الخبرة و مراتب التصنيف

برنامج زراعة الكلى

[عزف موسيقي}

ميكيل برييتو، دكتور في الطب (جراح زراعة الأعضاء في مركز مايو كلينك لزراعة الأعضاء): لا يختلف مريض زرع الأعضاء عن المريض السليم في معظم الجوانب. نمتلك في مايو كلينك الأدوات اللازمة لإنجاز الأمور بطريقة سريعة، فيمكننا إجراء عملية زراعة العضو وتتمكن من العودة إلى حياتك الطبيعية. ونرى هنا حالات لا يراها الأطباء المتخصصون في المجال نفسه في العديد من الأماكن الأخرى سوى مرة واحدة في العام. لكننا نراهم هنا طوال الوقت لأن الناس يأتون إلينا من جميع أنحاء العالم لعلاج الحالات الفريدة. ويعني هذا أن ما يكون فريدًا وغريبًا في أماكن أخرى يكون مألوفًا هنا تقريبًا.

ريموند إل هيلمان، دكتور في الطب (طبيب أمراض الكلى في مركز مايو كلينك‎ لزراعة الأعضاء): زراعة الكلى عملية معقدة للغاية، وتتضمن تخصصات متعددة. ويحتاج المرضى الذين يأتون إلينا إلى تخصصات متعددة. يوجد لدينا كل التخصصات. ونعمل في مكان واحد. ونتميز بالفعل بأننا نمتلك برنامج الزراعة الوطني المتكامل الوحيد في الدولة. تتمثل إحدى المشاكل الشائعة في أنك قد تأتي لإجراء عملية زراعة كلية وتحضر معك المتبرع، لنفترض أنه صديقك، لكنكما غير متوافقين في فصيلة الدم. وأحد الأساليب المبتكرة لحل هذه المشكلة هو اتباع نهج مبتكر يسمى تبرع الكلى التبادلي.

مارتن إل ماي، دكتور في الطب (طبيب أمراض الكلى في مركز مايو كلينك‎ لزراعة الأعضاء): نحن قادرون في الوقت الحالي على جمع مرضانا معًا عبر مواقع مايو الثلاثة. وتتيح مطابقتهم إجراء عمليات زرع من متبرعين أحياء بنسبة أعلى مما نفعل من دون عملية المطابقة.

ميكيل برييتو: تتمثل أقصى مكافأة في وظيفتي في رؤية مريض كان خائفًا ويائسًا بدرجة كبيرة وإخباره بأننا نمتلك خيارًا جيدًا له. وأنه يمكننا مساعدته على العلاج.

[عزف موسيقي}

ملاحظة: كُتِب هذا المحتوى قبل جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، ولا يوضح البروتوكولات المناسبة للتعامل مع الجائحة. يرجى اتباع جميع الإرشادات التي توصي بها مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها بشأن ارتداء الكمامات والتباعد الاجتماعي.

يتمتع قسم أمراض الكلى وفرط ضغط الدم التابع لمايو كلينك بشهرة واسعة راسخة في تقديم رعاية متميزة إلى المرضى. ومن المعروف أن اختصاصيينا لديهم خبرة في زراعة الكلى والطب التجديدي والعلاج من مرض الكلى متعددة التكيسات ومرض الكبيبات المعقد ومرض الشريان الكلوي.

وأصبحت هذه الرعاية التخصصية لمرضى الكلى تقليدًا راسخًا على مدار أكثر من 100 عام كان —وما زال— أطباء مايو كلينك خلالها يتصدرون منزلة الريادة في التقدم الذي يشهده طب الكلى وارتفاع ضغط الدم. أُجريت أول عملية غسيل كلوي في مايو كلينك عام 1955. واليوم تُجري مايو كلينك أكثر من 100 ألف حالة غسيل كلوي كل عام في عياداتها الخارجية وفي المنازل. ففي سبعينيات القرن الماضي، كانت مايو كلينك أول مركز طبي في الولايات المتحدة توفر عيادة حصوات كلى متعددة التخصصات.

المركز المتميز للعناية بأمراض الكلى

تتعاون كل من Mayo Clinic وباكستر لتطوير مركز عناية بمرضى الكلى في مركز الديلزة الخاص بـ Clinic‏ Mayo في جاكسونفيل، ولاية فلوريدا سوف يتعاونون في تطوير منتجات وخدمات للمصابين بأمراض الكلى بهدف تطوير نتائج المرضى.

مركز غسيل الكُلى مشهود له بالكفاءة العالية

حصل مركز الغسيل الكلوي في مقر مايو كلينك بولاية فلوريدا على تصنيف خمس نجوم من مراكز خدمات Medicare وMedicaid‏ (CMS). وفي ظل نظام مراكز الرعاية الصحية والخدمات الطبية، يدل تصنيف الخمس نجوم على أن المركز يفوق بكثير المعدلات المتواجدة مقارنة بمرافق غسيل الكُلى الأخرى.

مركز زراعة الأعضاء

يؤدي خبراء أمراض الكلى في مايو كلينك دورًا فعالاً في مجال رعاية المرضى بمركز زراعة الأعضاء. يُعد مركز زراعة الأعضاء التابع لمايو كلينك أكبر مزوّد رعاية متكامل لزراعة الأعضاء في الولايات المتحدة. يُجري جراحو مايو كلينك أكثر من 950 عملية زراعة كلى سنويًا، ويتبوأ المركز منزلة الريادة في إجراء عمليات زراعة الكلى والبنكرياس المتزامنة وزراعة الكلى من متبرع حي.

مركز شامل للسرطان

يُلَبِّي مركز Mayo Clinic للسرطان المعايير الصارمة بوصفه أحد مراكز السرطان الشاملة التابعة للمعهد الوطني للسرطان، حيث يتميَّز بالتفوُّق العلمي، ويتبع نهجًا متعدد التخصصات يركز على الوقاية من السرطان وتشخيصه وعلاجه.

تعرف على المزيد حول تصنيفات الجودة الخاصة بمركز Mayo Clinic.

23/04/2022