التشخيص

يمكنك أن تعرف إذا كنت تعاني من انخفاض في سكر الدم باستخدام مقياس الجلوكوز في الدم؛ وهو جهاز صغير محوسب يقيس ويعرض معدل سكر الدم لديك. تكون مصابًا بنقص سكر الدم عندما ينخفض مستوى السكر في الدم إلى أقل من 70 مجم/ديسلتر (3.9 مليمول/لتر).

من المهم أن تسجل التاريخ، والوقت، ونتائج الاختبار، والدواء والجرعة، والنظام الغذائي ومعلومات عن الرياضة التي تمارسها في كل مرة تقوم باختبار دمك. دوِّن أيضًا أي ردود فعل عند انخفاض سكر الدم عندك. سوف يشخص طبيبك إصابتك بنقص سكر الدم باستخدام سجلاتك ويبحث عن أنماط ليتمكن من معرفة كيفية تأثير أدويتك ونمط حياتك على سكر الدم لديك.

العلاج

السيطرة على نقص السكر في الدم

إن كنت تعتقد أن مستوى السكر في الدم منخفض جدًّا، فافحص مستوى السكر في الدم بمقياس الغلوكوز في الدم. ثم كُلْ أو اشرب شيئًا يحتوي على السكر أو الكربوهيدرات لرفع مستوى السكر في الدم بسرعة. لا تعمل الأطعمة الدهنية، مثل الشكولاتة جيدًا. تشمل أمثلة الأطعمة التي ترفع مستوى السكر بالدم بسرعة:

  • خمس إلى ست قطع حلوى صلبة
  • أربع أونصات (120 ملليلترًا) من عصير الفاكهة أو الصودا العادية
  • معلقة واحدة كبيرة (خمسة عشر ملليلترًا) من السكر، أو الجيلي، أو العسل
  • أربعة أقراص غلوكوز (متاحة في معظم الصيدليات بدون وصفة طبية)
  • مقدار من جيل الغلوكوز (اقرأ الملصق لمعرفة المقدار)

افحص مستوى السكر في الدم من خمس عشرة إلى عشرين دقيقة بعد أكل أو شرب شيء لرفع مستوى سكر الدم. إن لم يزل منخفضًا، فكُلْ أو اشرب شيئًا يحتوي على سكر. إذا شعرت بالتحسن، فكل وجبات عادية مع أطعمة خفيفة بين الوجبات كالمعتاد.

إن كنت تتشعر بأعراض انخفاض مستوى سكر الدم، ولا يمكنك التحقق منه على الفور، فتصرَّف كما لو أنك مصاب بانخفاض السكر في الدم. ربما تحتاج إلى حمل شيء يحتوي على السكر باستمرار.

سيكون ارتداء سوار يُبين أنك مصاب بمرض السكري فكرة جيدة.

نقص السكر في الدم يصعب السيطرة عليه

بعض الأشخاص لديهم نقص سكر الدم الحاد والمتكرر على الرغم من التأقلم مع الأدوية. في هذه الظروف، قد يوصي الطبيب بجرعة أعلى من الغلوكوز، وقد يصف الغلوكاغون وهو هرمون يرفع نسبة الغلوكوز في الدم.

يأتي الغلوكاغون - غير المتوفر إلا من خلال وصفة الطبيب - في طقم حقنة في حالات الطوارئ. يشمل جرعة واحدة يجب خلطها قبل الحقن. خَزِّن الغلوكاغون في درجة حرارة الغرفة وكن على دراية بتاريخ انتهاء الصلاحية. إذا كنت فاقدًا للوعي، يجب على الشخص الذي يعطيك الحقنة أن يديرك على جانبك لمنع الاختناق في حالة التقيؤ.

في خلال 15 دقيقة، يجب أن تكون متيقظًا وقادرًا على البلع. ستحتاج بعد ذلك إلى تناول الطعام. إذا لم تستجب خلال 15 دقيقة، فستحتاج إلى الرعاية الطبية الطارئة.

الاستعداد لموعدك

إذا ظهرتْ عليكَ أعراض نقص السكر في الدم عدة مرات أسبوعيًّا، ينبغي عليكَ تحديد موعد مع طبيبكَ. حيث يمكنكما معا تحديد ما يساهم في حدوث نقص السكر في الدم، واتخاذ قرارٍ بشأن التغيُّرات اللازمة لمنع حدوثه.

يرد فيما يلي بعض المعلومات للمساعدة في الاستعداد للموعد الطبي المحدد لك.

ما يمكنك فعله؟

  • كن على علم بتعليمات ما قبل الموعد الطبي. بالنسبة لفحص مستوى السكر في الدم، ستحتاج إلى الامتناع عن تناوُل الطعام أو شرب أي شيء غير الماء لمدة ثماني ساعات لإجراء فحص قياس مستوى الغلوكوز الصائم أو لمدة أربع ساعات لإجراء فحص ما قبل الوجبة. عند تحديد موعد طبي، اسأل عما إذا كان الصيام ضروريًّا.
  • اكتب الأعراض وكم مرة تظهر. قد يساعد ذلك في الاحتفاظ بسجل بتفاعلات انخفاض مستوى السكر في الدم بحيث يمكنك أو يمكن لطبيبك عرض الأنماط التي تؤدي إلى نقص السكر في الدم.
  • اكتب المعلومات الشخصية الأساسية، بما في ذلك الضغوط الرئيسية أو التغييرات الحياتية الحديثة. إذا كنت تراقب قيم الغلوكوز في المنزل، فأحضر سجل نتائج الغلوكوز، مع تفاصيل بتواريخ إجراء الفحوصات وأوقاتها.
  • قم بإعداد قائمة بالأدوية، والفيتامينات، والمكملات الغذائية التي تتناولها.
  • قم بإنشاء سجل بقيم الغلوكوز المقننة. قدِّم لطبيبك سجلًا مكتوبًا أو مطبوعًا بقيم الغلوكوز في الدم لديك والأوقات والأدوية.
  • خذ معك جهاز قياس نسبة الغلوكوز. تقوم بعض أجهزة القياس بتنزيل قيم الغلوكوز المسجلة، الأمر الذي يمكن القيام به غالبًا في عيادة الطبيب.
  • دوِّن أسئلتك لطرحها على طبيبك. كن واضحًا بشأن جوانب إدارة مرض السكري لديك التي تحتاج إلى توضيحها.

قد تتضمن الأسئلة التي ترغب في طرحها بشأن نقص السكر في الدم ما يلي:

  • كم مرة أحتاج إلى مراقبة نسبة السكر في الدم؟
  • ما نطاق الهدف الخاص بي؟
  • كيف تؤثر التغييرات في النظام الغذائي، وممارسة الرياضة، والوزن على مستوى السكر في الدم لديّ؟
  • كيف يمكنني منع انخفاض السكر في الدم؟
  • هل سأحتاج إلى القلق بشأن ارتفاع مستوى السكر في الدم؟ ما العلامات أو الأعراض التي يَتعين علي الانتباه إليها؟
  • هل سأحتاج إلى وصفة للحقن الطارئ بهرمون الغلوكاغون؟
  • لديَّ مشكلات طبية أخرى. كيف يُمكنُني إدارتهم معًا؟
  • أي نوع من المتابعة، إن وُجدت، يجب أن أتوقعها؟

لا تتردَّدْ في طرح الأسئلة.

ما يمكن أن يقوم به الطبيب

من المرجَّح أن يطرح عليك طبيبك عددًا من الأسئلة، مثل:

  • ما هي الأعراض التي تلاحظها عندما يكون سكر دمك منخفضًا؟
  • كم مرة ظهرت لديك هذه الأعراض؟
  • ما الذي تفعله لرفع سكر الدم لديك؟
  • ما هو نظامك الغذائي اليومي المعتاد؟
  • هل تمارس الرياضة؟ إذا كان ذلك صحيحًا فكم مرة؟
  • هل يعلم أفراد عائلتك أو أصدقاؤك وزملاؤك ما الذي ينبغي عليهم فعله إذا أُصبت بنقص حاد في سكر الدم؟
20/06/2019
References
  1. Kronenberg HM, et al. Williams Textbook of Endocrinology. 12th ed. Philadelphia, Pa.: Saunders Elsevier; 2011. http://www.clinicalkey.com. Accessed Jan. 14, 2015.
  2. Cryer PE. Management of hypoglycemia during treatment of diabetes mellitus. https://www.uptodate.com/contents/search. Accessed Jan. 15, 2018.
  3. Hypoglycemia (low blood glucose). American Diabetes Association. http://www.diabetes.org/living-with-diabetes/treatment-and-care/blood-glucose-control/hypoglycemia-low-blood.html. Accessed Jan. 14, 2015.
  4. Low blood glucose (hypoglycemia). National Institute of Diabetes and Digestive and Kidney Diseases. https://www.niddk.nih.gov/health-information/diabetes/overview/preventing-problems/low-blood-glucose-hypoglycemia. Accessed Jan. 15, 2018.

ذات صلة

Products & Services