنظيم سكر الدم

يخفض هرمون الإنسولين مستويات الجلوكوز عند ارتفاع نسبة الجلوكوز. إذا كنت تعاني من النوع الأول (1) أو الثاني (2) من داء السكري وتحتاج إلى تناول الإنسولين للتحكم في سكر الدم، فإن تناول المزيد من الإنسولين يمكن أن يسبب انخفاض كبير في مستويات السكر في الدم ويؤدي إلى نقص السكر في الدم.

قد ينتج نقص السكر في الدم أيضًا بسبب تناول طعام أقل من المعتاد أو ممارسة المزيد من التمارين التي تقوم بها عادةً، وذلك بعد تناول أدوية داء السكري. يمكن أن يعمل طبيبك معك لمنع عدم التوازن هذا عن طريق الوصول إلى الجرعة التي تناسب أنماط الأكل المعتادة والنشاط.

المضاعفات

إذا تجاهلت أعراض نقص السكر في الدم لوقت طويل، فقد تفقد الوعي. يحدث هذا لأن المخ يحتاج للجلوكوز ليعمل. تعرف على علامات وأعراض انخفاض سكر الدم مبكرًا لأنه إن تُرك دون علاج، فقد يؤدي إلى:

  • النوبات
  • فقدان الوعي
  • الوفاة

على الجانب الآخر، حاذر من علاج انخفاض سكر الدم أكثر من اللازم. لأنك إن فعلت فقد ترفع السكر فوق المستوى المطلوب (ارتفاع سكر الدم)، مما قد يؤدي إلى مشكلة مع تكرار انخفاض سكر الدم.

الوقاية

للمساعدة في منع فرط سكر الدم:

  • لا تتخطي وجبات الطعام أو الوجبات الخفيفة أو تؤخرها. إذا كنت تتناول الأنسولين أو أحد أدوية السكري التي تؤخذ عن طريق الفم، فكن دقيقًا عندما يتعلق الأمر بكمية الطعام والوجبات الخفيفة التي تتناولها وتوقيتها.
  • مراقبة نسبة السكر في الدم. اعتمادًا على خطة علاجك، قد يُطلب منك فحص مستوى السكر في الدم عدة مرات في الأسبوع أو عدة مرات في اليوم وتسجيله. يعد الرصد الدقيق هو السبيل الوحيد لضمان الحفاظ على مستوى السكر في الدم في نطاقه المستهدف.
  • اتخد التدابير الطبية، وتناول الدواء في وقته. تناول أدويتك حسب توصيات طبيبك.
  • عدل أدويتك أو تناول وجبات خفيفة إضافية في حالة زيادة نشاطك البدني. ويعتمد التعديل على نتائج اختبار السكر في الدم ونوع ومدة النشاط.
  • تناول وجبة الطعام أو الوجبة الخفيفة مع الكحول، إذا اخترت أن تتناول المشروبات الكحولية. يمكن أن يسبب شرب الكحول على معدة فارغة نقص سكر الدم.
  • سجل انخفاض تفاعلات الجلوكوز. يمكن أن يساعدك هذا أنت وفريق الرعاية الصحية في رؤية الأنماط المساهمة في الإصابة بنقص سكر الدم وإيجاد طرق لمنعها.
  • احمل معك بطاقة تعريف لداء السكري حتي يعرف الآخرون في حالات الطوارئ أنك مصاب بداء السكري. استخدم قلادة أو سوار تعريف طبي واحتفظ ببطاقة تنبيه طبية في المحفظة.

16/05/2018
References
  1. Kronenberg HM, et al. Williams Textbook of Endocrinology. 12th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2011. http://www.clinicalkey.com. Accessed Jan. 14, 2015.
  2. Cryer PE. Management of hypoglycemia during treatment of diabetes mellitus. http://www.uptodate.com/home. Accessed Jan. 14, 2015.
  3. Hypoglycemia (low blood glucose). American Diabetes Association. http://www.diabetes.org/living-with-diabetes/treatment-and-care/blood-glucose-control/hypoglycemia-low-blood.html. Accessed Jan. 14, 2015.
  4. Hypoglycemia. National Diabetes Information Clearinghouse. http://diabetes.niddk.nih.gov/dm/pubs/hypoglycemia/. Accessed Jan. 14, 2015.