الخبرة و مراتب التصنيف

حيث يُشخّص أطباءُ مايو كلينك وجراحوها آلاف الأشخاص المصابين بأمراض الكلى ويعالجونهم سنويًا. ويُعد برنامج مايو كلينك لزرع الكلى من بين البرامج الكبرى في الولايات المتحدة. وتتمتع فرق زرع الكلى لدينا في ولايات أريزونا وفلوريدا ومينيسوتا بريادتها وابتكارها في زرع الكلى من المتبرعين الأحياء.

ويلجأ الأشخاص المصابون بأوضاع صحية صعبة إلى مايو كلينك لطلب المساعدة، حتى أولئك الذين لم يتمكنوا من العثور على كلى متبرع متوافقة. ويتمتع الأطباء والجراحون لدينا بخبرة واسعة في خيارات زرع الكلى المتعددة، مثل هذه الخيارات الواردة أدناه. وتتميز مايو بأن لديها واحدًا من أكبر برامج التبرع التبادلي بالكلى في الولايات المتحدة. وقد يقلل النجاح في هذا البرنامج من وقتك في قائمة الانتظار للحصول على كلية من أحد المتبرعين. وإذا لم تعثر على كلية متوافقة من خلال التبرع التبادلي بالكلى، فقد يكون لدى أطباء مايو خيارات أخرى للتفكير فيها بشأن حالتك.

يُجري جراحو مايو كلينك عمليات زرع الكلى منذ عام 1963. وقد نجحوا في إنجاز آلاف العمليات الجراحية بنجاح وأسهموا في علم زرع الأعضاء، ولذا أصبحت عمليات زرع الكلى أكثر أمانًا ومتاحة للعديد من المرضى.

صنّفت مؤسسة U.S. News & World Report مقر مايو كلينك في مدينة روتشستر بولاية مينيسوتا في المرتبة الأولى لعلاج داء السكري وعلاج أمراض الغُدد الصماء في الولايات المتحدة في تقريرها لتصنيف أفضل المستشفيات. وصنّفت مؤسسة U.S. News & World Report مقرات مايو كلينك في فينكس/ سكوتسديل في ولاية أريزونا ومايو كلينك في جاكسونفيل في ولاية فلوريدا بين أفضل المستشفيات في مجال علاج السكري وطب الغدد الصماء. تُصنَّف مُستشفى مايو كلينك كذلك ضمن أفضل مستشفيات الأطفال في علاج داء السُّكري والغدد الصمَّاء.

للاطلاع على المزيد عن تصنيفات الجودة لـ Mayo Clinic.

19/11/2020