نظرة عامة

بالنسبة للأشخاص المصابين بداء السكري، يحدث انخفاض نسبة السكر في الدم (نقص السكر في الدم) عندما يكون هناك الكثير من الأنسولين ولا توجد نسبة سكر (غلوكوز) كافية في الدم. يُعرف نقص السكر في الدم على أن تركيز سكر الدم أقل من 70 ملليغرام لكل ديسيلتر، أو 3.9 مللي مول لكل لتر.

هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تسبب نقص سكر الدم لدى الأشخاص المصابين بداء السكري، منها تناول كميات كبيرة أكثر من اللازم من الأنسولين أو أدوية أخرى خاصة بداء السكري، أو تخطي وجبة طعام، أو ممارسة الرياضة أكثر من المعتاد.

انتبه إلى العلامات التحذيرية المبكرة لهذا المرض، حتى يمكنك معالجة انخفاض سكر الدم سريعًا. يشمل العلاج حلولًا قصيرة المدى — مثل تناول أقراص الغلوكوز — لرفع نسبة السكر في الدم إلى المعدل الطبيعي.

يمكن أن يؤدي نقص السكر في الدم غير المعالج إلى حدوث نوبات وفقدان الوعي — وهي حالة طبية طارئة. في حالات نادرة، يمكن أن يكون مميتًا. أخبر العائلة والأصدقاء عن الأعراض التي يجب البحث عنها وما يجب فعله في حالة عدم قدرتك على علاج الحالة بنفسك.

الأعراض

العلامات والأعراض التحذيرية المبكرة

تشمل العلامات والأعراض المبكرة لانخفاض السكر في الدم:

  • الارتعاش
  • الدوَّار
  • التعرُّق
  • الجوع
  • التهيُّج وتقلُّب المزاج
  • الاضطراب أو العصبية
  • الصداع

الأعراض المسائية

يمكن لنقص السكر في الدم أن يحدث حتى أثناء النوم. تتضمن العلامات والأعراض التي يجب أن تسترعي انتباهك ما يلي:

  • تبلُّل ملاءات أو أغطية السرير نتيجةً للتعرق
  • الكوابيس
  • التبرم أو الحدة أو الاضطراب عند اليقظة

أعراض حادة

في حال عدم علاج حالة نقص السكر في الدم بالنسبة لمرضى السكريّ، قد تظهر علامات وأعراض نقص السكر الحاد في الدم. وهي تتضمن:

  • الخراقة أو حركات تشنجية
  • ضعف العضلات
  • صعوبة التكلم أو التلعثم في الكلام
  • الضبابية أو الرؤية المزدوجة
  • النعاس
  • التشوُّش
  • التشنجات أو النوبات
  • فقدان الوعي
  • الوفاة

تَعاملْ مع هذه الأعراض بجدية. يمكن أن يؤدي انخفاض السكر في الدم إلى خطر — التعرض للحوادث — بل الوفاة. قد يساعد تحديد وتصحيح العوامل التي تساهم في نقص السكر في الدم، مثل؛ الأدوية التي تتناولها وعدم انتظام وقت الوجبات، في تجنب المضاعفات الخطيرة.

من الضروري إخبار الأشخاص الذين تثق بهم في حياتك، مثل أفراد أسرتك وأصدقائك وزملائك في العمل، بمرض نقص السكر في الدم. إن معرفتهم بالأعراض التي تحدث لك وما الذي يجب عليهم القيام به في هذه الحالة، عندما لا تكون قادرًا على مساعدة نفسك، قد تسهل من إدارة المواقف الصعبة المحتملة. من الضروري أيضًا أن يعرفوا كيفية حقنك بحقنة الغلوكوز، في حال احتجتها.

قد تختلف الأعراض من شخص لآخر أو من وقت لآخر، لذا من الضروري مراقبة مستوى السكر في الدم بانتظام وتسجيل شعورك عندما يكون السكر في الدم منخفضًا. قد لا يتعرض بعض الأشخاص للأعراض المبكرة أو لا يتمكنون من التعرف عليها (عدم الشعور بنقص السكر في الدم). إذا كنت مصابًا بعدم الشعور بأعراض نقص سكر الدم، فقد تحتاج إلى مستوفٍ أعلى للغلوكوز.

متى تزور الطبيب؟

قد تشعرين عند نقص السُّكَّر في الدم بالارتباك أو حتى فقدان الوعي، وهذا يتطلب رعاية طارئة. تأكدي من أن عائلتك وأصدقائك وزملائك في العمل يعرفون الخطوات الواجب اتباعها عند حدوث ذلك.

إذا فقدت وعيك أو لا تستطيعين البلع:

  • يجب ألا يُقدَّم لك سوائل أو طعام، فقد يؤدي هذا إلى الاختناق
  • يجب حقنك بالغلوكاغون، وهو هرمون يحفز إفراز السكر في الدم
  • ويجب نقلك للمستشفى للحصول على العلاج الطارئ إذا لم تكن حقنة الغلوكاغون متوفرة

إذا ظهرت عليك أعراض نقص السكر في الدم عدة مرات أسبوعيًّا، فيجب عليك زيارة الطبيب. قد تحتاجين إلى تغيير دوائك أو جرعتك أو تعديل برنامج علاج السكري الخاص بك.

الأسباب

نقص السكر في الدم هو الأكثر شيوعًا بين الأشخاص الذين يتناولون الأنسولين، ولكن يمكن أن يحدث أيضًا إذا كنت تتناول بعض أدوية السكري عن طريق الفم.

تتضمن الأسباب الشائعة لنقص السكر في الدم:

  • تناول الكثير من الأنسولين أو دواء السكري
  • عدم تناول ما يكفي
  • تأجيل أو تخطي وجبة أو وجبة خفيفة
  • زيادة التمرين أو النشاط البدني دون تناوُل المزيد من الطعام أو تعديل الأدوية الخاصة بك
  • شرب الكحوليات

تنظيم السكر في الدم

عندما ترتفع مستويات الغلوكوز، فإن هرمون الأنسولين يخفِّضها. إذا كنت مصابًا بداء السكري من النوع الأول أو الثاني وتحتاج إلى الأنسولين للتحكم في مستوى السكر في الدم، فتناوُلُ كمية أكبر من الكمية التي تحتاجها يمكن أن يتسبب في انخفاض مستوى السكر في الدم لديك ليصل إلى مستويات قليلة للغاية مما ينتج عنه نقص سكر الدم.

قد ينتج نقص سكر الدم أيضًا في حالة ما إذا تناولت طعامًا أقل من المعتاد أو مارست الرياضة بمعدل أعلى من الطبيعي بعد تناول دواء السكري. يمكن أن يعمل الطبيب معك للحيلولة دون حدوث عدم التوازن هذا من خلال اكتشاف الجرعة التي تلائم أنماط الأكل وممارسة الأنشطة المعتادة لديك.

المضاعفات

إذا تجاهلت أعراض نقص السكر في الدم لوقت طويل، فقد تفقد الوعي. يحدث هذا لأن المخ يحتاج للجلوكوز ليعمل. تعرف على علامات وأعراض انخفاض سكر الدم مبكرًا لأنه إن تُرك دون علاج، فقد يؤدي إلى:

  • النوبات
  • فقدان الوعي
  • الوفاة

على الجانب الآخر، حاذر من علاج انخفاض سكر الدم أكثر من اللازم. لأنك إن فعلت فقد ترفع السكر فوق المستوى المطلوب (ارتفاع سكر الدم)، مما قد يؤدي إلى مشكلة مع تكرار انخفاض سكر الدم.

الوقاية

للوقاية من انخفاض نسبة السكر في الدم بسبب داء السُّكَّري:

  • لا تؤجل تناول الوجبات الرئيسة أو الأطعمة الخفيفة بين الوجبات. وإذا كنت تستخدم الأنسولين أو أي أقراص للسكري، فثبِّت كميات ومواعيد تناول الوجبات الرئيسة والأطعمة الخفيفة بين الوجبات يوميًّا.
  • راقب نسبة السكر في دمك. يمكنك رصد وتدوين نسبة السكر في دمك عدة مراتٍ أسبوعيًّا أو يوميًّا، حسب خطتك العلاجية. ويُعَد الرصد الدقيق هو السبيل الوحيد لضمان الحفاظ على مستوى السكر في الدم في نطاق المعقول.
  • استخدم كَميات مضبوطة من الدواء، وتناوله في موعده. تناول الدواء تحت إرشاد الطبيب.
  • اضبط كمية دوائك أو تناول المزيد من الأطعمة الخفيفة بين الوجبات إذا بذلت مجهودًا بدنيًّا كبيرًا. تعتمد درجة الضبط تلك على نسبة السكر في دمك في ذلك الوقت ومدة الجهد الذي بذلته ومقداره.
  • إذا أردت شرب الكحول، فتناول وجبة رئيسة أو خفيفة معه. يؤدي شرب الكحوليات على معِدة فارغة لانخفاض نسبة السكر في الدم.
  • دوِّن حالات انخفاض نسبة الغلوكوز في دمك. سيساعدك ذلك أنت وطبيبك على معرفة التسلسل المؤدي لانخفاض نسبة السكر في دمك وتجنبه.
  • احمل أي وسيلة تعريف تخبر الآخرين بأنك مصاب بداء السُّكَّري في الحالات الطارئة. كبطاقة طبية أو قلادة أو سِوار.

20/06/2019
References
  1. Kronenberg HM, et al. Williams Textbook of Endocrinology. 12th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2011. http://www.clinicalkey.com. Accessed Jan. 14, 2015.
  2. Cryer PE. Management of hypoglycemia during treatment of diabetes mellitus. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Jan. 15, 2018.
  3. Hypoglycemia (low blood glucose). American Diabetes Association. http://www.diabetes.org/living-with-diabetes/treatment-and-care/blood-glucose-control/hypoglycemia-low-blood.html. Accessed Jan. 14, 2015.
  4. Low blood glucose (hypoglycemia). National Institute of Diabetes and Digestive and Kidney Diseases. https://www.niddk.nih.gov/health-information/diabetes/overview/preventing-problems/low-blood-glucose-hypoglycemia. Accessed Jan. 15, 2018.

ذات صلة

Products & Services